الوطنية للإعلام: بدء تلقي طلبات الحملات الدعائية للمرشحين لمجلس النواب    محمد صبحي: نحتاج أعمال فنية راقية تساعد في الحفاظ على هويتنا المصرية    وزيرة البيئة: مبادرة ECO EGYPT تحمل العديد من الرسائل.. فيديو    بيان إماراتي أمريكي إسرائيلي لتطوير استراتيجية مشتركة في مجال الطاقة    بعد توقف فترة كورونا.. شاهد وصول أولى رحلات شركة إير أستانا إلى مطار شرم الشيخ    أكبر جمعية طبية تركية تتهم الحكومة بإخفاء الحقيقة حول إصابات كورونا    ميسي وفاتي يقودان برشلونة أمام سيلتا فيجو    الزمالك يتقدم على المصري بهدف في الشوط الأول    المؤبد ل4 متهمين بتهمة الاتجار فى المخدرات بالإسماعيلية    رفض رشوة ب 2 مليون جنيه.. شوقي يكرم مدير الشئون القانونية بالتربية والتعليم    شاهد..تمثال الإله نفرتم بعد اكتشافه بسقارة    صورة| غادة عادل تكشف عن ابنها الأكبر.. أصبح شابًا    خالد الجندي: لا أحد من العباد يعلم آخرة غيره.. ولا يجوز احتقار العاصي.. فيديو    بالفيديو.. هانى تمام: النبي نهى عن أخذ كرائم الأموال في الصدقات والزكاة    شاهد.. جولات ميدانية لحملة مكافحة فيروس سي لتوعية المواطنين    «الأوقاف» تنهي خدمة 3 أئمة وعامل لانتمائهم لجماعة محظورة    إعادة تشكيل الشعبة العامة للاتصالات باتحاد الغرف التجارية    بتكلفة 1.5 مليار جنيه.. محافظ المنيا يتفقد المرحلة الأولى ل"تبطين الترع"    إصابة 4 أشخاص في مشاجرة بالغربية    درجات الحرارة.. الأرصاد تُحذر من طقس نهاية الأسبوع    كيف تهرب رجل الأعمال مصطفى الإمام ضريبياً ل 5 سنوات؟    نائب محافظ القاهرة: متابعة يومية لحل المشكلات وراحة المواطن في المقام الأول    «تمكين سياسي واقتصادي».. 9 قوانين أنصفت المرأة في عهد السيسي    السيسي يدعو مجلس الشيوخ للانعقاد 18 أكتوبر    تفاصيل الترشح لجوائز الدولة في الفنون والآداب 2021    بهذه الصورة.. أحمد فتحي يمازح جمهوره عبر "إنستجرام"    الفنان الكويتي طلال سام يشارك في مشروع "إكس" للأفلام القصيرة    الرئيس الجزائري يبحث مع وزير الدفاع الأمريكي تطورات الوضع في ليبيا    سريلانكا تسمح لناقلة نفط اشتعلت فيها النيران بالإبحار إلى الإمارات    «الأوقاف» تفتتح 27 مسجداً في 9 محافظات.. غداً    في صلاة الجماعة.. هل يكتفي بقراءة الإمام الفاتحة؟    بالفيديو| خالد الجندي يوضح حكم حذف كلمة "قل" من سورة الإخلاص    رئيس حزب تركي لصهر أردوغان: على الجاهل بالاقتصاد مغادرة منصبه    عميد أداب الفيوم يكشف موعد استقبال واستلام ملفات طلاب الفرقة الأولى المستجدين    انتبه.. لا تتناول القهوة في هذا التوقيت أبدا    فحص 30 ألف حالة ضمن مبادرة 100 مليون صحة في الوادي الجديد    صور.. فحص 1200 مواطن ضمن قافلة طبية مجانية في أسوان    بريطانيا ودول أوروبية تقول لمجلس الأمن إن تسميم نافالني «تهديد للأمن الدولي»    غضب شعبى ضد «تويتر» بعد تحوله لمنصة تحريض على الإرهاب.. غدا ب"اليوم السابع"    إعادة انتخاب أبوالعينين رئيسا للشعبة العامة للمستثمرين باتحاد الغرف التجارية    هانى زاده يدعو لمقاطعة موقع "تويتر" بسبب حملات التحريض على العنف    «وكيل تعليم بورسعيد» يتفقد اختبارات القبول بالمدرسة الرياضية| صور    مجلس جامعة بنها يعلن أسماء الفائزين بجوائز الجامعة    مصرع معلمة قفزت من الطابق الثالث هربا من حريق نشب بمنزلها بدمياط    تأجيل دعوى استبعاد 3 مرشحين في انتخابات النواب    تعرف على مركز مصر في مؤشر الحرية الاقتصادية 2020 (إنفوجراف)    تعرف على مواجهات «صلاح» مع ليفربول في دوري الأبطال    تعليق مثير من نجم المصري عن أزمات النادي    هاجر أحمد تفاجئ جمهورها بملابس سباق سيارات    بارتيميو يقترب من الإستقالة فى برشلونة    تمريض حلوان تعلن موعد اختبارات القبول للطلاب المستجدين    السيارات تقود أول نمو للصادرات الكورية منذ 7 أشهر    "شباب القليوبية" تنظيم ماراثون دراجات خلال الاحتفالات بأعياد نصر أكتوبر.. صور    "تويتر" حصان طروادة للجماعات الإرهابية فى كاريكاتير "اليوم السابع"    منافسات اليوم الأخير في دور المجموعات ببطولة CIB Finals 2020 الدولية للإسكواش    القوات البحرية المصرية والفرنسية تنفذان تدريبا عابرا في نطاق الأسطول الشمالي    رئيس الوزراء السوداني يتلقى رسالة من نظيره الإثيوبي    عقوبات في انتظار غباشي الاتحاد بسبب الجماهير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كيف يؤثر قرار «المركزي» بخفض أسعار الفائدة على المواطن العادي؟ خبير مصرفي يوضح
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 23 - 08 - 2019

أكد الخبير المصرفي، محمد عبد العال، أن البنك المركزي بدأ في التحول من سياسته الانكماشية التي استهدفت التضخم والتي نجح بها في تقليص معدل التضخم من 33٪؜ بعد التعويم، ليسجل 8.7٪؜ ؜في الشهر الماضي، والتحول إلى سياسة تيسيرية تشجع الاستثمار المباشر والادخار في ذات الوقت.
وأضاف أن ذلك يعني أن هذا الخفض يمكن أن يكون مؤشر لسلسة أخرى قادمة من التخفيضات المحسوبة، على أساس تغيرات معدل التضخم المستقبلية، ويستمر ذلك الاتجاه إلي أن يتوازن معدل التضخم مع معدل الفائدة، لِيُولد للمدخر أو المستثمر دخلاً حقيقيا يقدر بحد أدنى 3 ٪؜ بين معدل التضخم وسعر الفائدة السائدين.
وأوضح الخبير المصرفي، أن البنك المركزي يمكن أن يطور سياسته التيسيرية باستخدام أدوات إضافية اخرى كخفض نسبة الاحتياطي القانوني المقررة وهو ما يتيح سيولة إضافية للبنوك.
وأشار محمد عبد العال، إلى أن رجال الأعمال والمنتجين في مختلف أنشطة الاقتصاد القومي سوف تتاح لهم فرص الاقتراض من البنوك لتمويل مشروعاتهم بكلفة تمويلية أقل، وهو الأمر الذي يحفزهم على التوسع، وأيضا بيع المنتجات للمواطن والمستهلك النهائي بكلفة أقل.
وتابع: "كما أن التوسع في الإنتاج يؤدي إلى زيادة فرص التشغيل وانخفاض معدل البطالة وزيادة دخل المواطنين، فيزداد الطلب المشتق على السلع والخدمات وتنقلص فرص تولد حالات كانت محتملة من الركود الاقتصادي".
وأوضح أن هذا القرار يعني نجاح تفاعل كلٍ من السياسة النقدية والمالية، فخفض معدل الفائدة بالقدر والوقت المناسبين يحققان للمالية تحقيق أهدافها الإستراتجية فى خفض تكلفة الاقتراض قصير الأجل وإمكانية التوجه للاقتراض طويل الأجل (سندات محلية بالجنيه) وبالتالي خفض معدل الدين العام المحلي وتقليص عجز الموارنة.
وأضاف: "ذلك يعني طالما يترتب على خفض الفائدة خفض تكلفة التمويل وبالتالي خفض أكثر محتمل لمعدل التضخم، فإن ذلك يعوض القطاع العائلي عن انخفاض دخولهم نتيجة قيام البنوك بإجراء تخفيضات على أوعيتها الإدخارية الجديدة وليست القائمة، وأن تخفيض الفائدة بهذا القدر لن يكون له آثار سلبية على معدل الاستثمار غير المباشر لأنه مازال الفارق كبيراً بين أسعار الفائدة للدولار والعملات في الدول الناشئة المنافسة وبين الجنيه ولصالح الأخير مع ثبات معدل المخاطر".
ولفت إلى أن ذلك يعني أن خفض سعر الفائدة هو بمثابة قبلة الحياة لعودة المهاجرين إلى أروقة البورصة المصرية وبرنامج الطروحات، وأن خفض الفائدة يؤدي إلى زيادة تدفق الاستثمار المباشر نتيجة حوافز الاستثمار ومن أهمها انخفاض كلفة التمويل.
وأشار إلى أنه على عكس ما هو متوقع، فإن خفض الفائدة يؤدى إلى تحسن واستقرار الجنيه، نتيجة تحسن ومعدل النمو الاقتصادي وتحسن المؤشرات الكلية للاقتصاد القومي، ما يعطى جاذبية واستقرار أكثر للعملة الوطنية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.