أبو سعدة: توصية تركيا حول وفاة محمد مرسي مبنية على مغالطة وخطأ مهني جسيم    سفير إثيوبيا في مصر يكشف تطورات جديدة في مفاوضات سد النهضة    ياسر رزق: السيسي يواجه الهجمات الإعلامية المعادية    الكابو يظهر مع «شذى» والجمهور يسأل.. هل هناك أغنية جديدة؟    "زراعة البرلمان" تؤجل مناقشة طلبات إحاطة بسبب غياب ممثلي الحكومة    محافظ الفيوم: تطبيق الحد الأدنى لأجور للعاملين بالديوان    اخبار البرلمان | النواب يوافق على تعديلات قانون هيئة الشرطة.. و8 اتفاقيات عن استخراج البترول    استمرار أعمال تطهير ترعة السويس    ليبيا.. "حكومة الشرق" تهدد مطار مصراتة ب"إجراءات تصعيدية"    شاهد "خناقة" ساديو ماني مع طاقم حكام مباراة اي سواتيني والسنغال    أخبار الأهلي : صدمة كبيرة للأهلي في إصابة إليو ديانج وفايلر في ورطة    حبس "توربينى شبرا" بتهمة استغلال الأحداث وإجبارهم على التسول    فيديو| لميس الحديدي تبكي على الهواء.. تعرف على السبب    الجزيرة استغلت متحفه للهجوم على مصر.. "ناصر" يفضح بوق الإرهاب    واشنطن تندد باستخدام «القوة المميتة» الاحتجاجات في إيران    «بحوث القطن»: 540 مليون دولار لتطوير قطاع الغزل والنسيج    إصابة قوية للاعب الأهلي الشاب والأشعة تحدد مصيره    ممثل الاتحاد الدولي للمكفوفين: أثق في قدرة مصر على نجاح بطولة رفع الأثقال    ميسي يصل إلى تل أبيب برفقة المنتخب الأرجنتيني على متن طائرة اردنية    المغرب يعتقل داعشيين خططا لعمليات إرهابية    شرطة هونج كونج تهدد باستخدام الرصاص ضد المحتجين    تفاصيل تحقيقات النيابة في انهيار برج كهرباء بأوسيم    كواليس أولي جلسات محاكمة زوجة شادي محمد و3 آخرين في اتهامهم بالسرقة؟    ضبط 73 متهما خلال حملة بشارع عثمان محرم في الطالبية    مصرع عامل وإصابة آخر غرقًا في «بيارة» صرف صحي ببني سويف    أغلب مرشحى الرئاسة بالجزائر يبدأون حملاتهم الانتخابية من ولايات الجنوب    صابرين تحكي لمصراوي كواليس خلع الحجاب    مهرجان القاهرة يستعرض ثلاث تجارب ناجحة في التوزيع والتسويق السينمائي    رامي عادل إمام يكشف الحالة الصحية للزعيم    إصدار العدد الثالث من مجلة المسرح    اكرم توفيق جاهز لقيادة وسط المنتخب امام جنوب افريقيا    سفراء الهداية تقيم الملتقى السنوي الثالث    محافظ بني سويف:الكشف على 974 مواطن بقرية الحرية ضمن القوافل الطبية    تحقيق| احذر.. «الفورمة» القاتلة !    مصاب جلل بالسعودية    معسكر الفريق بالمغرب.. بيراميدز يتعادل سلبياً مع الوداد ودياً    الجيش اللبناني: حريصون على أمن المتظاهرين والمواطنين    قائمة «خادمي القضاة» تستعرض برنامجها الانتخابي: «الفرقة تضيع هيبتنا»    خبير أرصاد يعلن طقس الأسبوع المقبل ويحذر قائدي السيارات    النيابة تتسلم التقرير الطبي ل هيثم أحمد زكي.. وغموض حول سبب وفاته    افتتاح دورة المرحوم الدكتورمحمد عبدالهادي للترميم بآثار الفيوم    بالفيديو- تعرف على رسالة الجندي لعلماء الدين لمواجهة التخاريف والشعوذة    اللواء محمود شعراوى يكشف تطورات القضاء على الفساد في المحليات    أرامكو السعودية تسعى لجمع 1.7 تريليون دولار من الطرح العام الأولي لأسهمها    التعليم العالي: نحتاج إلى 100 جامعة لاستيعاب الطلاب    الإفتاء تحدد السن الشرعية لارتداء الفتاة الحجاب .. فيديو    الغرفة التجارية توضح حقيقة تصدير دواجن غير صالحة للاستخدام الآدمي    عام من بداية الإنشاء.. أبرز محطات مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية    حكم إلقاء السلام والرد عليه عند دخول المسجد.. تعرف عليه من "البحوث الإسلامية"    مفاجأة.. ليفربول يحدد بديل محمد صلاح    رسالة خالد الجندي لعلماء الدين لمواجهة التخاريف والشعوذة    إدراج عيادة طلاب ثالث طنطا ضمن خطة تطوير وحدات الفرع    أمن الغربية ينظم حملة تبرعات بالدم من الضباط والجنود والأفراد    شاهد | إصابة قوية ل مهاجم الأهلي تجبره على مغادرة الملعب    منى زكي وأحمد حلمي.. "عقارب" جمع بينهما الحب برغم الاختلاف    نصائح ذهبية للتخلص من الأرق نهائيا    وزير التعليم العالى يبحث سبل التعاون العلمي مع "رعاية الحيوانات المعملية"    "خريجي الأزهر" بمطروح تطلق حملة توعوية عن ترشيد استهلاك المياه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نقص حبوب منع الحمل.. تحديد النسل فى خطر
نشر في المصريون يوم 19 - 07 - 2019

شهدت الآونة الأخيرة نقصًا في حبوب منع الحمل داخل الصيدليات ومراكز الأمومة والطفولة التابعة لوزارة الصحة والسكان, لاسيما في الوقت الذي تناشد فيه الدولة المواطنين، وحثهم على تحديد النسل، وعدم إنجاب أكثر من طفلين؛ لمواجهة الزيادة السكانية التي أصبحت أزمة حقيقية تعرقل خطط التنمية في مصر، وتعمل على تفاقم مشكلة الزيادة السكانية وسبل الحد منها.
ففي الوقت الحالي، أصبحت العديد من السيدات يعانين بشكل متكرر من نقص تلك الأدوية سواء كان ذلك بمراكز الأمومة والطفولة أو في الصيدليات، وذلك بسبب استيرادها من الخارج واحتكار عدد من الشركات وعدم وجود مصنع محلي يعمل على توفيرها.
وأكد عدد من الصيادلة اختفاء أقراص منع الحمل من السوق، والتي أشهرها أصناف ال«ياسمين» وغيرها من أدوية منع الحمل نظرًا لقلة الأدوية المستوردة.
من جانبه، قال الدكتور محمود فؤاد، مدير المركز المصري للحق في الدواء, إن هناك نقصًا في حبوب منع الحمل منذ فترة قاربت العام, حيث إن كل شهرين تتكرر الأزمة في نقص الحبوب.
وأضاف "فؤاد"، ل"المصريون"، أن معظم حبوب منع الحمل مستوردة والبعض منها إنتاج محلي ولا يكفي للاستهلاك, في حين أن السيدات يمشين على نظام معين لمنع الحمل, وهنا توجد المشكلة عند عدم وجود تلك الحبوب, فالسيدات يفكرن في تغيير الوسيلة التي تحتاج إلى فترة, وهنا قد يحدث حمل.
وأشار "فؤاد"، إلى أن هناك سيدات قادرات على شراء الحبوب من طرق أخرى, فالسيدات اللاتي لا يستطعن الحصول على أدوية منع الحمل من مراكز الأمومة والطفولة التابعة لوزارة الصحة يحصلن على هذه الأدوية من السوق السوداء.
وأوضح مدير المركز المصري للحق في الدواء, أنه على سبيل المثال "أقراص الياسمين", ب150 جنيهًا وثمنها في الصيدليات 40 جنيهًا، وهذا لمن يمكنه الشراء ولكن ليس للأسر الفقيرة التي تذهب للوحدات الصحية لصرفه فتجد الموظف المختص يقول لها "تعالوا بكرة أو بعده"، في حين أنه لو موجود في مكان غير موجود في مكان آخر.
وأوضح أن نقص هذه الحبوب يعتبر كارثة لأن بعد سنة سوف نرى النتائج في الزيادة السكانية والتعداد السكاني, خاصة أن مصر من أكثر الدول التي تلجأ لحبوب منع الحمل لمواجهة الانفجار السكاني.
ولفت "فؤاد", إلى أن الدولة لديها برامج منذ أكثر من 20 عامًا للحد من مشكلة الزيادة السكانية، وتحصل على منح وقروض من أمريكا والاتحاد الأوروبي لذلك، مع وجود مراكز الأمومة والطفولة في كل ربوع مصر، وعملهم الأساسي الحد من زيادة النسل وفي النهاية ليس لدينا أدوية تحديد نسل.
ونوه بأن شركات الأدوية المستوردة لتلك الحبوب, أرادت أن تعمل مفاوضات مع الحكومة لزيادة أسعار حبوب منع الحمل، إلا أنه قوبلت بالرفض, لذلك تضغط تلك الشركات على الحكومة لعدم استيراد تلك الحبوب.
وفي تصريح ل"المصريون"، قال الدكتور علي عوف, رئيس شعبة تجارة الأدوية, إن حبوب منع الحمل يوجد منها نوعان "مدعم وغير مدعم"، موضحًا أن المدعم ثمنه الأساسي 30 جنيهًا ويُباع للمواطن ب3 جنيهات في مراكز الأمومة والطفولة.
وأضاف "عوف", أن حبوب منع الحمل المدعمة كانت تباع في الصيدليات العادية, ثم بعد ذلك أصبحت لا تباع إلا في المراكز التابعة لوزارة الصحة, أما النوع الثاني فغير مدعم، ويباع في الصيدليات وهي الحبوب المستوردة.
وأوضح "عوف"، أنه لا يوجد نقص في حبوب منع الحمل بل هناك تلاعب, لاسيما بعد أن أصبحت تلك الأدوية تُباع في السوق السوداء بأكثر من ثمنها أضعافًا مضعفة.
وأشار "عوف"، إلى أن هذه المشكلة لم تكن موجودة من قبل, بل ظهرت منذ ما يقرب من عام في عهد نائب وزير الصحة لشئون الصيادلة الحالي, الذي لا يتدخل لحل تلك المشكلة.
ونوه "عوف"، بأن تلك الأدوية من المفترض أن تدخل من الجمارك إلى مخازن الوكيل ثم للصيدليات, وذلك تحت إشراف نائب وزير الصحة لشئون الصيدلة, لمعرفة عدد الأدوية التي دخلت حتى لا يتم التلاعب.
ولفت إلى أن الدولة سعرت للمواطن كي لا يتحمل أي أعباء إضافية عليه في ظل الظروف الاقتصادية التي لا يعاني منها إلا الفقراء, فمن المفترض أن تكون هناك رقابة وتفتيش على الصيدليات لمنع بيع تلك الأدوية في السوق السوداء, ولكن ما يحدث العكس بأن يترك الوكيل بلا رقابة.
وفي السياق، قال الدكتور عصام عبد الحميد، رئيس شعبة أصحاب الصيدليات, إنه يوجد نقص بالفعل في حبوب منع الحمل منذ 4 أشهر أو أكثر, ويبدو أن وزارة الصحة لا تتابع هذا الأمر.
وأضاف "عبد الحميد"، في تصريح ل"المصريون"، أن هذا الأمر الذي يمثل خطورة شديدة في ظل حملات وزارة الصحة والسكان بتحديد النسل وتنظيم الأسرة وقلق السيدات من استخدام اللولب، مضيفًا أن نقص الأدوية أصبح بمثابة عرض مستمر متكرر وليس وليد اللحظة.
وتابع "أن هناك العديد من المواطنين يلجأون لتلك الوسيلة لمنع الحمل, نظرًا للظروف الاقتصادية التي يمرون بها خاصة الفقراء ومحدودي الدخل، فعند عدم الحصول عليها ستحدث المشكلة".
ورجح رئيس شعبة أصحاب الصيدليات، أن نقص تلك الحبوب ربما يكون بسبب ارتفاع سعر الدولار؛ خاصة أن معظم تلك الحبوب مستوردة، وفي نفس الوقت تباع بسعر عالٍ.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.