بعد اجتماع 7 ساعات .. التشكيل الكامل ل مجلس نقابة الصحفيين    "الأوروجواى" تكتسح الإكوادور برباعية نظيفة فى كوبا أمريكا    شاهد بالفيديو نشاط مكثف للرئيس واستقبال وزير خارجية الإمارات    الاحتلال الإسرائيلي يوزع إخطارات هدم وإخلاء أراض في العيسوية لإقامة حديقة تلمودية    بريطانيا: شبه متأكدين من تورط طهران في «هجوم الناقلات»    اليونان تعلن اقتراب فرض عقوبات على تركيا    watch it فى بيان: توقيع اتفاقية مع مدينة الإنتاج الإعلامى لعرض كافة الأعمال الإنتاجية.. والشركة تؤكد: الهدف تعظيم الفائدة للمنتجين وحماية المحتوى.. وعدم السماح بمزيد من الإهدار.. وترحب بتعاون الجميع    محمد الشرنوبي يحيي أمسية غنائية بدار الأوبرا ضمن فعاليات المهرجان الصيفي.. الأربعاء    بالأرقام .. تعرف على عدد المخالفات المرورية التى تم ضبطها خلال 24 ساعة    يوفر 8000 فرصة عمل .. ملتقى توظيف لجمعية مصر النيل بالجيزة    بالفيديو - جئنا لنفوز باللقب.. أوروجواي ترسل تهديدا لمنتخبات كوبا أمريكا برباعية في الإكوادور    بالفيديو.. ريهام سعيد: دينا الشربيني بقت ملهمتي    قطاع الأمن العام يضبط 205 قطعة سلاح نارى و213 قطعة سلاح أبيض خلال    «التعبئة والإحصاء» يعلن عن انطلاق الاستراتيجية الوطنية لتطوير الإحصاءات    زلزال بقوة 5.4 درجة يضرب جزر كرمادك بجنوبى المحيط الهادئ    منى فاروق وشيما الحاج تغادران قسم أول مدينة نصر بعد قرار إخلاء سبيلهما    19 يونيو.. اتحاد كتاب مصر يناقش كتاب «تجديد الخطاب الثقافي»    مندوب مصر بالاتحاد الإفريقي يستقبل كبير مستشاري برنامج الأمم المتحدة للإيدز    العامة للاستثمار: 74% زيادة فى حجم الاستثمارات اليابانية لمصر    مصرع وإصابة 3 أشخاص في حادث انقلاب دراجة بخارية بالدقهلية    مدرب غينيا: قدمنا لمصر هدية.. وصلاح في القمة    هاني رمزي: كأس الأمم الأفريقية لن يخرج من مصر    ليكيب تُفجرها: سان جيرمان يستعد لبيع نيمار هذا الصيف.. بشرط    صناعة الحبوب: توريد 128 ألف طن أرز أبيض ل«السلع التموينية» الأسبوع الجارى    الأناضول تدافع عن نفسها بعد فضيحة انتخابات اسطنبول..ومغردون: مؤسسة أردوغانية    الرئيس يوجه بتفعيل آليات صندوق تكريم الشهداء والمصابين    من بين 552 لاعباً ب "كان 2019":    الأزمات تهدد عرش المغرب للظفر ب أمم أفريقيا    «أجيرى» يدرس زيمبابوى بالفيديو ويحذر اللاعبين من «السماسرة»    في قاعدة محمد نجيب العسكرية..    بالنسبة لهم انطلقت البطولة مع وصول أول وفد.. استعدادات المتطوعين ب"كأس الأمم" فى "شباب وبس"    بصدق    ضمير وطن    نتيجة أولى ثانوي 2019 .. الوزارة للطلاب : اطمئنوا.. سنرسل لكم نتائجكم قريبًا    رصد عمليات غسل أموال بقيمة 55 مليون جنيه من الاتجار فى المخدرات    انقلاب سيارة محملة بأسمنت سائل واشتعالها على طريق سوهاج    الإسكان    رئيس البورصة:    مصر تتوصل لتسوية مع إسرائيل بشأن الغاز الطبيعي ب500 مليون دولار    التراس: العربية للتصنيع أنتجت سبعة قطارات مكيفة للخط الثالث للمترو    عودة طيران أذربيجان .. ينعش السياحة في مصر    غداً ولأول مرة    خواطر فنية    يالا نخرج    فوضى الترميم تشوه ميادين وتماثيل «عروس المتوسط»    خاطرة دعوية    مشروعات جديدة لمياه الشرب والصرف الصحى بالبحيرة وسوهاج    الصحة    مشروع تخرج ل 8 طالبات بإعلام "مصر الدولية"    مشاكسات    بعد إحرازهم أهداف مصر في غينيا .. مروان محسن وأحمد علي وعمر جابر يتصدرون تويتر    عودة الكهرباء بنسبة 88% في أوروجواي بعد انقطاعها عن كامل البلاد    الحد الأدنى 225 درجة.. محافظ كفر الشيخ يعتمد تنسيق القبول بالثانوي العام    فيديو.. أحمد كريمة يطالب بإقامة دعوى قضائية ضد قناة العربي بسبب سب الصحابة    خالد الجندي: الخلاف في جمع الستة البيض والقضاء مشكلة لمن يرفض التدين    المرأة الحائض.. هل يجوز لها زيارة القبور؟    وزيرة الصحة تتفقد التشغيل التجريبى لوحدة صحة عمر بن الخطاب ببورسعيد    دار الأفتاء تنتهى الجدل .."الرحمة الموزعة على روح الميت حلال ولا حرام"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محمد عبد الوهاب والحرب الموسيقيه
نشر في شباب مصر يوم 10 - 07 - 2012

ادون لمحبى الموسيقى ما تم كتابته عن اقتباس الموسيقار من بعض الجمل اللحنيه الغربيه ومن الفن الغربى أو كما يدعى البعض أنها (سرقات) واضحه من أشهر المقطوعات والمؤلفات الموسيقيه الغربيه والسيمفونيات.
وكتبت العديد من المقالات عن هذه القضيه من قبل نقاد والمختصين ومنهم من أسماه (حرامي الفن) ومنهم من إتهمه صراحة بسرقة الألحان الغربيه وحتى المصريه ..
بدأ هذا الهجوم على الموسيقار محمد عبدالوهاب في أواخر سنة 1957 حينما تعرض فجأه وبلا مقدمات لهجوم ثلاثي من أشهر فناني ذلك الوقت وهم الملحن كمال الطويل ، ومحمد الموجي ، وعبدالحليم حافظ .. وقال كمال الطويل في هجومه في إحدى الصحف المصريه ( ان عبدالوهاب تلميذ في مدرستي .. وأنه يشبه نفسه بالنهر المتدفق .. وأنا لا أعترض على هذا التشبيه وإنما يلذ لي أن أوضح بأن هذا النهر يستمد الحياه من أنهار غير مصريه .. ودليلى على ذلك أغانيه الأخيره قد إستحالت إلى طعم آخر ولون آخر ونهج آخر .. حتى أداء عبدالوهاب تغير .. والذي يسمعه وهو يؤدي .. آه م الإثنين .. يتذكر عبدالحليم في .. بيني وبينك إيه .. لقد إختفى عبدالوهاب القديم وظهر عبدالوهاب المتأثر بمدرستي ) وقد وافق كلامه كلام محمد الموجي أن محمد عبدالوهاب سرق جمل من ألحان كمال الطويل ..
أما عبدالحليم فقد قال في لقاء صحفي (صوت عبدالوهاب صدى لصوتي .. وعبدالوهاب يريد أن يعلق إسمه دائماً فوق القمم المرتفعه وأن عبدالوهاب قد غير أداءه وطريقته لينسجم معى ..لقد أصبح صدى لصوتي ) .هل تصدقون ؟؟؟؟. !!!!
ثم هاجم الصحفي محمد التابعي في حمله شرسه ضمنها عدة مقالات في جريدة أخبار اليوم عام 1962 تحت عنوان (فن حرميه) ..
ثم بعد ذلك في يونيو سنة 1979 شنت جريدة السفير اللبنانيه حمله هاجمت فيها عبدالوهاب وعرضت وثيقة اليونيسكو وأسمتها سرقات من الموسيقى الكلاسيكيه الغربيه وقد وزعت هذه الوثيقه ونشرت في الكثير من المجلات والصحف العربيه .. أما الإقتباسات المذكوره في الوثيقه فهى كالتالي :
- لحن أغنية ( أحب عيشة الحريه ) و (طول عمري عايش لوحدي) مأخوذين من السمفونيه الخامسه لبتهوفين المعروفه بإسم القدر .- وأن موسيقى النيل نجاشي والنهر الخالد من إحدى إفتتاحيات تشايكوفسكي .- وأن أغنية ( كان عهدي وعهدك في الهوى) مقتبسه من أوبرا عايده لفردي .- وأن أغنية (يا اللي نويت تشغلني) من أوبرا ريجوليتو .- وان أغنية (القمح) مأخوذه من إحدى مقطوعات تشايكوفسكي أيضاً .
- وأن أوبريت (مجنون ليلى) مقتبس من أوبرا (شمشون ودليله) لسان صانس .
- كما إقتبس لحن رقصة العبيد لكورساكوف ، كمستهل للحن أغنية (سجى الليل) .
أما ردود ودفاع الموسيقار محمد عبدالوهاب عن نفسه ويقول سليم سحاب ان تلك الاراء تؤكد أن ظاهرة الإقتباسات الفنيه شائعه منذ القدم وهي موجوده أيضاً في الفن الغربي .. ولو كان على سبيل المثال أن محمد عبدالوهاب قد أخذ موسيقا (أحب عيشة الحريه) من بداية السيمفونيه الخامسه لبتهوفن فإن الشائع أن بيتهوفن نفسه قد إقتبسها من رقصه إيطاليه في أوبرا (ترانتيلا) من أعمال القرن السادس عشر وكذلك الموسيقار باخ وموتسارت وغيرهم من عظماء موسيقى الغرب أخذوا العديد من موضوعات أعمالهم من آخرين ولكنهم بنوا وطوروا عليها من لغتهم الخاصه . ولا يمكن لعاقل القول بأن محمد عبدالوهاب سارق موسيقى وهو صانع كل هذا التراث . إننا لو قلنا ذلك كأننا نقول أن ملياردير سرق بضعة دراهم أو حفنة دولارات .
ولو أن محمد عبدالوهاب أخذ جمله وبنى عليها عملاً كبيراً فهذه إضافه تحسب له ولا تحتسب عليه السرقه عندما تأخذ جزء أو جمله موسيقيه وتكون هذه الجمله المقتبسه أهم ما في هذا العمل ، لكن أي فنان من حقه أن يقتبس ويبني على ما اقتبسه عملاً فنياً ابداعياً .أما موسيقار الاجيال فقد ظل حائراً لماذا كل هذه الهجمه الشرسه عليه . وكان يتسائل لماذا لم ينتقد طه حسين وأحمد لطفي السيد ومحمد حسين هيكل في إتجاههم نحو الأدب الغربي . ورأيه الشخصى أن الموسيقار سيد درويش كان يستلهم أعماله وكون عبقريته من ملاحقة الناس في الشوارع وسماعه لهم ، وأخذ الألحان التى كانوا يرددونها وكان يبنى ويضيف عليها من عنده عليها من أفكاره . إن هذا اعتبره الناس عبقريه وليس سرقه ، فلماذا هذا الهجوم والإتهام .
وما قول محبى الفنون فى تلك القائمه من الاقتباسات الموسيقيه وهى بالطبع قائمة أطول فى الاقتباسات \ سجى الليل ( نهاية اوبريت مجنون ليلى
من (( سحر الشرق )) للموسيقار كاسيو \ مطلع الجندول من سيمفونية (( شهرزاد )) للموسيقار الروسي رمسكي كورساكوف \ مقدمة القمح الليله من باليه (( كسّارة البندق )) للموسيقار الروسي بيتر تشايكوفسكي \ اغنية على بالي .. الجزء الذي يقول فيه ... وليل ونهار على بالي من لحن (( البايو))\ مقدمة آه منك ياجارحني من (( الموسيقى الرومانيه الشعبية )) \ في اغنية .. ياللي بتنادي اليفك من السيمفونيه الناقصة (( الثامنه )) للموسيقار النمساوي فرانز شوبارت \ مقدمة اغنية .. الميّه تروي العطشان من حلاّق اشبيليه للموسيقي رونسييه \ في اغنية قالوا لي ايه الشباب من (( مارش )) لجون فيليب \ في قصيدة لاتكذبي( ( كوني كما تبغين لكن لن تكوني .. الخ )) مأخوذ من لحن سرينا لشوبارت \ في اغنية .. يانايمه الليل وانا صاحي من (( اوبرا شمشون ودليله )) ل.. سان ساتس \ في اغنية .. فوق الشوك لحن لعبد الحليم حافظ \ المقدمة من (( لحن غربي يعزف في حفلات الشاي)) \ مقدمة اغنية .. احب عيشة الحرّيه من (( السنفونيه الخامسه )) للموسيقار الالماني الاصم لودفيغ فان بتهوفن \ في اغنية ياللي نويت تشغلني من (( لادونا مويل )) للموسيقار الايطالي جوزيبي فيردي \ في اغنية .. اهون عليك من (( الفصل الثالث من اوبرا عايدة )) للموسيقار الايطالي جوزيبي فيردي \ في اغنية .. يادنيا يا غرامي : من (( اغنية شراب الروسية التي ظهرت في فيلم نينوشكا للممثله جريتا جاربو )) \ اغنية ... الحبيب المجهول ... الموسيقى التي تسبق ... مين انت ياللي بتشاغل احلام شبابي .. الخ : من (( انشودة زيجيفريد .. للموسيقار الالماني ريتشارد فاجنر )) هل تصدق عزيزى المتابع – انا من محبى محمد عبد الوهاب لكن ما يذكر من العجب ؟؟؟؟؟ وايضا لم يترك الحان وموسيقى سيد درويش حيث مطلوب من الساده المتابعين سماع لحن العربجيه سيجدون ان لحن يادى النعيم اللى إنت فيه يا قلبى
مسروق من لحن العربجية ؟ ومن جبروته قفل بيها الاغنية كمان (الأستاذ إقتبس كرافتة الشيخ سيد) وكان الاكثر غرابه عندما كتب وصرح الموسيقار محمد عبد الوهاب عن تلك الاقتباسات وكان تبريره غريب لما قال ( فيها ايه لما استعير كرافته عجبتنى من صديق ! عشان شايفها لايقة على الطقم اللى انا لابسه وايضا الموسيقار غجبته كرافته تانيه وهى عمال تجري قبلي وبحري من ياوابور قوللي
مقتبسة من صفر ياوابور واربط عندك من لحن السلامة لسيد درويش ومما يؤكده البعض إن محمد عبد الوهاب كان بيقعد دايما في الصفوف الأولى في الكنيسة المرقسية القديمة بشارع كلوت بك بالفجاله يوم الجمعة العظيمة أو الحزين من كل عام وبيكون وهو قاعد ومطرطق ودانه ومركز جدا مع كل نغمة بتتقال
ان ما يقال عن الموسيقار محمد عبد الوهاب ترجمته عندما اشار له احمد شوقى وقال له (هات الجرايد اللى بتتكلم عنك بطريقة غير لائقة ورصها فوق بعضها واقف عليها)
فتعجب عبد الوهاب من كلمات امير الشعراء عندها قال له ( كل ما عليت الجرايد كلما عليت انت) وكانت كلماته لها اكبر صدى عند محمد عبد الوهاب
وتحققت رؤيا احمد شوقى واصبح محمد عبد الوهاب..موسيقار الاجيال الماضية والقادمة \ هو محمد عبد الوهاب مطرب الملوك والامراء وحتى رتبة اللواء
عبد الوهاب ياسادة فى العشرينات وحتى الاربعينيات صوت نادر جدا وهو دا اللى هايبقى منه اما موضوع عبقريته فى التلحين فاللاسف اعماله شكلت وجداننا ووجدان الكثير من اجيال تعاقبت وعبقريته سوف تظل فى كيفية نسج مااقتبسه
الى الحان عظيمة – لقد زادت تلك الزوبعه وكثرت بعد توزيعه لنشيد سيد درويش "بلادي بلادي" ولعزفه في استقبال الرئيس انور السادات عند عودته من إسرائيل بعد توقيع اتفاقية "كامب ديفيد" حيث حنق الكثير على محمد عبدالوهاب لذلك الاستقبال، وقد سبق للموسيقار ان حاول التهرب من هذا العمل وتظاهر بالمرض ولكن دون جدوى!! ولعلم الذين يغفلون انه الموسيقار و صاحب روائع (يا جارة الوادي، خدعوها، أحب أشوفك، خايف أقول، لما أنت ناوي، عشقت روحك، ليلة الوداع، القلب ياما انتظر، مين عذبك، في الليل لما خلي، جفنه علم الغزل، ياشراعاً، سهرت، عندما يأتي المساء، ياورد مين يشتريك، الجندول، مضناك جفاه مرقده ، حياتي إنت، الحبيب المجهول، قالت، كليوباترا، لست أدري، الفن، فلسطين، عاشق الروح، مقادير من جفنيك، دعاء الشرق، كل دا كان ليه، النهر الخالد،...) وعشرات القطع الموسيقية البديعة والتي لاتشبه بعضها البعض انه أعظم موسيقي ظهر في الشرق!!!! انه عظبم وموسيقار عربي خدم الموسيقى أكثر من ثلاثة أرباع القرن وكون أذواقنا بل لولاه لما ازدهر الغناء العربي ولتوقفت الموسيقى عند ما انتهت إليه عند وفاة سيد درويش!! فانظروا إلى حال القصيدة مثلاً في عهد سيد درويش ( والذي لم يقترب منها ) وسلامة حجازي ومحمد عثمان، وانظروا إليها لا أقول في الستينيات ولا في الخمسينيات بل في منتصف الثلاثينيات وقارنوا واحكموا !!!!! من طور فن القصيدة غير محمد عبدالوهاب من لحن وغنى "منك يا هاجر دائي" و "أخاف عليك من نجوى العيون" و "خدعوها بقولهم حسناء " و "ياحبيبي كحل السهد" و "ياجارة الوادي" و "ردت الروح" و "علموه" و "ياشراعاً" و "أعجبت بي" ؟؟؟!! فلتأخذوا "أعجبت بي" وقارنوها بكل القصائد في ذلك الوقت سواء ألحان محمد القصبجي أو زكريا احمد أو داوود حسنى او فريد غصن اورياض السنباطي أو غيرهم.
واعود واقول ان اقتباس اللحن تعنى ان يقوم الموسيقى او الملحن باخذ جملة موسيقية لحنية كاملة تتعدى اربعة موازير نقلا واضحا دون اى اضافة او ابداع او تطوير عليها وهذا غير مقبول ويعد تدليس يحاسب عليها القانون
والاقتباس هو الاستعانة بتيمة موسيقية يعجب بها الملحن حيث يستعين بهذه التيمة البسيطة بعمل تنويعات عليها لتكوين لحن من ابداعة الشخصى ومن خياله لتكن هذه التيمة المقتبسة هى ملهمة هذا الابداع ، وهذا لايعتبر فى الفن سرقة على الاطلاق بل الكثير من الموسيقين العالميين فعلوا ذلك ، فقد قام الموسيقى المجرى الشهير بيلا بارتوك الذى اسس المدرسة الثأثيرية فى الموسيقى العالمية بأخذ جمل لحنية شعبية ليؤلف عليها مقطوعاته الموسيقية ، بل فعلها بيتهوفن وسيد درويش وهذا يعتبر نوع من الابداع ، لان هذه التيمة البسيط التى لاتتعجى ثوانى عند سماعها مجرد الهام جديد عند هؤلاء الملحنين واما التأثر فى الموسيقى بمعنى ان الفنان يسمع موسيقى فنان اخر ، او موسقى شعوب اخرى فيتأثر بها ثم يقوم بعمل شكل جديد لالحانه او لادائة متأثر اى غير مقتبسا او مقلدا ، ليعمل تيمة لحنية جديدة علية مضيفا فكرة وابداعة وهذه ميزة وموهبة عند الفنانين العظماء بأنهم دائما يتأثرون بلاشكال والالوان الموسيقية الاخرى الجديدة عليهم وكأنهم يتعلمون ويتثقفون حين يسمعون.
- اما بالنسبة لمحمد عبد الوهاب فكان يتبع خاصيتين فقط وهما ( الاقتباس المقبول ، والتأثر ) فلم يكن الموسيقارابدا احب تلك الالحان بعد هذا التاريخ الفنى الكبير وبعد الاف الالحان التى قدمها والتى تعد روائع فى تاريخنا الموسيقى واخيرا وللعلم فقد قامت جمعية المؤلفين والملحنين بجمع كل ماهو مقتبس فى الحان محمد عبد الوهاب فوجدوا هذه المقتبسات فى 60 لحن من جميع الحان عبد الوهاب ، ولو حسبنا هذه الالحان مقارنتا بألحانه التى قدمها طوال حياته نجدها شيىء لايذكر بل نستبعد هذه الالحان المقتبسه اذا كان ذلك يرضى من يقول ان محمد عبد الوهاب حرامكى ، سنجد انه ايضا عبقرى فحرام .....حرام ....ان نهدم اهراماتنا وكنوزنا - اعتقد انه يحق لنا الاستمتاع باعمال محمد عبد الوهاب دون الوقوف طويلا امام قضية اقتباساتة من الموسيقى العالمية. فقط فلننظر الى بعض من اعماله التى غناها بصوته مثل مضناك لامير الشعراء احمد شوقى -- و النيل نجاشى التى كتبها احمد شوقى بالعامية لاجل الموسيقار -- جبل التوباد ايضا لاحمد شوقى – ولحن قالت لصفى الدين الحلى -- او ست الحبايب بصوته \ هل يوجد فى تاريخ الغناء العربى من غنى بمثل هذه الروعة .اما عن راى كمال الطويل او عبد الحليم حافظ فى محمد عبد الوهاب فاعتقد ان الاعمال التى ذكرتها ما عدا ست الحبايب قد ابدعها و غناها قبل ان يكون لاى منهما شان بالغناء العربى . و بالمناسبة فان الراحل رياض السنباطى كان يرى ان افضل من غنى فى الناطقين بالعربية هو محمد عبد الوهاب - ان التفكير العلمى لا يعترف بثوابت او حتى مقدسات وكل الاشياء قابلة للتحليل والنقد والتشريح للوصول الى معطيات وكشف ستر اسرار جمال العمل وجوانبه والغوص داخلة لاستخراج مكنوناته وربما كانت ذهبا وربما كانت نحاس فليس كل مايلمع ذهبا
واعتقد ان ثوابتنا تنحصر فقط فى الامور الدينيه. وما عدا ذلك فى امور بالطبع فباب البحث و الاجتهاد و التحليل مفتوحا . ولكننى فقط ارى انه يجب بالاستمتاع بالفن الذى نبحث عنه جاهدين دون ان نحاول ان نعكر صفو حبنا به . و عن اقتباسات محمد عبد الوهاب فهى معلومة بالطبع للكثيرين و كان هناك الكثير مما قيل فى هذا الموضوع حتى ان السبب الرئيسى لعدم تلحين محمد عبد الوهاب للمطرب محمد قنديل ان الاخير قد صرح لاحدى الجرائد فى خمسينيات القرن الماضى بان الموسيقار ( يقتبس الحانة من الاخرين ) . وان الملحن روؤف ذهنى يقوم بعمل الالحان و اعطائها للموسيقار .
وان كان ذلك هو السبب هل المطرب تعاون مع الكنز المسمى روؤف ذهنى ؟ بالطبع غنى طيلة حياته الفنيه لحن واحد الا وهو لحن الناس من نظم بخيت بيومى ! اليس من المعلوم ان الشيخ سيد درويش قد قام بتلحين بعض الاعمال الغير شائعة التى تحتوى على كلمات و الفاظ خارجة ومع ذلك فلم ينقص ذلك من قدره شيئا . و عموما الاختلاف فى الرأى لا يفسد للود قضية . وليكن مبدئنا ان رايك صوابا يحتمل الخطا و رايى خطا يحتمل الصواب منذ أن أصدرت منظمة اليونسكو بجناحها العربي في سنة 1979 لائحة تضم 13 أغنية لمحمد عبدالوهاب متهمة إياه بسرقة ألحانها من أعمال موسيقية غربية وأنا أتناول هذا الموضوع في إطاره الموسيقي فقط, والهدف من ذلك هو إبعاد تهمة السرقة عن محمد عبدالوهاب على أساس أنه مارس ما مارسه غيره من أساطين الموسيقى الغربية. أنا برأي البسيط حتى ولو أن موسيقار الأجيال اقتبس فهذا ليس جريمة ففي جميع مجالات الادب والقصص وحتى الشعر نجد هناك اقتباسات
واذا اقتبس عبد الوهاب من موسيقى غربية وأدخلها ضمن نطاق اغاني شرقية
فهذا أعتبره نوع من التجديد المنفرد له - اما ما يقوله كمال الطويل ان محمد عبد الوهاب من مدرسته فانا اشك لذلك فالعين لاتعلى عن الحاجب ولو نقارن ماذا قدم الموسيقار وكمال الطويل لرجحت كفة محمد عبد الوهاب وهى خير دليل على عبقرية محمد عبد الوهاب - انا لا ارى فرقا بين الاقتباس من لحن معروف مؤلفه و بين الاقتباس من التراث الشعبي ، في النهاية الحصيلة واحدة ان الملحن اخذ جملة موسيقية من غيره و قام بدمجها في عمله الفني ،
محمد عبد الوهاب فعل ذلك من اعمال عالمية وغربية لانه كان اكثر انفتاحا من غيره على الموسيقى العالمية و اقدر المؤلفين بلا منازع على تعريب الجمل الموسيقية بحيث لا نشعر انها اجنبية و محمد عبد الوهاب نفسه تأثر بالفولكلور الشعبي الغربي في اعماله كما يتضح في النيل نجاشي مثلا او لحن اهواك، غاية الامر ان اقتباساته اوضح للمتخصصين لان الاعمال الغربية البارزة معروفة و تدرس في المعاهد و ليس الحال كذلك في البيئة المصرية والعربية فالتوثيق الاكاديمي عندنا لا زال يحبو
و عندما بدأ محمد عبد الوهاب اغنية احب عيشة الحرية بالضربات الاولى لسيمفونية بيتهوفن ، اكمل اللحن باسلوبه و روحه و خرجت الاغنية مصرية خفيفة الدم لم نشعر ابدا انها غريبة عنا - الفرق بين محمد عبد الوهاب و غيره من الملحنين هو مصادر الاقتباس فهو متأثر بالغرب اكثر من غيره ، و ان لم يمنعه هذا من المزج الفريد العبفري بين التراث الصوفي او المقامات العربية و بين الاسلوب الغربي (فالرجل من اسرة صوفية عريقة) وكان هذا المثل على لسانه : في احدى حلقات النهر الخالد مع سعد الدين وهبة تطرق الكلام عن قصيدة دعاء الشرق و اسلوب تلحينها
فقال محمد عبد الوهاب/ انا في هذا اللحن أفتن على نفسي ، عن نشأتي فعندما كان الشيخ في مسجد سيدي عبد الوهاب الشعراني يتلو القرأن هكذا: و قام بتلاوة سورة الضحى كما كان يسمعها من امام مسجد الشعراني و بعدها انشد مطلع القصيدة: يا سماء الشرق طوفي بالضياء - فظهر التأثير الواضح للتلاوة على اللحن و هنا اقول انه لو لم يحدد محمد عبد الوهاب بنفسه هنا مصدر الاقتباس لنا ما عرف احد بمن تاثر محمد عبد الوهاب في هذا اللحن ( الموسيقار واضح جدا وواثق من نفسه )
متفق مع اراؤكم تماما بشأن الاقتباس المشروع و الفرق بينه و بين السرقة الفنية
هناك فقط نقطة : انا لا ارى فرقا بين الاقتباس من لحن معروف مؤلفه و بين الاقتباس من التراث الشعبي ، في النهاية الحصيلة واحدة ان الملحن اخذ جملة موسيقية من غيره و قام بدمجها في عمله الفني ، محمد عبد الوهاب فعل ذلك من اعمال عالمية و غربية لانه كان اكثر انفتاحا من غيره على الموسيقى العالمية ولا ننكر أن هناك بعض الجمل الموسيقية للموسيقار أخذها اقتباسا من مؤلفات موسيقية أخرى سواء غربية أو من سيد درويش وذلك تأثرا بها ، وبهدف إعادة توظيفها بشكل وصيغة أخرى تخدم لحنا جديدا ذو أسلوب مختلف تماما عن اللحن الأصلي ، في حدود الشرعية الموسيقية للاقتباس . ولذلك تقسم ثروته إلى ثلاثة أجزاء :
1- ألحان وموسيقى من تأليفه الشخصي وهي تمثل ما لا يقل عن 95 % من أعماله .
2- جمل موسيقية مقتبسة مشروعة وهي تمثل حوالي 4 %
3- جمل موسيقية أخرى مشابهة لبعض الأعمال ( توارد خواطر) وهي تمثل حوالي 1 % وان ما يمكن لمسه في موسيقى "المحدث" محمد عبد الوهاب هو "التاثر" بمدارس التاليف الموسيقي عامة , والابداع منقطع النظير في تاليف الجمل الكلمات والحروف العربية مع اعطاء كل من هذه البنود جمالا واحتراما يليق بقيمة توقيع هذا الهرم على العمل الشامل. ومثال على ذلك قصائد : الام الخلف بينكم ,و اي سر فيك و لست ادري و القيثارة ) الموسيقار يتاثر بكل جميل اضف الى حبه لعيشة الحرية وعلى الرغم من كونه كروان حيران ومن خلال تسجيل للتليفزيون السورى فى مطلع السبعينات أعلن الموسيقار الكبير بكل تواضع أن الغرب أيضا يقتبس من ألحانه وأعطى دليل على ذلك مثلا أغنية القمح الليله ، لحنها يعتبرالنشيد القومى فى أمريكا وأن أى حفلة لموسيقى عربية فى أمريكا يطلب الحضور الأمريكان سماع أغنية القمح وأيضا من لحن مجنون ليلى اقتبس الموسيقار الروسى أميروف جزء كبير وأضافه الى سيمفونية من تأليفه وقد تم عزفها فى القاهرة بواسطة الفرقة الروسية. وايضا نقدم معلومات عن تفوق الموسيقار محمد عبد الوهاب أن مقطوعة هدية العيد للموسيقار محمد عبد الوهاب ( ولها اسم آخر هو فرحة العيد ) من مؤلفاته 100% وقد ألفها الموسيقار الكبير لفرقة الموسيقى العسكرية المصرية للمشاركة فى مهرجان الموسيقى العسكرية الدولى ( والذى كان يقام سنويا فى احدى الدول الأروبية - لست متأكدا فرنسا أم ايطاليا ) وقد فازت هذه القطعة الفنية والتى تعد تحفة موسيقية بحق بالكأس لمدة 3 سنوات متتالية ( 1964 ، 1965 و 1966 ) والآن هذه الموسيقى تعتبر الموسيقى الرسمية لجميع دول العالم للموسيقى العسكرية والمراسم الخاصة.فما هو رايكم - لا يوجد ملحن واحد في العالم العربي يستطيع مضاهاة أثره على الموسيقا العربية منذ العشرينات وحتى وفاته. حتى رياض السنباطي وهو الوحيد الذي تقترب موهبته من موهبة محمد عبد الوهاب، كان ذكيا بأن لم يضع نفسه ابدا في مقارنة معه ومثلا فريد الأطرش خسر كثيرا عندما قال ان على عبد الوهاب ان يغني من ألحانه، لأن الجمهور يعرف من هو فريد الأطرش، ومن هو محمد عبد الوهاب.
وخلاصة القول ان الموسيقار قدم للغناء والتلحين ما قدمته ام كلثوم لهذا الفن وهو أولا وقبل أي شيء ارساء مهنة المطرب والفنان الملتزم والمحترم، الذي يحترم فنه ونفسه وجمهوره. تخيلوا معي يا اصدقائي مثلا لحن النهر الخالد. هل ممكن ان تستمع الى الاغنية دون ان ينجرف ذهنك الى النيل العظيم؟ احيانا اتساءل كيف استطاع محمد عبد الوهاب ان يلحن هذا اللحن؟ كيف انخلق في ذهنه؟ اعجاز!
الاقتباس او التأثر بالموسيقى الغربية الذي قام به عبد الوهاب من حسن حظنا، لأنه نقل الينا الموسيقى الغربية في اغاني اصبحت من تراثنا الصميم...يعني مثلا يا مسافر وحدك...هل هناك شك انها متأثرة في نصفها بالالحان الغربية الراقصة؟؟؟ لكن هل هناك من شك انها اغنية عربية وهابية خالصة؟ ان أغنية سهران لوحدى كتبها أحمد رامى خصيصا للموسيقار محمد عبدالوهاب الذى كان قد لحن جزءا كبيرا منها ، ولكن أم كلثوم بالضغط على أحمد رامى أخذت الأغنية وأعطتها الى رياض السنباطى لتلحينها لها مما دفع محمد عبدالوهاب للتخلى عن الأغنية الى أم كلثوم. وقد قام الموسيقار رياض السنباطى باعادة لحنها مرات كثيره لأنه وعلى لسانه قال اخشى أن يستمع الجمهور الى لحن محمد عبدالوهاب وتعقد مقارنة بين اللحنين ، وطبعا هذه المنافسة الشريفة بين الملحنين العظيمين أسفرت عن لحن رائع لرياض السنباطى.
ولا احد ينسى رياض السنباطى عندما قام ببطولة فيلمه الاول والاخير حبيب قلبى وغنت معاه هدى سلطان دويتو عندى سؤال فى مركب بالنيل و اقتبس فى لحنها منها جزء من لحن فريد الأطرش. وايضا لابد للاجيال الا تغفل ولا ننسى فريد الأطرش أيضا اقتبس من محمد عبد الوهاب مرتين ، مرة فى لحن ليالى الأنس فى فيينا لأسمهان ، استمع الى الجمل التى يعزفها الجيتار وقارنها مع جملة الجيتار الموجوده فى أغنية انسى الدنيا للموسيقار ، وقد ادعى فريد الاطرش بعد تلحين ليالى الأنس أنه أول من استخدم الجيتار فى مصر والعالم العربى رغم أن محمد عبدالوهاب سبقه بعدة سنوات مستخدما نفس نوع الجيتار ( جيتار هوايين ) واقتبس منه فريد ادخال نفس الآلة فى الألحان العربية ونفس الجملة ، للعلم فان أغنية سهران لوحدى كتبها أحمد رامى خصيصا للموسيقار محمد عبدالوهاب الذى كان قد لحن جزءا كبيرا منها ، ولكن أم كلثوم بالضغط على أحمد رامى أخذت الأغنية وأعطتها الى رياض السنباطى لتلحينها لها مما دفع عبدالوهاب للتخلى عن الأغنية الى أم كلثوم. وقد فام الموسيقار رياض السنباطى باعادة لحنها عشرة مرات لأنه وعلى لسانه كان يخشى أن يستمع الجمهور الى لحن محمد عبدالوهاب وتعقد مقارنة بين اللحنين ،
وايضا فريد الأطرش اقتبس من محمد عبد الوهاب مرتين ، مرة فى لحن ليالى الأنس فى فيينا لأسمهان ، استمع الى الجمل التى يعزفها الجيتار وقارنها مع جملة الجيتار التى فى أغنية انسى الدنيا لعبد الوهاب ، وقد ادعى فريد بعد تلحين ليالى الأنس أنه أول من استخدم الجيتار فى مصر والعالم العربى رغم أن عبدالوهاب سبقه بعدة سنوات مستخدما نفس نوع الجيتار ( جيتار هوايين ) واقتبس منه فريد ادخال نفس الآلة فى الألحان العربية ونفس الجملة ، محمد عبد الوهاب ما هو الا تراث وثروه وكنز يملكه العرب منحه الله سبحانه وتعالى لهم ليعتزوا به ويتفاخروا به محمد عبد الوهاب تحصيل حصل واطرب من يستحق من ملايين البشر الذين اسعدهم باعماله واثرى تراثهم طوال قرن من الزمان متربعا على عرش لم يستطيع احدا كان من كان ان يشاركه فيه ولم يجرء اي كان يحظى بمثل ما حظي به وخلد في قائمة التاريخ ارجو ان لا نكون مببدين لثرواتنا نتيجة افكارنا - الغير محسوبه - لم يخرج محمد عبد الوهاب عن الخط الأساسى الذى أفرز قائمة الفنانين المشايخ رواد الفن فى أوائل القرن العشرين فى أن مدرستهم الأولى كانت حفظ وتلاوة القرآن ، وهذه المدرسة بعينها هى التى لها الفضل من الناحية اللغوية فى إجادة وتذوق اللغة العربية وفتح الباب لتذوق الشعر العربى ، ومن الناحية الفنية فى أنها قدمت لهم تراثا فى التلاوة احتوى على عديد من المقامات وأساليب استخدامها ، إذ أن القراءة الصحيحة لابد لها من مقامات سليمة ، ولا يوجد مقرئ جيد دون إجادة للمقامات ، ويكتمل التراث الفنى الدينى كأداة تعليمية بالتواشيح الدينية التى تتمتع بالحرية فى اختيار مقامات أكثر وصياغة ألحانها على مختلف الضروب والأوزان التى تخلو منها التلاوة وإلى جانب الشيخ محمد رفعت تأثر محمد عبد الوهاب بالشيخ درويش الحريرى أستاذ زكريا أحمد ، والشيخ أبو العلا محمد أستاذ أم كلثوم ، والشيخ محمود صبح ، والشيخ سيد درويش ، ورغم أن اتصاله بهم لم يكن وثيقا إلا أنه عن طريقهم تعرف محمد عبد الوهاب على جذور الموسيقى العربية وكنوزها بدأ عبد الوهاب طريقه فى الفن مطربا ، وكان يغنى لفنانى القرن الماضى عبده الحامولى ومحمد عثمان وسلامة حجازى ، وعندما نستمع إلى قصائده الأولى نجد آثار هذا التراث واضحة فى أعمال مثل يا جارة الوادى ، خدعوها بقولهم حسناء ، أيها الراقدون ، ردت الروح
ان الفتره الزمنيه والتى رحل عن دنيانا سيد درويش كانت فتره عصيبه على اهل الموسيقى وكانت لهذه المرحلة أهميتها فى فن محمد عبد الوهاب وللموسيقى العربية عموما ، إذ أنه لولا تأثره بفن ذلك العملاق لما سمعنا أى شيء منه ذا قيمة ، هكذا كان ذلك التأثر مهما بل ضروريا ، لقد كان محمد عبد الوهاب نفسه من الحريصين على امتداد مدرسة سيد درويش ، وكان يرى أنه من الاعتراف بفن الرجل أن يسير على منهجه فى التجديد ، وإذا أثبت أن فنه هو وليد فن سيد درويش فإن هذا وحده يعتبر نجاحا لذلك الفنان الرائد الذى وجد من يكمل طريقه ، ولنفسه أيضا ، وعلى هذا المبدأ ، وحبا فى سيد درويش وانبهارا بفنه ، مضى محمد عبد الوهاب يحمل على كتفيه المهمة الثقيلة ، التأليف الموسيقى ، يؤلف مقطوعات موسيقية بحتة لا يصاحبها غناء ، وهى ليست على أى من قوالب الموسيقى الشرقية تركية الأصل كالسماعى والبشرف واللونجا ، وإنما شكل جديد فيه الكثير من الحرية فى التأليف
كانت أول مقطوعة له عام 1935 بعنوان فانتازى نهاوند ، أى خيال على مقام النهاوند ، وفى حماس بالغ لثورة يوليو 1952 يطلق محمد عبد الوهاب سلسلة من الأعمال الوطنية التى غناها بنفسه أو شارك فيها غيره كمجموعة مطربين يصاحبها أصوات كورس متميز وعلى مستوى عال من التدريب ، منها :
فى الخمسينات: يا نسمة الحرية ، الدنيا بقت حرية ، زود جيش أوطانك ، أنشودة الجلاء ( قولوا لمصر تغنى) وفى الستينات: بطل الثورة ، ناصر ، الجيل الصاعد ، صوت الجماهير ، وطنى الأكبر ، والله وعرفنا الحب ، ياحبايب بالسلامة
ونلاحظ فى عديد من أناشيد المجموعة الستينية استخدام عبد الوهاب للأوركسترا الغربى الكامل والأساليب الغربية فى التوزيع الموسيقى أى الهارمونى والكونترا بوينت ، وهى بلا شك ألحان فاخرة التأليف والإخراج وتعبر عن نضج موسيقى لم يتحقق من قبل ، لم يعبها غير شيء واحد هو ارتباط موضوعاتها ارتباطا وثيقا بالنظام السياسى بكل رموزه وشعاراته مما جعلها عرضة للحظر السياسى بتغير النظام ، وهو ما حدث فعلا بعد انتهاء الستينات ولنا وقفة هنا عند أغنينين ، ماذا يحدث لعبد الوهاب بعد كل هذا التاريخ من الفن والإبداع؟! كيف يبدو متأثرا لا يزال بموسيقى سيد درويش وقد مضى نحو نصف قرن من الزمان؟ فى والله وعرفنا الحب مقطع غنائى كامل من لحن سيد درويش الشيطان ، وفى يا حبايب بالسلامة يبدأ غناء المجموعة بلحن هو نفسه استهلال أول دور لسيد درويش يا فؤادى ، وقد لحنه الشيخ سيد فى مستهل حياته الفنية عام 1914وكان لا يزال فنانا مغمورا بالإسكندرية!
لم يبخل محمد عبد الوهاب على الجيل الجديد بإبداعاته ولحن لكثيرين غيره ولكن سنذكر هنا أهم علامات ألحانه لغيره ، ونشير إلى لحنين من ألحانه لعبد الحليم حافظ وهما أنا لك على طول ، وأهواك فى الخمسينات ولحنى فاتت جنبنا ونبتدى منين الحكاية فى السبعينات - وزاد محمد عبد الوهاب من اهتمامه بالموسيقى كعنصر مستقل عن الألحان الغنائية ، وأضاف عدد من المقطوعات الجديدة مثل حياتى ، الخيام ، هدية العيد التى استخدم فيها موسيقى القرب الاسكتلندية
وأكثر تلك المقطوعات تطورا على الإطلاق موسيقى حياتى وموسيقى الخيام ، وقد استخدم فيهما عبد الوهاب الأوركسترا الكامل بتوزيع فائق الجودة ، وكان مايسترو عبد الوهاب أندريا رايدر وراء نجاح هذين العملين اللذين خرجا فى أبهى صورة ، وبهما طرق عبد الوهاب آفاقا جديدة فى الموسيقى لم يتمكن أحد قبله ، ولا بعده ، من الوصول إليها ، ومما لا شك فيه أنه لمس بهما أبعاد الموسيقى العالمية رغم احتفاظهما بالطابع الشرقى - كما اهتم محمد عبد الوهاب أكثر بمقدمات الأغانى وجعل منها مقطوعات موسيقية متكاملة اشتهرت كثيرا بين هواة الموسيقى وبعدها تسابق الملحنون لتقديم أفضل ما عندهم من موسيقى فى مقدمات الأغانى كما ولد حب الموسيقى البحتة لدى الجمهور وأصبح الناس ينتظرون مقدمات الأغانى ويستمتعون بالموسيقى استمتاعهم بالغناء ، ولم يكن الجمهور قبل عبد الوهاب يطيق ذلك
وكان لعبد الوهاب سبق طلب الجمهور إعادة المقاطع الموسيقية للاستماع إلى موسيقاه العذبة قبل أن يبدأ الغناء – وكان لقائه مع ام كلثوم
فى هذه المرحلة واجه عدة تحديات مثلت عقبات فى طريق الفن والإبداع
التحدى الأول كان صوت أم كلثوم المتألق ، ولم يسبق له التلحين لها قبل إنت عمرى عام 1964 والثانى كان تقدمه فى السن فقد بلغ عند بدابتها الستين من عمره
الثالث سيطرة رياض السنباطى على صوت أم كلثوم وجمهورها بألحانه
الرابع مجموعة من الملحنين الجدد استطاعوا التلحين لأم كلثوم بكفاءة
الخامس قدوم جيل جديد من الجمهور له ذوقه الخاص والسادس أجواء النكسة بعد حرب 67 والسابع انتشار الموسيقى الغربية
أن محمد عبد الوهاب قد تغلب عليها جميعا ، وحقق نجاحا هائلا فى تلك المرحلة التى استمرت حوالى عشر سنوات أما أسباب نجاحه فتكمن فى شئ واحد يلخصها كلها هو مقدرته الفائقة على التجديد والابتكار ، فقد كانت الساحة مليئة بالفن الجيد والفنانين المتمرسين ، ولم يكن فى وسع أى أحد التفوق على الباقين إلا بهذه الميزة الفريدة
جدد محمد عبد الوهاب كل شيئ وكأنه بدأ التلحين لتوه ، نسى قديمه وقديم أم كلثوم وبدأ يعيد نسج الأغنية من جديد
جدد فى الموسيقى ، والإيقاعات ، والآلات ، وطريقة الغناء ، وأشعل بذلك منافسة حادة بين الملحنين ، فراح كل منهم يريد أن يثبت نفسه فى الميدان ، وارتفع بذلك مستوى الإبداع عموما ومن أهم ما ميز ألحان محمد عبد الوهاب لأم كلثوم تكريسه للمقدمات الموسيقية لأغانيها كجزء أساسى فى اللحن ، وقد استعمل فيها كل ما أوتى من موهبة لتكون تحفا موسيقية وليس فقط تمهيدا للغناء ، ولا شك أن تلك المقدمات كانت من أسباب نجاح سلسلة ألحانه لأم كلثوم ، وصارت تعزف فعلا من جميع الفرق الموسيقية دون غناء كمقطوعات موسيقية مستقلة
وهناك خاصية أخرى تميزت بها تلك المجموعة من الأغانى ، وهى خاصية من أعجب ما يكون فى الموسيقى العربية ، ذلك أن استعمال عبد الوهاب فيها للمقامات الشرقية كان متميزا بحيث لم يلجأ إلى الجمل التقليدية التى مل الناس سماعها من كثرة التداول ، لكنه أدخل عليها جملا جديدة جعلتها تبدو أبعد ما يكون عن التقليدية
من ألحان محمد عبد الوهاب لأم كلثوم إنت عمرى ، أمل حياتى ، فكرونى ، هذه ليلتى ، دارت الأيام ، ليلة حب ومن خصائص موسيقى محمد عبد الوهاب
أولا التجديد فى الموسيقى والألحان - ثانيا المزج بين موسيقى الشرق والغرب
ثالثا المزج بين المحافظة والتجديد - رابعا استخدام المقدمات الموسيقية واللزم
خامسا الدقة الشديدة فى العمل الفنى وأولا التجديد فى الموسيقى والألحان
مع كل لحن جديد يقدمه محمد عبد الوهاب هناك جمل أو حركات أو إيقاعات جديدة ، وهذا ما ميز أعماله إذ أنه لم يكرر نفسه أبدا ، ولم يقتصر التجديد على ذلك بل تعداه إلى عناصر عديدة من عناصر البناء الفنى منها واستخدام آلات جديدة
استخدام التوزيع الموسيقى واستخدام أشكال جديدة للغناء ابتكار استخدامات جديدة للآلات التقليدية وثانيا المزج بين موسيقى الشرق والغرب
رومبا ، سامبا ، تانجو ، هذه الإيقاعات الجديدة استوردها محمد عبد الوهاب خصيصا من أوربا ليفصل عليها ألحانا شرقية! وفى مرحلة مبكرة جدا نجده يصيغ لحنا كاملا لقصيدة عربية فصحى على إيقاع الرومبا الراقص وهى قصيدة جفنه علم الغزل لبشارة الخورى ، ثم نجده يؤلف مقطوعة موسيقية بعنوان إيقاعها فيسميها سامبا ، أما التانجو فقد ألف عليه العديد من الألحان منها إيه انكتب لى ، وقد لاقت تلك الألحان رواجا عظيما فى ذلك الوقت خاصة أن الرومبا والسامبا كانت جديدة فى أوربا نفسها فى نفس الوقت وأن التانجو كان الرقصة الأوربية الأولى
هذا عن المشتق من الغرب الحديث أما قديمه فالموسيقى الكلاسيكية كانت النبع الزاخر ليس لعبد الوهاب وحده ، لكن محمد عبد الوهاب كان ، كما فعل مع سيد درويش يرصع ولا يستوحى ، ولم يهمه كثيرا أن تظهر تلك الجمل كما هى ، وهو فى ( أحب عيشة الحرية ) يستهل اللحن بالحركة المميزة فى سيمفونية بيتهوفن الخامسة القدر ، وفى أغنيته خى خى نسمع النغمة الأساسية لكونشرتو البيانو لرحمانينوف ، وفى آخر أغانيه من غير ليه تطل من المقدمة الموسيقية نغمات تشايكوفسكى فى مقطوعته كابريشيو وقد يكون من المناسب هنا ذكر أن محمد عبد الوهاب هو الآخر ظهرت موسيقاه فى موسيقى الغرب الحديثة ، وقد وجد بعض فنانى أوربا فى ألحانه ما يمكن أن يكون أوربيا رغم شرقيته! وقد نأتى للحديث عن ذلك فى موضع آخر بالتفصيل - ثالثا المزج بين المحافظة والتجديد كانت أذن محمد عبد الوهاب التى تعشق الطرب هى واصلته المباشرة إلى عامة الجمهور ، وهى لم تخنه أبدا فى استمالة الناس إلى ألحانه ، مهما جدد وطور تجده لاينسى الطرب ولا يهمل القفلات المثيرة وكثيرا ما كان يضع فى ألحانه مقاطع أشبه بالمواويل لكنها كانت فى بعض الأحيان تبدو كجمل اعتراضية وسط بناء لحنى شبه متكامل ، وعندما قدم أسطورته الجديدة لا مش أنا اللى ابكى ختمها بأبعد ما يكون عن البداية فائقة الحداثة ، وربما كان حرصه على الجمهور التقليدى وإشباع نهمه للطرب والغناء التقليدى هو السر فى تلك الخاتمة غير المنطقية \ رابعا استخدام المقدمات الموسيقية واللزم
برع محمد عبد الوهاب فى وضع المقدمات واللزم الموسيقية بين المقاطع الغنائية ، وهو فى هذا كان الأول بين الرواد الكبار فى تاريخ الموسيقى العربية ، وإليه ينسب الفضل فى تطوير هذا الجزء من العمل الفنى وقد أكبسته براعته هذه ريادة خاصة إذ أنه تفوق فيها على الجميع ، وهنا نستطيع التقاط ملامح محمد عبد الوهاب الموسيقى وهو غير الملحن وغير عبد الوهاب المطرب وقد بدا هذا الاتجاه مبكرا فى أعمال مثل فى الليل لما خلى ثم غذاه ورقاه فى قصائده الكبرى ثم أنهاه بمقدمات أغانيه لأم كلثوم وما تخللها من مقاطع موسيقية غاية فى الإتقان \ خامسا الدقة الشديدة فى العمل الفنى مما اتصف به محمد عبد الوهاب ووضح فى ألحانه وموسيقاه أنه كان دقيقا للغاية فى استعمال كل جملة أو حركة فى اللحن ، فكل منها لها وظيفة معينة وتوقيت معين ، السكتة سكتة ، والرابطة محددة ، واللحن كله مكتوب وليست هناك فرصة لتميع اللحن أو اتباع المطرب مثل أيام زمان أو تقاسيم يقوم بها أفراد الفرقة على هواهم بين المقاطع ، حتى الموال كتبه محمد عبد الوهاب خلافا لتعريف الموال نفسه كشكل غنائى - ان حجم موهبة محمد عبد الوهاب يفوق حجم مجموع مواهب من سبقوه او عاصروه او حتى من تبعوه من الملحنين والموسيقين ؛ وهى موهبه زانها وزينها ذكاء وعبقرية موسيقية ناتجة عن موهبه وايضا سعة اطلاع غير مسبوقة ؛ فقد احتوى عصره وسبقه بأعماله التى تدرس حتى الان وتحتاج لجهد اكاديمى مخلص لدراسته ودراسه كل اضافه اضافها للموسيقى الشرقية , فضلا عن جهده فى كسر جوامد الموسيقى التقليدية والاضافة اليها وتطويرها , واتمنى ان يتاثر الملحنون وينتجون لنا أعمالا فى مثل هذه الروعة والتألق. لقد اراد محمد عبدالوهاب أن يخرج موسيقانا العربية إلى العالمية فقط وهذا كما يسمونه المفكرون إبداع في حد ذاته . أما عبدالوهاب فموسيقاه غنية ودسمة و فيها كل المعاني والتعبير ولا حاجة له بالموسيقى الغربية .على كل يبقى محمد عبدالوهاب موهبة من السماء لن تعوض أبدا.\ المؤرخ والباحث فى التراث الفنى وجيه ندى 01006802177 [email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.