حضور كبير لسيدات مصر بالخارج في الاستفتاء على التعديلات الدستورية.. صور    فيديو| قنصل مصر بدبي: إقبال كثيف من الشباب وكبار السن بالاستفتاء    أسعار الحديد ومواد البناء اليوم الجمعة 19-4-2019    وزيرة الصحة: غرفة إدارة أزمة وخط ساخن و2087 سيارة إسعاف لتأمين الاستفتاء    وزير البترول يؤكد على أهمية تسويق الميثانول بالسوق المحلى والعالمى    سعر الذهب اليوم الجمعة 19 أبريل 2019    شرطة أيرلندا الشمالية تكشف هوية السيدة القتيلة خلال أعمال الشغب    كوريا الجنوبية: السلاح التكتيكي في اختبار كوريا الشمالية ليس صاروخا باليستيا    فرنسا تكشف أسباب حريق كاتدرائية نوتردام    أول تعليق من مدرب «بيراميدز» بعد هزيمة الأهلي    اتوبيسات بوسط البلد للتشجيع على المشاركة بالإستفتاء    مواعيد مباريات اليوم الجمعة 19-4-2019 والقنوات الناقلة.. 4 مباريات قوية بالدوري    «الجبلاية» ترشح الأهلي والزمالك وبيراميدز لبطولات أفريقيا    فتح باب تصويت المصريين بأوروبا للإستفتاء على التعديلات الدستورية    اليوم | 3 مباريات ساخنة تشعل أجواء الدوري المصري    الأرصاد: طقس معتدل والعظمى بالقاهرة 25    أمن الجيزة يضبط لصوص سرقة السيارات بالعمرانية    إصابة 25 فى إثر انقلاب أتوبيس بالطريق الصحراوى اتجاه بنى سويف    ضبط 3925 مخالفة مرورية بمحاور و ميادين الجيزة خلال 24 ساعة    تحرير 1106 مخالفات مرورية وفحص 34 شخصا جنائيا فى حملة مكبرة بالمنوفية    مصرع ربة منزل أسفل عجلات القطار بسوهاج    وزير السياحة السوري يدعو المجتمع الدولي للتعاون في إعادة إعمار بلاده    إهمال وجبة الإفطار قد يزيد من خطر الموت    دراسة: نصف مرضى الربو لا يستخدمون جهاز الاستنشاق بشكل صحيح    المجلس العسكري الانتقالي بالسودان يصدر قرارات إقالة لعدد من المسئولين    ترامب حاول إقالة المدعي الخاص مولر خوفا من التحقيق حول التدخل الروسي    مانشستر سيتي يصطدم بتوتنهام مجددا.. و ليفربول يخشى كارديف بالدوري الإنجليزي    صحف الإمارات: الرئيس السيسي يعتزم زيارة السودان قريبا.. مظاهرات في الخرطوم تطالب بمحاسبة رموز نظام البشير.. عبد المهدي يزور السعودية لتعزيز العلاقات.. وتقرير مولر يبرئ ترامب من التواطؤ مع روسيا    سفارة مصر بالمانيا تفتح ابوابها امام الجالية المصرية للتصويت على التعديلات الدستورية    هل أتاك حديث الخشت والسيسي؟    غدًا... محاكمة المتهمين بقتل عربي وسرقته في العجوزة    المصريون في الكويت يبدأون المشاركة في التصويت على التعديلات الدستورية    صور.. أسيوط تختتم احتفاليتها بالعيد القومى بحفل فنى وزفاف جماعى    أسوان تنظم «رؤية واقعية حول التعديلات الدستورية» بمدينة كوم أمبو    محافظ البحيرة يفتتح معرض «أهلًا رمضان» بكفر الدوار    أسامة منير : الرجال أكثر خجلا من النساء في التعبير عن مشاعرهم    صور| داليا البحيري تشارك جمهور الشرنوبي الاحتفال بألبومه الجديد    استقالة حكومة مالي بعد مذبحة قتل فيها نحو 160 شخصا    التجميل الكوري في معرض على ضفاف النيل    قطاع الأمن العام ينجح فى ضبط 162 قطعة سلاح نارى بحوزة 146 متهم خلال 24 ساعة    تعرف على " الدولة " التى بدأ فيها الاستفتاء على التعديلات الدستورية فى الخارج    انتقل إلى رحمة الله تعالى    ناكر الجميل    الدعاء فيها مستجاب..    حديث الجمعة    العودة إلى البيت الحرام تأكيد لعالمية الرسالة «المحمدية»    تزويد السكك الحديدية بستة قطارات جديدة    اتفاقية بين الاتصالات والتضامن لتطوير العمل الاجتماعى    جدل علمى وأخلاقى حول إحياء خلايا «خنزير» ميت    واتس آب الوفد.. صرخة أم للمسؤولين "انقذوا ابني "    فيديو| مشادات بين لاعبي الأهلي وبيراميدز    خبير صناعة سيارات: أنصح المواطنين بالشراء الآن لهذا السبب    قاهرة نجيب محفوظ بعيون سويدية..    حضن ابتعد.. حضن لا يزال    بإخلاص    القاهرة تكرم أول المسابقة الدينية    حب الوطن ليس شعارا    الخارجية تحتفل باليوم العالمي للفرانكفونية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«الطرق الصوفية» تتهم «الأوقاف» بسرقة «ضريح الحلوجى».. ومذكرة للنيابة حول المخالفات
نشر في المصري اليوم يوم 09 - 02 - 2010

كشف خالد الزعفرانى، وكيل اللجنة الدينية فى المجلس المحلى بالإسكندرية، عن إعداد اللجنة مذكرة تمهيداً لرفعها إلى النيابة العامة بشأن مخالفات مسجد الحلوجى، يتهم فيها «الأوقاف» بإهدار 28 مترا من مساحته، وفق تقرير اللجنة الهندسية التابعة للوزارة، التى قامت – حسب المذكرة - بمعاينة المسجد وأكدت فى تقريرها اهدار جزء من مساحته، بالاضافة الى «سرقة» قطع أثرية من ضريح الحلوجى.
وقال الزعفرانى - ل«إسكندرية اليوم: «"إن المسجد به مخالفات عديدة أهمها نقل رفات الضريح فى حجرة مجاورة للمسجد، بالإضافة إلى سرقة فسيفساء الضريح، علاوة على منبر من الأرابيسك ومئذنة أثرية"
وحمَل الزعفرانى مسؤولية الهدم ل«محمود أبوحطب»، وكيل وزارة الأوقاف، مؤكداً أنه لم يتدخل لوقف عملية الهدم على الرغم من علمه بأنها مخالفة.
وقال: «إن قرار اللواء المحافظ «عادل لبيب»، باستكمال أعمال الترميم مخالف لقرار الدكتور أحمد نظيف، رئيس مجلس الوزراء، لأن المسجد تابع للتراث المعمارى ولايجوز هدمه».
وفى السياق ذاته أكد الشيخ جابر قاسم، وكيل المشيخة العامة للطرق الصوفية، أن المسجد مسجل به ضريح لسيدى الحلوجى، وفق الرسم الكروكى الذى أعده المجلس الأعلى للآثار– حصلت «إسكندرية اليوم» على نسخة منه - لافتا إلى أن معاينة اللجنة الهندسية أكدت إزالة الضريح من مكانه ونقل رفاته فى حجرة خلف المسجد.
وقال قاسم– ل«إسكندرية اليوم»-: «إن المسجد مبنى منذ أكثر من 200 عام، ومسؤولية عدم تسجيله ضمن الآثار، تقع على عاتق مديرية الأوقاف، التى رفضت طلب المجلس الأعلى للآثار بتسجيله، واكتفت بالاحتفاظ به كتراث معمارى لا يجوز هدمه، وفق قرار رئيس الوزراء رقم 278 لعام 2008 (حصلت إسكندرية اليوم على نسخته)، الذى أدرج 30 مسجدا أثريا فى المحافظة، منها مسجد الحلوجى المسجل برقم 63– 65 بشياخة الحلوجى».
وأكد أنه بصدد إعداد مذكرة لإحالة مسؤولى الأوقاف إلى نيابة الأموال العامة لإهدار المال العام بعد سرقة الأعمدة الرخامية من المسجد، وعددها 22 عاموداً– حسب قوله - وفق معاينة اللجنة الهندسية التى شكلها الدكتور محمود حمدى زقزوق وزير الأوقاف، بالإضافة إلى سرقة رفات الضريح وعدد من الزخارف الإسلامية المذهبة التى لاتقدر بثمن «وفق قوله»
وقال قاسم: «إن مخالفات المسجد حالياً محل تحقيق النيابة الإدارية فى الشكوى التى قدمها وتحمل رقم 592 لعام 2010، والتى تؤكد إهدار جزء من مساحة المسجد، بالإضافة إلى هدم الحوائط الخارجية للمسجد وإزالة الاعمدة الرخامية، بدون متابعة من الادارة الهندسية للاوقاف، وهو ما يخالف القانون رقم 144 لسنة 2006 الخاص بتنظيم هدم المبانى والمنشآت غير الآيلة للسقوط، والحفاظ على تراثها المعمارى، الذى يؤكد عدم جواز هدم اى مبنى تابع للتراث المعمارى إلا بموافقة من رئيس الوزراء والوزير المختص(وزير الأوقاف)
وطالب قاسم بمحاسبة المخالفين فى مديرية الأوقاف على أعمال الهدم، بالإضافة إلى السماح للمشيخة العامة للطرق الصوفية بالإشراف على الأضرحة الموجودة فى مساجد المحافظة، التى قدرها بأكثر من «40 ضريحاً»، مؤكداً أن هناك 5 مساجد بها أضرحة تم التعدى عليها وهى ضريح سيدى عبدالغنى الشاذلى ويوسف العجمى والقاضى سند والحافظ السلفى وسيدى سلامة أبورأس.
وذكرت المذكرة- التى أحالها وزير الأوقاف للنيابة الإدارية -: «بعد محاولات متعددة منذ عام 2001 حتى 2009 تم هدم المسجد من الداخل والبالغة مساحته 408 م2 مع ترك الحوائط الخارجية، حتى لا يتدخل الحى ويطلب تصريحا بالهدم من القائمين على هدم المسجد وقد تم عمل قواعد من الأساسات الشريطية بالداخل يعلوها أعمدة لتحمل سقف المسجد، بالإضافة الى إحلال وتجديد لسندرة ودورة مياه السيدات فى 26 سبتمبر 2005.
وأكدت المذكرة عدم وجود متابعة من الإدارة الهندسية للمديرية لأعمال الهدم، حيث تمت مخالفة التصريح بأعمال تجديد سقف المسجد وتجاوزها لتشمل المسجد كله.
وكشفت المذكرة- التى أعدتها وزارة الأوقاف تحت إشراف المهندس عزت البرى رئيس الإدارة المركزية لشؤون الوجه البحرى، وتحمل توقيعه- عما وصفتها ب«مراحل هدم المسجد»، موضحة أنها بدأت بإعطاء مديرية أوقاف المحافظة تصريحا للمواطن محمد إسماعيل عثمان بهدم المسجد، مخالفة للتعليمات الصادرة من رئاسة الوزراء ووزارة الإسكان، التى أوصت بالحفاظ على المسجد باعتباره من التراث المعمارى.
ورأت اللجنة– فى تقريرها الذى حصلت «إسكندرية اليوم» على نسخته- إن المسجد تم هدمه دون أخذ رأى الجهات المختصة وهى وزارة الأوقاف، بالإضافة إلى عدم عمل مقايسة لأنقاض المسجد كما المتبع، والتى بمقتضاها يمكن حصرها والمحافظة عليها ولكن تم تركها للمتبرع يتصرف فيها كيفما يشاء مما يمثل اهدارا للمال العام– حسب وصف التقرير- علاوة على إهدار 18 متراً من مساحة المسجد الكلية، بالإضافة إلى تجاوز تصريح هدم السقف فقط إلى هدم الأعمدة والحوائط وتجاهل الخطابات المرسلة من منطقة آثار الإسكندرية بعدم إجراء أى أعمال هدم فى المسجد، وكذلك خطاب مديرية الإسكان بتسجيل المسجد ضمن مجلد حصر العقارات والمبانى المحظور هدمها بموجب قرار رئيس مجلس الوزراء الصادر فى 30 يناير 2008 والمنشور فى الجريدة الرسمية تحت رقم كود 1600.
فى المقابل قرر المجلس المحلى تشكيل لجنة تقص للحقائق لبحث مخالفات مسجد الحلوجى بعضوية كل من عبدالجواد حسن رئيس اللجنة على أن تضم خالد الزعفرانى وعادل ضرغام وإبراهيم فهمى كامل ومحمد ترجم، لدراسة وبحث الشكوى المقدمة من المشيخة العامة للطرق الصوفية حول المسجد


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.