الحالى مواده "ملغومة" عادل السنهوري: نحتاج لدستور جديد.. وعبدالعال يُعلن تأييده ويؤكد: أتمني رؤيته في حياتي    قبول دفعة جديدة من المجندين بالقوات المسلحة مرحلة يوليو 2019    "تعليم بورسعيد" تجري المقابلة الشخصية ل 50 من المتقدمين للمسابقة الوزارية لسد العجز    مسؤول ألماني: تأجيل خروج بريطانيا ليست مشكلة قانونية    مساعد أول وزير التموين ورئيس جهاز تنمية التجارة يتفقدان أكبر منطقة لوجستية على مستوى الشرق الأوسط بدبي    صور| تنفيذَا لتعليمات «الوزير».. عربات «جولف» لنقل المسنين بمحطة مصر    وول ستريت تفتح مستقرة مع ترقب المستثمرين لآفاق سياسة مجلس الاحتياطي    نيابة عن رئيس الوزراء.. سفير نيوزيلندا يعزي مفتي الجمهورية في ضحايا حادث كرايست تشيرش    مر عليها 16 سنة.. أسرار جديدة لا تعرفها عن الحرب الأمريكية على العراق    البابا فرانسيس يدعو لدعم ضحايا إعصار "إيداي" في عدة دول بجنوب إفريقيا    فيديو| الشيخ محمد بن راشد يزور فعاليات الأولمبياد الخاص أبوظبي 2019    الأهلي يواجه الجمارك النيجيري في رحلة البحث عن "السجل الأبيض"    أخبار الزمالك يكشف رسائل جروس للاعبي الزمالك قبل موقعة الذئاب    وزارة الشباب و الرياضة توقع بروتوكولا للتعاون مع روابط الرياضيه    ضبط تاجر سلاح في أسيوط ومحكوم عليه في قضايا قتل    محافظ الغربية يقدم التهنئة للفائزين بقرعة الحج    نادين لبكي: «كفر ناحوم» مغامرة مجنونة    المكتب الإعلامي بالشارقة ينظم ورشة عمل في مهارات الإتصال الحكومي (صور)    قمر تبدأ تصوير مشاهدها مع مايك تايسون ب"حملة فرعون"    شاهد.. إطلالة شبابية لنوال الزغبي على إنستجرام    «الصحة» تعلن تقديم العلاج بالمجان ل71 ألف شخصًا ضمن «حياة كريمة» خلال 20 يومًا    شعراوي يطالب المحافظين بالمتابعة اليومية لحملة 100 مليون صحة    ضبط 73 قضية إبتزاز مادى ونصب على المواطنين عبر الإنترنت    «قومي حقوق الإنسان» يرفض «جزاءات الأعلى الإعلام»: تتعارض مع الدستور    وزير الصناعة: خفض أسعار الغاز لمصانع الحديد .. قريبا    وزارة الأوقاف..ردًا على الأبواق الإعلامية المشبوهة: الزاويا المزالة غير مرخصةوسنبني مساجد عوضًا عنها    السياحة تطالب الشركات الالتزام بضوابط العمرة وعدم ترحيل الكوتة ل"رمضان"    "القومى لثقافة الطفل" يكرم أمهات شهداء رجال القوات المسلحة    بالفيديو.. محمد رمضان يتخطى 2 مليون مشاهدة بأغنية "فيرس"    كفر الشيخ تكرم الأمهات المثاليات | صور    إحالة 11 متهما للمحاكمة الجنائية لاتهامهم بمحاولة اغتيال مدير أمن الإسكندرية    جامعة الإسكندرية: مستشفايتنا تتعرض لحملة ممنهجة أضرت نفسيا بالأطباء    مناورة طوارئ حريق ومفرقعات بميناء السويس    أمن مطروح يضبط 50 طربة حشيش وعدد 10068 قاروصة سجائر    فيديو| ردود فعل الطلاب والمدرسين عقب توزيع التابلت المدرسي    مميش: عبور 68 سفينة بإجمالي حمولات 5.3 مليون طن    أبو الغيط يوجه رسالتين ل"جوتيريش" و"موجرينى" حول خطورة الوضع المالى بفلسطين    برلمان كازاخستان يوافق على تغيير اسم العاصمة إلى اسم الرئيس المستقيل نور سلطان    صن: ميدو يواجه الجلد بعد إقالته من تدريب الوحدة    تيريزا ماي تطالب الاتحاد الأوروبي تأجيل البريكست    جوجل احتفل بذكرى ميلادها اليوم.. من هي جميلة العلايلي؟    استراليا تخفض طلبات المهاجرين إليها بنسبة 15%    "نحن معكم" رسالة تضامن من الأمير هاري وزوجته لضحايا نيوزيلندا    عميد طب عين شمس يكشف تفاصيل جديدة عن الامتحان الإلكتروني الموحد    بالفيديو .. دار الإفتاء تهنئ جميع الأمهات بعيد الأم    مفتي الجمهورية : بر الأم وطاعتها فيما لا يخالف الشرع سبب لدخول الجنة    عبد الحليم علي: تدريب الزمالك حلم وهذا الثنائي يستحق التواجد في المنتخب ورسالة للاعبين: الدوري قريب    النائب أحمد إدريس يحصل على موافقة وزير الرياضة بدعم أندية الأقصر    أمين رابطة الجامعات الإسلامية يشيد بتوصيات ملتقى الشباب العربي الأفريقي    ذعر بين الركاب بسبب حريق فى الدمرداش.. والمترو يرد    حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة غدًا الخميس في مصر والعالم    الإفتاء والأزهر: هذا الشخص محروم من الجنة    حكم إخراج زكاة المال للأبوين كصدقة    «بي.إم.دبليو» تتوقع المزيد من انخفاض الأرباح في العام 2019    فحص مليون و400 ألف مواطن ضمن مبادرة 100 مليون صحة بالمنيا    منح بدل شهري للأطفال دون سن السادسة في كوريا الجنوبية    تعلمت من قسوة أمى «خُديج»    كراكيب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المشير أحمد إسماعيل.. أسطورة عسكرية
نشر في الوفد يوم 14 - 10 - 2015

المشير أحمد إسماعيل.. اسم خلدته الذاكرة الوطنية المصرية يعيد ذكره إلى الأذهان مشاهد عودة الكرامة بعد إزالة النكسة فى حرب أكتوبر 1973.
برز إسماعيل خلال مشواره العسكرى، كقائد عسكرى عصيًا على الاستسلام أو الانكسار، عرف بحبه الشديد لوطنه والقوات المسلحة، وذاع صيته تعيينه مديرًا لجهاز المخابرات العامة لخلفيته العسكرية الواسعة.
نشأته وحياته
ولد القائد أحمد إسماعيل، فى 14 أكتوبر 1917 فى حى شبرا بمحافظة القاهرة كان والده يعمل ظابط شرطة.
وبعد حصول اسماعيل على الثانوية العامة حاول الالتحاق بالكلية الحربية ولكنه فشل والتحق بكلية التجارة وفى العام الثانى من التجارة تقدم بأوراقه مع الرئيس الراحل أنور السادات للالتحاق بالكلية الحربية إلا أنها رفضت طلبهما لأنهما من عامة الشعب.
وبعد إصدار الملك فؤاد الأول قرارا بقبول طلاب الكلية الحربية من عامة الشعب، قدم "إسماعيل" أوراقه بعد إتمام عامه الثالث بكلية التجارة ليتم قبلوه أخيرًا وتخرج فيها عام 1938.
حياته العسكرية
بدأت موهبته تتألق في الحرب العالمية الثانية التي اشترك فيها كضابط مخابرات في الصحراء الغربية وحرب فلسطين واستطاع أن يكون قائداً لسرية مشاه في رفح وغزة، ما أهلته ليكون أول من أنشأ نواة قوات الصاعقة أثناء العدوان الثلاثى الذي قامت به بريطانيا وفرنسا وإسرائيل على مصر في خريف عام 1956 .
وفي عام 1957م، التحق "إسماعيل" بكلية مزونزا العسكرية بالاتحاد السوفيتى وعمل كبيراً للمعلمين في الكلية الحربية وبعد ذلك تركها ليتولى قيادة الفرقة الثانية مشاه التي أعاد تشكيلها لتكون أول تشكيل مقاتل في القوات المسلحة المصرية.
وخلال عام ،1960 حاولت مراكز القوى الإطاحة به وكان برتبة عميد وبعد عام 1967 م وجدت تلك المراكز مبرراً للإطاحة به ونجحوا في ذلك إلا أن الرئيس الراحل جمال عبد الناصر استدعاه وعينه قائدا لقيادة القوات بشرق قناة السويس.
وبعد ثلاثة شهور فقط من معارك 1967، أقام أول خط دفاعى كما قام بإعادة تنظيم هذه القوات وتدريبها وتسليحهاوبعد فترة قصيرة تمكنت هذه القوات أن تخوض معركة رأس العش ومعركة الجزيرة الخضراء وإغراق المدمرة الإسرائيلية (إيلات)
نكسة 67
بعد أيام من نكسة 67، أصدر جمال عبد الناصر قرارا بإقالة عدد من الضباط وكبار القادة وكان من بينهم أحمد إسماعيل وبعد أقل من 24 ساعة أمر الرئيس جمال عبد الناصر بإعادته للخدمة وتعيينه رئيسا لهيئة عمليات القوات المسلحة.
وبعد استشهاد الفريق عبد المنعم رياض عُين رئيسا لأركان حرب القوات المسلحة على الجبهة في التاسع من شهر مارس عام 1969 وفى الثاني عشر من شهر سبتمبر من هذا العام تم إعفائه من منصبه بسبب انزال الزعفرانة وترك الحياة العسكرية.
وبعد وفاة الرئيس عبد الناصر عام 1970 وتولى الرئيس أنور السادات، تم تعيين أحمد إسماعيل في 15 مايو 1971 رئيسا للمخابرات العامة وبقى في هذا المنصب مايقرب من عام ونصف العام حتى 26 أكتوبر 1972 عندما أصدر الرئيس السادات قرارا بتعيينه وزيراً للحربية وقائداً عاما للقوات المسلحة خلفاً للفريق أول محمد صادق ليقود إسماعيل الجيش المصري في مرحلة من أدق المراحل لخوض ملحمة التحرير.
وفي 28 يناير 1973، عينته هيئة مجلس الدفاع العربي قائداً عاماً للجبهات الثلاث المصرية والسورية والأردنية.
حرب أكتوبر
فى عام 1972، قرر السادات إعفاء الفريق أول محمد صادق وعين أحمد إسماعيل مدير جهاز المخابرات العامة لخلفيته العسكرية, وحصل على أدق المعلومات عن قدرات الجيش الإسرائيلي بحكم منصبه, وخوضه معارك ميدانية عديدة قبلها.
واستدعي السادات، أحمد إسماعيل إلي منزله في الجيزة في 26 أكتوبر وكلفه بمنصب وزير الحربية والاستعداد للحرب بأسرع وقت, وبأعلي درجات الكفاءة, وبالفعل بدأ ارتداء البدلة العسكرية من جديد وتولي أرفع منصب في الجيش وقيادة أخطر المعارك في تاريخ الوطن معركة أكتوبر.
تميز إسماعيل بدور معنوي كبير وقيادي في حرب أكتوبر أنقذ الجبهة المصرية من الانهيار وبعد قرار السادات تطوير الهجوم وتوغل القوات المصرية لتخفيف الضغط علي الجبهة السورية حدث الخلاف الشهير بين الرئيس السادات ورئيس هيئة الأركان الفريق سعد الدين الشاذلي وقرر السادات إعفاء الأخير من منصبه بشكل مؤقت.
وكانت للفريق الشاذلي شعبية واسعة في الجيش بين كبار القادة والجنود, إلي جانب أن الخلافات بدأت في عز اشتعال المقاومة الإسرائيلية وظهور ثغرة الدفرسوار, بالإضافة إلي الحساسية التي كانت تسيطر علي علاقة إسماعيل والشاذلي, وميل الأول إلي تأييد الرئيس علي حساب آراء رئيس الأركان في التعامل مع الثغرة.
تولي إسماعيل قيادة هيئة الأركان بنفسه وعاونه المشير محمد عبد الغني الجمسي رئيس هيئة عمليات القوات المسلحة الذي جري تصعيده إلي المنصب رسميا مع انتهاء الحرب، ونجح أحمد إسماعيل في الحفاظ علي وحدة الصف بين القادة, وانصاع في الوقت نفسه إلي تعليمات القائد الأعلى للقوات المسلحة.
وفاته
وتوفى إسماعيل يوم الأربعاء ثاني أيام عيد الأضحى 25 ديسمبر 1974 عن 57 عاما في أحد مستشفيات لندن بعد إصابته بسرطان الرئة، وبعد أيام من اختيار مجلة الجيش الأمريكي له كواحد من ضمن 50 شخصية عسكرية عالمية أضافت للحرب تكتيكاً جديداً.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.