المحرصاوي يتفقد مستشفى جامعة الأزهر التخصصي عقب مشاركته بمؤتمر "تجديد الفكر الإسلامي"    جامعة القاهرة: تطبيق حكم حظر النقاب على عضوات التدريس    عميد كلية الطب بجامعة كفرالشيخ يعتمد نتيجة الفرقة السادسة| صور    بالفيديو.. نقيب الصحفيين: يجب الاستفادة من القدرات البشرية في الصحف القومية    العرض لا يزال قائما.. وزير البترول يكشف سبب عدم انضمام مصر لاتفاقية إيست ميد    صور.. مديرية الطرق بالمنوفية تواصل دعمها لتطوير مداخل القرى    مقترح بإنشاء قناة تليفزيونية تموينية على مكتب «المصيلحى»    نائب محافظ الوادي الجديد تعقد لقاء المواطنين الثاني في يناير    البرلمان يستدعي مسؤولي الاتصالات لمعرفة أسباب انخفاض سرعات الإنترنت    بالفيديو | المسماري : تركيا تنقل المرتزقة السوريين بطائرات مسيرة وبوتيرة عالية    موقع عبري: نشر صفقة القرن يشعل الضفة الغربية من جديد    حقيقة منع السائحين الصينيين من القدوم إلى مصر    البنتاجون: الطائرة التي تحطمت في أفغانستان من طراز "E11-A" وطالبان لم تسقطها    تحالف دعم الشرعية يطلق جسرا جويا لنقل مرضى اليمن للعلاج في مصر    مركز المصالحة الروسي يحذر من استخدام المسلحين للمواد السامة في إدلب    الجيش السوري يدخل معسكر الحامدية في إدلب    ظاهرة المدافعين الهدافين.. لاعبو الخط الخلفي الأكثر تسجيلا في 5 فرق بالدوري    أزارو يكشف حقيقة تمديد عقده مع الأهلي قبل الإعارة    منتخب قطر يتوج بلقب آسيا لليد للمرة الرابعة على التوالي    فيديو| أحمد موسى يعلق على واقعة احتضان أب ل ابنته أسفل عجلات القطار    الأرصاد تعلن تفاصيل طقس الثلاثاء 27 يناير (بيان بالدرجات)    وزيرة الثقافة: 600 الف زائر لمعرض الكتاب في 4 ايام    زينة: "أحمد عز اتهمني بالتزوير في كل المستندات اللي معايا"    تفاصيل جنازة والدة الفنان محمود حافظ    «الفيلم القصير» ينطلق في أوبرا الإسكندرية    معرض لمستنسخات الآثار المصرية في فينيسيا الإيطالية فبراير المقبل    حكم تغيير النية بعد البدء في الصلاة.. دار الإفتاء تجيب    الافتاء توضح حكم الزواج من فتاة مجهولة النسب    متحدث الصحة : فحص دقيق لجميع المسافرين القادمين من مناطق كورونا ..فيديو    علماء يطورون لقاحين لمواجهة فيروس كورونا    تعليق عميد الدراسات الإسلامية السابق على حظر النقاب بالجامعات    "عثر عليهما في الحمام".. حكاية وفاة "عروسين" ليلة الدخلة بالإسماعيلية    تفاصيل قانون إدراج القنوات المستهدفة للأمن القومي على قوائم الإرهاب    الصحة: لم نرصد أي إصابة بفيروس "كورونا" حتى الآن    "أنت متفق معاهم تبوظ الليلة".. كارنيه الإعلاميين يشعل "إعلام البرلمان"    فيديو| زينة: لهذا السبب أدرس حالياً بكلية الحقوق    فيديو.. خالد الجندي: علينا احترام الصحابة من دون تقديس    فيديو.. خالد الجندي: العلمانيون كانوا موجودين أيام سيدنا نوح وسخروا من صناعة السفينة    بالفيديو.. لطيفة تطرح كليب "في الأحلام"    نشأت الديهي يكشف تسريبات صادمة عن صفقة القرن.. فيديو    كامل الوزير: إنشاء أول ميناء جاف في مصر بتحالف شركات محلية    معسكر مغلق للمصري استعداداً لمواجهة الجونة    الرقابة المالية تعقد مؤتمرا صحفيا لاستعراض حصاد وإنجازات القطاع غير المصرفى.. غدا    وكيل "تعليم بني سويف" تتفقد لجنتي النظام والمراقبة وتقدير الدرجات (صور)    بعد تأييد حبسها عامين.. مصدر مقرب من بوسي يكشف مكان هروبها    بالصور.. فعاليات اليوم الأول من بطولة كأس مصر للكاراتيه التقليدي    وزارة المالية تطرح سندات خزانة بقيمة 6.7 مليار جنيه    "عشان تحرق قلب أبوه".. الإعدام شنقا لامرأة قتلت ابن زوجها حرقا بالعاشر    بيان عاجل من «الصحة» بشأن المطاعم الصينية    البرلمان يوافق على اتفاقية التسهيلات الائتمانية لتوريد 1300 عربة سكة حديد جديدة    "البرلمان" يبدأ مناقشة مشروع الحكومة لتعديل قانون السكة الحديد    «البيئة» تروي تفاصيل قصة إنقاذ سلحفاة من الذبح    هل ينجح حسام البدري في تكرار إنجاز الجوهري ويصعد بمصر إلى كأس العالم؟    ننشر أسماء المحال أوراقهم للمفتي بمحاولة اغتيال مدير أمن الإسكندرية    وكيل "شباب البرلمان": منتخب اليد أيقونة السعادة للمصريين    منغوليا تغلق حدودها البرية مع الصين لمنع انتشار فيروس «كورونا»    أبرز مباريات اليوم بالمواعيد والقنوات الناقلة    ما حكم زغاريد النساء فى الأفراح ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«مافيا الكورسات» تنتشر فى «فيلات جامعة الزقازيق».. وأسماء المعيدين تُغرق الشوارع.. والكليات تكتفى ب«مجموعات التقوية»
نشر في الوطن يوم 17 - 01 - 2016

فى الشوارع المحيطة بجامعة الزقازيق فى منطقة الفيلل يوجد أحد مراكز الدروس الخصوصية الخاصة بكلية الهندسة، ويسمى ب«التيربو» وسط مراكز أخرى خاصة بكليات نظرية مختلفة، وعلى واجهة هذا المركز توجد عشرات الملصقات واللافتات الخاصة بمواعيد المحاضرات، وأسماء أعضاء هيئة التدريس، يقول «م. ح» الطالب بكلية الطب: «مراكز كلية الصيدلة الدكاترة فيها بيخافوا يدوا دروس خصوصية عشان عارفين إنها ممنوعة، بس الخريجين الجدد، هم اللى بيدوا، وأسماء السناتر هى، جرافيتى، وسنتر كمان اسمه «سما»، وفيه معيدة اسمها «وسام» بتدى كورسات فى السنتر، بتدى مادة اسمها العقاقير، وكل كورسات كلية الصيدلة فى شارع الفيلل، أما كلية الطب فأعضاء هيئة التدريس هم الذين يعطون الدروس الخصوصية بالمراكز، مثل الدكتور العزونى، وبيدى مادة اسمها أناتومى، والدكتور الخولى بيدى نفس المادة، وفيه منافسة بينهم، أما الدكتور الجمل فبيدى مادة اسمها البايو، والدكتور أسامة بيدى مادة الفسيولوجى، ده كله تبع طب، وبيدوا كورسات فى سنتر اسمه الفتح، وفيه الدكتور شادى، ده بيدى مادة اسمها هستو». أسعار محاضرات كلية صيدلة تبدأ من 500 إلى 700 جنيه فى المادة الواحدة فى التيرم الواحد تقريباً بواقع 21 حصة، من غير المراجعة، كورسات المراجعة قبل الامتحانات لها 5 حصص، ولهم فلوس لوحدهم».
محاضرات «صيدلة» من 500 ل700 جنيه فى المادة بواقع 21 حصة فى التيرم غير مراجعة الامتحانات
«محمد. أ» طالب بكلية الهندسة بجامعة الزقازيق، رفض ذكر اسمه خوفاً على مستقبله الدراسى، يقول: «بجوار جامعة الزقازيق توجد الكثير من مراكز الدروس الخصوصية، هذه المراكز مقسمة وموزعة حسب كل كلية، بعض المراكز يتبعها مراكز تصوير وبيع مذكرات وملخصات، فى كل سنتر يوجد سكرتيرة تسجل أسماء الطلاب لكل مادة وتحصل منهم على المقابل المادى، ويعطى هذه الدروس الخصوصية معيدون ومدرسون بكليات الهندسة والطب والصيدلة وباقى الكليات الأخرى، وسعر أقل حصة 20 جنيهاً لكل طالب، وتصل إلى 50 جنيهاً وقت مراجعة الامتحانات».
يضيف طالب الهندسة: «أصحاب السناتر السنة اللى فاتت كانوا بيوزعوا ورق وبوسترات علينا، عشان كده اعتمدوا عليها السنة دى واكتفوا بدعاية الإنترنت وجروبات «فيس بوك»، وفيه واحد زميلنا بيتطوع من نفسه وبيعمل لهم دعاية عن مواعيد وأماكن الدروس عشان يحضر الحصص ببلاش، ومراكز الدروس الخصوصية الخاصة بكلية الهندسة تقع فى أماكن متفرقة، الأول يقع فى شارع الفيلل الذى يقع بالقرب من كلية الطب، ويسمى التيربو، على اسم إحدى مواد كلية الهندسة، وشارع الفيلل به أكثر من سنتر للدروس الخصوصية، التى تحقق أرباحاً كثيرة كل عام، ويوجد فى الزقازيق 4 مكتبات خاصة بكلية الهندسة وهى نور، وألفا، وفارس وتيربو، لكن سنتر فارس يقع أمام بوابة الجامعة ناحية بحر مويس، أما سنتر السلام الذى يوجد بالقرب من كلية التربية الرياضية خارج أسوار الجامعة فهو خاص بالكليات النظرية مثل آداب وتجارة وحقوق».
طالب «هندسة»: الكورسات غالية واللى بياخدها غنى.. و«وفاء»: بنتى فى «طب» وبتدفع للمادة 750 جنيه
ويضيف طالب آخر فى الفرقة الثانية بكلية الهندسة قائلاً «الكورسات غالية واللى بيروح فيها لازم تكون حالته المادية كويسة. وتقول وفاء أحمد، والدة إحدى طالبات كلية الطب بجامعة الزقازيق: «ابنتى فى الفرقة الرابعة بكلية الطب، وهى اعتادت على الذهاب إلى الدروس الخصوصية منذ الفرقة الأولى، وتدفع فى المادة الواحدة حوالى 750 جنيهاً فى التيرم الواحد، وهى تحصل على دروس خصوصية فى 3 مواد، يدرس لها فى المراكز معيدون بالكلية أو طلاب الامتياز المتفوقون.
من جانبه يقول الدكتور نبيل حسن، وكيل كلية الهندسة جامعة الزقازيق لشئون الدراسات العليا والبحث والعلمى: «نحارب الدروس الخصوصية بالمراكز الخارجية من خلال إقامة مجموعات تقوية داخل الجامعة، يعطيها أعضاء هيئة التدريس، وقانون تنظيم الجامعات يجرم إعطاء أعضاء هيئات التدريس الدروس الخصوصية فى التو واللحظة، لكن الذين يقومون بإعطاء الدروس فى السناتر ليسوا من أعضاء هيئة التدريس بل هم معيدون ومدرسون مساعدون فقط، وأعضاء هيئة التدريس هم المدرسون والأساتذة لا يخاطرون بإعطاء الدروس، وقانون تنظيم الجامعات لا يشمل المعيدين والمدرسين المساعدين، بل ينطبق عليهم قانون العاملين فى الدولة، لذلك أطالب بتطبيق قانون تنظيم الجامعات على الجميع لكى نقضى على هذه الظاهرة من المنبع». يضيف وكيل كلية الهندسة: «ورغم عدم تطبيق قانون تنظيم الجامعات على المعيد ومساعد المدرس، نقوم بالتحقيق معهم وإذا ثبت تورطهم فى ذلك لا يتم إعطاؤهم الدرجة وبالتالى لا يثبت فى الجامعة، وعميد الكلية هو المنوط به تحويل المخالفين للتحقيق الفورى» وأوضح أن «طلاب الثانوية العامة الذين يلتحقون بالكليات تعودوا على الحصول على الدروس الخصوصية وإهمال التدريس بالمدارس الحكومية.



أسعار الكورسات معلقة على الحوائط


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.