تظاهرات شعبية في إثيوبيا بعد تطويق الشرطة لمنزل ناشط شهير    استشاري أمراض صدرية يضع روشتة للمواطنين لتفادي الإصابة بأمراض الشتاء    تفاصيل اجتماعات المجلس الاستشاري المصري الهولندي للمياه    «المالية السورية» تؤكد: لا ضرائب جديدة    عاجل| الاتحاد الأوروبى يؤجل موعد خروج بريطانيا    الكنائس اللبنانية تدعو الشعب للحفاظ على نقائه حتى خروج البلاد من أزمتها    مصدر مطلع: كوشنر يزور إسرائيل فى عطلة نهاية الأسبوع    العاهل البحرينى يتسلم رسالة خطية من أمير الكويت حول العلاقات الثنائية    وزير الخارجية الروسي: حلمت بتعلم اللغة العربية    بطلة التايكوندو نور حسين: فضية الألعاب العسكرية حافز قوي لميدالية أوليمبية    ميسي ينفرد برقم مميز في تاريخ دوري أبطال أوروبا    فيديو| من الأحق بشارة قيادة المنتخب؟ عبد الظاهر السقا يجيب    ميرتينز يُعادل رقم مارادونا مع نابولي ب115 هدفًا    فيديو| أحمد موسى عن أزمة الأمطار: «كنت أتمنى اعتذار الحكومة للمواطنين»    غدا.. محاكمة بديع و70 آخرين في اقتحام قسم العرب    وزيرة الثقافة تكرم الفائزين في مسابقة «المواهب الذهبية»لذوي الاحتياجات الخاصة    العربية: رئيس الجمهورية اللبنانى يتوجه بكلمة غدا إلى اللبنانيين    "فاتحني ليزوج فايزة كمال ومحمد منير".. مراد منير يحكي ذكرياته مع صلاح السعدني    "الوجبات السريعة وتأثيرها على صحة الإنسان".. ندوة بقصر ثقافة المستقبل    استاذ علاقات دولية: مصر تستحوذ على 40% من إجمالى تجارة القارة الإفريقية مع روسيا    بدون ميكب.. رحمة حسن تبهر متابعيها بإطلالة كاجول    متزوج ومغترب للعمل ووقعت في الزنا.. فماذا أفعل؟.. تعرف على رد أمين الفتوى    إصابة إمام مسجد وأمين شرطة في انقلاب دراجة بخارية ببني سويف    وزير التعليم: المحافظون لديهم سلطة تعطيل الدراسة حسب ظروف كل محافظة    الأوقاف والتعليم يعقدان دورة تدريبية مشتركة.. 2 نوفمبر    الأزهر: الإرهاب مرض نفسي وفكري لا علاقة له بالأديان السماوية    تنمية المشروعات: 21 ألف جنيه الحد الأدنى لتمويل المشروعات الصغيرة    مران خططي للمصري في آخر تدريباته قبل السفر لسيشل    تحفة معمارية.. رئيس الهيئة يتفقد مشروع متحف قناة السويس    اعتقال مسلح حاول طعن شرطية جنوبي لندن    فيديو| نجيب ساويرس ونجوم الفن يحتفلون بنجاح "حبيبى يا ليل" مع "أبو"    السكة الحديد: 3500 مهندسا تقدموا لمسابقة التوظيف.. واختبارات جديدة في انتظارهم    بنها: عميد طب بنها يتفقد المستشفى الجامعى تزامنا مع سقوط الأمطار    ولى عهد أبو ظبى يعلن مضاعفة الجهود لمكافحة شلل الأطفال    تأجيل موعد بدء قناة الزمالك الجديدة    تحليل فيديو اعتداء شقيقة زينة على أحمد عز.. أول ظهور ل التوءم | والفنان لا يعرف أسرة زوجته    بالY Series| فيفو تكشف عن أول هواتفها الذكية في مصر    رئيس جامعة حلوان عن تعيين المعيدين بعقود مؤقتة: نلتزم بما يصدره المجلس والوزارة    39 ألف زائر لمعرضي ويتيكس و"دبي للطاقة الشمسية"    وزيرا “التعليم العالى” و “الاتصالات” يبحثان سبل تحويل الجامعات المصرية إلى جامعات ذكية    قافلة طبية مجانية بوادي جعدة في رأس سدر الجمعة والسبت المقبلين    مطلقة ولديها 3 أطفال ومعها ذهب للزينة.. هل عليه زكاة    البرق والرعد.. كيف نتعامل مع آيات الله الكونية؟    الأوقاف : شطحات اللسان من أخطر الأمور على العبد    ضبط مخزن أدوية وتشميع 9 صيدليات وتحرير 41 محضر في حملة بأسيوط    أوراوا يضرب موعدًا مع الهلال في نهائي أبطال آسيا    الطيران المدني: إلغاء غرامات تأخير الرحلات الجوية مستمر حتى انتظام الحركة    المستشار حمادة الصاوي يخلى سبيل عدد من النساء والشيوخ والأطفال من المتهمين في تظاهرات 20 سبتمبر    حقوق امرأة توفي زوجها قبل الدخول بها.. تعرف عليها    غياب بوجبا ودي خيا عن مانشستر يونايتد في الدوري الأوروبي    رئيس البرلمان الأوروبي يدعم تأجيل «بريكست»    الصين: سرعة قياسية جديدة لأول قطار سكة حديد ذاتي القيادة في العالم    أبرز قرارات "الوقائع المصرية" اليوم    الداخلية: حقيقة مقطع فيديو علي قناة الجزيرة القطرية ومواقع التواصل الاجتماعي    السيجارة الإلكترونية وراء إقلاع 50 ألف بريطاني عن التدخين في عام واحد    مصر والأردن ينفذان التدريب العسكري المشترك "العقبة 5"    دراسة: «الخلايا الدبقية الصغيرة» تعيد تنظيم الروابط العصبية أثناء النوم    باحثون يطورون آلية جديدة للتنبؤ ب«تسمم الحمل» مبكرًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«الرؤية»..
تحتاج تعديلا تشريعيا عاجلا
نشر في الأهرام اليومي يوم 21 - 02 - 2019

يتخذ الزوجان قرار الطلاق لكثرة المشكلات واستحالة استمرار الحياة بينهما، دون التفكير فيما قد يعانيه الأطفال من مشكلات، خاصة فيما يتعلق بتنفيذ حكم الرؤية وهو تمكين الأب من رؤية أبنائه مرة واحدة أسبوعيا لمدة ثلاث ساعات.
وتحكى م . ق عن معاناة طفلتها التى تبلغ العاشرة من عمرها من رؤية والدها بعد انفصالهما فتقول إن الأب كان يصطحب معه زوجته الثانية وأولادهما، وكانت الطفلة تشعر بالفجوة الكبيرة فى مستوى مظهرها وإخوتها من الأب، خاصة أن النفقة التى يدفعها الأب والتى قررتها المحكمة ضئيلة جدا، مما ولد لديها شعورا بالكراهية الشديدة تجاه إخوتها ووالدها، وبات موعد الرؤية الأسبوعى معاناة للأم من أجل إقناع الطفلة بلقاء والدها.
أما س. ر فتقول إن الأب عند لقاء الأم أثناء رؤية طفلهما كان يتعمد توجيه اللوم والاتهامات لها وأنها السبب للحال الذى وصلت له الأسرة من تصدع، رغم أن السبب الرئيسى هو بخله وتقتيره الشديد مما أصاب الطفل بأزمات نفسية وتعرضه لنوبات من الخوف ومعاناته من كوابيس مزعجة فى أثناء النوم.
ويحدثنا سامى على سليم المحامى بالاستئناف العالى ومجلس الدولة عن الواقع العملى للمشكلة قائلا إن الرؤية من القوانين التى تحتاج إلى تعديل تشريعى لآثارها السيئة لمعالجة بعض الحالات مثل أنه يجب أن ترتبط بالنفقة حيث لا يجوز للأب أن يرى أبناءه إلا بعد أن يقدم ما يفيد الإنفاق عليهم حيث لا رؤية دون نفقة، خاصة أن دعاوى الرؤية تكون أسرع من دعاوى النفقة فتظل الحاضنة فى المحاكم بغية حصولها على النفقة لأولادها فى حين أن الأب عقب رفعه الدعوى، فى خلال شهرين تقريبا يكون قد حصل على حكم الرؤية، وهنا يجب على الحاضنة أن تنفذ الحكم وإلا يقوم الأب بإسقاط حضانة الأم فتصاب الحاضنة بالحسرة وخيبة الأمل لرؤية الأب أولاده دون الإنفاق عليهم والواقع العملى به العديد من هذه الحالات.
ويضيف سامى سليم أنه لابد من فصل حالات الرؤية عن بعضها البعض، فلا يمكن تجميع مجموعة أسر بظروف مختلفة فى نفس المكان وفى نفس الوقت، فقد يحدث فى بعض الأحيان اشتباك وتعد بالضرب والسب والشتم بين الأب والأم وقت تنفيذ حكم الرؤية، وذلك على مرأى ومسمع من باقى الحالات الأخرى فيصاب الأطفال بالإحباط والخوف.
كما تقوم الأم أحيانا بإرهاب الصغير وتهديده بالضرب ليمتنع عن التعامل مع الأب وعدم قبول أى هدايا منه، وذلك وقت تنفيذ حكم الرؤية فيصبح الحكم بمنزلة جسد بلا روح مما يفقدها أسمى معانيها من محاولة التقرب العاطفى والنفسى والأدبى بين الأب وأبنائه فيكون تنفيذ الرؤية إسميا فقط دون الوصول إلى غايته.
ويجب أن يشمل حكم الرؤية الأجداد والأعمام الأقارب من الدرجة الأولى فالحكم من الناحية العملية ينفذ وفقا لمنطوق الحكم للأب فقط فلا يستطيع الجد أو الجدة أن ترى حفيدها بحجة أن الحكم صادر لمصلحة الأب فقط، فيتنافى الحكم مع صلة الأرحام ولا يستطيع الطفل عندما يكبر أن يتعرف على أقارب والده.
ويقول الدكتور محمد السيد عبدالرحمن أستاذ الصحة النفسية بكلية التربية جامعة الزقازيق، إن الأبناء خاصة من هم دون السنوات الثمانى غالبا ما يتعرضون لمأساة نفسية نتيجة شعورهم باستحالة وجودهم داخل أسرة سوية وأنه يعانى أسرة متصدعة تحول دون الاستمتاع بوجوده بين الوالدين لذلك ينبغى عليهما تجنب المشادات الكلامية فى أثناء اللقاء وأن يحرص الأب على تقديم الهدايا المحببة واللعب للأولاد، وأن يكون اللقاء فى مكان جذاب للطفل كالنادى أو الملاهى أو الحديقة حتى يشعر بالحنين للقاء القادم، ويحبذ أن تكون اللقاءات فى مواعيد متقاربة حتى لا يكون الطلاق سببا فى إصابة الطفل بأنماط نفسية سلبية مثل القلق والخوف من الآخرين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.