وزير الدفاع يتفقد وحدة التدريب الأساسي للمشاة    ولي العهد السعودي يعين خالد بن سلمان نائبًا لوزير الدفاع    محافظ الفيوم للمسئولين: لابد من تحكيم الضمير والاهتمام بالعمل الميداني    تخصيص أراضٍ لمشروعات خدمية وتنموية بالمحافظات    أمر ملكي بتعيين الأمير خالد بن سلمان نائبا لوزير الدفاع بمرتبة وزير    كواليس قطع العلاقات الدبلوماسية بين فنزويلا و كولومبيا    من هو وزير الدفاع السوداني عوض محمد أحمد بن عوف الذي أصبح نائبا للرئيس عمر البشير؟    شكوك حول مشاركة كومان جناح بايرن ميونيخ أمام ليفربول    حارس الزمالك: مواجهة بترو أتليتكو صعبة وتحتاج جهد كبير    تحرير 71 محضرا ضد المخالفين بحملة تموينية في الإسكندرية    حبس سائق توك توك بتهمة قتل شاب بزراعات مطاي في المنيا    أحمد موسى لوالدة أحمد الدجوي: «لو في مكان تاتي.. كان اتولع فيه»    شاهد.. عمرو أديب يسخر من أمير قطر بعد رفضه حضور القمة العربية الأوروبية    أحمد موسى: من يرفض الإعدامات إخواني إرهابي .. فيديو    بعد التهديد باستخدامه.. تعرف على استخدامات ترامب ل«الفيتو»    السلطات الأمنية العراقية تعتقل ممول تنظيم "داعش" الإرهابي بالنفط    المحاريث والهندسة تشارك بجرارات ومعدات ميكنة زراعية مصرية بأرض المعارض    "صوامع عتاقة" بالسويس تسد احتياجات المحافظة وجيرانها ب"القناة وسيناء".. "زين العابدين": استعدادات لاستقبال موسم حصاد القمح بعد شهر ونصف.. وتستوعب 60 ألف طن.. وتكلفة إنشائها 130 مليون جنيه    وزير الرياضة يشهد ختام نهائي بطولة الجائزة الكبرى لسلاح السيف    ساري: لا أعلم معنى "كرة ساري"!    بعد موافقة الرئيس على تمويله.. تعرف على أهمية «منظومة مياه بحر البقر»    البرلمان يوافق مبدئياً علي مشروع قانون الدفع الإلكتروني    تعليم الجيزة تناقش آليات قبول الأطفال بالمدارس التجريبية    حبس قاتل شقيقه الأكبر بمنطقة الدرب الأحمر    من «مسدس الصوت» إلى «المؤبد».. كيف تحوّل طارق النهري من «فنان» إلى متهم؟    مجلس النواب يرجئ التصويت علي إسقاط عضويتي سحر الهواري وخالد بشر    20 صورة| أصالة تتألق في حفل كبير ب«المنارة»    تامر عاشور يطرح «برومو» فيديو كليب أغنية «من غير ما أحكيلك» عبر «يوتيوب»    أحمد كرارة يبدأ تصوير أول مشاهده في "ياسمينا"    غداً.. "صحة أسوان" تستهدف تطعيم 246429 طفلاً بالحملة القومية ضد شلل الأطفال    وفد طبى مصرى فى غزة لاجراء عمليات جراحية لاول مرة منذ سنوات    تعرف على موعد مباراة الزمالك وبترو اتليتكو في الكونفيدرالية.. والقنوات الناقلة    مدير أمن جنوب سيناء يفتح تحقيقا في تعرض ضابط شرطة ل«عضة كلب»    اول تعليق لباسم مرسى بعد تعيين العميد فى سموحة    بالصورة .شاعر الاهلى يقلب الفيس بوك : اكثر حاجة اكرهها فى حياتى هى الاهلى    البنك المركزي: تراجع محفظة الأوراق المالية بالقطاع الحكومي ل 1.7 تريليون جنيه    اليوم.. جلسة تحضيرية لمؤتمر «أخبار اليوم» الثاني للتعليم    هل صلاة المرأة بدون جورب باطلة؟.. الإفتاء تجيب    حجاب المرأة: من البرقع إلى «التوربان»: عبدالناصر لقن الإخوان درسًا حين طلبوا منه فرضه على جميع المصريات    مصرع وإصابة 30 حوثيا في مواجهات بحجور بحجة    فيديو| «الجندي» يروي قصة مثيرة عن رؤية الإمام مالك لملك الموت    فيديو| «الجندي»: جثمان الإنسان حفنة ناقصة من الأرض وتفرح بعودته إليها    حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة.. غداً    غدا.. بدء حملة التطعيم ضد مرض شلل الأطفال بالمنوفية    غدا.. 226 فرقة ثابتة ومتحركة للتطعيم ضد شلل الأطفال بالوادي الجديد    تونس ضيف شرف مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية    تكريم محمد سيف الأفخم في ختام مهرجان "مسرح بلا إنتاج الدولي"    ضياء رشوان يوجه رسالة لعبدالمحسن سلامة ويحيى قلاش    شاهد .. نصيحة أمين الفتوى لسيدة دائما ما تتهم زوجها بالخيانة    الرئيس الجزائري يوقع 5 مراسيم رئاسية حول اتفاقيات مع دول أخرى    وفاة الفنان مصطفي الشامي بعد صراع مع المرض    «لاسارتي» يتابع مباراة شباب الأهلي أمام الداخلية    مصرع شاب فى مشاجرة بالغربية    قافلة طبية لجامعة طنطا بقرية ميت حبيب بسمنود 9 مارس    نص قرار رئيس المحكمة بإحالة المتهمين بقتل «إبيفانيوس» للمفتي    تعرف علي تفاصيل حفل الهضبة القادم في جامعة MSA    وزيرة الصحة: مبادرة الرئيس لقوائم الانتظار انتهت من 93 ألف عملية جراحية    عمل إذا فعلته أدخلك الجنة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التحالف العربي يوقف معركة»الحديدة»
نشر في الشروق الجديد يوم 15 - 11 - 2018

تعليق العملية العسكرية لإتاحة الفرصة لمحادثات سلام يمنية برعاية الأمم المتحدة .. وهادي يعلن تأييده للخطوة
قالت ثلاثة مصادر، اليوم، نقلت عنها وكالة رويترز، إن التحالف العربي بقيادة السعودية أمر بوقف الحملة العسكرية التي تستهدف المتمردين الحوثيين الموالين لإيران في مدينة الحديدة الساحلية اليمنية، بهدف اتاحة الفرصة لعقد محادثات سلام.
جاء ذلك غداة اعلان الإمارات العضو الرئيسي فى التحالف مساء أمس الأول، تأييدها لاجراء محادثات سلام يمنية اقترحتها الأمم المتحدة في السويد قبل نهاية العام. ولاحقا أبدى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي دعمه لمحادثات السلام الرامية الى وضع حد للمعارك في الحديدة.
ووفق ما نقلت وكالة رويترز، قال مصدر عسكري مؤيد للتحالف العربي إن التحالف أصدر تعليمات لقواته على الأرض بوقف القتال داخل الحديدة. وأكد مصدر عسكري آخر مدعوم من التحالف صدور هذا الأمر. وقال مصدر ثالث غير عسكري على علم بالقرار إن التحالف يستجيب لمطالب دولية بوقف إطلاق النار لضمان حضور الحوثيين محادثات السلام المزمعة.
من جانبها، نقلت وكالة سبأ الرسمية للأنباء، أمس، عن المتحدث باسم الرئيس عبد ربه منصور هادي إن الرئيس "وجه بدعم كل الجهود التي تضمن مصلحة اليمن في الوصول إلى سلام مستدام". وأضاف البيان أن "معركة اليمنيين لتحرير الحديدة أمر لم يعد منه مفر، سلماً أم حرباً". مشددا على أن الرئيس هادي يتابع الجهود المبذولة لعقد جولة مشاورات سلام جادة قائمة على المرجعيات الثلاث، لإنهاء الانقلاب واستعادة الدولة.
ونوه هادي، بقدرة القوات المشتركة على تجنيب المدنيين مخاطر المواجهات في الحديدة "التي تعتبر جزءا من المعركة الوطنية ضد ميليشيا الحوثي الانقلابية"، وفق ما أضاف بيان الرئاسة.
وبينما يحاول مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن مارتن جريفيث إنقاذ المحادثات بين الأطراف اليمنية المتحاربة بعد انهيار الجولة الأخيرة في سبتمبر بعدم حضور الحوثيين. غرد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش عبر تويتر، مساء أمس الأول، "نرحّب بمحادثات تقودها الأمم المتحدة في السويد في أقرب وقت ممكن"، مضيفا أن التحالف يدعو للاستفادة من هذه "الفرصة" لإعادة إطلاق المسار السياسي.
ويأتي قرار التحالف العربي وسط دعوات حلفاء غربيين، ومن بينهم الولايات المتحدة، لوقف إطلاق النار قبل استئناف جهود السلام التي تقودها الأمم المتحدة لإنهاء الحرب الدائرة منذ أكثر من ثلاث سنوات والتي دفعت اليمن إلى شفا المجاعة.
وأبدت السويد استعدادها لاستضافة محادثات سلام في أقرب وقت ممكن لانهاء النزاع في اليمن كما أعلنت وزيرة خارجيتها مارجو والستروم الثلاثاء.
وأمس ولليوم الثالث على التوالي، ساد هدوء في الحديدة. غير أن خبراء يقولون إن هجوما للتحالف على المرفأ لا يزال محتملا. وهو ما يمكن أن يضع 14 مليون يمني يعتمدون على المساعدة، على حافة المجاعة.
وخلال الأسبوعين الأخيرين، أسفرت الاشتباكات العنيفة، بين القوات الحكومية المدعومة من التحالف والمتمردين الحوثيين فى محافظة الحديدة إلى مقتل نحو 600 شخص غالبيتهم من الحوثيين، وذلك قبل أن تخف حدة المعارك في المدينة الساحلية مساء الاثنين، ثم تحولت إلى اشتباكات متقطعة الثلاثاء وتوقفت الأربعاء، في وقت كان فيه االحوثيون يضعون عبوات وألغاما في محيط ميناء المدينة الواقع في شمالها.
وتخضع مدينة الحديدة لسيطرة الحوثيين منذ 2014، وتحاول القوات الحكومية بدعم من التحالف العسكري استعادتها منذ يونيو الماضي. وتقود الإمارات القوات الحكومية في معاركها مع المتمردين الحوثيين في المدينة. وكانت قد جمعت في بداية العام ثلاث قوى عسكرية غير متجانسة ودرّبتها لشن الهجوم على ساحل البحر الأحمر باتجاه ميناء الحديدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.