برلماني يشيد بتصدي وزراء الأوقاف والشئون الإسلامية بالعالم للإرهاب    عاجل ..إحالة نقيب الصيادلة المعزول إلى محاكمة عاجلة    رئيس الوزراء يتفقد مشروعات "العبور الجديدة"    استرداد 33 فدانا من أراضى أملاك الدولة بالشرقية    وزيرا الخارجية: جامعة بيروت العربية جسر علمي ثقافي فكري بين مصر ولبنان    مسؤول أمريكي: ترامب لن يعلن حالة الطوارئ خلال المرحلة الحالية    الداخلية الجزائرية: مراجعة استثنائية للقوائم استعدادا لانتخابات الرئاسة    مسئول مكسيكي: انفجار بخط أنابيب يتسبب في مقتل 66 شخصا    سوبر كورة.. محمد صلاح يعادل رقمه القياسى فى روما بقميص ليفربول    حزب العمال البريطاني: إجراء استفتاء جديد هو الخيار المتبقي    التعادل الإيجابي يحسم الشوط الأول بين المقاولون والنجوم بالدوري    رئيس الوزراء يتفقد مشروعات مدينة العبور الجديدة    الأهلي نيوز : أزمة كبيرة في الأهلي بسبب شريف أكرامي والشناوي    صدمة في الأهلي بعد تقرير الطبيب الألماني بشأن إصابة محمد محمود    عرض سعودي جديد لمؤمن زكريا    حبس عصابة سرقة ورش الحديد بطوخ    طريقة التسجيل الإلكتروني لاستمارة التقدم لامتحانات "الدبلومات الفنية"    مفاجآت في التلاعب بالبورصة .. طلب التحفظ على أموال أبناء مبارك في قبرص وجمال وعلاء: محصلش ومنعرفش حاجة    مقتل عامل في مشاجرة بالفيوم بسبب «كسر زجاج سيارة»    التضامن تنقذ 280 مشرد في 48 ساعه    عمرو الليثي ناعيا المخرج محمد رجائي: تتلمذت على يديه بالتليفزيون المصري    34 عنوانا جديدا لدار "العين" باليوبيل الذهبي لمعرض الكتاب    توزيع 800 نظارة طبية بالمجان بسوهاج    تعرف على طريقة عمل شاورما الدجاج    بالصور.. تعرف على معاني ورموز المعمودية للبابا تواضروس    أمين "البحوث الإسلامية": نصوص الشريعة تؤكد أهمية بناء الشخصية الوطنية    إصابة 3 في حادث تصادم مروع أعلى الطريق الدائرى    تأجيل إعادة محاكمة متهمين بالتجمهر في قصر النيل ل16 فبراير    تعرف علي أول تعليق للسكك الحديد علي حادث مزلقان قليوب    توقعات "الأرصاد" خلال إجازة نصف العام: "الجو جميل جدا ومناسب للخروج"    تأجيل محاكمة علاء وجمال مبارك في قضية التلاعب بالبورصة ل 23 مارس    عدم جواز الطعن لإلغاء الحكم الصادر بعودة 1600 موظف بالنيابة الإدارية للعمل    بعد حظر السعودية استيراد البصل المصري.. السعيطي: «الزراعة» متخاذلة.. ويجب التحقيق في كيفية خروج الشحنات    نشرة الثقافة.. أغنية احتفالا بمعرض الكتاب وفائزين بجوائز الكتاب العرب    ياسمين صبري تواصل تصوير مشاهدها في "حكايتي"    انطلاق فعاليات مؤتمر "التنمية الثقافية المستدامة وبناء الإنسان" غدا    «الآثار» تنظم احتفالية لتكريم ذوي الاحتياجات الخاصة في بيت السناري غدا    حبس تشكيل عصابي تخصص في الاتجار في المواد المخدرة بالمنيا    فيديو| أسامة العبد: الرسول الكريم علمنا كيفية بناء الشخصية الحضارية    حماية المستهلك: لأول مرة مساعدات للمواطنين الأكثر احتياجا في النسخة الخامسة من مبادرة «اليوم المفتوح»    الرئيس الكولومبي يعلن وقف محادثات السلام مع «جيش التحرير الوطني»    مران بدني قوي للأهلي في فندق الإقامة بالجزائر استعدادا للمقاصة    قوات التحالف العربي تعيد أطفالا جندهم الحوثيين لخوض الحرب    غدًا.. بدء تسليم 360 وحدة بمشروع «دار مصر» للإسكان المتوسط بحدائق أكتوبر    أحمد فتحي يضغط على أجيري للانضمام للمنتخب الوطني    إعلان تشكيل دسوق أمام كوم حمادة بالقسم الثالث    وزير التنمية المحلية ومحافظ الشرقية يتفقدان وحدة القسطرة القلبية بمستشفى الزقازيق العام |صور    بحضور 18 وزير.. «تضامن البرلمان» تطلق حوار مجتمعي لضبط الأسعار    ختام القمة الإقليمية الاولي لتاكيدا وطرح احدث طرق علاج سرطان الهدجكين ليمفوما    شعراوي يتفقد أعمال تنفيذ نفق عرابي بالشرقية بتكلفة 100 مليون جنيه    وكيل الأزهر: لابد أن نغرس في أبنائنا قيمة الولاء للوطن .. فيديو    لأول مرة.. صلاة على سجادة ذكية    الأمم المتحدة الإنمائي: الطاقة الشمسية توفر فرص عمل للشباب في مصر    تعرف على أشهر مسببات تأخر الإنجاب عند الزوجين وطرق حلها    الجمارك تصدر قائمة عن المتهربين    مرصد الإفتاء: بعد الهزيمة .. الدواعش ينقلبون على أنفسهم ويتبرءون من أفكارهم التكفيرية    حوار| مؤسس «السلام عليك أيها النبي»: التفريط في الثوابت يضيع الهوية    فى بنى سويف: مدرسون ومحامون واقتراح بإلغاء الكتاب الجامعى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيسة وزراء بريطانيا تلتقي زعماء الاتحاد الأوروبي في بروكسل.. ماي تطالب بمزيد من الضمانات قبل التصويت على بريكست.. ميركل وماكرون يستبعدان إجراء مناقشات جديدة حول الاتفاق.. وبريطانيون: فشل مهين
نشر في صدى البلد يوم 14 - 12 - 2018

رئيسة وزراء بريطانيا تلتقي زعماء الاتحاد الأوروبي قبل التصويت على بريكست في البرلمان
انقسام سياسي في بريطانيا والانتقادات تنهال على ماي
تصويت البرلمان نقطة مصيرية في حياة ماي السياسية
وصف بريطانيون محاولة رئيسة الوزراء تيريزا ماي الحصول على ضمانات من الاتحاد الأوروبي بشأن اتفاقها للخروج من الاتحاد بأنها "فشل مهين" لم يخفف وطأة الأزمة التي تعصف بالبرلمان بسبب خطة الانسحاب من الاتحاد "بريكست".
وبينما تشهد الساحة السياسية البريطانية أزمة تظل النتيجة النهائية لانفصال بريطانيا غير واضحة في ظل وجود مسارات محتملة تشمل خروجا دون اتفاق أو إجراء استفتاء آخر على عضوية بريطانيا في الاتحاد.
واجتازت ماي اقتراعا بحجب الثقة في حزبها يوم الأربعاء وطلبت من زعماء الاتحاد الأوروبي ضمانات قانونية وسياسية خلال قمة في بروكسل كي تتمكن من إقناع البرلمان البريطاني بالموافقة على اتفاقها.
استبعدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أي إعادة نقاش في اتفاق تم إقراره الشهر الماضي بهدف ضمان الخروج السلس من الاتحاد في 29 مارس، وإن كان زعماء الاتحاد طمأنوا ماي بأنه لن يلزم بريطانيا للأبد بقواعد الاتحاد الأوروبي.
وقالت آرلين فوستر زعيمة الحزب الديمقراطي الوحدوي في إيرلندا الشمالية والذي يدعم حكومة الأقلية التي تقودها ماي "السؤال المهم هو هل ستواجههم رئيسة الوزراء أم ستدير لهم ظهرها كما حدث من قبل".
وأضافت "هذه صعوبة صنعتها رئيسة الوزراء بنفسها" مشيرة إلى أن ماي تعهدت بإجراء تغييرات ملزمة قانونا على الاتفاق.
وقال حزب العمال المعارض إن ماي فشلت في إدخال تعديلات على الاتفاق ودعا إلى إجراء تصويت برلماني على الاتفاق في الأسبوع المقبل.
من جانبه، قال المستشار النمساوي زيباستيان كورتس "أخبرنا تيريزا ماي مجددا أننا لن نعيد فتح الاتفاق... ويوجد إلى جانب اتفاق الانسحاب تفاهم كبير بين الجانبين ورغبة في إيجاد سبيل للتعامل مع خروج بريطانيا".
وأضافت رئيسة وزراء اسكتلندا نيكولا ستيرجن، التي يملك الحزب الوطني الاسكتلندي الذي ترأسه ثالث أكبر نسبة من مقاعد البرلمان، أنه بمجرد رفض البرلمان البريطاني اتفاق ماي فسيتعين عليه طلب إجراء استفتاء ثان على العضوية في الاتحاد الأوروبي.
وكتبت في تغريدة على تويتر "أي شيء آخر الآن لن يكون إلا مضيعة للوقت".
وقالت صحف بريطانية إن ماي تعرضت لمهانة، وذكرت صحيفة صن في عنوان رئيسي "طعنة الترتيب الخاص.. زعماء الاتحاد الأوروبي يقولون لرئيسة الوزراء: اغربي عنا".
وطلبت ماي ضمانات سياسية وقانونية بأن يكون ما يطلق عليه الترتيب الخاص بأيرلندا الشمالية مؤقتا وحثت الزعماء على النظر في سجلها وما حققته من نتائج حتى في أوقات بدت فيها الظروف ضدها.
والترتيب الخاص، هو بند يلزم بريطانيا باتباع قواعد الاتحاد الأوروبي التجارية لحين إيجاد طريقة أفضل لتجنب فرض قيود حدودية صارمة عبر جزيرة إيرلندا بين إقليم أيرلندا الشمالية التابع لبريطانيا ودولة أيرلندا العضو في الاتحاد الأوروبي.
ونقل مسؤول بريطاني بارز عن ماي قولها "أرجو أن أكون قد أثبت لكم على مدى العامين الماضيين أن بإمكانكم أن تثقوا بأني أفعل ما هو صائب لا ما هو سهل دائما، مهما كانت صعوبة ذلك بالنسبة لي سياسيا".
وقالت ماي إنها تعتقد أن هناك "أغلبية في البرلمان تريد السير في اتجاه الاستفتاء وترك اتفاق تم التفاوض عليه"، لكنها حذرت من أن هناك احتمالا قائما للخروج دون اتفاق.
وألغى زعماء الاتحاد سطرا في مسودة سابقة لبيانهم كان ينص على احتمال تقديم المزيد من "الضمانات" في يناير.
بينما قال شخص اطلع على الحوار الذي دار إن زعماء الاتحاد "عصروا" ماي، وأضاف "سألها الجميع: ماذا تريدين تحديدا؟... ولم تكن لديها إجابات واضحة".
وقال دبلوماسيون إن ماي أشارت إلى أنها ترغب في العودة للحصول على مجموعة أخرى من "الضمانات الملزمة قانونا" وقال البعض إنهم مستعدون للاستماع لها ومحاولة مساعدتها.
لكن الزعماء حذروا أيضا من أن الاتحاد الأوروبي مستعد لخروج بريطانيا دون اتفاق مفضلا ذلك على المخاطرة بنظامه القائم على التكامل الوثيق.
وقال دبلوماسي في الاتحاد الأوروبي "أرجأنا لحظة المواجهة، لكنها ستظهر مجددا في يناير".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.