المنوفية تحتفل بليلة النصف من شعبان بالمسجد العباسي بشبين الكوم    محافظ المنوفية يفتتح معرض أهلا رمضان للسلع الغذائية بشبين الكوم    لأول مرة.. برلماني مصري يترأس جلسة اجتماعات صندوق النقد والبنك الدولي    برلماني: التعديلات الدستورية تواكب المتغيرات والتحديات الراهنة    الرئيس السيسي يشارك في قمة منتدى «الحزام والطريق» ببكين    عطل كمبيوتر وراء حريق كاتدرائية نوتردام في فرنسا    استشهاد وإصابة 46 فلسطينيا برصاص الاحتلال الاسرائيلي وقنابل الغاز    سموحة يواصل جمع النقاط بالفوز على الداخلية بهدفين نظيفين ..فيديو    الباطن يسقط القادسية متمسكا بالبقاء في الدوري السعودي.. وعواد يخسر أمام رفاق عبد الشافي    طارق مؤمن يفوز على زاهد سالم في بطولة الجونة الدولية للإسكواش    تنفيذ 105 أحكام قضائية وفحص 14 مسجل خلال حملة أمنية بمطروح    النيابة تحقق مع أفراد عصابة للتنقيب عن الآثار سقطت بالقاهرة الجديدة    تموين الإسكندرية تشن حملات رقابية تسفر عن تحرير 118 محضرا    الوطنية للانتخابات: انتظام عملية الاستفتاء في أول أيام تصويت للمصريين بالخارج    احباط محاولة تشكيل عصابى تنفيذ عملية سرقة كابلات كهربائية بمدينة 6 أكتوبر    صور.. وزيرا الآثار والسياحة وأعضاء مجلس النواب على مقهى شعبى بالأقصر    رئيس التنمية الثقافية يشهد ختام مهرجان الحرية المسرحي    صلاح عبد الله يدخل السباق الرمضاني ب'شقة فيصل'    تركي آل الشيخ يشيد بنجاح حفل تامر حسني في الرياض.. فيديو    بروتوكول تعاون بين الوطنية للانتخابات وجامعة الدول العربية لمتابعة الاستفتاء    محافظ أسيوط يشهد احتفال مديرية الأوقاف بليلة النصف من شعبان |صور    هاني عازر يدلي بصوته في استفتاء التعديلات الدستورية بألمانيا    كلية الآداب جامعة حلوان فى زيارة لجهاز تنمية المشروعات الصغيرة    انطلاق الفعاليات النهائية لبطولة كأس الرئيس للتفوق الرياضي    بومبيو يهدد روسيا ب "إجراءات شديدة"    المجلس العسكري السوداني يقيل مسؤولا بارزا    في «شم نسيم».. الفسيخ والرنجة للأغنياء فقط    مفاجأة وفرحة بخصوص الطفلة الأجنبية التي أنجبتها الأم المصرية !!    «ليلة النصف من شعبان».. منحة ربانية كيف تغتنمها؟    لو عاوز تخس.. دراسة توضح أهمية وجبة الإفطار    ماكرون يعرض الخميس سياسته بشأن مطالب احتجاجات السترات الصفراء    المسمارى: هدف الجيش الليبى المحافظة على حياة السكان فى طرابلس ومحيطها    الأنبا توماس عدلي يحتفل بجمعة ختام الصوم في رعيّة أثناسيوس الرسوليّ- ٦ أكتوبر    ‎‫بعد قرعة كان 2019‬    رامز جلال يعلق على برنامج المقالب الجديد: ربنا يكملها بالستر    الكرملين: رئيس أوكرانيا المقبل يحتاج لبناء الثقة مع روسيا    وزير الأوقاف: الجماعات الإرهابية حاولت إحداث قطيعة بين الشعوب وحكامها    جامعة الأزهر: لا إجازات أيام الاستفتاء    «صناع الخير» تقدم خدمات طبية مجانية ل١٠٠٠ مواطن بالإسماعيلية والأقصر    القوات المسلحة تنظم زيارة لعدد من طلبة الكليات العسكرية والمعهد الفنى لمستشفى 57357    محمد عماد يوضح توقيت اللجوء لشفط دهون الذقن    الأهلي يوقع غرامة على الحارس محمد الشناوي    سبب اعتداء "أحمد فتحي" على مدير نادي بيراميدز    العفو عن 404 سجناء بقرار جمهوري    أسرار جلسة رئيس الزمالك مع «آل الشيخ» في الإمارات    خريطة التوك شو.. نجلاء بدر وهشام عباس ضيوف " أمير كرارة " فى سهرانين.. أبطال مسرحية "الملك لير " يروون كواليسها مع شيرين حمدى.. و"أقوى أم فى مصر " يواصل تقديم المفاجأت عن السوشيال ميديا    الأرصاد: سقوط أمطار على هذه المناطق غدًا    خطيب الحرم المكي يحذر من فعل شائع يخرج كثيرين من الدين    "مستقبل وطن": إقبال كبير على التصويت في دبي خلال أول أيام الاستفتاء على التعديلات الدستورية    خطيب الجامع الأزهر: تحويل القبلة أفضل تكريم للأمة الإسلامية    وزير البترول يلتقي نائب رئيس "ميثانكس" العالمية لبحث التعاون المشترك    توفير 104 سيارات إسعاف في 64 تمركزًا بالقليوبية    "التخطيط" تبحث التعاون مع سيريلانكا في الإصلاح الإداري | صور    سفير مصر بموريتانيا: عمليات التصويت على الاستفتاء تجري بشكل منتظم    «التعليم العالي»: اليونسكو تطلق مبادرة «اكتب للسلام»    شعائر صلاة الجمعة من مسجد الحامدية الشاذلية.. فيديو    ضبط 4 آلاف مخالفة مرورية خلال 24 ساعة بالجيزة    دراسة: 42% من مرضى الربو لا يستخدمون جهاز الاستنشاق بشكل صحيح    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





معركة جديدة بين إبراهيم عثمان وحسني عبد ربه
نشر في أخبار الزمالك يوم 23 - 01 - 2019

يؤدى الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الاسماعيلى مرانه الاخير اليوم استعدادا لمواجهة فريق بتروجت غدا بملعب جهاز الرياضة العسكرى بالقاهرة ضمن مؤجلات الأسبوع التاسع من مسابقة الدورى الممتاز، الذى سيشهد عودة محمود متولى ومحمد مجدى قلبى الدفاع بعد غياب عن لقاء الافريقى الأخير بسبب الايقاف ، فى الوقت الذى يعانى فيه باهر المحمدى من الام بالظهر واكتفى بالجرى حول الملعب خلال مران أمس الأول ، بينما يغيب عماد حمدى للحصول على الانذار الثالث .
من جانب آخر أكد على أبوجريشة المستشار الرياضى للنادى ، أنه لم يتردد لحظة فى قبول العودة مرة أخرى، مشيرا الى أنه جاهز فى أى وقت من أجل خدمة ناديه الذى تربى فيه وصاحب الفضل عليه ، مشيرا الى ان أزمة تراجع النتائج تكمن فى افتقاد الفريق للثقة ، بجانب الضغوط الكبيرة الملقاة على اللاعبين الشباب الذى يفتقدون الخبرات اللازمة .
وأكد أبوجريشة أن منصبه الجديد يهدف الى مساندة كل من بالفريق والذى يحتاج الى الدعم والمؤازرة من أجل تحقيق الاهداف المنتظرة ، معربا عن مساندته للجهاز الفنى بقيادة البلجيكى يانوفيسكى والذى يعانى سوء توفيق كبير ، منبها ان اللاعبين الجدد على قدر كبير من الكفاءة لكنهم يعانون غياب التأقلم ، معربا عن أمله فى وقوف الجماهير خلف الفريق وعدم استعجال النتائج المميزة والتى ستتحقق مع توالى المباريات .
على صعيد متصل وصف المهندس ابراهيم عثمان رئيس النادى الاسماعيلى والمشرف العام على قطاع الكرة ، توقيت إعلان اعتزال حسنى عبدربه لاعب الفريق الأول لكرة القدم أشعر بالصادم ، وقال : «إن حسنى لم يبلغ الإدارة ولم يستشر أحدا فى هذا القرار ولم أكن أعلم به.
وأشار الى أن قرار الاعتزال والتصريحات التى أطلقها اللاعب بعد القرار ، وقبل مواجهة فريق الافريقى التونسى فى دورى أبطال افريقيا بنحو 48 ساعة ، قد أثرت على معنويات اللاعبين والفريق، وخاصة حديثه عن رغبة عمر الوحش فى الرحيل وأن باهر المحمدى سيتولى قيادة الفريق.
وتسود حالة من الترقب داخل النادى لقرارات الاتحاد الافريقى، بعد الأحداث التى شهدها استاد الاسماعيلية، فى أثناء مواجهة الدراويش والافريقى التونسى، وسط مخاوف من استبعاد الفريق من البطولة ، أو نقل مبارياته الى خارج ملعبه ، أو فرض عقوبات مالية على النادى .
وكان النادى الاسماعيلى قد قرر تقديم احتجاج رسمى الى الاتحاد الإفريقى لكرة القدم، ضد الحكم الكاميرونى سيدى أليوم نيانت .
وأكد المجلس أن أخطاء الحكم وبشهادة جميع الخبراء والنقاد، قد خرجت عن نطاق الأخطاء التقديرية المقبولة، وتسببت بشكل مباشر وصريح فى عدم استكمال المباراة، واستفزاز الجماهير وخروجها عن شعورها ، وهو ما أثر بصورة سلبية على استكمال المباراة.
وأشار المجلس الى أن النادى الإسماعيلى وجماهيره تحملوا فوق طاقتهم من قرارات ظالمة وأخطاء تحكيمية «فادحة»، ومع هذا تم رفض استخدام سياسة الصوت العالى التى يظن البعض انها الرهان الوحيد لتحقيق الأهداف ، ونسير دائما فى الطرق الشرعية واحترام اللوائح والقوانين .
وأعرب المجلس عن ثقته فى سلوك جماهيره المساندة والداعمة للفريق ، والتى تحرص دائما على الوقوف خلف الكيان ، من أجل عبور الأزمات بشكل سريع والعودة للمكانة المنتظرة بعد غياب طويل .
حسني عبد ربه: ذهبت لتشجيع الفريق فاتهمونى بإثارة الجماهير
ماذا فعلت ليتهمونى بإثارة الجماهير؟ .. سؤال بدأ به حسنى عبد ربه الحديث، عما أثير أخيرا من نادى الاسماعيلى بأنه أحدث بؤرة ساخنة و حالة احتقان مع الجماهير وعلل النادى ذلك على لسان مستشاره القانوني، بسبب إعلان اعتزاله وهجومه على مجلس الإدارة قبل مباراة الإفريقى التونسى فى دورى الأبطال.وكان القيصر عبد ربه قد اختار ان يشارك الجماهير قرار اعتزاله ويدعم زملاءه معنويا فى ملعب الاسماعيلى فى ثانى مباريات البطولة الإفريقية، بعد مشوار ملىء بالنجاحات كلاعب بدأه عام 2003 وأنهاه قبل أسبوع.
وقال «الأيقونة» عبد ربه : ذهبت للملعب من اجل الاسهام المعنوى مع الفريق وكذا مشاركة الجماهير فى إحدى المباريات المهمة خلال الموسم الحالى، لكنى فوجئت باتهامات باطلة بشق الصف واختلاق المشكلات.
ونوه حسنى عبد ربه عن الاتهامات له فى الملعب وخارجه وقال : أنا الآن بعيد عن المستطيل الأخضر لكن استمر الهجوم وكأننى سبب لكل المشكلات ، واعتقد أن الجماهير فى الإسماعيلية والرأى العام الرياضى يعرف ان البعض يريد نفض يديه من أى خسارة .. لذلك فهم يضعون اسمى وراء كل مشكلة او حدث سلبى.وأضاف قائلا : انه أمر طبيعى أن أقوم بتحية الجماهير والاسهام معهم فى تشجيع الفريق (بيتى) وهو ما اعتادت عليه جماهير الدراويش، خلال سنوات عديدة نتوارث فيها حب النادى ونعمل للنجاح الجماعى.
وبرز اسم حسنى عبد ربه، بعدما كان أصغر لاعب يحقق مع الدراويش بطولة الدورى موسم 2001-2002 , ولم يتخط وقتها عامه ال17، كما كان اصغر لاعب يشارك فى بطولة كأس الأمم الإفريقية (تونس 2004)
ورغم إعلان نادى الاسماعيلى فى بيان رسمى قبل أيام , إعداد احتفالية لاعتزال حسنى عبد ربه بما يليق مع تاريخه، إلا ان تصريحات رئيس النادى الأخيرة جاءت عكس ذلك
وعلق عبد ربه قائلا : الفريق يمر بمرحلة صعبة ولا بد من المساندة , لذلك احترم الجماهير والموقف الحالى ولن اعلق على حديث اى طرف من مجلس الإدارة، رغبه فى توحيد الصف وإعادة ترتيب الأوراق بعد الهزيمة الثانية فى مسابقة دورى الأبطال.
وأضاف عبد ربه: ان الاسماعيلى يمر بمرحلة مهمة ويعى الفريق المسئولية الكبيرة، وعلى ذلك فإن الحديث عن المشكلات لن يفيد فالأهم هو علاج السلبيات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.