140 درجة للحد الأدنى.. محافظ الجيزة يعتمد تنسيق الدبلومات الفنية    بنطلون السيسي.. لماذا يصرّ الديكتاتور على تقمص “شعبان عبد الرحيم”؟    " متحدث الوزراء": نستهدف الحفاظ على الشكل التراثي لمنطقة سور مجرى العيون    بالفيديو.. العربية للتصنيع: مصنع سيماف يشارك في إنتاج قطارات مترو الأنفاق    العراق لن يستطيع التوسط في حل النزاع الأمريكي الإيراني    قوى الحرية والتغيير بالسودان: هناك تباين في وجهات النظر بين مختلف الأطراف دون وجود لخلافات    رئيس الأرجنتين يتعهد بالتحقيق في واقعة انقطاع الكهرباء عن أنحاء البلاد    مبعوث أمريكا للشرق الأوسط: قد يتأجل الإعلان عن صفقة القرن حتى نوفمبر المقبل    الجيش الوطني الليبي: القضاء على المجموعات المسلحة هو الحل لإنهاء الأزمة في البلاد    الجيش اليمنى: غارات جوية للتحالف فى حجة تكبد المليشيا خسائر    السيسي يتفقد إستاد القاهرة لمتابعة الترتيبات النهائية لانطلاق بطولة كأس الأمم الأفريقية    خالد جلال يجتمع مع عبد الحميد بسيونى بعد الاستقرار على الجهاز المعاون بالزمالك    مدربة سيدات أمريكا تثني على كارلي لويد    الجماهير الكولومبية تحتفل بالانتصار التاريخي على الأرجنتين في شوارع كوباكابانا    مصر وغينيا .. كابا يتعادل من خطأ دفاعي للفراعنة الكبار ..فيديو    بالفيديو.. الأرصاد الجوية تكشف سبب ارتفاع درجات الحرارة    محافظ الغربية: تكثيف الحملات على المخابز والأسواق والمواد البترولية لضبط الأسعار    محافظ أسيوط عن إطلاق اسم الشهيد أبانوب ناجح على أحد الكباري: «حقه وتكريم له»    متحف التحرير ينظم معرض بعنوان الرياضة عبر العصور    بالفيديو.. سعد لمجرد يطرح كليب «نجيبك»    حكم من صلى فترة من الزمن في اتجاه خاطئ للقبلة    خالد الجندي: الخلاف في جمع الستة البيض والقضاء مشكلة لمن يرفض التدين    مؤتمر «سيملس شمال إفريقيا 2019» للتكنولوجيا المالية والمدفوعات بالقاهرة.. اليوم    مصر الأولي أفريقياً في جذب الاستثمارات الأجنبية    الإغراءات تطارد الفرعون    محمود عبدالمغنى: «حملة فرعون» خرج للعالمية ب«تايسون وبيج رامى وماونتن»    في أول زيارة ل المغرب .. مي كساب تدعم أوكا في مهرجان موازين    وزارة الثقافة توافق على شروط مسابقة "لووون" للأطفال المصريين والأفارقة    مفاجأة في إيرادات فيلم "كازابلانكا"    إعادة تفعيل 270 ألف بطاقة تموين    تطبيق اختبارات القدرات ل كليات الإعلام لأول مرة.. تعرف على موعد التقديم ..فيديو    أمل جديد لمرضى القلب والأوعية الدموية    بسبب مجرى العيون.. نشأت الديهي يشكر رئيس الوزراء على الهواء ..فيديو    جامعة سوهاج تشارك في فعاليات المؤتمر الدولي السادس للهيئة القومية لضمان الجودة    السيسي: مصر لا تنسي أبطالها    ايقاف بناء عقار بدون ترخيص غرب الاسكندرية و التحفظ على مواد البناء    قبل انطلاق كان 2019.. خطة جديدة من الداخلية لحل مشكلة المرور خلال البطولة    مقاطعة كيبيك الكندية تقر مشروع قانون يلغى آلاف طلبات الهجرة    عصير “فضل”.. الحامض!    الفريق أول محمد زكي في فرنسا    السيسي يهنئ أمير الكويت بعيد ميلاده: أصدق التمنيات بموفور الصحة والعافية    «لامبارد» يقترب من تدريب تشيلسي    تقرير تونسي: مدرب الترجي يطرد لاعبه من الملعب بسبب حركة غير أخلاقية ضد الجماهير    قائمة الأمانة تكتسح انتخابات الغرفة التجارية بكفر الشيخ .. صور    حبة حفظ الغلال تنهى مأساة مجند بقسم شرطة أبو النمرس    رئيس الطب النفسي يشن حملة شرسة على الإعلام    مدير المركز الثقافى الكورى بالقاهرة: بدأت تعلم العربية للتقارب مع المصريين    المرأة الحائض.. هل يجوز لها زيارة القبور؟    وزيرة الصحة تتفقد التشغيل التجريبى لوحدة صحة عمر بن الخطاب ببورسعيد    أردوغان يهدد بإشعال حرب في شرق المتوسط    يصيبهم بالعقم ويؤثر على الصحة الجنسية.. مرض خطير يهدد الرجال    تأجيل هزلية “حادث الواحات” لسماع الشهود    وزير القوي العاملة يلتقي مدير منظمة العمل الدولية بجنيف    تعرف على فعاليات وحفلات مراكز الإبداع الفني خلال الأسبوع الجاري    عزل 6 ركاب بمطار القاهرة لعدم حملهم شهادات الحمى الصفراء    لارتفاع قيمتها التصديرية.. زراعة الوادي الجديد تعلن التوسع في زراعة المحاصيل الزيتية    دار الأفتاء تنتهى الجدل .."الرحمة الموزعة على روح الميت حلال ولا حرام"    الأرصاد: غدا ارتفاع تدريجي في درجات الحرارة.. والعظمى بالقاهرة 35    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحذف «العشوائي» من التموين يثير غضب المحرومين من الدعم
نشر في المصريون يوم 05 - 12 - 2018

أثار حذف عدد كبير من المواطنين بشكل عشوائي من البطاقات التموينية، اعتراضات واسعة، خاصة وأن المحذوفين يقولون إنهم مستحقون للدعم.
وتعددت شكاوى المواطنين المقيدين بمنظومة الدعم العيني, بعد تعرض بعضهم للحذف العشوائي دون أي سبب واضح من بطاقات التموين.
واجتمع الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، وعدد من الوزراء وكبار المسئولين.
وصرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الاجتماع تناول آخر المستجدات الخاصة بتنقية قوائم المستفيدين من البطاقات التموينية بهدف تطوير منظومة الدعم، إذ "شدد الرئيس على أهمية سرعة الانتهاء من تنقية قوائم البطاقات التموينية بما يحقق وصول الدعم إلى مستحقيه ويحافظ على موارد الدولة".
ومن بين ملايين تم حذفهم، تقول "سلمى محمد" إن ابنها حذف من بطاقة التموين عشوائيًا على الرغم من أن والده متوفى منذ سنوات طويلة، وعدد المستفيدين بالفعل قل بعد وفاته، لكنه فوجئت بحذف ابنها وبطاقتها أصبحت فقط فردين بدلاً من ثلاثة دون وجود أي سبب واضح.
وأشارت إلى أنها ذهبت إلى وزارة التموين وإلى المكتب التابعة له ومكتب التموين الذي تصرف منه ولم تصل إلى إجابة سوى "ده حذف بالغلط وهيرجع تأنى".
وقال النائب عبدالفتاح محمد يحيى، أمين سر لجنة القوى العاملة البرلمان, إن "ما تم حذفه من التموين من الذين لا يستحقون الدعم من الطبقة العليا الذين يحصلون على دخل مرتفع".
وأضاف ل"المصريون" أن "ما يحدث من حذف أشخاص من التموين ما هو إلا مجرد تنقية وليس حذفًا عشوائيًا كما يقال, إذ يتم حذف المتوفون, والمسافرون خارج البلاد والأسماء المكررة", موضحًا أن "الشخص المسافر سوف يحصل على الدعم المستحق فور رجوعه للبلاد".
وقال محمود العسقلاني، رئيس حركة "مواطنون ضد الغلاء", إنه "حتى الآن لا أحد يدري كيف تم حذف بطاقات المواطنين من التموين, وعلى أي أساس تم الحذف, خاصة أن هناك من تم حذفه ويستحق الدعم", مشيرًا إلى أنه "حتى الآن لا يوجد رقم صحيح لمن تم حذفهم".
وأوضح العسقلاني ل"المصريون"، "أننا نتلقى العديد من الشكاوى اليومية بسبب حذف البطاقات التموينية من الدعم المستحق ما تسبب في أزمة بين المواطنين والحكومة".
وأشار إلى أن "هناك كلامًا يتردد بأن أي شخص محذوف سوف يرجع, ووزير التموين أشار إلى أنه سوف يعطي فرصة للمواطنين لكي يصححوا الأخطاء الموجودة في البيانات الخاصة بهم".
ولفت رئيس حركة "مواطنون ضد الغلاء " إلى أن "وزارة التموين إذا كانت تريد توفير التموين على حساب الغلابة فهذا خطأ, لأن الدعم للخدمات المقدمة يأتي من الضرائب التي يتحملها الفقير"، موضحًا أن "التموين جزء من شبكة الخدمات الاجتماعية التي تقدم للمواطن خاصة المواطن الفقير".
وحذر العسقلاني من أن "هذا الحذف المستمر سوف يؤدي إلى مشاكل وخيمة بين الدولة والمواطنين, خاصة أن هناك مَن يحصل على دعم من الأغنياء وهو غير مستحق, وأن المواطن الفقير أصبح غير قادر على مواجهة ارتفاع الأسعار, حتى أن هناك مَن أقدم على الانتحار بعد حذفه من التموين في محافظة أسيوط لولا تدخل رئيس مكتب التموين لإنقاذه".
وذكر العسقلاني، أنه "لو كانت هناك منظومة لتوزيع معدلات التنمية لعزف المواطن عن أخذ التموين مثلما حدث في البرازيل".
وكانت وزارة التموين قد أعلنت، فى تقرير صادر عنها، أنها قامت بحذف ما يقرب من مليون و300 ألف شخص من متوفين وأسماء مكررة خلال الفترة الماضية، وأن عدد المتقدمين لعمل بطاقة تموينية جديدة وصل لنحو 2.5 مليون مواطن فى الفترة من يناير حتى شهر مايو الماضى.
يذكر أن عدد المستفيدين من دعم السلع التموينية المادى وصل إلى 70 مليون مواطن، بالإضافة إلى أن عدد المواليد الجدد الذي يُتوقع أن تتم إضافتهم إلى البطاقات قد يصل إلى 8 ملايين مولود جديد، بينما وصل عدد المستفيدين من دعم الخبز إلى 80 مليون شخص، لذلك تبحث الوزارة عن موارد مادية تمكنها من توفير جميع السلع المدعمة الخاصة ببطاقات الدعم، خاصة بعد زيادة الدعم من 21 إلى 50 جنيهًا، بالإضافة إلى نقاط الخبز، وقد ارتفعت ميزانية الدعم إلى 85 مليار جنيه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.