«دنيا».. أشهر رسامة على اليد بمولد السيد البدوي    "التعليم": فحص مستندات 45258 متقدما للتسجيل بالوظائف الجديدة    خبراء : السوق العقاري بمصر صلب و نقل الخبرة المعلوماتية للإمارات ضررورة ملحة    استمرار مسلسل تراجع الدولار أمام الجنيه في البنوك    حلم العمل والسفر.. حكايات المتقدمين للتدريب بمعهد السالزيان الإيطالي    بسبب واقعة محمد رمضان.. وزير الطيران يقبل استقالة رئيس شركة "سمارت"    فيديو| المغربية أسماء لزرق تطرح «جاي عليك الدور»    تركيا تواصل قصف شمال سوريا رغم إعلان وقف إطلاق النار    خالد بن سلمان يبحث مع ديفيد هايل دعم الأمن والاستقرار في المنطقة    فاينانشال تايمز: أرامكو تؤجل طرحًا عامًا أوليًا مزمعًا    الانفصاليون في كتالونيا يدعون لإضراب يشل الإقليم... الجمعة    حسام حسن: نحن أحق بالتأجيل من الزمالك والأهلي.. وغياب العدالة سيفسد المنتخب    وزير الرياضة يبحث مع رئيس كاف اتفاقية المقر واستعدادات "أمم أفريقيا"    رسمياً.. الكشف عن شعار كوبا 2020    إخماد خريق نشب داخل ستنر الشباب في 6 أكتوبر    بالتفاصيل مباحث القاهرة تنجح فى ضبط هارب من تنفيذ حكم بالسجن المؤبد    وزير الاتصالات اللبنانى يعلن إلغاء الرسوم على المكالمات عبر تطبيق واتساب    انطلاق فعاليات الرياض بوليفارد .. تركي آل الشيخ: لولا وجود الأمير محمد بن سلمان ما كان حدث    "إكسترا نيوز" تبرز فيديو "اليوم السابع" الفاضح لأكاذيب الإخوانى عبد الله الشريف    نانسي عجرم تصل الرياض لإحياء حفل غنائي بالمملكة    أول خطبة جمعة للرسول صلى الله عليه وسلم    سبب تعبير القرآن عن السرقة والربا والفساد ب الأكل.. فيديو    "صحة الإسكندرية" تكشف سبب وفاة الطفلة كارما    «تموين الإسكندرية»: 950 طلباً من «متظلمى الحذف العشوائي بالبطاقات»    تصادم مع ترامب كثيرًا.. وفاة غامضة لعضو بالكونجرس دون الكشف عن أسباب    معتدل على محافظات ومصحوب بأمطار على أخرى.. تعرف على طقس الجمعة    بالصور.. أميرة بريطانيا بملابس المسلمين في باكستان    السيسي يطمئن على صحة أمير الكويت    إزالات فورية ل30 حالة تعدٍ وبناء مخالف خلال أسبوعين بسوهاج    محافظ أسوان يبحث استعدادات احتفالية تعامد الشمس على معبدي أبو سمبل    جامعة المنصورة تحتل مركزًا متقدما بتصنيف "التايمز" في الهندسة والتكنولوجيا    مفاجأة سارة لأصحاب المعاشات.. البرلمان يناقش صرف ال 5 علاوات الأحد    الإفتاء: ليس للزوج أن يأخذ شبكة زوجته إلا بإذنها    "المحامين" تعلن موعد انعقاد جمعيتها العمومية العادية    مخزونات النفط الأمريكية تقفز 9.3 مليون برميل مع هبوط نشاط التكرير    الأوقاف تؤكد اهتمامها المستمر بتعزيز وترسيخ أسس الحوار الحضاري    بالفيديو.. حال تعدد الفتاوى خالد الجندي: اختر الأنسب    مكتب الأمم المتحدة للفضاء الخارجي يدعو لتنفيذ مشروعات تحقق التنمية المستدامة    بمشاركة أنغام و"الكينج" وعمر خيرت.. تعرف على تفاصيل الدورة 28 من "الموسيقى العربية"    تفاصيل لقاء شيخ الأزهر بمجموعة من قدامى المحاربين    هل يجوز يؤدي شخص عُمرة أو حجة لآخر حي؟    توخيل عن المباريات الدولية: أرهقت لاعبينا    انطلاق المؤتمر الأول لطب الأسنان بسوهاج (صور)    تطعيم الأطفال المتخلفين عن التطعيمات الدورية بشرم الشيخ    محافظ جنوب سيناء: إقبال كبير من المواطنين على التسجيل في التأمين الصحي    الكرداني: هدف ناشئين مصر للسلة التأهل لكأس العالم    قرار جمهوري بالعفو عن سجناء بمناسبة ذكرى نصر أكتوبر    رونالدينيو: فينيسيوس سينضم قريبًا لقائمة أفضل لاعبى العالم    "شعبة الإعلان" تصدر بيانا حول حادث سقوط رافعة مترو الأنفاق    التحفظ على طرفي مشاجرة بالأسلحة النارية بحلوان    الابراج اليومية حظك اليوم الجمعة 18 أكتوبر 2019| al abraj حظك اليوم | ابراج اليوم| الابراج اليومية بالتاريخ | الابراج الفلكية    لحظة وفاة الملاكم الأمريكي باتريك داي على الحلبة (فيديو)    تعرف على وصايا الرئيس السيسي لطلاب أول دفعة بكلية الطب العسكري    ريال مدريد يقترب من صفقة أحلامه    إدراج 17 جامعة مصرية ضمن تصنيف التايمز العالمي    صور| «إبراهيم نجم» يوضح خطوات تنفيذ مبادرات المؤتمر العالمي للإفتاء    رئيس اتحاد النحالين العرب: مهرجان العسل هدفه ربط المنتج بالمستهلك (فيديو)    النشرة المرورية .. كثافات متحركة بمحاور القاهرة والجيزة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحت الميكروسكوب
برامج لحماية النشء
نشر في الجمهورية يوم 31 - 12 - 2018

تتصدر مصر الدول العربية في أعداد المستخدمين لمواقع التواصل الاجتماعي.. خاصة الفيس بوك. حيث أشارت الإحصاءات إلي أنها بلغت 20 مليون مستخدم بنسبة 24% من إجمالي العرب.. و10 ملايين مستخدم لتويتر.. وهذا يدعو إلي ضرورة تضافر الجهود لتقنين استخدامها والتوعية بآثارها السلبية.. خاصة لصغار السن والشباب.
نعرف جميعاً أن وسائل التواصل الاجتماعي. مثل كل الإنجازات العلمية سلاح ذو حدين أحدهما سلبي والآخر إيجابي.. فهي يمكن أن تكون أداة لهدم المجتمع. وفساد الأخلاق. وفساد الدين. ونشر وزرع التطرف بين الشباب. والتخطيط للجرائم الإرهابية.. وهي أيضاً لنشر الشائعات التي يروجها أعداء الوطن.. وظهر هذا جلياً في الآونة الأخيرة. حيث انتشرت مئات الشائعات علي الفيس بوك.. وفندتها الدولة لعدم صحتها.. وهي أيضاً تسرق عمرنا.. لأنها تبدد الوقت.. وناقشنا ذلك في المقال السابق.
ويمكن أن يكون تأثيرها إيجابيا وتساهم في تعميق الثقافة. ونشر الأخلاق الفاضلة. والقيم وتبادل الخبرات الحياتية. واكتساب معلومات. وتنمية المهارات من خلال المجموعات المفيدة التي تجمعها هدف ثقافي.. وطبعاً التواصل السريع مع الأصدقاء والأقارب في أماكن متباعدة.
والشخص المستخدم لهذه التكنولوجيا.. هو وحده الذي يملك دفة الإبحار في الجانب السلبي أو الإيجابي وللأسف.. المتابع لواقعنا المصري يري أن هناك سوء استخدام لهذه المواقع.. وأنها أثَّرت سلباً علي العلاقات الأسرية. وساعدت علي اتساع الفجوة بين أفراد الأسرة الواحدة. وأفقدتنا التقارب والدفء الأسري فانتشرت حالات الطلاق والانفصال الداخلي.
ولأنها فتحت الأبواب علي الثقافات الأخري. دون تمهيد من الداخل ولا توعية.. فقد أدت إلي رفض الكثير من الشباب الصغير للمنظومة القيمية العربية التي تنبع من ثقافتنا وديننا. فازداد الإحساس لديهم بالوحدة. وعدم الانتماء. وانتشرت حالات الاكتئاب. والانتحار. و استغل الزنادقة والملحدون هذه المواقع لنشر أفكارهم لكسر المقدسات وتهوينها في نفوس الشباب.
ومع كل هذا لا يمكننا القول بالاستغناء عنها.. لأنها أضحت واقعاً في حياة البشر جميعاً.. ولذا علينا أن نتعايش معها. ونحقق الاستفادة منها بما يتناسب مع قيمنا وعاداتها وتقاليدنا وذلك بالرقابة الذاتية. والرقابة الأسرية علي الأبناء وتوعيتهم بكيفية التعاطي معها.. وضرورة التكامل التوعوي بين المدرسة والبيت والمسجد والكنيسة. ووسائل الإعلام.
وفي هذا السياق أرجو أن تعي وزارة التربية والتعليم دورها في تربية النشء وحمايتهم من هذه المواقع.. بأن يشمل منهج الكومبيوتر الذي يدرس للمرحلة الابتدائية برامج للحماية وتوضيح كيفية الاستخدام بالاستفادة من المعلومات النافعة والبعد عن المعلومات الضارة والمغلوطة والتي تبعد عن أخلاقنا. وأن يكثف الإعلام المرئي البرامج الخاصة بالتوعية بالآثار السلبية.
.. وأخيراً.. اللهم اعطنا خير هذه الوسائل. واكفنا شرها.. واكفنا شرار مستخدميها من الإرهابيين الأوغاد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.