الرئيس السيسي: حروب الجيل الرابع والخامس مبنية على الفهم والوعى الحقيقى    مدير كلية الدفاع الجوي: تأهيل خريجي الكلية بما يتناسب مع حماية سماء مصرنا الغالية    شاهد.. هدية تذكارية من أوائل الكليات والمعاهد العسكرية للرئيس السيسي    الإعلان عن تلقي طلبات تعيين مدرسين بنظام الحصة بالبحر الأحمر    رئيس لجنة المراة : دور النساء حيوي في مكافحة الفساد    سعر الدولار والعملات العربية والأجنبية.. اليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021    سعر الذهب اليوم الاثنين 25 أكتوبر 2021    مدبولى: الشركات العاملة في مصر حققت نجاحاً كبيراً ونتطلع إلى زيادة الاستثمارات    سامى رئيسا لبرلمانية المصرى الديمقراطى بالشيوخ وحاتم ل حماة الوطن    محافظ أسيوط يقود حملة مكبرة لإزالة التعديات على ترعة بني سميع    التعاون الإسلامي: الحوار هو السبيل الوحيد لحل الأزمة في السودان    بدء الإغلاق التام في روسيا بعد ارتفاع حصيلة الإصابات بكورونا    تسيميكاس بعد ثلاثية صلاح فى مانشستر يونايتد: كرة هاتريك جديدة تنضم لمتحفنا    مصرع 3 أشخاص إثر فيضانات بعد أمطار غزيرة في تونس    صحف كتالونيا تشيد بميندي بعد الكلاسيكو    29 جنسية بالدوري المصري الموسم الجديد..وحضور تونسي كبير    شوبير يكشف موقفه من الترشح في انتخابات اتحاد الكرة: البعض يرى أنه تحول إلى عزبة وهو ناظرها    لعدم ارتداء الخوذة.. تحرير 2930 مخالفة لقائدي الدراجات النارية    رياح وشبورة وانخفاض بالحرارة.. تفاصيل حالة الطقس حتى السبت المقبل    الإعدام شنقا ل بهاء كشك الذراع الأيمن للإرهابي هشام عشماوي و2 آخرين ب "خلية المرابطين"    مصرع شخص وإصابة 3 آخرين في تصادم مروع بالقليوبية    القومي للأطفال يبدأ اختبارات الدفعة الثانية من ورشة مواهب مصر    الوعي والانتباه.. السيسي يوجه رسالة لخريجي الكليات والمعاهد العسكرية    الأزهر يحسم الجدل حول حكم زراعة كُليَة خنزير في جسم الإنسان    وزارة الصحة تستقبل 1.58 مليون جرعة من لقاح "جونسون آند جونسون"    صور.. رئيس هيئة الرعاية الصحية يتابع تأمين افتتاح طريق الكباش في الأقصر    وزيرة البيئة تشارك في قمة مبادرة الشرق الأوسط الأخضر بالسعودية    إزالة 7 تعديات على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة في الغربية    العثور على جثة فتاة مقتولة وسط الزراعات في المنوفية    ديبالا يدخل التاريخ بعد هدفه في ديربي إيطاليا    الزمالك في معسكر مغلق اليوم استعدادا لإنبي    شيرين رضا ترد على جدل قُبلتها ل خالد النبوي في «قمر 14»    شيرين رضا: أتمنى أن يمتلك حفيدي صفات عمرو دياب    نكشف كواليس معسكر الزمالك بعد قرار عودة مرتضي منصور..كارتيرون يمنح ثنائي الزمالك قبلة الحياة    الرئيس الأوغندي: حادث التفجير في كمبالا عمل إرهابي على ما يبدو    نائب وزير الإسكان يُشارك في ندوة عن ملف الأمن المائي العربي في ظل ندرة المياه    كوريا الجنوبية تعتزم البدء في تطبيق خطة التعايش مع كورونا نوفمبر المقبل    سيميونى عن تعادل أتليتكو أمام سوسييداد: ندفع ثمن الأخطاء فى بداية المباريات    أحد مصوري فيلم Rust للمحقيين: أليك بالدوين كان حريصا فى استخدام الأسلحة قبل أن يطلق النار بالخطأ    المجلس الأعلى للجامعات يكرم رئيس جامعة حلوان السابق    تفاصيل لقاء وزيرة الهجرة مع الجالية المصرية فى "بوسطن"    «الخشت»: اتخذنا قرار علاج الطلاب بالمجان دون سقف مالي فى مارس 2020    الفلبين تسمح بإعطاء فرق الرعاية الصحية جرعات معززة من لقاحات كورونا    اليوم ..أولى جلسات محاكمة 20 متهما في واقعة «كفن عين شمس»    إصابة 3 أشخاص فى تصادم بين سيارة ودراجة بخارية بجرجا جنوب سوهاج    تعرف على معنى اسم الله مالك الملك وفضله    حظوظ مواليد برج العقرب في شهر أعيادهم: إحباط مهني    الصحة: تسجيل 886 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا.. و43 حالة وفاة    «الصحة»: سنلغي التسجيل المسبق لحجز اللقاحات بعد انتهاء قوائم الانتظار    متى يستحب الدعاء باسم الله الرؤوف ؟    رسالة جديدة من أبو مازن إلى رئيس أمريكا    وفاة جيمس مايكل تايلر أحد أبطال مسلسل "فريندز" عن 59 عامًا    الفرق بين رأفة الرسول صلى الله عليه وسلم وبين رأفة الله تعالى    تريد أن يكون يقينك في الله 100% .. طرق بسيطة ينصح بها عمرو خالد    الزمالك: توقيت تفعيل الشرط الجزائي سبب تعثر تجديد بن شرقي    محاضرات وورش وأمسيات بثقافة الأقصر    أحمد فتحي: الزمالك عرض عليا مبلغا أكبر من عبد الله السعيد ورفضت    تعرف على حقيقة مشاجرة كرموز .. وإستغاثة سيدة للإفراج عن زوجها بالإسكندرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



خبراء: تثبيت سعر الفائدة يساعد على زيادة الاستثمار
بعد تثبيت البنك المركزى أسعار الفائدة

قررت لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزى المصرى تثبيت معدل الفائدة للمرة السابعة على التوالي، وللمرة السادسة خلال عام 2021، حيث أبقت على معدل الفائدة على الإيداع والإقراض لليلة واحدة عند 8.25% و9.25% و8.75% على الترتيب، وكذلك الإبقاء على سعر الائتمان والخصم عند مستوى 8.75%.
وقال د. عبد المنعم السيد مدير مركز القاهرة للدراسات الاقتصادية والاستيراتيجية إن قرار لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزى المصرى بتثبيت أسعار الفائدة والاقتراض للمرة السابعة على التوالى وذلك من خلال تحديد سعرى عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزى عند مستوى 8.25% و9.25% و 8.75% على الترتيب، وكذلك الإبقاء على سعر الائتمان عند مستوى 8.75%، وذلك يرجع لعدة أسباب أهمها أن حجم التضخم فى مصر 4.6%، أى أنه ما زال أقل من معدل التضخم الذى يضعه البنك المركزى وهو 7 %، وأن يزيد أو يقل 2%، بالإضافة إلى زيادة تحويلات العاملين بالخارج لتزيد على 31.5 مليار دولار مما يدعم صرف الجنيه أمام الدولار.
وأضاف السيد أن من أسباب تثبيت سعر الفائدة أيضًا حجم السيولة الكبير فى البنوك المصرية، وكذلك إبقاء معظم المؤشرات الاقتصادية الأخرى فى حدود المستهدف، فنجد أن حجم البطالة أصبح 7.3% خلال الربع الثانى من عام 2021 مقارنة ب 7.4% خلال الربع الأول من عام 2021، بالإضافة إلى أن معدل النمو سجل 3.3% خلال العام المالى 2020/2021 وهو أعلى من التقديرات السابقة والبالغة 2.8% لنفس العام المالى مقارنة ب 3.6% خلال العام المالى الماضي، بالاضافة الى وجود توجه عالمى نحو تعافى الاقتصاد العالمي، فقد استمر النشاط الاقتصادى فى التعافى حتى وإن كان بدرجات متفاوتة على مستوى القطاعات المختلفة.
وفى نفسه السياق نفسه أكدت د. بسنت فهمى الخبيرة المصرفية وعضو لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب أنه يوجد العديد من المؤشرات والمقاييس المهمة التى يتم النظر إليها قبل تثبيت سعر الفائدة، أولها مؤشرات التضخم، وكذلك تحويلات العاملين بالخارج، فضلًا عن جذب العديد من الاستثمارات الأجنبية لشراء الشهادات التى يوفرها البنك المركزي، بالإضافة إلى زيادة الاحتياطى بالبنك ودعم صرف الجنيه أمام الدولار، وأيضًا إقبال المصريين على وضع أموالهم فى البنوك،
د. بسنت فهمى
لذلك من المهم أن تكون الفائدة مقبولة، وقرار البنك المركزى المصرى بتثبيت سعر الفائد قرار صائب للغاية وكان متوقعًا، لأن تخفيضها فى الوقت الحالى يعتبر خطرًا، لأنه قد يؤدى الى سحب العديد من الأشخاص أموالهم من البنوك وتوظيف أموالهم واستثمارها فى أماكن غير موثوقة مما يعرضهم للنصب.
وأوضحت فهمى أن تثبيت سعر الفائدة يساعد على زيادة استثمار العديد فى الأوراق والشهادات التى يتم تقديمها فى البنك، مما يؤثر على الاحتياطى النقدي، كما أن قرار تثبيت سعر الفائدة يجعل العديد من الأشخاص الذين يضعون أموالهم فى البنوك يثقون أكثر فى البنك المركزى لأنه لا يتذبذب فى أسعار الفائدة، خاضة فى ظل صعوبة الوضع الاقتصادى العالمي.
ومن جانبه أشار د. هشام إبراهيم أستاذ التمويل والاستثمار والخبير المصرفى إلى أن الاتجاه العام للسياسة النقدية كان واضحًا بعد تحرير سعر الصرف، وبعد مؤشرات التضخم كان الاتجاه الأكبر هو الإبقاء على سعر الفائدة، وفى الوضع الحالى يعد سعر الفائدة سعراً متوازناً يلبى رغبات المستثمرين، وكذلك رغبات المدخرين، كما أنه تم الإبقاء على سعر الفائدة لأن معدل التضخم ما زال فى هامش الأمان لإدارة السياسة النقدية، كما أن سعر الفائدة فى الوضع الحالى ليس عامل ضغط على تكلفة التمويل
د. هشام إبراهيم
فى الموازنة العامة للدولة، لذلك فإن قرار البنك المركزى بتثبيت الفائدة يعود بالفائدة على المناح الاستثمارى، لأن سعر الفائد جيد لمستثمرى مجتمع الأعمال وللحصول على التمويلات، وبداية استثمارات جديدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.