حساب السيسي على "فيسبوك" ينشر صورًا من افتتاح منتدى شباب العالم    50 ألف جنيه للفائز.. الأوقاف تطلق مسابقة الإمام المثالي لهذا العام    وزير التعليم العالي: نقوم بتدريس 57 برنامجا في جامعة الملك سلمان.. فيديو    غداً.. آخر موعد لتلقى تظلمات المستبعدين من بطاقات التموين    على هامش منتدى شباب العالم.. الرئيس الفلسطيني يستقبل وفدًا من المفكرين المصريين    ارتفاع أسعار الذهب وعيار 21 يسجل 663 جنيهًا    إعادة تشغيل محطتي مياه شطورة والسكساكا بعد مرور بقعة الزيت المتسربة    لمواجهة الطوارئ..الكويت تدعم الأمم المتحدة ب 5 ملايين دولار    اليابان: صواريخ كوريا وأنشطة الصين تهددان الأمن القومي    الرئيس اللبناني يدعو أمير قطر لزيارة بلاده    كشف مقبرة ل 28 ضابطاً في السودان    لايبزيج يتصدر جدول ترتيب الدورى الألمانى بالفوز على دوسلدورف    بالفيديو والصور.. مظاهرات مناهضة لبوريس جونسون.. واشتباكات عنيفة مع الشرطة    منافس ليفربول.. مونتيري يبدد طموحات السد ويبلغ نصف نهائي مونديال الأندية    ثلاثية كوتينيو تقود بايرن لسحق بريمن.. ودورتموند ينتصر للمرة الثالثة    مصر تتوج بلقب البطولة الإفريقية للكانوي والكياك    بالأرقام .. ننشر جهود شرطة التموين والتجارة الداخلية لضبط الأسواق ومكافحة الغش خلال أسبوع    الاثنين.. الحكم على 3 متهمين بقتل سيدة ألمانية لسرقتها بمدينة نصر    خريطة سقوط الأمطار غدًا: متوسطة على القاهرة.. وسيول في سيناء    إصابة 4 أشخاص بحادث تصادم بين سيارة وتوك توك بمركز بدر    حبس شقيقين في اتهامهما بقتل جارهما ب"الساطور" بحلوان    زواج أحمد السعدني وندى موسى يثير الجدل    فيديو| أول تعليق لوالدة «زين» بعد مصافحة السيسي له بمنتدى شباب العالم    عمرو دياب: يوم 21 نلبس «البندانة» ونتقابل في «ميدل بيست» بالرياض (فيديو)    لميس الحديدي وأنوشكا والجندي في عزاء المخرج الراحل شريف السقا (فيديو)    "كاف" يعلن عن مسئولي مباراة المصري و بيراميدز بالكونفيدرالية    طفل رضيع يتعرض للموت على يد والدته بسبب التليفزيون    المبعوث الأمريكي لإيران: واشنطن ما زالت منفتحة على الحوار مع طهران    طالبات دراسات الأزهر بالقاهرة تحقق مراكز متقدمة في مسابقة التميز الطلابي    كامل: استراتيجية متكاملة لتطوير منظومة النقل البحرى والموانئ    فتح: الاحتلال يعتمد على الجدار والاستيطان لمنع إقامة دولة فلسطينية    بالفيديو| يحيى الفخراني وأبطال "الملك لير" يحتفلون بعيد ميلاد مجدي كامل    شوقى علام: تطور كبير فى ..الفتوي..يحقق استقرار المجتمعات    هل الاستحاضة تمنع المرأة من الصلاة والصيام.. الإفتاء توضح الحكم الشرعي    صور.. محافظ الفيوم يتفقد مستشفى سنورس المركزى    زانيتي بطلا لكأس العالم للبلياردو الفرنسي بشرم الشيخ    خاص| خط نجدة الطفل: من حقنا اختيار صحبة آمنة للطفل حتى ولو كانت الأم    أول تعليق من والد الطفل يوسف بعد استجابة الحكومة لمناشدته    للقضاء على قوائم الانتظار.. افتتاح وحدة قسطرة القلب بمستشفى إسنا    مختار مختار يحذر لاعبيه من التهاون أمام طنطا بالدوري    هل يجب على المرأة زكاة في مالها الخاص .. الإفتاء توضح    وزير الآثار يتفقد متحف شرم الشيخ    أول تعليق من شمس البارودي على صورتها العائلية المتداولة: التقطت رمضان الماضي    صحة الشرقية: تنفيذ البرنامج التدريبى للمثقفين الصحيين بالمحافظة    دورتموند يحقق فوزًا كبيرًا على ماينز بالدوري الألماني    هل يجوز حصولي على راتب شهري من أموال التبرعات نظير جمعها.. الإفتاء تجيب|فيديو    «تمساح» يثير ذعر المواطنين في اكتوبر    وزير الآثار يتفقد متحف شرم الشيخ على هامش منتدى شباب العالم    الشريف يودع وكيل لجنة الزراعة والري    خاص مالية كفر الزيات: استعنا بشيخ لفك النحس.. وجد سحرا داخل الملعب    تحرير 44 محضرًا تموينيًا مخالفا في حملات رقابية بالمنيا    "قوى النواب": الانتهاء من قانون العمل الجديد وعرضه على الجلسة العامة قريبًا    فايق: المراجعة الشاملة لحقوق الإنسان عكست الفجوات بين تشريعاتنا والمعايير الدولية    "البحوث الإسلامية" يوضح الضوابط الشرعية التي تجيز إسقاط الجنين.. تعرف عليها    «العصى التي انقلبت على صاحبها».. «البشير» من القصر إلى القفص (تسلسُل زمني)    باحثون يتمكنون من تحديد دائرة الدماغ المرتبطة بالاندفاع نحو الغذاء    ولاية نيويورك تجدد الحظر على سوائل النكهات المستخدمة فى التدخين الإلكترونى    دعاء في جوف الليل: اللهم أعطني من الدنيا ما تقيني به فتنتها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





باتفاق العلماء: لا صحة لوجود أدعية يومية في رمضان
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 25 - 08 - 2009

انتشرت في الفترة الأخيرة أدعية يومية لأيام شهر رمضان الكريم وأخذت في التداول بين الشباب عبر مواقع الإنترنت المختلفة مما جعلها مادة موثوقاً فيها دون الرجوع إلي ثبوت ورودها في القرآن والسنة وذلك رغبة في الحصول علي ثواب هذا الشهر العظيم أدي إلي التزام البعض منهم بهذه الأدعية بصورة تستدعي الدراسة، وقد بحثت روزاليوسف عن مدي اقتناع هؤلاء الشباب بمثل هذه الأدعية والالتزام بها.
فتري ياسمين جمعة أنها تفضل الالتزام بمثل هذه الأدعية لعدم قدرتها علي استقصاء بعض الأدعية المأثورة التي تحب أن تدوام عليما في هذا الشهر الكريم حيث توفر كل دعاء لكل يوم.
ويقول كريم الجبالي إن في هذا الشهر الكريم يزيد الناس من العبادات مثل صلاة النوافل والتراويح وابسط العبادات هي الدعاء لذلك ألجا إلي مثل هذه الأدعية لعدم معرفتي للطريقة الصحيحة للدعاء حيث إنها توفر دعاء مناسبا لكل يوم في رمضان.
وعلي الجانب الآخر يقول عاطف مصطفي: لا التزام بها طالما ليست من سنة الرسول صلي الله عليه وسلم، حيث أحب أن اهتدي بهدية، فإذا وقعت هذه الأدعية في يدي أول شيء أفعله استقصي مدي صحتها عند أهل العلم، فإذا وجد أنها من هدي الرسول صلي الله عليه وسلم أتبعها بلا شك وإذا كانت اجتهاد.
من أهل العلم لا التزام بها لأن ما في القرآن والسنة يكفيني.
ويؤيده أحمد شمس باعتبار أن الدعاء عبادة بسيطة تؤدي في كل مكان، ويقول: إنه لا داعي للجوء للتكلف بها أو الالتزام بأدعية بعينها حيث قال رسول الله صلي الله عليه وسلم يأتي يوم علي أمتي يتكلفون بالدعاء والطهارة، فلا مانع من التبديل بين دعاء اليوم الخامس والدعاء في اليوم العشرين فليس لي حاجة بالالتزام بمثل هذه الأدعية.
رأي الدين
وعن وجهة النظر الدينية في ثبوت أدعية بعينها في أيام ليالي رمضان يقول د. أيمن مهدي رئيس قسم الحديث وعلومه بجامعة الأزهر طنطا أن الدعاء يشكل عبادة مستحبة في جميع الأوقات وخاصة في شهر رمضان الكريم حيث قرن الله سبحانه وتعالي بين الصيام والدعاء حيث جاء به بعد آيات الصيام في قوله تعالي يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب علي الذين من قبلكم، ثم أعقبها بقوله عز وجل: إذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان، وهذا الترتيب له معني ودلالة عظيمة حتي يلفت الأنظار إلي أهمية الدعاء عقب العبادات وخاصة في شهر رمضان الكريم ولها أوضاع كثيرة منها عند الأفطار بقول رسول الله دعوة الصائم لا ترد ودعاء ليلة القدر وغيرها من الأوقات المستحب الدعاء بها في رمضان.
ويضيف د. أيمن أنه لم يرد عن رسول الله صلي الله عليه وسلم تخصيص دعاء معين لكل يوم في رمضان لأن تخصيص زمان بعبادة معينة بدعة محدثة، حيث تبني العبادات علي التوفيق فلا يجوز عمل عبادة إلا بدليل وشرط قبولها أن تكون من السنة طبقا لقول رسول الله صلي الله عليه وسلم من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد، لذلك تخصيص دعاء معين في وقت معين بشكل معين لا يجوز إلا بما جاء به الشرع ولم يرد ذلك إلا دعاء ليلة القدر، وقد يلجأ إليها غير المتدين لكي يحظي بفضل الدعاء وثواب هذا الشهر الكريم وينتقي منها بدون الالتزام به حيث لم يرد عن النبي صلي الله عليه وسلم ذلك.
بدعة
ويشير د. أحمد يوسف سليمان أستاذ الشريعة بدار العلوم إلي أن هذه الأدعية تعتبر من طريقة المتصوفة الشيعة وليست من السنة في شيء حيث ابتدعها عالم صوفي يدعي أبوطالب الملكي صاحب كتاب قوت القلوب حتي يعود تلاميذه علي الطاعة ولكنها بعد ذلك تحولت إلي نوع من التجارة والتشدد في الدين، فلا أصل من وجود دعاء مخصوص أو صلاة مخصوصة لأيام رمضان وإنما الدعاء يكون بما يجيش بصدر الفرد وفق السنة كما يتطلب أيضا الإخلاص بقبول دعائه، فلا يجوز تخصيص دعاء معين ليوم معين في رمضان لأنه يعد من البدع المحدثة ولا يفضل أن يلتزم بها أحد لأنه قد يندم علي فوات دعاء ليوم من أيام رمضان علي الرغم من عدم صحة الاعتماد أو الالتزام به.
علي الجانب الآخر يوضح د. محمد المنسي أستاذ الشريعة بكلية دار العلوم أن الأولي أن يتبع الإنسان ما ورد عن الأدعية في القرآن والسنة سواء كانت من أي مصدر وفي أي وقت حيث أمرنا الله سبحانه وتعالي بالدعاء حيث قال ادعوا ربكم تضرعا وخفية، وقال أيضا ادعوني استجب لكم، مؤكدا أنه لا ينبغي الوقوف علي التخصيص فليس هناك نص شرعي يوضح وجود مثل هذه الأدعية وعلي الرغم من ذلك يجوز الاستعانة بها لتعلم الدعاء بشكل صحيح طالما كان بالخير والمنفعة وإن كان الدعاء مطلوبا في كل وقت وبصيغ واردة في الكتاب والسنة ولا بأس من من الاعتماد علي مثل هذه الأدعية لمن ليس له القدرة علي حفظ أدعية بعينها.
وتقول د. سهير محمد طلب بقسم الحديث وعلومه جامعة الأزهر إنه لم ينسب عن الرسول صلي الله عليه وسلم تخصيص دعاء بعينه لكل يوم فهو مفتوح لأي وقت لأنه من فضائل الأعمال ومباح بما يخطر علي بال الإنسان ولا يوجد تخصيص دعاء معين ألا في ليلة القدر، فلا مانع من الالتزام بهذه الأدعية طالما بالخير ولا يدعو علي غيره بالشر وقد يعتبرها وردا يوميا له ولكن الأولي أن لا نعتمد عليها لأن في القرآن والسنة ما يكفينا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.