صحيفة أمريكية: واشنطن تتعهد بتقديم دعم واسع لأوكرانيا لإصلاح خسائر القصف الروسي    تكدسات مرورية بالقاهرة الكبرى فى الفترة الصباحية    أداء إيجابي لمؤشرات البورصة بمستهل تعاملات اليوم الأربعاء    وزير الإسكان يعلن عن طرح أراضِ سكنية للأفراد بالمدن الجديدة في ديسمبر    ضبط مُعلم استولى على 685 ألف جنيه من 3 مواطنين بسوهاج    مسرحية سيدتي الجميلة.. يقدمها أحمد السقا بعد 53 عاما من عرضها    بالأسماء.. 6 قيادات محلية جديدة بالقاهرة وعدد من المحافظات    سكرتير عام أسوان يستمع لمشكلات ومطالب 40 مواطناً    سعر صرف الدولار مقابل الجنيه المصري في البنوك اليوم 30 نوفمبر 2022    وزير التنمية المحلية: تركيب 3.1 مليون كشاف موفر للطاقة بتكلفة 2.6 مليار جنيه    ما هو المطلوب لإعفاء القرى من شرط المعاينة في التصالح بمخالفات البناء؟    الجمعة.. قطع المياه عن بعض المناطق بمركزي أوسيم وكرداسة في الجيزة    120 دقيقة متوسط تأخيرات القطارات بمحافظات الصعيد.. الأربعاء 30 نوفمبر    تداول 14 ألف طن بضائع عامة ومتنوعة بموانئ البحر الأحمر    وكيل تعليم مطروح: نسعى لخلق جيل واع بقضايا العالم    أستاذ هندسة: مصر لها السبق في الاستثمار بالفضاء.. يحقق عائدًا استثماريًا هائلًا    مراسل «القاهرة الإخبارية»: توافق أمريكي فرنسي كامل على دعم أوكرانيا    مقتل وإصابة العشرات في تفجير انتحاري استهدف دورية للشرطة في باكستان    أوروبا في مأزق.. النرويج تتراجع عن وعودها في المساعدة لحل أزمة الطاقة    وزير الخارجية يتوجه إلى إيطاليا اليوم فى زيارة لتعزيز علاقات البلدين    زيلينسكي: نبذل قصارى جهدنا لإنشاء محكمة خاصة للجرائم الروسية    النمسا تسجل 2993 إصابة جديدة بكورونا وحالتي وفاة    مباريات الأربعاء.. مهمة للسعودية وتونس.. صراع بولندا والأرجنتين.. و3 مواجهات بالدوري    مواعيد مباريات اليوم.. تونس مع فرنسا والسعودية أمام المكسيك    في حضور الخطيب.. الأهلي يعلن اليوم عن الراعي الثاني لفريق الكرة بمؤتمر صحفي    أخبار الرياضة| بيراميدز يُفاجئ الأهلي بشأن بيع نجمه.. وتحرك جديد من الزمالك ضد كهربا    استجابة ل«صدى البلد»|«القومية لمياه الشرب» ترد على شكوى بخصوص الصرف الصحي بقري المحلة    للوقوف على حالتها.. قرار عاجل بشأن المدارس المنشأة منذ أكثر من 15 سنة    حالة الطقس اليوم في مصر.. خريفي لطيف وتراجع فرص سقوط الأمطار    السيول تغرق منازل وتغلق شوارع رئيسية بلبنان    أدارت صفحة لممارسة الرزيلة بفيسبوك.. سيدة تواجه الحبس 3 سنوات وغرامة 300 جنيه    الهرم وكوبري القبة وأكتوبر الأكثر زحاما وتحويلات بهذه المنطقة.. الحالة المرورية اليوم    حبس وغرامة.. عقوبة الاعتداء على مقدم الخدمة بقانون المسؤولية الطبية الجديد    مايان السيد ترفع علم مصر في كأس العالم بقطر.. شاهد    الشيخ عبد الباسط عبد الصمد.. صوت ذهبي أجمع عليه مسلمين وأقباط.. وهذه حكايته مع الملوك والرؤساء    حكم الشرع في إفشاء بيانات الآخرين الخاصة.. «الإفتاء» توضح    عاشور والخشت يتفقدان الأعمال الإنشائية بمستشفى 500 500 بالشيخ زايد    الصحة: مناظرة 743 حالة بوحدات التشخيص عن بُعد داخل 5 مستشفيات للصدر    وزير الصحة يوجه بحل جذري لأزمة إعطاء الحقن بالصيدليات ..ونواب : أقسام الطوارئ والاستقبال بالمستشفيات عالية التجهيزات ..وبرلمانية : أصبحت سبوبة وبيزنس    خطوة تاريخية.. دواء جديد يبطئ الزهايمر    بدء التشغيل التجريبي للاستقبال بمستشفى المسلة للحميات بأسوان    أمير مرتضى يهنئ مصطفى محمد بعيد ميلاده    طاقم تحكيم نسائي يدخل تاريخ المونديال في مباراة ألمانيا وكوستاريكا غدًا        ميدو: «لولا حسام أشرف وفيريرا مكناش هنشوف حسام عبدالمجيد»    هل يجوز للإنسان التبرع بأعضائه بعد وفاته؟.. البحوث الإسلامية تجيب (فيديو)    فرج عامر: «لولا مدافع الليز وتقصير اتحاد الكورة كانت مصر في كأس العالم بقطر» (فيديو)    «الإفتاء» توضح حكم العمل في وظيفة مندوب فى شركة لبيع السجائر والمعسل    مريض نفسي يقتحم مدرسة فى البحيرة ويخلع ملابسه والطلاب يفرون (فيديو)    درس حميمى من حكيمى    لبلبة: والدتي كانت معترضة على مشاهد البوس بيني وبين الزعيم ولكن السيناريو كده    سعد الدين الهلالي: أجر صلاة الفجر مثل الصبح.. وعباس شومان يحسم الجدل    أحمد صفوت يشارك عمرو سعد بطولة الأجهر    لبلبة: «مش حاسة إني كبيرة في السن» (فيديو)    إحالة 3 متهمين بالإتجار في المخدرات بالمقطم للمحاكمة    العثور على جثتي عروسين في ظروف غامضة داخل شقتهما بالبحيرة    يحيى خليل: عزت أبو عوف وهانى شنودة ووجدى فرانسيس بدأوا معى    السجيني: تطبيق قانون «تنظيم المركبات» في 2020 أحدث بلبلة بالشارع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



جدل في «لجنة الطاقة والقوى العاملة» بمجلس الشيوخ حول الفصل التعسفي

شهد اجتماع لجنة الطاقة والبيئة والقوى العاملة بمجلس الشيوخ، برئاسة المهندس عبد الخالق عياد، جدلا حول المادة (138) من مشروع قانون العمل المقدم من الحكومة، التي تنص على: إذا أنهى صاحب العمل العقد غير محدد المدة لسبب غير مشروع "فصل تعسفي"، كان للعامل الحق في تعويض ما أصابه من ضرر بسبب هذا الإنهاء بمقدار أجر شهرين عن كل سنة من سنوات الخدمة.
وطلب النائب السيد عبد العال، عضو لجنة الشئون الاقتصادية والمالية بمجلس الشيوخ، إضافة عبارة "كان للعامل الحق في العودة للعمل"، بالإضافة لحقه في التعويض.
وطالب النائب عمرو عزت حجاج، وكيل اللجنة، بضرورة النص علي حق العامل في العودة للعمل بالإضافة إلى التعويض.
وقال: نناقش مشروع قانون يتعلق بجسم الدولة الوطنية، ويتعلق ب33 مليون عامل، وهو أخطر قانون، ونحن نستهدف الخروج بقانون يحقق التوازن بين العامل وصاحب المنشأة، وهذه المواد المتعلقة بمصير العامل لابد أن نناقشها باستفاضة.
قال المستشار علاء فؤاد، وزير الشئون النيابية، إن قانون العمل يعمل علي تحقيق علاقة متوازنة بين العامل ورب العمل، ولا يضر بأي طرف.
وأضاف الوزير، أنه وفقا لمشروع القانون في حالة قيام رب العمل بإنهاء عقد العمل لسبب غير مشروه في هذه الحالة يلجأ للقضاء وله الحق في تعويض بمقدار أجر شهرين عن كل سنة من سنوات الخدمة.
وتابع وزير شئون المجالس النيابية: المادة كما جاءت من الحكومة متوازنة جدا، مش هجبر صاحب العمل يرجعه للعمل، المادة تعطي العامل الحق في تعويض كافي، وللمحكمة سلطة تقديرية في منح العامل أي حقوق أخري، والمادة 13 من الدستور، تنص علي أن العلاقة يجب أن تكون متوازنة في العمل.
وقال النائب محمد شوقي، وكيل لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس الشيوخ، إن النص كما ورد في مشروع القانون المقدم من الحكومة نص كافي ويؤمن العامل.
وأكد المهندس عبد الخالق عياد، السعي نحو الحفاظ على كافة حقوق كلا من العامل وصاحب العمل، لأن إقامة علاقة عمل متوازنة من شأنه انتظام العملية الإنتاجية بما يكون له تأثير إيجابي على الاقتصاد الوطني.
وتنص المادة (138) علي الآتي:
إذا أنهى صاحب العمل العقد غير محدد المدة لسبب غير مشروع، كان للعامل الحق في تعويض ما أصابه من ضرر بسبب هذا الإنهاء بمقدار أجر شهرين عن كل سنة من سنوات الخدمة، ولا يخل ذلك بحق العامل في المطالبة بباقي حقوقه المقررة قانونًا .
ولا تعتبر من المبررات المشروعة والكافية لإنهاء عقد العمل غير محدد المدة، الأسباب الآتية:
1- انتساب العامل إلى منظمة نقابية، أو مشاركته في نشاط نقابي في نطاق هذا القانون.
2- ممارسة صفة المفوض العمالي، أو سبق ممارسة هذه الصفة، أو السعي إلى ذلك.
3- تقديم شكوى، أو إقامة دعوى ضد صاحب العمل، أو المشاركة في ذلك، تظلمًا من إخلاله بالقوانين، أو اللوائح، أو عقود العمل.
4- توقيع الحجز على مستحقات العامل تحت يد صاحب العمل.
5- استخدام العامل لحقه في الإجازات الممنوحة له طبقًا لأحكام هذا القانون .
6- اللون، أو الجنس، أو الحالة الاجتماعية، أو المسئوليات العائلية، أو الحمل، أو الدين، أو الرأي السياسي.
جدير بالذكر، أن الحكومة، طلبت في وقت سابق وقف مناقشة مشروع قانون العمل، لحين إدخال بعض التعديلات علي بعض المواد،.
يتضمن مشروع قانون العمل، إنشاء محاكم عمالية متخصصة للفصل في النزاعات العمالية، ويحظر فصل العامل بشكل تعسفى، ليكون الفصل من خلال حكم قضائى، ولا تقبل استقالة العامل إلا باعتمادها من وزارة القوى العاملة ومكاتب العمل فى المحافظات، وينص القانون على إنشاء المجلس الأعلى للحوار الاجتماعى وفروع له بالمحافظات، وتشكيل المجلس الأعلى للأجور برئاسة رئيس مجلس الوزراء.
ويلزم مشروع القانون الجديد صاحب العمل بتحرير عقد العمل بينه وبين العامل باللغة العربية ومن أربع نسخ يحتفظ صاحب العمل بنسخة وأخرى للعامل وثالثة بمكتب التأمين الاجتماعى، ورابعة بالجهة الإدارية المختصة، بدلا من ثلاثة نسخ بالقانون القديم.
اقرأ ايضا
القوى العاملة بالنواب تطمئن عمال مصر: القانون الجديد يحظر الفصل التعسفي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.