«زي النهارده».. إعدام خالد الإسلامبولي 15 أبريل 1982    الصحة توضح إرشادات «التسوق الآمن» للوقاية من ⁧‫فيروس كورونا‬⁩    الرى تعلن الانتهاء من تأهيل 1503 كيلو متر من الترع    أسعار اللحوم البلدي اليوم الخميس 15-4-2021 في مصر    «أخبار فاتتك وأنت نائم»| .. قناة السويس تستعد لبناء الكراكة «هوبر»    أسعار الحديد المحلية بالأسواق الخميس 15 أبريل    الصين تعلن تسجيل إصابات جديدة بفيروس كورونا    قصف صاروخي يستهدف الحشد الشعبي شرق الموصل    كورونا حول العالم: إجمالي الإصابات تجاوز 138مليونا ... وإعطاء 832 مليون جرعة لقاح    وليد سليمان يعد جماهير الأهلى بالأفضل بعد تخطى النصر فى الكأس    النائب العام يفتح تحقيقًا عاجلاً في حادث خروج قطار بمنيا القمح عن مساره    إصابة 13 شخصا فى حادث انقلاب سيارة ميكروباص على طريق سوهاج البحر الأحمر    لاختبار الشبكات.. التعليم تكشف عن سبب عقد امتحانات الثانوية العامة بالمدارس    القبض على 121 متهمًا بالبلطجة والسرقة بالإكراه في أسبوع    تعرف على درجات الحرارة وحالة الطقس اليوم    اعرف.. أسعار العملات الأجنبية بكام في البنك الأهلي اليوم الخميس    الخميس.. أولى جلسات محاكمة لصوص حقائب سيدة مدينة نصر    كوريا الجنوبية تسجل 698 إصابة بكورونا و6 وفيات    المركزي الكوري الجنوبي يجمد سعر الفائدة عند مستوى قياسي منخفض    كلوب يلمح إلى تسبب صلاح في خروج ليفربول من دوري الأبطال: بيغمض عينيه قدام الجون    في الحلقة الثانية من «هجمة مرتدة».. المخابرات الإسرائيلية تخطط لتجنيد هند صبري    من هو الضابط محمد مبروك الذي يجسده إياد نصار في الاختيار 2؟    بلينكين: إعلان إيران عن تخصيب اليورانيوم «استفزازي»    المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض تؤجل قرارها تجاه لقاح «جونسون آند جونسون»    مصرع 3 أشخاص فى انهيار منزل من 5 طوابق بالدقهلية    ماذا نفعل مع أوراق المصحف التالفة والقديمة؟.. تعرف على رد المفتي    الإفتاء توضح 6 أعذار مبيحة للفطر وحكم من أفطر لعذرٍ منها    مفوضية مكافحة التمييز!    موعد أذان مغرب ثالث يوم من رمضان 2021.. ودعاء النبي عند الإفطار    وكيل صحة دمياط يجتمع بمديري الإدارات الصحية ومشرفي مبادرات الصحة العامة    محمد فتحى البرادعى يكتب: كيف ندير عملية التنمية فى الريف؟    اليوم.. البنك المركزي المصري يطرح أذون خزانة بقيمة 17.5 مليار جنيه    النيابة تباشر التحقيقات في حادث قطار منيا القمح.. وسؤال المصابين    اليوم.. وليد سليمان يخضع لفحص طبي    174 مليون مشاهدة لفيديوهات المبادرة الرئاسية «اتكلم عربي»    مواعيد مباريات اليوم الخميس 15 / 4 / 2021 بكأس مصر والقنوات الناقلة    روسيا: تأجيل واشنطن سحب قواتها من أفغانستان ينذر بتصعيد محتمل    «الأوقاف»: الشيخ الطاروطي سيمثل أمام لجنة من الوزارة السبت المقبل    هل يجوز تأجير شخص للصيام مكان آخر في رمضان؟.. أستاذ فقه يجيب    التحالف بقيادة السعودية يدمر 3 طائرات مسيرة ملغومة أطلقت صوب جازان    ضل راجل الحلقة 3 .. محاولة إجهاض عنيفة وراء حادث ابنة ياسر جلال    حقيقة تعاقد الأهلي مع حارس جديد    ريهام حجاج تعود من الموت في الحلقة الثانية من مسلسل "وكل ما نفترق"    تارا عماد ضحية للعادات والتقاليد في مسلسل موسى    عبد الحفيظ: الأهلي حقق المطلوب أمام النصر    البابا تواضروس يهنئ الرئيس والإخوة المسلمين بشهر رمضان    إمساكية شهر رمضان 2021| مواعيد الإفطار والسحور ثالث يوم رمضان    رئيس السكة الحديد: تجديدات القضبان وراء وقوع حادث قطار الشرقية    أمير توفيق: الأهلى لن يفاوض أى لاعب بالزمالك.. وهذه حقيقة توقيع إبراهيم عادل    الاستئناف توضح.. لماذا رفضوا إيقاف تنفيذ عقوبة إمام عاشور ومتي يناقش الملف؟    الأبراج حظك اليوم برج القوس يوم الخميس 15-4-2021 .. تنهي كل شيء    أحمد فهمي يكشف سبب عدم مشاركته في الجزء الأول من «الاختيار»    منى الجنزوري: كورونا تصيب الأطفال من سن شهر    مستشاران علميان لنادي العلوم بجامعة طنطا في الابتكار والبرمجيات    ممنوع من الزيارة.. الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد يتعرض لوعكة صحية    إيمان البحر درويش يكشف خزائن أسراره مع "العرافة" بسمة وهبة.. الليلة    واشنطن تحث الزعماء اللبنانيين على إنهاء الأزمة السياسية    الصحة: تسجيل 831 حالة إيجابية و44 وفاة بفيروس كورونا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بسبب انتهاك سيادة العراق.. توتر بين أنقرة وطهران
نشر في صوت الأمة يوم 28 - 02 - 2021

أفادت وكالة أنباء فارس الإيرانية، أن وزارة الخارجية الإيرانية، استدعت، اليوم الأحد، سفير تركيا في طهران دريا أورس، "احتجاجاً على تصريح وزير داخلية تركيا بوجود عناصر من حزب العمال الكردستاني على الأراضي الإيرانية".
وجاء ذلك بعد وقت قصير من استدعاء أنقرة سفير طهران لديها، على خلفية تصريحات لسفير طهران في بغداد اتهم فيها تركيا ب"انتهاك سيادة العراق"، قامت الخارجية الإيرانية بإجراء مماثل، واستدعت السفير التركي لديها، في تصعيد جديد بين البلدين.
وقالت الوكالة الإيرانية إن "الخارجية الإيرانية أبلغت احتجاجها الرسمي للسفير التركي على تصريح وزير داخلية تركيا ووصفته بغير المقبول".
كما انتقدت وزارة الخارجية الإيرانية، خلال الاستدعاء، "تصريحات السفير التركي في العراق وعدّتها غير مبررة".
من جهتها، كانت وكالة الأنباء التركية الرسمية الأناضول، قالت نقلاً عن مصادر دبلوماسية، إن وزارة الخارجية استدعت السفير الإيراني بأنقرة، الأحد، على خلفية تصريحات إيرانية بشأن العراق.
وقالت المصادر، إن الخارجية التركية أبلغت السفير الإيراني محمد فرازمند "رفض أنقرة الشديد" للاتهامات الواردة في تصريح سفير طهران في بغداد إيرج مسجدي.
وأضافت الخارجية في بيان، أن "ما تنتظره أنقرة من إيران هو دعم تركيا في مكافحتها للإرهاب، وليس الوقوف ضدها".
وشددت على أن "الجميع يعلم وبالأخص السلطات العراقية، أن العمليات التي تشنها تركيا في العراق تأتي في إطار مكافحة حزب العمال الكردستاني، الذي يستهدف استقرار العراق وأمنه وسيادته"، حسبما ورد في بيان الخارجية التركية.
ولفت البيان إلى أنه "خلال الزيارات الرسمية التي أجراها مسؤولون أتراك مؤخراً إلى العراق، جرى التأكيد على أن حزب العمال يمثل تهديداً مشتركاً لكلا البلدين".
مطالب بالانسحاب
والسبت، قال مسجدي، في تصريحات لشبكة "روداوو" الكردية، إن بلاده لا تقبل وجود أي قوات أجنبية في العراق ولا التدخل العسكري فيه، مطالباً القوات التركية ب"مغادرة العراق واحترام أراضيه".
وتابع: "يجب أن تتولى القوات العراقية توفير الأمن بنفسها، وقوات إقليم كردستان تحفظ الأمن في مناطقها، على الأتراك أن ينسحبوا إلى خطوط حدودهم الدولية، وينتشروا هناك، وأن يتولى العراقيون بأنفسهم ضمان أمن بلادهم".
في المقابل، رد السفير التركي لدى العراق فاتح يلدز، على تصريح مسجدي، في تغريدة على تويتر، قائلاً: "أعتقد أن السفير الإيراني آخر شخص يمكن أن يعطي تركيا درساً في احترام حدود العراق".
وعقب هذا السجال، وجه رئيس البرلمان العراقي، محمد الحلبوسي، رسالة إلى "بعض ممثلي البعثات الدبلوماسية في العراق"، عبر تويتر، قائلاً: "ممثلو البعثات الدبلوماسية في العراق واجبهم تمثيل بلدانهم وتعزيز التعاون بين البلدين، فعلى بعض ممثلي تلك البعثات أن يعي جيداً واجباته، ولا يتدخل في ما لا يعنيه، ويحترم سيادة العراق لكي يعامل بالمثل".
ومنذ أكثر من ثلاث سنوات، أطلق الجيش التركي عدة عمليات عسكرية، شمال العراق، آخرها "مخلب النسر 2" في ال10 من فبراير الجاري، ضد عناصر الحزب العمال الكردستاني، ل"حماية حدودها وأمنها القومي".
وتبرر أنقرة ممارساتها بالقول إن عناصر من الحزب، الذي تدرجه في قوائم الإرهاب، "يشنون هجمات يستهدفون بها المدنيين وعناصر الأمن، في داخل تركيا".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.