جدة سبعينية تقتل أفعى الكوبرا ب«مجرفة»    ننشر سعر الدولار أمام الجنيه المصري في البنوك 26 يونيو    مدبولي: مصر من أعلى معدلات النمو بين الاقتصادات الناشئة..6% نمواً مستهدفاً خلال 2019-2020    بعد وصول وزير خارجية واشنطن لكابول| مقتل جنديين أمريكيين في أفغانستان    شاهد.. لحظة القبض على أبو أسامة المهاجر أمير داعش في اليمن    أرامكو السعودية توقع 12 اتفاقية مع شركات كورية جنوبية    هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية: زلزال بقوة 6.3 درجة في بنما    رئيس وزراء اليابان: السعودية تلعب دورا حاسما فى السلام والاستقرار بالمنطقة    أمم إفريقيا.. أوغندا تبحث عن بطاقة التأهل أمام زيمبابوي    مواعيد مباريات اليوم 26-6-2019 والقنوات الناقلة    الوزراء ينشر إنفوجرافا حول اليوم الدولي لمكافحة المخدرات    ثانوية عامة 2019| القلق والتوتر يسيطران على طلاب شبرا قبل امتحاني «الكيمياء والجغرافيا»    تصل ل 40 درجة .. ننشر درجات الحرارة المتوقعة على جميع المحافظات .. فيديو    ضبط 21 قطعة سلاح في حملة أمنية بسوهاج    إجراء 7628 عملية جراحية بالإسكندرية ضمن المبادرة الرئاسية لإنهاء قوائم الانتظار    كونكاكاف.. السلفادور يخسر 0-4 من المتذيل ويهدي الصعود إلى كوراساو.. ملخص    معهد البترول: مخزون الخام الأمريكي يهبط 7.5 مليون برميل    «هواوي» تتلقى «قبلة الحياة» من شركات أمريكية    وفاة مخرج فيلم "عوكل" بعد صراع مع المرض    الصين تدعو إلى حل سياسي في سوريا    حبس 11 متهمًا 15 يومًا على ذمة التحقيقات في قضية “خطة الأمل” الإخوانية    أجندة الأربعاء.. الأخبار المتوقعة 26 يونيو 2019    منافسة قوية للنجوم في موسم الصيف الذهبي    قراران مفاجآن من "تركي آل الشيخ"    بعد عام على تأسيسها| «تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين».. جسر تواصل لتحريك الحياة الحزبية    سوبر كورة.. شاهد أبرز رسائل الجمهور فى مدرجات أمم إفريقيا " فيديوجراف"    محافظ الإسكندرية يشدد على المتابعة الفورية لفعاليات مجموعة أمم أفريقيا    بالفيديو: في الذكرى العاشرة لرحيله.. تعرف على حياة ملك البوب مايكل جاكسون    الأمم المتحدة: 53 مليون شخص في العالم يتعاطون الأفيون    بدوي شحات قائمًا بأعمال رئيس جامعة الأقصر    أسعار الخضروات اليوم الأربعاء 26-6-2019 في مصر    شريف منير: «الممر» وسام على صدري    لو نسيت الركوع في الصلاة.. فتوى الأزهر توضح حكم الشرع بشأنه    انتحار طبيب تناول حبة حفظ الغلال في كفر الشيخ    اتركوا فلسطين محتلة ولا تركعوا.. انتقادات لاذعة من ضاحي خلفان ل صفقة القرن    بسبب مريض خرج إلى الشارع.. مجازاة هيئة تمريض في مستشفى جامعة طنطا    «بوابة أخبار اليوم» تجري معايشة لاختيار المقبولين بالمدارس اليابانية    وزيرة الثقافة تشهد حفل توقيع كتاب «حسين رياض صاحب الألف وجه»    حكام أجانب لتقنية الفيديو في كأس الأمم الإفريقية    سيلفا يعلن نهاية رحلته مع مانشستر سيتي    فيلم التحريك «البرج» يُعرض فى مخيمات فلسطين ولبنان لمدة عشرة أيام    مصر تشارك في تأسيس «ضحايا الإرهاب» بالأمم المتحدة    175 مليون جنيه لإنشاء مستشفي جديدة بالداخلة في الوادي الجديد    «التخطيط»: وضعنا حجر الأساس لزراعة ثقافة جديدة للإصلاح الإداري    تشكيل منتخب مصر المتوقع أمام الكونغو في بطولة أمم أفريقيا    ضبط 17 من قائدى السيارات أثناء القيادة خلال 24 ساعة .. أعرف السبب    هجوم ناري من تامر أمين علي مريام فارس بعد تصريحاتها    «محبي مصر» تكرم أعضاءها الفائزين في مسابقات محلية وعالمية    صحة البرلمان توضح عقوبة إدارة غير المتخصصين للصيدليات    دار الإفتاء: ما تنسبه بعض وسائل الإعلام إلينا من إباحة تناول الخمر ليس صحيحًا    اتحاد المؤسسات الإسلامية بالبرازيل يترجم كتب الأوقاف للبرتغالية    رئيس الأركان يشهد المرحلة الرئيسية للمشروع التكتيكى «باسل 13» بالجيش الثانى الميدانى    «مونبيلييه» ترقص على ايقاع الطبلة والربابة المصرية    كراكيب    مقر جديد لهيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء بالقطامية    «لبن السرسوب» أرخص غذاء للطفل الرضيع    هل يشترط الطهارة.. حكم من انتقض وضوؤه أثناء السعي بين الصفا والمروة    دار الإفتاء : الرياضة مجال خصب لنشر الفضائل والقيم .. واللاعبون في ملاعبهم قدوة للجماهير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إهدار الثروة التاريخية
نشر في الأهرام اليومي يوم 11 - 05 - 2019

لديّ عدة قضايا, الأولى منها تتعلق بالأشجار والثانية بالحيوانات الأليفة والثالثة بالمرور. لنبدأ بالقضية الأولى وهى قص الأشجار التى عاشت بيننا منذ أجدادنا وربما أجداد أجدادنا فى وضح النهار، أمر يعوق المرور وانسياب السيارات فى شوارع مهمة، منها شارع شارل ديجول أمام حديقة الحيوان، وفى مناطق متعددة من الزمالك وفى أحياء كثيرة أخرى من الجيزة والقاهرة. بداية لماذا قص الأشجار، وإهدار هذه الثروة التاريخية التى تحمل تاريخ أسر مصرية بأكملها، ولماذا لا يؤخذ رأى سكان الحى فى قصها أو الإبقاء عليها، ففى الدول المتقدمة مثل سويسرا، سكان الأحياء يقولون رأيهم فى كل صغيرة وكبيرة. ثانيا لماذا القص فى وضح النهار، الأمر الذى يتسبب فى خطورة على إطارات السيارات فى الشوارع المكتظة بالسيارات. لماذا لا يقومون بهذه المهمة بعد منتصف الليل أو فى الفجر؟
القضية الثانية التى يجب أن يتحرك فيها المسئولون هى قضية تعذيب الحيوانات الأليفة مثل الجمال والأحصنة والحمير. فقد حذرت السيدة أمينة أباظة، سفيرة الدفاع عن حقوق الحيوانات الأليفة، من مغبة هذا السلوك على السمو الإنسانى بصفة عامة وعلى نظرة العالم لمصر بصفة خاصة حين أطلقت نداء إلى المسئولين من وزارة السياحة والمحليات، نداء لإنقاذ السياحة من أفعال تجار وجزارى سوق برقاش للجِمال. وأصحاب الأحصنة والحمير والجِمال فى منطقة الأهرامات، السواح مستاءون من تعذيب الحيوانات فى مصر واشتكوا كثيرا ولم يلتفت أحد إلى شكواهم. أنقذوا السياحة من الذين يغتالونها بقسوتهم. وهذه قضية ملحة ويجب النظر إليها فوراً ووقف هذه الأعمال العدوانية ضد الحيوانات الأليفة..
والقضية الثالثة الأخيرة التى أتناولها اليوم هى أننا أساتذة فى تبويظ الطبخة، وهى تتعلق بالمرور. قامت محافظة الجيزة بعمل عظيم وهو نفق النهضة، وفرحنا به بعد أن غيّر سكان الحى من عذاب فى عذاب إلى حياة سلسة تتسم بالنظام الجميل بعد معاناة أكثر من 3 سنوات. إلا أن الطبخة لم تكتمل. تركت إدارة مرور الجيزة الشارع الذى يبدأ فوق النفق دون ضابط أو رابط وهو المنفذ الوحيد لسكان المنطقة للخروج إلى شارع النيل. ووقعت حتى الآن عدة حوادث جسيمة بسبب سرعة السيارات القادمة إليه وربنا لطف.. فهل تتحرك إدارة مرور الجيزة لوضع المطبات فى هذا الشارع المحورى وهو شارع ضيق نسبيا؟. من المفترض أن النظام فى الشارع يؤدى إلى حياة مريحة مع دفع عجلة الإنتاج إلى الأمام. فهل من الممكن أن نبدأ بداية جديدة بضبط الشارع المصرى فى إطار الجهد الواضح لبناء مصر جديدة؟ .
لمزيد من مقالات هدايت عبد النبى


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.