حسام بدراوي: حزب الاتحاد يوافق على ترشيح السيسي لفترة رئاسية ثالثة    كاتب صحفي: الشائعات والأكاذيب هدفها احتلال الوعي المصري    رئيس الوفد يطالب باندماج الأحزاب السياسية فى حزبين    وزير المالية ل«النواب»: «راضيين عن الإصلاح الاقتصادي اللي بنعمله ومستعديمن لحساب ربنا»    طلاب أولى ثانوي يكشفون مشكلات التابلت خلال الامتحان الإلكتروني    جدولة مستحقات المعاشات    توقعات بزيادة أعداد المتقدمين للعمرة 5% بعد حكم إلغاء رسوم تكرار العمرة    دعم صغار المزارعين وتحقيق الأمن الغذائى.. أولوية مصرية    وزير التموين يوجه بتسليم البطاقات الذكية والالتزام بالأسعار الرسمية    «ميدور» تحقق نسبة تشغيل قياسية بتكرير 8.43 مليون برميل فى 2018    افتتاح أعمال تطوير مدخل قرية بيهمو وتطوير ممشى "قارون" بالفيوم |صور    ترامب يخرج عن صمته بعد الانتهاء من تحقيق مولر    ارتفاع عدد موقعي عريضة إلغاء «بريكست» ل 5 ملايين بريطاني    سجل أردوغان الإجرامى..    اشتباكات في الباغوز بعد إعلان سيطرة قوات سوريا الديمقراطية عليها    ارتفاع حصيلة إعصار «إيداي» في موزمبيق إلى 446 قتيلا    وفاة مشجعة وإصابة العشرات بسبب التدافع خلال لقاء زيمبابوي والكونغو برازفيل    صبحي ينهى أزمة لاعبي المنتخب القومى للمصارعة    ضبط أكاديمية وهمية تمنح شهادات مزورة    إصابة 4 مواطنين بتسمم وكدمات وجروح في حوادث متفرقة بمدينة إسنا    ملاحقة لا تتوقف    في أول امتحانات التابلت .. محافظ الجيزة يتفقد لجان أولى ثانوي بمدرسة السعيدية    شاهد.. حسام داغر مع محمد رمضان من كواليس زلزال    سحر توت عنخ آمون يخطف الأنظار من السترات الصفراء في باريس    تامر حسني يكشف موعد حفل أكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا    «كلبش» دراما واقعية.. ورجل الشرطة لا يحتاج لمسلسل للدعاية له    بين الهجوم والتعاطف.. استمرار الجدل حول «زلات لسان» شيرين    خالد الجندي: ننتظر رأي الأزهر والإفتاء في القبر الإلكتروني.. فيديو    خالد الجندي عن واقعة "معهد القلب": لازم البلطجية يدفعوا ثمن الأجهزة    أهالي المتوفي حطموا أحدث وحدة للقسطرة بمعهد القلب    "الصحة الجزائرية": ملتزمون بالقضاء على مرض السل بحلول عام 2030    «زايد»: فحص 13.3 مليون مواطن حتى الآن بالمرحلة الثالثة من «100 مليون صحة»    معهد الكبد بجامعة المنوفية يحتفل باليوم العالمى لمكافحة الدرن    وزيرة الثقافة تتفقّد قصر ثقافة «ديرب نجم» بعد التطوير    هاني شاكر يرد على أحلام في أزمة شيرين عبدالوهاب    تموين الفيوم : ضبط مصنع حلويات وقمر الدين بدون ترخيص بالسيليين بسنورس    فيديو.. كامل الوزير يصدر قرارًا بإلغاء إجازة السبت للعاملين بالسكة الحديد    المشاركون بمسابقة الأوقاف العالمية للقرآن الكريم يزورون مسجد الحصري    القوات المسلحة تحتفل بتكريم الأم المثالية والأب المثالي    مقتل وإصابة 21 مسلحا من طالبان في عمليات منفصلة للقوات الخاصة الأفغانية    تأجيل محاكمة 43 متهمًا ب«حادث الواحات» لجلسة 7 أبريل    "الأرصاد" تعلن تفاصيل طقس الغد: رياح مثيرة للأتربة وبرودة شديدة ليلا    في اليوم العالمي للدرن.. وزيرة الصحة: إطلاق حملة جديدة للقضاء على المرض    تقدم حزب مؤيد للمجلس العسكري في تايلاند حسب النتائج الأولية للانتخابات العامة    حكم سجود السهو لمن أخطأ في القراءة أثناء الصلاة    ستيفان الشعراوي يغادر معسكر المنتخب الإيطالي بسبب الإصابة    الأهلي اليوم : الغندور : والدي يجبرني على عدم الخصومة مع الأهلي..ومرتضي بسبب ايقاف البرنامج    «شعراوي»: المحليات كباقي وزارات الدولة فيها الصالح والجيد والفاسد والضعيف    أول رد من"السياحة"على إلغاء رسوم تكرار العمرة    بوابة الأهرام فجرت القضية.. إعلاميون يرحبون بوقف برنامج "قطعوا الرجالة"    وزارة الآثار تشارك في معرض الإسكندرية الدولي للكتاب    الحكومة الفرنسية ترفض التدخل لحل أزمة رابيو مع باريس سان جيرمان    الرقابة النيوزيلندية تحظر نشر بيان إرهابي هجوم المسجدين    مصر تقود أول منتخب عربى للإعاقة الذهنية لعبور المانش برعاية محافظ البحر الأحمر    الأرصاد: غدا أمطار على معظم الأنحاء.. والعظمى بالقاهرة 20    بث مباشر مباراة بولندا ولاتفيا اليوم الأحد 24-3-2019    مران ترفيهي للاعبي الاهلي بفرمان من لاسارتي    بعد إعلان أمريكا القضاء نهائياً علي داعش في سوريا:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«الرؤية»..
تحتاج تعديلا تشريعيا عاجلا
نشر في الأهرام اليومي يوم 21 - 02 - 2019

يتخذ الزوجان قرار الطلاق لكثرة المشكلات واستحالة استمرار الحياة بينهما، دون التفكير فيما قد يعانيه الأطفال من مشكلات، خاصة فيما يتعلق بتنفيذ حكم الرؤية وهو تمكين الأب من رؤية أبنائه مرة واحدة أسبوعيا لمدة ثلاث ساعات.
وتحكى م . ق عن معاناة طفلتها التى تبلغ العاشرة من عمرها من رؤية والدها بعد انفصالهما فتقول إن الأب كان يصطحب معه زوجته الثانية وأولادهما، وكانت الطفلة تشعر بالفجوة الكبيرة فى مستوى مظهرها وإخوتها من الأب، خاصة أن النفقة التى يدفعها الأب والتى قررتها المحكمة ضئيلة جدا، مما ولد لديها شعورا بالكراهية الشديدة تجاه إخوتها ووالدها، وبات موعد الرؤية الأسبوعى معاناة للأم من أجل إقناع الطفلة بلقاء والدها.
أما س. ر فتقول إن الأب عند لقاء الأم أثناء رؤية طفلهما كان يتعمد توجيه اللوم والاتهامات لها وأنها السبب للحال الذى وصلت له الأسرة من تصدع، رغم أن السبب الرئيسى هو بخله وتقتيره الشديد مما أصاب الطفل بأزمات نفسية وتعرضه لنوبات من الخوف ومعاناته من كوابيس مزعجة فى أثناء النوم.
ويحدثنا سامى على سليم المحامى بالاستئناف العالى ومجلس الدولة عن الواقع العملى للمشكلة قائلا إن الرؤية من القوانين التى تحتاج إلى تعديل تشريعى لآثارها السيئة لمعالجة بعض الحالات مثل أنه يجب أن ترتبط بالنفقة حيث لا يجوز للأب أن يرى أبناءه إلا بعد أن يقدم ما يفيد الإنفاق عليهم حيث لا رؤية دون نفقة، خاصة أن دعاوى الرؤية تكون أسرع من دعاوى النفقة فتظل الحاضنة فى المحاكم بغية حصولها على النفقة لأولادها فى حين أن الأب عقب رفعه الدعوى، فى خلال شهرين تقريبا يكون قد حصل على حكم الرؤية، وهنا يجب على الحاضنة أن تنفذ الحكم وإلا يقوم الأب بإسقاط حضانة الأم فتصاب الحاضنة بالحسرة وخيبة الأمل لرؤية الأب أولاده دون الإنفاق عليهم والواقع العملى به العديد من هذه الحالات.
ويضيف سامى سليم أنه لابد من فصل حالات الرؤية عن بعضها البعض، فلا يمكن تجميع مجموعة أسر بظروف مختلفة فى نفس المكان وفى نفس الوقت، فقد يحدث فى بعض الأحيان اشتباك وتعد بالضرب والسب والشتم بين الأب والأم وقت تنفيذ حكم الرؤية، وذلك على مرأى ومسمع من باقى الحالات الأخرى فيصاب الأطفال بالإحباط والخوف.
كما تقوم الأم أحيانا بإرهاب الصغير وتهديده بالضرب ليمتنع عن التعامل مع الأب وعدم قبول أى هدايا منه، وذلك وقت تنفيذ حكم الرؤية فيصبح الحكم بمنزلة جسد بلا روح مما يفقدها أسمى معانيها من محاولة التقرب العاطفى والنفسى والأدبى بين الأب وأبنائه فيكون تنفيذ الرؤية إسميا فقط دون الوصول إلى غايته.
ويجب أن يشمل حكم الرؤية الأجداد والأعمام الأقارب من الدرجة الأولى فالحكم من الناحية العملية ينفذ وفقا لمنطوق الحكم للأب فقط فلا يستطيع الجد أو الجدة أن ترى حفيدها بحجة أن الحكم صادر لمصلحة الأب فقط، فيتنافى الحكم مع صلة الأرحام ولا يستطيع الطفل عندما يكبر أن يتعرف على أقارب والده.
ويقول الدكتور محمد السيد عبدالرحمن أستاذ الصحة النفسية بكلية التربية جامعة الزقازيق، إن الأبناء خاصة من هم دون السنوات الثمانى غالبا ما يتعرضون لمأساة نفسية نتيجة شعورهم باستحالة وجودهم داخل أسرة سوية وأنه يعانى أسرة متصدعة تحول دون الاستمتاع بوجوده بين الوالدين لذلك ينبغى عليهما تجنب المشادات الكلامية فى أثناء اللقاء وأن يحرص الأب على تقديم الهدايا المحببة واللعب للأولاد، وأن يكون اللقاء فى مكان جذاب للطفل كالنادى أو الملاهى أو الحديقة حتى يشعر بالحنين للقاء القادم، ويحبذ أن تكون اللقاءات فى مواعيد متقاربة حتى لا يكون الطلاق سببا فى إصابة الطفل بأنماط نفسية سلبية مثل القلق والخوف من الآخرين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.