قصة الطالب الأزهري الذي يترجم لمنتخبات العالم في كرة اليد.. صور    محافظ بني سويف يُهنئ السيسي بعيد الشرطة وذكرى ثورة يناير    جمعة يتفقد فعاليات التدريب بأكاديمية الأوقاف الدولية    حمدي بدين: بحيرة الفيروز الشرقية تبلغ حوالي 425 فدانا بينما الغربية 5772 فدانا    محافظ الشرقية يتابع أعمال إنشاء برج إداري ومول بميدان التحرير    فلسطين: مجلس الأمن يبحث الثلاثاء مبادرة الرئيس عباس لعقد مؤتمر دولى للسلام    السفارة الإماراتية في روسيا توجه تحذيرا عاجلا لرعاياها    ترامب في أول تصريح بعد مغادرة البيت الأبيض: «سنفعل شيئًا»    في بيان رسمي.. ريال مدريد ينفي توتر العلاقات مع إنتر ميلان بشأن حكيمي    27 مارس.. الحكم على متهم في إعادة محاكمته بخلية ميكروباص حلوان    إحالة دعوى وقف تنفيذ قرار تصفية شركة الحديد والصلب للمفوضين    وسط غياب كبير لنجوم الغناء.. تشييع جنازة ميدو منيب لمثواه الأخير    دار الإفتاء تهنئ الشرطة المصرية بعيدها 69 بفيديو رسوم متحركة    الصحة تنفي استلام مصر للدفعة الثانية من لقاح كورونا    الدوري المصري .. غزل المحلة 0 - 0 الإسماعيلي    النني يقود تشكيل أرسنال أمام ساوثهامبتون بكأس إنجلترا    بعد فوزه بجائزة لاعب الشهر في ليفربول.. صلاح: سنصحح المسار    شطب المتخلف وترشيح بديل.. ضوابط التسجيل في التنسيق الإلكتروني للجامعات الخاصة والأهلية    المفتي يهنئ وزير الداخلية والشرطة بعيدها ال 69: ذكرى ملهمة للشعب المصري    ضبط 5 أطنان دقيق بلدة مدعم قبل بيعه بالسوق السوداء    لمتابعة المشروعات وأعمال النظافة وإزالة الإشغالات.. جولات ميدانية لمحافظ القليوبية بالمدن.. صور    الرئيس السيسي عن صورة لتطوير مراكز الألبان: والله خدت كل حاجة كده وبنطورها    عمرو دياب ينشر صورا جديدة من حفله في دبي    ببنطلون شفاف.. سمية الخشاب تستعرض قوامها باطلالة لافتة    شريف سلامة يشارك روبي بطولة "شقة 6"    أحمد العوضي من كواليس"اللي مالوش كبير": "اشتري خاطري"    تونس تمدد حظر التجوال الليلي والحجر الصحي الجزئي حتى 14 فبراير    القوى العاملة: صرف 147 ألف جنيه للعمالة غير المنتظمة وتعيين 240 شاباً بأسوان    روسيا تنتج 7.6 مليون جرعة من لقاح كورونا    عاجل.. زيدان يقود ريال مدريد أمام ألافيس رغم إصابته بكورونا    تحرير 453 مخالفة مرورية في حملات بأسوان    هطول أمطار خفيفة بالبرلس وعودة رحلات الصيد بكفرالشيخ    مبابي يطوي صفحة ريال مدريد ويفتح باب البقاء في باريس سان جيرمان    الأوقاف تغلق مسجد الرحمن ببورسعيد بسبب عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية    السيسي: مشروع الاستزراع السمكي نُفذ وفق معايير عالمية    بعد تعرضها للتنمر..نادية مصطفى تدافع عن ابنة عمرو دياب: ربنا يهدي الناس    عشان محدش يضحك عليك .. تعرف على أسعار الدواجن اليوم    جهاز مكافحة الإرهاب العراقي يواصل عمليات "ثأر الشُهداء"    واشنطن تنوي مراجعة اتفاق السلام الأفغاني مع طالبان    محافظ شمال سيناء: الكشف على نحو 1000 مريض من خلال صندوق "تحيا مصر"    بالصور.. متابعة حالات العزل المنزلي ضمن «100 مليون صحة» بالقليوبية    السيسي عن تطوير السكة الحديد: "مش هتلاقوا قطار قديم بنهاية العام"    ضبط 29 مركبة مخالفة لشروط التراخيص خلال 24 ساعة    التضامن: إنقاذ أحد ذوي الاحتياجات ونقله لمستشفى العباسية    نشرة أخبار الاقتصاد منتصف النهار اليوم السبت 23 يناير 2021    الرعاية الصحية :إعادة تسجيل 5 منشأت صحية ببورسعيد بهيئة الإعتماد والرقابة    السودان: الوساطة الأفريقية غير مجدية في ملف سد النهضة    مها الصغير تكشف عن التطورات الصحية لوالدها    سقوط تشكيل عصابى تخصص فى سرقة مركبات "التوك توك" بالخليفة    إغلاق محل ومطعم بالإسكندرية لمخالفة الإجراءات الاحترازية    خطأ كبير تفعله الزوجة عند حلف زوجها بالطلاق.. أزهري يكشف عنه.. فيديو    بالتعاون مع الإنتاج الحربي.. الثقافة تتسلم 6 مسارح متنقلة    «الداخلية» توقف نزيف الدم بين عائلتين في الفيوم ب«جلسة صُلح»    «الإدارية العليا» تعاقب معلمة أظهرت فرحتها بالأعمال الإرهابية    التنمية المحلية : غلق 32 ألف محل تجاري ومقهى لمخالفة الإجراءات    السادسة .. بنها يواجه طوخ فى ديربى القليوبية.. والشرطة ضيفًا على بهتيم    لقطة اليوم| «السيسي» ل سيدة من أسر طلاب الشرطة: «اسمحي لي أبوس دماغك»    البيئة تعلن العثور على دولفين نافق بالبحر الأحمر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جبران باسيل: لن نشارك في حكومة لبنانية وفق شروط الحريري
نشر في البوابة يوم 12 - 12 - 2019

قال وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل، الذي يرأس تكتلا نيابيا ووزاريا تحت اسم "لبنان القوي"، إن الكتلة لن تشارك بوزراء في حكومة جديدة تكون برئاسة سعد الحريري وفق الشروط التي يضعها، معتبرا أن حل الأزمة الراهنة التي تمر بها البلاد يتطلب تشكيل حكومة إنقاذ من الاختصاصيين (تكنوقراط) بالكامل بمن فيهم من يتولى منصب رئيس الوزراء، وأن تحظى بثقة القوى السياسية والكتل النيابية في البرلمان.
وأشار باسيل - في مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم - إلى أنه إذا أصر حزب الله وحركة أمل على طرح تشكيل حكومة من التكنوقراط والسياسيين معا (تكنو-سياسية) برئاسة الحريري، فإن تكتل لبنان القوى لن يشارك فيها لأن مصيرها "الفشل الحتمي". على حد تعبيره.
وشن باسيل هجوما عنيفا على سعد الحريري، معتبرا أنه يطرح معادلة قوامها "أنا أو لا أحد" وذلك بترؤس الحكومة يلغي فيها الآخرين، أو عدم القبول بتشكيل الحكومة إلا إذا كانت من الوزراء التكنوقراط فقط، مشيرا (أي باسيل) إلى أن الحكومة إما أن تكون من التكنوقراط بالكامل من رأس الحكومة وجميع أعضائها، أو أن تكون من التكنوقراط والسياسيين معا دون انتقائية أو إلغاء لأحد.
وطرح باسيل أن تتشكل حكومة جديدة يختار فيها الحريري شخصية تتولى رئاسة الوزراء، باعتبار أن الحريري هو الممثل السياسي الأكبر والأقوى للطائفة السُنّية في لبنان، ليقوم رئيس الوزراء المكلف بدوره بتأليف حكومة تحافظ على التوازنات السياسية وتحظى بثقة الكتل النيابية في البرلمان وتستعيد ثقة المواطنين وتصالحهم مع الدولة ومن ثم تنفذ الإصلاحات الاقتصادية والمالية المطلوبة.
وقال إن التيار الوطني الحر وتكتل لبنان القوي لن يشاركان في حكومة خلافا لذلك الطرح، ولن يمنعا في المقابل تشكيلها، وسيعطى التكتل المقاعد الوزارية التي من حصته، لأشخاص "جديرين بالثقة أو من الحراك الشعبي".
ويتألف تكتل لبنان القوي من 27 نائبا يمثلون التيار الوطني الحر وحزب الطاشناق (الممثل السياسي لطائفة الأرمن) ورئيس الحزب الديمقراطي اللبناني النائب طلال أرسلان ورئيس حركة الاستقلال النائب ميشال معوض، كانوا يشكلون 11 وزيرا في الحكومة المستقيلة.
وأعلن الحريري - في 26 نوفمبر الماضي - إحجامه وعزوفه عن تولي رئاسة الوزراء وتشكيل الحكومة الجديدة، في ضوء معارضة القوى السياسية المتمثلة في حزب الله وحركة أمل والتيار الوطني الحر، لطرحه بتشكيل حكومة خالصة من التكنوقراط، مشددا على أنه لا يضع شروطا ولكنه لا يرى حلا للخروج من الأزمة الاقتصادية الحادة التي يشهدها لبنان إلا عبر تأليف حكومة تكنوقراط تُشكل فريق عمل متجانسا، وتكون ذات مصداقية وتعبر عن تطلعات اللبنانيين.
ويضغط حزب الله وحركة أمل برئاسة رئيس مجلس النواب نبيه بري، على الحريري للقبول بترؤس الحكومة المقبلة، على أن تضم تمثيلا سياسيا منخفض المستوى، باعتبار أن شبكة العلاقات الدولية لسعد الحريري وما يتمتع به من ثقة وثقل خارجي، يؤهله لقيادة حكومة تحظى بقبول من جانب المجتمعين العربي والدولي ومن ثم التدخل لمساعدة لبنان الذي يمر بأزمة مالية واقتصادية ونقدية هي الأعنف والأكثر تهديدا للبلاد منذ انتهاء الحرب الأهلية عام 1990.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.