«تنسيقية الأحزاب»: الحق المصري في مياه النيل ضرورة حياة وقضية أمن قومي    جامعة المنوفية تتقدم فى مجالات الهندسة والحاسب الآلي بتصنيف «THE»    وزير الدفاع: قادرون على تأمين حدود الدولة والدفاع عن أمن مصر القومي (فيديو)    صور| غلق وتشميع مركزين للدروس الخصوصية بأكتوبر    لتدشين كنيسة العذراء.. البابا تواضروس الثانى يصل بلجيكا.. صور    سعر الذهب والدولار اليوم الثلاثاء 15 -10-2019 في البنوك المصرية وسعر اليورو والريال السعودي    "المالية" تنفي فرض ضرائب جديدة على السجائر    عمل من المنزل ب تمويل مجاني وتأمين صحي.. كل ما تريد معرفته عن مبادرة «هي فوري»    وزير قطاع الأعمال: هيكلة الشركات واستغلال الأصول والإصلاح التشريعي أبرز محاور خطة التطوير    المرصد السوري: اشتباكات بين الفصائل الموالية لتركيا وقسد بريف الرقة    فيديو| أبو الغيط: مصر لديها جيش عظيم أنقذ مجتمعها من أخطار الربيع العربي    انطلاق التفاوض المباشر بين الحكومة السودانية والحركات المسلحة غدا    مرتضى للاعبي الزمالك: استعدوا للقمة أيًا كان موعدها.. ولا تستخدموا مواقع التواصل    معسكر تدريبي مشترك ل منتخبي مصر والإمارات للسلاح في المركز الأوليمبي    عبدالله السعيد يتحدث عن الأهلي.. شاهد ماذا قال؟    حققوا 6 ميداليات.. وزير الرياضة يشيد ببعثة مصر في بطولة العالم للإعاقات الذهنية    السجن 7 سنوات لعاطلين لاتجارهم بالحشيش في الزاوية الحمراء    الجيش اللبناني يكشف حقيقة أسباب حرائق لبنان    أهالى «النحال» يحلمون ب«كوب» مياه نظيف    إصابة سائق اصطدم بسور خرساني أعلى الطريق الدائري    أمين الفتوي: الخلاف أمر كوني وقع بين أنبياء الله وملائكته    فيديو.. مبارك : السادت عرض تأجيل الحرب.. ورديت: "إحنا بنتحمل المسئولية"    24 مدرسة بدمياط تستقبل الدوري الثقافي في أسبوعه الثاني    نادين نسيب نجيم عن سقوط الأمطار على حرائق لبنان: "بشكرك يارب"    أبو الغيط: الأزمة السورية أصبحت العنصر الضاغط فى أعمال الجامعة العربية    الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار: الإعلان عن كشف أثري جديد خلال 15 يومًا (فيديو)    فريد واصل: أحكام المواريث لا يجوز فيها التغيير في أي زمان أو مكان    تسجيل 44 ألف مواطن فى منظومة التأمين الصحى منذ أول أكتوبر    خبز البيستو الشهي    خطة لتوصيل الغاز الطبيعي ل300 ألف عميل منزلي    فتح تكشف عن مرشحها الوحيد في الانتخابات الرئاسية    الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية : فخورون بدعم التنمية الحضرية في مصر.. صور    باريس سان جيرمان يسعى لتجديد عقد مبابي    القبض على تاجر ب 223 ألف كيس مقرمشات غير صالحة للاستهلاك بدمنهور    البرازيل تعود للإمارات بعد غياب 9 سنوات لمواجهة كوريا الجنوبية وديا    مانشيني يعلن تشكيل إيطاليا لمواجهة ليشتنشتاين في تصفيات «يورو 2020»    تنسيقية شباب الأحزاب: مصر مستقرة وسط منطقة تعاني توترات كثيرة    الإفتاء: ترجمة معاني القرآن الكريم بِلُغَةِ الإشارة جائزة شرعًا    سيدة تلد 4 توائم ذكور في مستشفى خاص بطنطا    رئيسة النواب البحريني: نقف مع السعودية في مواجهة الاعتداءات الإرهابية    "ريلمي" تستعد لإطلاق Realme 5 pro بالسوق المصري    ممثل أمريكي شهير يضع محمد هنيدي في موقف مُحرج    محافظ قنا يشهد سيناريو ومحاكاة فعلية للحماية من مخاطر السيول    شيخ الأزهر: سفينة الإنسانية تغرق في بحر الحروب والدمار    المدير الفني للإسماعيلي: سعيد بأداء فريق 99    مخاطر الإدمان والايدز أولي فعاليات الأسبوع البيئي بطب بيطري المنوفية    6 نصائح للوقاية من الالتهاب السحائي    جاكي شان يعلن عن تصوير فيلم أكشن قريباً في السعودية    ارتفاع حصيلة ضحايا الإعصار هاجيبيس في اليابان إلى 73 قتيلا    "ميناء دمياط" تستعرض تيسير إجراءات الإفراج الجمركي عن البضائع    فرنسا وهولندا متشككتان حول بدء محادثات لانضمام ألبانيا ومقدونيا الشمالية للاتحاد الأوروبي    هل جراحة المياه البيضاء خطيرة وما هي التقنيات المستخدمة بها؟.. تعرف على التفاصيل    هل يجوز للشخص كتابة ثروته للجمعيات الخيرية دون الأقارب؟ الإفتاء ترد    القومى للطفولة يعقد ورشة العمل الأولى للجمعيات الأهلية فى 4 محافظات    وزير الأوقاف: علينا أن نتخلص من نظريات فقه الجماعات المتطرفة بأيدولوجياتها النفعية الضيقة    إعلان جبران باسيل زيارة سوريا يثير ضجة في لبنان    تأجيل محاكمة متهمين بتكوين جماعة إرهابية في الوراق ل3 نوفمبر    هديه صلى الله عليه وسلم فى علاج الصرع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سوزان مبارك: تجريم "الختان" جاء في قلب تعديلات القانون
نشر في أخبار مصر يوم 27 - 10 - 2008

سوزان مبارك تتفقد مشروع تطوير مدارس الجيزة
أشادت السيدة الفاضلة سوزان مبارك قرينة رئيس الجمهورية، في كلمة افتتاح المؤتمر الدولي السابع للجنة الإفريقية لمناهضة الممارسات الضارة وجمعيتها العمومية، بالعمل الذي تقوم به اللجنة لمساعدة العديد من المجتمعات الإفريقية.
وأشارت السيدة سوزان مبارك أن مسألة تجريم عمليات الختان جاءت في قلب تعديلات القانون، مضيفة أن مصر وضعت مسألة الختان في قمة إولويات جدول أعمالها السياسية والاجتماعية.
وأضافت "لقد وضعنا موضع التنفيذ حزمة تنمية شاملة تمكن الأسر اجتماعيا واقتصاديا من التخلي عن الممارسات الضارة وباستهداف الشباب وتحسين الصحة والخدمات التعليمية في المناطق القروية والمناطق المحرومة، وإدخال إستراتيجية تستند إلى الدفاع عن المجتمع، فإننا نستجيب لاحتياجات ومتطلبات المواطنين عن طريق برامج متنوعة مثل برنامج صحة المراهقين ومبادرة تعليم الفتيات ونموذج القرية الخالية من عادة الختان".
وأوضحت السيدة سوزان مبارك أن التقرير السنوي للجنة عام 2007 يحفل بالعديد من الإنجازات المهمة والملموسة التي تم تحقيقها على مدى العامين الماضيين فيما يتعلق بالمساواة بين الجنسين والاعتراف بالدور الحيوي للمرأة في كل مجالات السلام والأمن والتنمية.
وقالت "إننى أحيي اللجنة وجمعيتها العمومية لاختيار الشراكة مع وسائل الإعلام وصولا إلى عدم التسامح مع ظاهرة ختان الإناث والممارسات التقليدية الضارة الأخرى كشعار رئيسي لهذا المؤتمر نظرا للدور الحاسم الذي تضطلع به وسائل الإعلام في توجيه توجهاتنا نحو ختان الإناث في المقام الأول".
واستعرضت السيدة سوزان مبارك في كلمتها تجربة مصر في إطار حرصها على حماية الفتيات من كافة أشكال التمييز والعنف في سياق ضمان نيل كافة مواطني مصر لحقوقهم المدنية والسياسية والاجتماعية والثقافية كاملة، مشيرة أن تلك الجهود تكللت بتصديق مجلس الشعب المصري في يونيو الماضي على تعديلات قانون الطفل حيث يتضمن التشريع الجديد إستراتيجية شاملة لحماية حقوق الطفل مع تأكيد خاص على الأطفال ضحايا العنف والتمييز.
وتابعت أنه ومع الاحتفال هذه الأيام باليوم العالمي للتصدي للعنف ضد المرأة، فإننا نشعر بالفخر لأننا تمكننا من إنقاذ ملايين الفتيات من هذه العادة المخزية.
وتابعت السيدة سوزان مبارك أنه وبدعم من كبريات المؤسسات الإسلامية والمسيحية، فإننا سنروج لحقوق الأطفال والنساء وسنشجع العائلات على تكرار الزيارة وتحليل الأضرار الخاصة ببعض الممارسات مثل الختان.
وأشارت أن الشعلة التي أوقدتها مصر في عام 2003، باستضافة "المؤتمر الإفريقي العربي بشأن الختان والأدوات القانونية" تساعد الضحايا الأفارقة من النساء اللاتي تعرضن للختان سواء أكانوا يعيشون في إفريقيا أم يغتربون في أنحاء العالم.
واستطرت السيدة سوزان مبارك أن الشراكة مع وسائل الإعلام أحدثت تحولا في النظرة المجتمعية لظاهرة الختان، وأنه بدعم من وسائل الإعلام بما في ذلك التلفزيون فقد استهدفنا من جانبنا، السكان بأكملهم كما أننا أطلقنا أول حملة تلفزيونية لمكافحة الختان وحملت اسم "البنت مصرية" عن طريق سلسلة من المواد المعلوماتية التي تبعث برسالة موجزة مفادها "لا للحرمان من التعليم، لا للزواج المبكر، لا للختان".
وأكدت أن البرنامج الوطني المصري حشد حركة مجتمعية تدعم تجريم عادة الختان حيث تعالت أصوات الضحايا واضحة وجلية وهي تدعم المدافعين عن حقوق الإنسان الذين يدعون إلي تجريم هذه العادة.
وأضافت "أننا سنضمن أن أفراد الشعب سيواصلون التخلي عن هذه العادة العنيفة التي تتسبب وعن طيب خاطر في إيقاع الألم بالفتيات الأبرياء" .
وكانت أعمال المؤتمر الدولى السابع للجنة الإفريقية لمناهضة الممارسات الضارة وجمعيتها العمومية قد بدأت بالوقوف دقيقة حدادا على النساء اللاتي توفين نتيجة للممارسات الضارة.
وقالت السيدة برهان راسرك المدير التنفيذي للجنة الإفريقية لمناهضة الممارسات الضارة إن اللجنة تهدف من خلال هذا المؤتمر إلى التوصل إلى خطة لكيفية التصدي للممارسات الضارة من خلال وسائل الإعلام القومية والدولية وبحث سبل دعم الشراكة من منظمات الأمم المتحدة والجمعيات الأهلية.
وأشادت بجهود السيدة سوزان مبارك في مجال مناهضة ختان الإناث والتمييز ضد المرأة وكذلك بما حققه المؤتمر الإفريقي الذي استضافته مصر من قبل وأعلن في ختامه الدعوة إلى إفريقيا خالية من ختان الإناث.
وأعقبتها السيدة يوتند رتبرا ممثلة الاتحاد الإفريقى بكلمة أكدت فيها أهمية تضافر الجهود لاستئصال جميع أشكال العنف ضد المرأة في القارة الإفريقية، مؤكدة أن الاتحاد الإفريقي واللجنة الإفريقية لمناهضة الممارسات الضارة يتعاونان في كافة المجالات الهادفة لوضع موضوع النهوض بالمرأة والقضاء على العنف الموجه إليها في أولوية عمل الدول الإفريقية.
ويناقش المؤتمر خلال الأيام الثلاثة القادمة تقييم الأنشطة والأهداف التي تم تحقيقها لمناهضة الممارسات الضارة ضد المرأة والتحديات ووضع خطة عمل للمرحلة القادمة والتعرف على مواطن القوة والضعف في الحملة الخاصة بمناهضة ختان الإناث والتي تعد نقطة أساسية في تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية.
سوزان مبارك تتفقد مشروع تطوير مدارس الجيزة
تفقدت السيدة سوزان مبارك قرينة رئيس الجمهورية ورئيس جمعية مصر الجديدة الإثنين مشروع تطوير مدارس شمال الجيزة الذي يأتي ضمن المرحلة الأولى من المبادرة الثانية لتطوير المدارس التي قامت بإطلاقها في شهر مارس الماضي وتتضمن مضاعفة عدد المدارس المطورة إلى أكثر من 300 مدرسة خلال ثلاثة أعوام تنتهي في عام 2010 ويحمل المشروع شعار "خطوة للمستقبل".
وشملت المدارس التي تفقدتها السيدة سوزان مبارك وافتتحت اعمال التطوير بها مدرسة "غزوة تبوك" بإمبابة ومدرسة "مبارك الثانوية العسكرية" ومدرسة "الشهيد جواد حسني" الابتدائية حيث تعرفت على ملامح التطوير وناقشت التلاميذ والطلاب والمدرسين في ما أضافه هذا التطوير إليهم خاصة أنه استهدف النهوض بالمدارس الحكومية في المناطق المكتظة بالسكان.
(أ ش أ)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.