مواصلة جهود أجهزة وزارة الداخلية لمكافحة جرائم الغش التجاري وتداول السلع مجهولة المصدر    ضبط 3.5 كيلوجرام من نبات الإستروكس المخدر بحوزة إحدي السيدات بالقاهرة    وزير الأوقاف خطيبا للجمعة في مسجد سيدي عبد الرحيم    الإسماعيلي يواصل النزيف ويتعادل سلبيا مع دجلة    وزير الأوقاف يعقد اجتماعًا بأئمة ومشايخ قنا    حملات لإزالة الإشغالات بكفر الشيخ    "مصر للطيران" تعلن إيقاف رحلاتها إلى كازبلانكا    ضبط مطبعة غير مرخصة بالقليوبية    قطع المياه عن بعض المناطق بالجيزة مساء اليوم الجمعة    البابا فرنسيس يصل قصر بغداد ويلتقى الرئيس برهم صالح.. صور    إصابة فلسطينيين اثنين برصاص بحرية الاحتلال شمال قطاع غزة    مصطفى محمد ينفذ نصيحة أيمن عبد العزيز في تركيا    الأهلي وفيتا كلوب في دوري أبطال إفريقيا.. تفاصيل الاجتماع الفني للقاء    روسيا: نرغب في تعزيز الحوار مع الإدارة الأمريكية الجديدة    الصحة العالمية: 11 مليون جرعة من لقاحات "كورونا" وصلت لأفريقيا حتي الآن    الصحة السعودية: 384 إصابة جديدة ب"كورونا".. ووفاة 5 آخرين    نفين جامع تكشف خطة التوسع في إقامة معارض الحرف اليدوية والتراثية    16 لقباً يزين مسيرة شيكابالا في عيد ميلاده ال 35    قناة مفتوحة تنقل مباراة الاهلى و فيتا كلوب في دوري أبطال أفريقيا    موعد مباراة منتخب مصر أمام كينيا بتصفيات كأس الأمم الإفريقية    الكشف عن مدة غياب نجم برشلونة    رئيس "المصري للرماية": التعايش مع كورونا مكننا من استضافة بطولة بمشاركة 30 دولة (فيديو)    وزير الشباب يكرم المدير التنفيذى لمركز التعليم المدني بالعاشر لتميز إدارته    تباطؤ نمو أسعار المنازل في بريطانيا للشهر الثالث    جامعة بنها تفوز بتمويل 22 مشروع تخرج ممولة من أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا    القوى العاملة بالوادى الجديد تعلن عن توفير 50 فرصة عمل فى 5 مهن متنوعة    تداول 8200 طن بضائع عامة ومتنوعة و408 شاحنات بضائع بموانئ البحر الاحمر    سقوط عصابة سرقة السيارات في 15 مايو    الداخلية تعلن تفاصيل جديدة بشأن تركيب الملصق الإلكتروني    ضبط جبن أبيض منتهى الصلاحية داخل صفائح بسوبر ماركت فى بورسعيد    أشرف زكى: بورسعيد هى العشق والفن وأشعر أننى فى أوروبا عند زيارتها    هنا الزاهد تروج لحكاية "لا سحر ولا شعوذة" من مسلسلها "حلوة الدنيا سكر"    رضوى الشربينى فى أول جمعة بعد وفاة والدتها: اللهم أجعل قبرها ضياء يؤنس وحشتها    "اعتزل الناس ولم يتزوج".. أسرار عن حياة زكي رستم في ذكرى ميلاده    وزير الأوقاف: رحلة الإسراء والمعراج معجزة إلهية تجلت فيها القدرة المطلقة للخالق سبحانه وتعالي    تحرير 78 محضر كمامة وغلق 7 محلات وسنتر دروس خصوصية ببني سويف    من المطبخ الإيطالي.. تعرفي على طريقة تحضير البيكاتا بالمشروم    محافظ القليوبية يتفقد عدد من المشروعات بقطاع الصحة والصرف الصحي    "فعاليته 100%"..11 معلومة عن لقاح كورونا المصري    "التراث الشعبي و تأثيره علي الفن التشكيلي" معرض بقصر ثقافة المنيا    صراع الهروب من القاع.. وادي دجلة 0-0 الإسماعيلي    رشوان: الجمعية العمومية سيكون لديها ما جرى بالنقابة خلال عامين    الكشف علي 1580 مواطن في قافلة بقرية نزلة البرقي جنوب بني سويف    الخشت: جامعة القاهرة من أفضل 340 جامعة عالمية في التخصصات الرئيسة    برج الأسد اليوم.. الفلك يمدك بالحماس والحيوية    عبدالباسط حموده :أرفض غناء دويتو مع عمرو دياب.. وأنا وعدوية قدمنا كل حاجة للفن    على أنغام سالكة.. دينا داش تشعل زفافها برفقة زوجها وصديقاتها (فيديو وصور)    أمانة حزب حُماة الوطن بالجيزة تنعى اللواء كمال عامر    (فيديو) باحث إسلامي: رحلة الإسراء والمعراج تحتوي على نفحات كثيرة    مستشار رئيس الوزراء يكشف تفاصيل إنقاذ طاقم صيد مركب "نعمة الله" بالكامل    بث مباشر.. البابا فرنسيس يصل العراق    إبراهيم: تخصيص 860 مليون جنيها لتطوير جامعة بورسعيد    وفاة الأنبا أثناسيوس أسقف بنى مزار    وفاة اللواء أحمد رجائي مؤسس وحدة 777 عن عمر يناهز 83 عاما    دعاء يوم الجمعة مكتوب.. ادعية يوم الجمعة قبل الأخيرة من شهر رجب 1442-2021    زلزال بقوة 3.6 درجات يضرب مدينة حمص السورية    فضائل الصدقة عند الله    نبذة عن أبى لهب المذكور فى القرآن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





النقض توُدع حيثيات إعدام المتهمين في قضية "داعش ليبيا"
نشر في صدى البلد يوم 25 - 01 - 2021

أودعت محكمة النقض، برئاسة المستشار عبدالله عصر،حيثيات الحكم الصادر في القضية المعروفة إعلاميا ب "داعش ليبيا"،والتي قضت فيها بتأييد إعدام 3 متهمين واستبدال عقوبة الإعدام بحق 3 آخرين بالسجن المؤبد 25 عامًا، والسجن 15 سنة لمتهم آخر، كما أيدت السجن المؤبد ل4 وسجن متهم 15 سنة،واستبدلت «النقض» عقوبة السجن المؤبد ل5 متهمين للسجن 15 سنة، وتخفيف السجن المؤبد بحق متهم للسجن 10 سنوات، فيما استبدلت الحكم الصادر بحق اثنين من المدانين من معاقبتهما بالسجن 15 سنة، إلى تخفيها بمعاقبتهما بالسجن 5 سنوات.
وأوضحت حيثيات الحكم أنه لما كان ذلك وكانت جريمة الالتحاق بجماعة إرهابية مقرها خارج البلاد وتتخذ من الإرهاب أو التدريب العسكري وسائل لتحقيق أهدافها مؤثمة وفقا لقانون العقوبات وتتحقق بالتحاق الجناه بإحدى هذه التنظيمات المشار إليها آنفا خارج أراضي جمهورية مصر العربية أو تلقيهم تدريبات عسكرية أو المشاركة في عملياتها غير الموجهة لمصر ويتحقق القصد الجنائي فيها بعلم الجناه باتخاذها من الإرهاب أو التدريب العسكري وسيلة لتحقيق أغراضها ، والعلم في جريمة الالتحاق بجماعة إرهابية مقرها خارج البلاد مسألة نفسية لا تستفاد فقط من أقوال الشهود ، بل لمحكمة الموضوع أن تتبينها من ظروف الدعوى وبما توحي به ملابساتها ولا يشترط أن يتحدث عنها الحكم صراحة ولما كان ما خلص إليه الحكم من التحاق بعض الطاعنين بإحدى التنظيمات الإرهابية - تنظيم الدولة الإسلامية - داعش - بدولة ليبيا والتحقوا بمعسكرات تدريبية تابعة لجماعة داعش بليبيا وسوريا وتلقوا تدريبات عسكرية بها وشاركوا في عملياتها الغير موجهة لمصر كما تولوا مسئولية أحد معسكرات ذلك التنظيم بمدينة سرت الليبية واطمأنت المحكمة إلى شهادة شهود الإثبات وإقرار واعترافات بعض المتهمين وكافة الأدلة الأخرى وما تضمنه من إقرارات فإن ما أورده الحكم يعد كافيا وسائغا في تدليله على توافر الجرم
وأضافت الحيثيات أنه كان البين من قانون العقوبات أن المشرع أطلق وصف التنظيم الإرهابي على أي جمعية أو هيئة أو منظمة أو جماعة أو عصابة تهدف إلى تعطيل أحكام الدستور أو القوانين أو منع إحدى مؤسسات الدولة أو إحدى سلطاتها العامة من ممارسة أعمالها أو الاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين أو غيرها من الحريات والحقوق العامة التي كفلها الدستور والقانو ولما كانت العبرة في قيام هذه الجماعة أو تلك الهيئة أو المنظمة أو العصابة وعدم مشروعيتها ووصفها بالإرهابية ليست رهنا بصدور تراخيص أو تصاريح باعتبارهازكذلك ولكن العبرة في ذلك بالغرض الذي تهدف إليه والوسائل التي تتخذها للوصول إلى ما تتغياه
وأشارت الحيثيات انه إذ كان ما أورده الحكم على السياق المار بيانه يعد كافيا وسائغا في تدليله على توافر كل من جرائم تولي قيادة وإدارة جماعة تاسست على خلاف أحكام القانون والانضمام إلى تلك الجماعة وإمدادها بالأسلحة والذخائر والأدوات التي تستخدم في صنع المفرقعات والأموال والمعلومات مع العلم باغراضها بركنيها المادي والمعنوي وكذا جريمة الاتفاق الجنائي بما أفصح عنه من بيان دور كل طاعن على حدة ، فإن النعي على الحكم في هذا الصدد ينحل في واقعة الدعوى إلى جدل في صورة الواقعة التي اقتنعت بها محكمة الموضوع وكفاية وصلاحية الأدلة التي عولت عليها مما لا تجوز إثارته امام محكمة النقض.
واستكملت الحيثيات انه لما كان ذلك ، وكان الدفع بشيوع الاتهام وكيديته وتلفيقه وانتفاء الصلة بالواقعة والمضبوطات من أوجه الدفوع الموضوعية لا تستوجب ردا مستقلا طالما الرد يستفاد ضمنا من أدلة الثبوت التي أوردها الحكم ، فان النعي عليه في هذا الخصوص لا يكون مقبولا ، هذا فضلا عن أن المحكمة قد عرضت لما أثير في الشأن واطرحته في منطق سائغ.
وانتهت الحيثيات إلى أنه لما كان تقدير محكمة الموضوع للعقوبة لايعدو أن يكون خاتمة مطاف الموضوع ومحصلته النهائية ، ومن ثم فانه من غير المقبول عقلا ومنطقا أن يبقى تقدير العقوبة بمنأى عن رقابة محكمة النقض - بعد التعديل الذي سنه الشارع ومن ثم فقد بات متعينا بسط رقابة هذه المحكمة - محكمة النقض - على تقدير محكمة الموضوع للعقوبة ، دون حاجة إلى نقض الحكم المطعون فيه وتحديد جلسة لنظر موضوعه ، وتأسيسا على ذلك ، فإن هذه المحكمة تقضي لما


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.