تكريم شهداء ومصابي العمليات الحربية والإرهابية .. تفاصيل أول مشروع قانون لمجلس النواب    القوى العاملة تبحث التعاون مع ألمانيا في مجال التدريب وتوفير فرص للعمالة الفنية    دستورية النواب توافق على 5 اتفاقيات خلال اجتماعها الأول    تونس: حجر صحي شامل حتى 24 يناير لمنع التظاهرات والتجمعات    الأرصاد: طقس الغد معتدل نهارا شديد البرودة ليلا.. والعظمي بالقاهرة 20    حملات مكثفة بمختلف مناطق تداول وأسواق بيع المبيدات الزراعية بالبحيرة    بصورة لهما.. بوسي شلبي تحيي الذكرى الأولى لوفاة ماجدة    محافظ أسيوط يعتمد قرارات التصالح في مخالفات البناء    فشلنا في إنقاذها ..أول رد من الحكومة علي "استجواب البرلمان " بشأن تصفية شركة الحديد والصلب    خطوات مصرية للارتقاء بالحياة.. تحويل وإحلال السيارات القديمة (فيديو)    الإمارات تدين إطلاق الحوثيين طائرات مفخخة باتجاه السعودية    صحيفة أمريكية: بايدن يعين مستشارا علميا للبيت الأبيض برتبة وزير    سلطان عمان يعزي الرئيس الإندونيسي في ضحايا زلزال "سولاويسي"    حزب ميركل يختار زعيما جديدا له    الأهلي يحدد موعد سفره لقطر.. وملف طبي خاص لكل لاعب    أخبار الأهلي : نجم الأهلي جاهز للمشاركة فى المونديال    رصف طريق "الزقازيق - أبو حماد – العباسة" فى الشرقية ب99 مليونا و800 ألف جنيه    مصر للطيران تنقل غداً 6 آلاف مسافر على متن 51 رحلة دولية ومحلية    ضبط 12 ألف قضية سرقة تيار كهربائي في 24 ساعة    جهود أمنية مكثفة لكشف غموض العثور على جثة شاب به آثار حروق ببني سويف    طارق شوقى: ممارسة الطلاب للأنشطة من خلال فيديوهات تعليمية ببنك المعرفة    بسبب ملكية مدفن.. إصابة 3 أشخاص في مشاجرة بالأسلحة البيضاء بكفر الشيخ    وزير الزراعة يبحث مع محافظ الوادي الجديد تطورات منظومة الري الحديث    في عدد "جسور" الجديد.. هيئات الإفتاء العالمية تقدم حلولاً شرعية للتعامل مع "كوفيد 19"    فى عيد ميلادها ال 41.. تعرف على بدايات ياسمين عبد العزيز فى مجال التمثيل    محمد فراج: دوري في "أهل الكهف" تحدي ولم أقدمه من قبل    مركز الأزهر العالمى للفتوى: يجوز إخراج الزكاة لتوفير لقاح كورونا للفقراء    يمنحها حق الطلاق.. حكم كذب الزوج على زوجته في الراتب والوظيفة    الأزهر: يجوز إخراج الزكاة لتوفير لقاح كورونا للفقراء والمحتاجين    في حملة مكبرة..ضبط 4 آلاف مخالفة مرورية خلال 24ساعة    نصاب انتحل صفة ضابط لمدة 32 عاما على طريقة الفنان نور الشريف فى فيلم "محطة ترانزيت"    القوى العاملة: اتفاقية عمل جماعية يستفيد منها 224 عاملًا بشركة خاصة    الجيزة تعيد صيانة معدات نظافة ب28 مليون جنيه للعمل مجددا بعد تهالكها    وزيرا الرياضة والصحة يعقدان اجتماعا مع رؤساء الوفود المشاركة ببطولة العالم لليد    بعد الخلافات والقضايا.. رسالة جديدة من زوج هالة صدقي على "فيسبوك"    7 مارس.. موعدًا جديدًا لأنتخابات برشلونة    اتحاد الكرة يجتمع مع أندية الممتاز الثلاثاء المقبل    "بعد تفحم 4 أشخاص".. مرور الجيزة يرفع آثار حادث محور 26 يوليو    استقبال 9 حالات اشتباه بكورونا بمستشفى أطفال بنها    سمير صبري : بتحصر على "عنتظة" الفنانين تعالوا شوفوا بساطة الملك ورشدى أباظة    بعد تصدرها «التريند».. ما لا تعرفه عن شيماء سيف    «توك شو نيوز»: أول ظهور إعلامي لأصغر نائبة برلمانية وتفاصيل الأيام الأخيرة في حياة هادي الجيار    رئيس الشيوخ: جامعة بني سويف تمثل صرحا تعليميا كبيرا    بسبب أزمة تيجراي.. تفاصيل تعليق الاتحاد الأوروبي مساعدات لإثيوبيا ب88 مليون يورو    لاتسيو يوضح حقيقة تحويل قيمة صفقة نيتو إلى سبورتينج لشبونة بدلا من براجا    تقارير: ترامب سيغادر واشنطن قبل حفل تنصيب بايدن    البابا تواضروس يدشن 3 مذابح بكاتدرائية السيدة العذراء بجبل القلالي    الهند تطلق أكبر حملة تطعيم ضد فيروس كورونا    وفاة رئيس قسم التمريض بمستشفى العريش العام بكورونا    السودان: لن نسمح لإثيوبيا بفرض سياسة الأمر الواقع في أزمة سد النهضة    صانع ألعاب الزمالك علي أعتاب سموحه    أمراض اللثة تزيد خطر الإصابة بأمراض القلب    اليوم.. بدء إجازة نصف العام في جميع الجامعات والمعاهد    وزير الأوقاف: ما تقوم به الجماعات المتطرفة لا علاقة له بالجهاد أو الأديان ولا الإنسانية    بايدن يعلن تفاصيل خطته لتوزيع لقاح كورونا    بالفيديو.. المفتي: الميت بفيروس كورونا شهيد    هيثم عرابي يشيد بثنائي الزمالك    الهلال يهاجم الحكام في بيان رسمي: قرارات تؤثر سلبا على مسيرتنا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في اختيار رئيس البرلمان
نشر في البوابة يوم 02 - 12 - 2020

فى حين كان نص المادة (97) من دستور 2012 يقضي بأن: «ينتخب كل مجلس رئيسًا ووكيلين من بين أعضائه المنتخبين فى أول اجتماع لدور الانعقاد السنوى العادى الأول» نجد أن المادة (117) من الدستور الحالى قضت بأن: «ينتخب مجلس النواب رئيسًا ووكيلين من بين أعضائه فى أول اجتماع لدور الانعقاد السنوى العادي».
وجوهر الاختلاف بين المادتين هو أن المادة (97) لم تكن تجيز انتخاب رئيس مجلس النواب أو وكلائه إلا من بين الأعضاء المنتخبين. أما المادة (117) فإنها سمحت بجواز انتخاب رئيس المجلس أو وكلائه من الأعضاء المعينين.
وهذا الشطر من نص المادة (117) لا يختلف مضمونه عما ورد فى دستور 1971، والذى نص فى المادة (103) منه على أن: «ينتخب مجلس الشعب رئيسًا له ووكيلين فى أول اجتماع لدور الانعقاد السنوى العادي».
والصياغة على هذا النحو تترك الباب مواربًا ليعتلى رئاسة البرلمان أحد الأعضاء المعينين، فالمشرع التأسيسى _ كما يقول الأستاذ الدكتور فتحى فكرى أحد أكبر الفقهاء الدستوريين _ تغافل عن حصر دائرة اختيار رئيس المجلس النيابى فى الأعضاء المنتخبين دون غيرهم، وقد سبق، فى إطار دستور 1971 والمتضمن ذات الصياغة، أن تقلَّد أحد الأعضاء المعينين رئاسة مجلس الشعب، وتكرر ذات النهج لاحقًا فى شغل منصب وكيل المجلس، والنص الحالى يتيح الفرصة لإضافة سابقة جديدة للحالتين المشار إليهما، وهو نهج نعتقد الحاجة إلى التحرز منه؛ فلا يعقل أن يتولى رئاسة البرلمان عضو معين لم يحظَ بثقة الإرادة الشعبية، وتخلُّف تلك الثقة يجعل العضو المعين فى مركز قانونى يختلف فى بعض جوانبه عن العضو المنتخب، مما يبرر حجب رئاسة المجلس التشريعى عنه.
ولا يصح الاعتراض على ذلك كما جاء على لسان البعض بأنه يجب عدم التمييز بين العضو المعيَّن والمنتخب، فهم بعد القسم يصبحون متساوين فى الحقوق والواجبات، كما أنهم لم يأتوا بالبراشوت، بل من خلال نصوص الدستور ومن خلال رئيس منتخب.
فهذه الآراء رغم وجاهتها إلا أنها محل نظر لما يأتي:
(1) لا تزال التفرقة قائمة بين المركز القانونى للعضو المعين والعضو المنتخب؛ إذ إن الآلية التى نشأ المركز القانونى على أساسها مختلفة، فآلية الانتخاب غير آلية التعيين، ولا يمكن التسوية بينهما.
(2) وإن كان صحيحًا أن العضو المعين عُيِّن عن طريق رئيس منتخب، فإن هذا يصح الاحتجاج به فى المناصب التنفيذية، وليس فى هذه الوظيفية النيابية الحساسة، ولا يقلل من هذا أنه يعتلى رئاسة المجلس عن طريق الانتخاب من قِبل أعضاء المجلس المنتخبين من قِبل الشعب؛ فهذا لا يمنع أن يظل رئيس المجلس ممتنًّا بالولاء لمن عينه فى الأصل، كما أن أعضاء المجلس الذين انتخبوه ليسوا كلهم منتخبين.
(3) هل الأولى فى هذا الأمر أن نحترز ونغلق الباب أمام أى محاذير، أم نترك الباب مواربًا لمثل هذه العوارض؟
(4) كما أن القول بإمكانية أن يكون رئيس المجلس من الأعضاء المعينين يتعارض مع جوهر الديمقراطية النيابية، والأصل فيها أن المجلس الذى ينوب عن الشعب يجب أن يكون جميعه منتخبًا، فإذا اقتضت الضرورة تعيين بعض الأعضاء، فإن هذا استثناء لا ينبغى أن يطال رئيس المجلس.
(5) البرلمان يمثل سلطة التشريع، وهى سلطة منفصلة عن السلطة التنفيذية والسلطة القضائية، ويمارس دورًا كبيرًا فى الرقابة على أعمال السلطة التنفيذية، ومما يعيق هذه الرقابة أن يكون رئيس المجلس من الأعضاء المعينين.
(6) كما أن اعتلاء كرسى رئاسة البرلمان من قِبل أحد الأعضاء المعينين، أليس من شأنه إهدار مبدأ الفصل بين السلطات والتوازن بينها المنصوص عليه فى صلب الدستور؟!
إنها مجرد تساؤلات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.