محكمة فرنسية تغرم يو.بى.اس السويسري 3.7 مليار يورو بدعوى الاحتيال الضريبي    محلية فارسكور تتابع أعمال الرصف بقرية أولاد خلف    محافظ الوادي الجديد يوقع بروتوكول لإنشاء مزرعة نخيل ببلاط    قنصليه الكويت بجده تحتفل باليوم الوطني الثامن والخمسين    السيسى يستقبل النواب العموم المشاركين بمؤتمر الشرق الأوسط وشمال إفريقيا    بوتين يهدد ترامب : صواريخ روسيا سوف تصل إلى غرفة نومك    شاميما: سأحاول الحصول علي جنسية زوجي الداعشي الهولندي    مدرب سموحة: الحظ لم يحالفنا وصنعنا الكثير من الفرص    السيسي يجتمع برئيس الوزراء ووزير الرياضة لبحث استعدادات بطولة الأمم الأفريقية    سلمى علي تتأهل إلى نهائي بطولة أفريقيا للباراتايكوندو    شاهد| أول تصريح من مروة هشام بركات بشأن سرقة حسابها على «فيسبوك»    درجة الحرارة 1.. الأرصاد تعلن حالة الطقس غدًا    السجن 3 سنوات لصاحب شركة وسنة لسائق بتهمة تزوير رخصة قيادة بالإسكندرية    إصابة 9 أشخاص بينهم 3 مجندين في تصادم سيارتي ترحيلات وميكروباص بسوهاج    مجلس "العبور": شهداء الجيش والشرطة ضربوا أروع الأمثلة في التضحية    مناقشة "الخصائص الفنية للقصة الشاعرة" في ثقافة القاهرة    4 أغان جديدة من أنغام لجمهورها في الكويت    بالصور.. محافظ الدقهلية يطالب رؤساء المدن بالنزول إلى الشارع    الفريق مميش يشهد توقيع 8 شركات مذكرات نوايا مع مركز الصادرات الروسي    ساري يتفهم غضب مشجعي تشلسي ويقر: "نحن في أزمة"    بيكيه يسخر من شكوى ريال مدريد المتكررة من الحكام    ضياء رشوان: الرئيس السيسي يولي الصحافة والإعلام اهتماما خاصا ويسعى لدعم العاملين بهما    اليونسكو: العدالة الاجتماعية مبدأ أساسي للتعايش السلمي داخل الأمم    السيسي لرئيس «كاف»: توفير جميع المتطلبات لنجاح بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019    تخصيص قطعة أرض لإقامة وحدات إسكان اجتماعي في الشرقية    عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى    «الشروق» تكشف تفاصيل مشروع قانون «توثيق عقود إيجار الشقق لدى الشرطة»    تحرير 1009 مخالفات متنوعة خلال حملة مرورية بالإسماعيلية    مبعوث كوريا الشمالية الخاص يصل فيتنام للتحضير لقمة «ترامب – كيم»    أمريكا وبريطانيا والنرويج قلقة إزاء تصاعد العنف بجنوب السودان    الأهلي يناقش تعديلات الدوري وقافلة طبية بالأقصر.. أجندة أخبار الخميس 21 فبراير 2019    ناسيني ليه.. لتامر حسني تتخطى ال9 ملايين مشاهدة    شاهد.. أجمل إطلالات نرمين الفقي في الآونة الأخيرة    الصحة: القوافل الطبية قدمت الخدمة الصحية بالمجان ل22 ألف مواطن ب17 محافظة    دوري أبطال أوروبا.. محركات سواريز معطلة خارج كامب نو    امرأة الأعلى مشاهدة في الدراما التركية.. الثلاثاء    الإفتاء: ترويج الشائعات إثم يُشيع الفتنة    اتفاق تعاون بين جامعة السادات وغرب كردفان بالسودان    بالخطوات طريقة عمل التشيز كيك بالفراولة    العاملون ب«السيوف وبوليفار» للغزل يعلنون تأييدهم للتعديلات الدستورية    «الإفتاء»: إيواء الإرهابيين والتستر عليهم كذب وتدليس على الشرع    الجزائر تفوز على السعودية 20-19 فى بطولة البحر المتوسط لكرة اليد    "مستقبل وطن" يفتتح دوري الحزب لكرة القدم.. غدا بدار السلام    الأحد.. بدء حملة للتطعيم ضد شلل الأطفال بالمنيا    حملة "ضد أمراض الأنيميا والسمنة والتقزم" تستهدف 615 ألف تلميذ فى أسيوط    ماذا نفعل عند السهو فى صلاة الجنازة ؟    علي جمعة يوضح قيمة نفقة العدة وشرطها .. فيديو    الرئيس الفنزويلى مادورو: لماذا لا يدعو جوايدو إلى انتخابات    بالصور.. مدير تعليم الشرابية يسلم التابلت لطلاب "أولى ثانوي"    وزير الداخلية يزور مصابى حادث الدرب الأحمر الإرهابى بمستشفى الشرطة|| صور    الداخلية تقتحم "وادي سهب" وتطهره من 18 مزرعة للمواد المخدرة    صناع الخير والتضامن يطلقان أولى قوافل الكشف الطبى على أطفال بلا مأوى    محمد نجيب يبدأ تدريبات الجري بمران الأهلي    10 مصريين يحصلون على 1.2 مليون جنيه مستحقاتهم بشركة سعودية    النائب العام السعودي: الجرائم أصبحت عابرة للأوطان.. ويجب التعاون بين الدول لمواجهتها    الاثنين.. بيومي فؤاد ضيف عمرو الليثي على "النهار"    محمود مسلم: 3 أسباب رئيسية وراء تراجع مبيعات الصحف الورقية    «أوقاف الإسكندرية» تعقد أمسية بعنوان «الحث على الزواج»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





معركة جديدة بين إبراهيم عثمان وحسني عبد ربه
نشر في أخبار الزمالك يوم 23 - 01 - 2019

يؤدى الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الاسماعيلى مرانه الاخير اليوم استعدادا لمواجهة فريق بتروجت غدا بملعب جهاز الرياضة العسكرى بالقاهرة ضمن مؤجلات الأسبوع التاسع من مسابقة الدورى الممتاز، الذى سيشهد عودة محمود متولى ومحمد مجدى قلبى الدفاع بعد غياب عن لقاء الافريقى الأخير بسبب الايقاف ، فى الوقت الذى يعانى فيه باهر المحمدى من الام بالظهر واكتفى بالجرى حول الملعب خلال مران أمس الأول ، بينما يغيب عماد حمدى للحصول على الانذار الثالث .
من جانب آخر أكد على أبوجريشة المستشار الرياضى للنادى ، أنه لم يتردد لحظة فى قبول العودة مرة أخرى، مشيرا الى أنه جاهز فى أى وقت من أجل خدمة ناديه الذى تربى فيه وصاحب الفضل عليه ، مشيرا الى ان أزمة تراجع النتائج تكمن فى افتقاد الفريق للثقة ، بجانب الضغوط الكبيرة الملقاة على اللاعبين الشباب الذى يفتقدون الخبرات اللازمة .
وأكد أبوجريشة أن منصبه الجديد يهدف الى مساندة كل من بالفريق والذى يحتاج الى الدعم والمؤازرة من أجل تحقيق الاهداف المنتظرة ، معربا عن مساندته للجهاز الفنى بقيادة البلجيكى يانوفيسكى والذى يعانى سوء توفيق كبير ، منبها ان اللاعبين الجدد على قدر كبير من الكفاءة لكنهم يعانون غياب التأقلم ، معربا عن أمله فى وقوف الجماهير خلف الفريق وعدم استعجال النتائج المميزة والتى ستتحقق مع توالى المباريات .
على صعيد متصل وصف المهندس ابراهيم عثمان رئيس النادى الاسماعيلى والمشرف العام على قطاع الكرة ، توقيت إعلان اعتزال حسنى عبدربه لاعب الفريق الأول لكرة القدم أشعر بالصادم ، وقال : «إن حسنى لم يبلغ الإدارة ولم يستشر أحدا فى هذا القرار ولم أكن أعلم به.
وأشار الى أن قرار الاعتزال والتصريحات التى أطلقها اللاعب بعد القرار ، وقبل مواجهة فريق الافريقى التونسى فى دورى أبطال افريقيا بنحو 48 ساعة ، قد أثرت على معنويات اللاعبين والفريق، وخاصة حديثه عن رغبة عمر الوحش فى الرحيل وأن باهر المحمدى سيتولى قيادة الفريق.
وتسود حالة من الترقب داخل النادى لقرارات الاتحاد الافريقى، بعد الأحداث التى شهدها استاد الاسماعيلية، فى أثناء مواجهة الدراويش والافريقى التونسى، وسط مخاوف من استبعاد الفريق من البطولة ، أو نقل مبارياته الى خارج ملعبه ، أو فرض عقوبات مالية على النادى .
وكان النادى الاسماعيلى قد قرر تقديم احتجاج رسمى الى الاتحاد الإفريقى لكرة القدم، ضد الحكم الكاميرونى سيدى أليوم نيانت .
وأكد المجلس أن أخطاء الحكم وبشهادة جميع الخبراء والنقاد، قد خرجت عن نطاق الأخطاء التقديرية المقبولة، وتسببت بشكل مباشر وصريح فى عدم استكمال المباراة، واستفزاز الجماهير وخروجها عن شعورها ، وهو ما أثر بصورة سلبية على استكمال المباراة.
وأشار المجلس الى أن النادى الإسماعيلى وجماهيره تحملوا فوق طاقتهم من قرارات ظالمة وأخطاء تحكيمية «فادحة»، ومع هذا تم رفض استخدام سياسة الصوت العالى التى يظن البعض انها الرهان الوحيد لتحقيق الأهداف ، ونسير دائما فى الطرق الشرعية واحترام اللوائح والقوانين .
وأعرب المجلس عن ثقته فى سلوك جماهيره المساندة والداعمة للفريق ، والتى تحرص دائما على الوقوف خلف الكيان ، من أجل عبور الأزمات بشكل سريع والعودة للمكانة المنتظرة بعد غياب طويل .
حسني عبد ربه: ذهبت لتشجيع الفريق فاتهمونى بإثارة الجماهير
ماذا فعلت ليتهمونى بإثارة الجماهير؟ .. سؤال بدأ به حسنى عبد ربه الحديث، عما أثير أخيرا من نادى الاسماعيلى بأنه أحدث بؤرة ساخنة و حالة احتقان مع الجماهير وعلل النادى ذلك على لسان مستشاره القانوني، بسبب إعلان اعتزاله وهجومه على مجلس الإدارة قبل مباراة الإفريقى التونسى فى دورى الأبطال.وكان القيصر عبد ربه قد اختار ان يشارك الجماهير قرار اعتزاله ويدعم زملاءه معنويا فى ملعب الاسماعيلى فى ثانى مباريات البطولة الإفريقية، بعد مشوار ملىء بالنجاحات كلاعب بدأه عام 2003 وأنهاه قبل أسبوع.
وقال «الأيقونة» عبد ربه : ذهبت للملعب من اجل الاسهام المعنوى مع الفريق وكذا مشاركة الجماهير فى إحدى المباريات المهمة خلال الموسم الحالى، لكنى فوجئت باتهامات باطلة بشق الصف واختلاق المشكلات.
ونوه حسنى عبد ربه عن الاتهامات له فى الملعب وخارجه وقال : أنا الآن بعيد عن المستطيل الأخضر لكن استمر الهجوم وكأننى سبب لكل المشكلات ، واعتقد أن الجماهير فى الإسماعيلية والرأى العام الرياضى يعرف ان البعض يريد نفض يديه من أى خسارة .. لذلك فهم يضعون اسمى وراء كل مشكلة او حدث سلبى.وأضاف قائلا : انه أمر طبيعى أن أقوم بتحية الجماهير والاسهام معهم فى تشجيع الفريق (بيتى) وهو ما اعتادت عليه جماهير الدراويش، خلال سنوات عديدة نتوارث فيها حب النادى ونعمل للنجاح الجماعى.
وبرز اسم حسنى عبد ربه، بعدما كان أصغر لاعب يحقق مع الدراويش بطولة الدورى موسم 2001-2002 , ولم يتخط وقتها عامه ال17، كما كان اصغر لاعب يشارك فى بطولة كأس الأمم الإفريقية (تونس 2004)
ورغم إعلان نادى الاسماعيلى فى بيان رسمى قبل أيام , إعداد احتفالية لاعتزال حسنى عبد ربه بما يليق مع تاريخه، إلا ان تصريحات رئيس النادى الأخيرة جاءت عكس ذلك
وعلق عبد ربه قائلا : الفريق يمر بمرحلة صعبة ولا بد من المساندة , لذلك احترم الجماهير والموقف الحالى ولن اعلق على حديث اى طرف من مجلس الإدارة، رغبه فى توحيد الصف وإعادة ترتيب الأوراق بعد الهزيمة الثانية فى مسابقة دورى الأبطال.
وأضاف عبد ربه: ان الاسماعيلى يمر بمرحلة مهمة ويعى الفريق المسئولية الكبيرة، وعلى ذلك فإن الحديث عن المشكلات لن يفيد فالأهم هو علاج السلبيات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.