البابا تواضروس يستقبل الأنبا مكاريوس في المقر البابوي ب«وادي النطرون»    وزير قطاع الأعمال العام يؤكد استحالة عودة الحديد والصلب بحلوان مرة أخرى    استجابة لشكوى المواطنين.. حل أزمة عدم توافر وسيلة مواصلات بموقف ملوي    المصريون بالخارج: "حياة كريمة" تؤكد حرص الدولة المصرية على حماية أبنائها من العوز    بدرة قعلول: لا يوجد أي آلة عسكرية في الشارع التونسي | فيديو    موجة حرارة شديدة تتسبب في اندلاع حرائق كبيرة في بلغاريا    رداً علي التصريحات الروسية .. الخارجية الأمريكية: تصريحات السفير الروسي غير دقيقة    قائد في الجيش الإسرائيلي يلوح بحرب مرتقبة مع حزب الله    التفاصيل الكاملة لواقعة نجم المنتخب الأولمبي مع «فتاة فندق اليابان»    لهذا السبب.. توتنهام ينوي معاقبة هاري كين    بشرى لعشاق برشلونة.. ميسي يقود "البلوجرانا" في مباراة يوفنتوس الودية    كيلليني: مازالت هناك صفحات من التاريخ لكتابتها مع يوفنتوس    تامر أمين: ارتداء رمضان صبحي شارة المنتخب أمام البرازيل جريمة مخالفة للقيم (فيديو)    الأرصاد توجه تحذيرات للمواطنين بسبب الموجة الحارة ونصائح بارتداء غطاء الرأس    القليوبية في 24 ساعة| فرحة عارمة لطلاب الثانوية عقب انتهاء ماراثون الامتحانات    مصرع شخص وإصابة والده باختناق أثناء تنظيف بئر صرف بأسيوط    "التعليم" تعلن إغلاق باب التقديم للالتحاق بمدارس التكنولوجيا التطبيقية    أهالى سنباط يشيعون جثمان غريق مركب دهتوره بزفتى    اسمع | روبي تطرح «أمك وأبوك» ضمن صيف 2021    وزيرة الثقافة ل«تنسيقية الأحزاب»: 3 آلاف منفذ لتوزيع الكتب ضمن مبادرة «حياة كريمة»    الدنيا بقت مهلبية.. حسن يوسف يهاجم حمو بيكا بعد مشاركته فى مسرحية "شمسية وأربع كراسي"    "الرعاية الصحية" تستعرض إمكاناتها في مواجهة الأزمات ببورسعيد    عضو ب«العليا للفيروسات»: «متحور دلتا» يستجيب للقاحات بنسبة 68%    الصحة: 10 ملايين مواطن سجلوا للحصول على لقاح كورونا و4 ملايين حصلوا عليه    مطار مرسي علم يُستقبل طائرة تقل 126 سائحا من كازاخستان    نشأت الديهي: دار الإفتاء أصبحت منارة للفتوى على مستوى العالم    أغنية "البيت" ل مصطفى كامل تتخطى ال نصف مليون مشاهدة .. فيديو    خالد الجندي: المنصات الرقمية هي التطور الطبيعي للمنبر في العالم أجمع    5 سيارات إطفاء تخمد حريق مصنع أكتوبر    المحكمة العليا الإسرائيلية تأجيل البت في قرار إخلاء حي الشيخ جراح    السفير حجازي ل"أ ش أ": دعم مصر لسد تنزانيا يحقق منافع كبرى لدول نهر النيل    قافلة طبية علاجية بقرية إصلاح الغيط الكبير مركز جمصة بالدقهلية    اختبار قدرات كلية التمريض جامعة حلوان.. الأوراق المطلوبة للتقديم    يبدأ من اليوم.. التموين تعلن تفاصيل الأوكازيون الصيفي: أسعار مخفضة للسلع    غواصة ألمانية تنضم ل«القوات البحرية»    محافظة بورسعيد تحذر من صفحة مزيفة تحمل اسمها تنشر أخبارا كاذبة    عن ماذا بحث العرب في جوجل اليوم ؟    «الإمام المفكر».. ينطلق لصنع جيل من الدعاة المتميزين    وضع الزهور والورود بجوار تمثال زويل احتفالا بالذكرى الخامسة لرحيله    وزير الدفاع يقوم بجولة تفقدية لإحدى الوحدات الفنية للأسلحة التابعة لإدارة الأسلحة والذخيرة    سمر حمزة تلمح بالاعتزال بعد خروجها من منافسات المصارعة    «كيشو» الأمل الأخير لتصحيح مسار المصارعة    وصول القوات الجوية المشتركة فى تدريب «زايد- 3» إلى الإمارات    كيفت تسجل ملتقى الشباب المصريين الدارسين الجدد بالخارج؟    الاستعلام عن الحالة الصحية لمصابي مشاجرة حجارة بالعمرانية    موعد استطلاع هلال محرم وحكم التهنئة برأس السنة الهجرية.. الإفتاء ترد    بريطانيا: على إيران مواجهة عواقب أفعالها بعد الاعتداء على ناقلة نفط قبالة عمان    تجديد حبس المتهم بسرقة فيلا التجمع    "التخطيط": 73,8 مليار جنيه حجم استثمارات قطاع الزراعة خلال 21/2022    وزير النقل يتفقد أعمال تنفيذ مشروع تطوير الطريق الدائرى حول القاهرة الكبرى    مفتي البوسنة: كرامة الإنسان هي عزة مصر وكلمات الثناء لا توفيها حقها.. صور    التفاصيل والشروط.. فتح فصل جديد في "تعليم الإسكندرية" لمتعددي الإعاقة    دعاء الحر الشديد سُنة عن النبي.. يساعدك على تحمل الحرارة المرتفعة    شرط وحيد لحضور مسرحية أشرف عبد الباقي بعد مشاركة حمو بيكا    الطالع الفلكي الإثنين 2/8/2021..مُوَاجَهَةْ الظّرُوف!    3 تحذيرات من وضع كورونا في مصر    بعد وداع الأولمبياد.. لاعب رمي المطرقة مصطفى الجمل: «النتيجة لم تكن متوقعة»    "تعرف على تفسير قول الله "قالوا ربنا أمتنا اثنتين وأحببتنا اثنتين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



صنّاع «هجمة مرتدة» يتحدثون ل«آخر ساعة»
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 25 - 04 - 2021

مع بداية عرض حلقات مسلسل "هجمة مرتدة" المأخوذ عن ملفات المخابرات المصرية، التف الكبار والصغار حول المسلسل، وتابعوه باهتمام شديد.
المسلسل يتحدث عن البطولات والإنجازات التي قام بها رجال وضباط المخابرات ليكشفوا عن الكثير من الأحداث والحقائق التي حدثت وعاصرناها خلال السنوات القريبة الماضية.. «آخر ساعة» التقت بصناع ومبدعى "هجمة مرتدة" ليحدثونا عن كواليس وتفاصيل العمل..
المؤلف ‬باهر ‬دويدار:‬ أجهزة ‬أكثر ‬من ‬دولة ‬تآمرت ‬على ‬مصر
باهر دويدار أحد المؤلفين الذين لمع اسمهم فى السنوات الأخيرة، بعد أن قدم أجزاء مسلسل «كلبش»، وصولًا إلى «الاختيار» العام الماضى، وحتى محطته الأخيرة "هجمة مرتدة"، استطاع التوغل فى الدراما الوطنية والمخابراتية، وقدم عملا فنيا متكاملا، بعد أن استغرق عامًا ونصف العام فى كتابة حلقات المسلسل الذى يحمل الكثير من المعلومات والأحداث والعمليات المُخابراتية، أسرار كثيرة عن كواليس العمل يبوح بها باهر دويدار فى الحوار التالى..
ما سبب نجاح المسلسل من أولى حلقاته؟
- الإخلاص فى العمل من كل الأطراف، سبب هذا النجاح الكبير، والحقيقة إننا اشتغلنا في هذا المسلسل شغل يساوى 4 مسلسلات أخرى، فالموضوع كان طاغياً والاهتمام كان من كل الأطراف نظرًا لقيمة العمل.
كيف اخترقت الجاسوسية لتتفوق على مؤلفين كثيرين فيها؟
- دراستى للطب والعمل فى الأمم المتحدة جعلنى أتقن اللغة الإنجليزية، وبالتالى حجم الاطلاع عندى مُختلف، لا أستقى معلوماتي من رافد واحد، وعندما بدأت التصدى لهذه الأعمال كان لديَّ مشروع فكرى مهموم به، وأريد تنفيذه، المسألة ليست مشروعاً دراميًا لكن مشروعاً فكرياً، فأنا أبحث بشكل استقصائى عن حقائق الأمور وأحاول صياغتها للناس، فى شكل درامى مُمتع، وهذا بدأ من كلبش بأجزائه الثلاثة، ثم الاختيار ثم هجمة مرتدة.
هل طلبت المساعدة لتنفيذ المسلسل؟
- جهاز المخابرات كان له دور كبير جدًا، وهذا العمل لا تستطيع أن تناقشه بمجرد الثقافة العامة، فهو غير موجود فى الكتب أو الجرائد أو الإنترنت، هذه أمور لا بد أن تسأل فيها متخصصا، ورغم مشاغلهم والمسئوليات الجسام الواقعة على عاتقهم، إلا أنهم كانوا يقدمون لنا دعماً كبيراً، وكانوا دائمًا سنداً، وكنت ألجأ لهم فى الأسئلة الفنية، والتقنية، وفى مسلسل "الاختيار" القوات المسلحة ساعدتنى، فأنا لم أدخل الجيش مثلًا، والدى توفى وكنت أكبر إخوتى ولم أدخل الجيش، وهناك أمور تقنية لابد أن ألجأ إليهم فيها، وكانوا يقدمون العون والنصيحة دائمًا.
كيف حولت قصة واقعية من ملفات المخابرات إلى عمل درامى رائع؟
- هذا الموضوع استغرق وقتاً طويلاً، المسلسل ليس ملفاً واحداً بل مجموعة ملفات، وأصعب شىء كان فى علمية البحث والتدقيق، ثم العمل على تحويل هذه المعلومات لحدوتة مبسطة، وأشخاص يرتبط بهم، الموضوع صعب لأنك لا تعتمد على الخيال وحده، وإنما أنت أيضًا مرتبط بالحقيقة، خيالك يتحرك داخل دائرة الحقيقة، ومن حقك الإبداع لكن من داخل الحقيقة نفسها.
هل فى "هجمة مرتدة" المؤامرة على مصر كانت كبيرة؟
- أنا لا أحب نظرية المؤامرة، فالتعبير الأدق نظريًا هو "المصالح"، نحن منطقة غنية وبالتالى كثيرون يبحثون عن مصالحهم ولهم مطامع عديدة يحاولون الوصول إليها بطرق مشروعة وطرق غير مشروعة، وهذا هو أساس اللعبة منذ آلاف السنوات، والفكرة التى حاولنا تقديمها هى أننا يجب أن نعرف أن مصلحتنا كمواطنين ومصلحة بلدنا لا تنفصلان، فما يضر دولتك يضرك كمواطن وهذا أمر طبيعى فى كل العالم.
هل هناك أجهزة مخابرات لدول بعينها كان لها دور فى المؤامرات التى مرت بنا؟
- أجهزة أكثر من دولة وبأدوات وآليات مُختلفة.
هل كان لك دور فى اختيار الفنانين المشاركين؟
- ال"كاستينج" فى أى مشروع يكون بالتشاور بين أطراف كثيرة منها المخرج وشركة الإنتاج والمؤلف، وهذا العمل نجومه كلهم كبار جدًا مثل أحمد عز وهند صبرى وغيرهما، كل منهم بطل بمفرده، ولدينا نجوم عرب كثيرون جدًا بالمسلسل، وهذا شىء يشرفنا لأن مصر دائمًا حاضنة للنجوم العرب، والقضية واحدة ويهمنا كلنا أن نكون مشاركين فى مثل هذا العمل.
هل فعلا التصوير تم فى عدة دول؟
- صورنا فى ثلاث دول غير مصر.
هل واجهتم صعوبات فى هذه الدول؟
- كان فيه مشاكل بسبب كورونا التى أعاقتنا كثيرًا عن السفر، وكانت سبب تأجيل تصوير المسلسل لمدة سنة، بعد منع السفر بين الدول بسبب كورنا.
المخرج ‬أحمد ‬علاء:‬ نقدم ‬دراما ‬مخابراتية ‬معاصرة
استطاع المخرج أحمدعلاء الديب، أن يفرض نفسه بقوة ويضع اسمه بين نجوم الإخراج الدرامى بعد عرض أولى تجاربه مسلسل "هجمة مرتدة"، قدم الديب لغة سينمائية في عمل درامي مما جعله أكثر جاذبية، وأعطي للصورة بعداً جمالياً، كما حرص على أن يكون دقيقاً فى تصوير كل تفاصيل العمل لذا استغرق تصوير المسلسل أكثر من عام بين عدد من الاستوديوهات والمناطق المفتوحة بمصر وصربيا والأردن.
المسلسل استمر تصويره عامين فهل واجهتك صعوبات فى التصوير؟
- الحمد لله رغم طول مُدة التصوير، لكن كان هناك توفيق كبير، واستطعنا التفاهم مع كل "كاست" العمل خصوصا أن لهم أعمالاً أخرى كانوا يصورونها، وجميعهم تفهموا الموقف، ومررنا من الأزمة دون مشكلات.
"هجمة مرتدة" هو أول أعمالك الدرامية فكيف أوصلتنا لهذه الحالة من الإبهار؟
- لم يكن القصد من الحكاية خلق أى نوع من الإبهار، الفكرة كانت تقديم عمل يليق بالموضوع الذى نتحدث عنه فى العصر الحالى، فالمشاهد الآن اختلف كثيرًا عن الماضى، ولابد أن تُقدم له شيئاً مُختلفا عما كان يُقدم فى الماضى هؤلاء الشباب الآن يشاهدون أفلام "اتش بى"، وقنوات فضائية مشفرة، وقنوات تعرض أفلاما ومسلسلات أجنبية فقط، وأنا مؤمن أن المشاهد يريد أن يرى ما يشاهده فى أعمال الخارج، وهذا كان هدفنا بعيدًا عن الإبهار أن نقدم محتوى يليق بحجم وقيمة الدراما المصرية.
كم عدد الممثلين العرب فى المسلسل؟
- هناك فوق ال20 ممثلا عربيا يعملون معنا فى هذا المسلسل.
ولماذا الاستعانة بالممثلين العرب؟
استعنت بفنانين من العراق وسوريا والأردن ولبنان، لعدة أسباب أهمها السبب الدرامى لأن الموضوع متعلق بكل الدول العربية، ومصداقية الممثل ولكنته غير المصرية تكون أوقع وأكثر درامية.
هل اعترضت على أمور بسيناريو باهر دويدار؟
- لا، نحن عملنا على الورق كثيرًا، وهذا التعاون أخرج ثمرة ما تشاهده الآن، جلسنا 3 أشهر نعمل فقط على الورق من شهر 8 تقريًبا، ثم بدأنا التصوير فى شهر يناير.
هل قلقت من ردود الأفعال؟
- طبيعى فأنا أُقدم عملا وطنيا، لدينا جزء توثيقى وجزء درامى، لم نقدم عملا تسجيليا فى النهاية، لكن مسلسلا دراميا له أصول وثائقية، فيه أصول للقضايا التى نطرحها، كنت متخوفا جدا من استقبال الناس للعمل فلأول مرة نقدم عملا دراميا مخابراتبا معاصرا، دائما نختار أعمالا مخابراتية قديمة من التاريخ من الستينيات والخمسينيات والسبعينيات، لكن هذه المرة العمل مُختلف لأنه معاصر.
محمد ‬جمعة:‬ الأحداث ‬واقعية ‬ولم ‬أتوقع ‬نسب ‬المشاهدة
كتب: محمد التلاوى
استطاع الفنان محمد جمعة أن ينال إعجاب وإشادات المشاهدين من خلال دوره فى مسلسل "هجمة مرتدة".. في هذا الحوار يجيب عن العديد من الأسئلة الخاصة بنجاح المسلسل..
حدثنا عن دورك في مسلسل هجمة مرتدة؟
- أقوم بتجسيد دور صحفي وطني.
ما الرسالة التي يحاول المسلسل توصيلها للجمهور؟
- مسلسل هجمة مرتدة هو عمل فني هام جدا وهو من ملفات المخابرات العامة المصرية وأحداثه كلها حقيقية ونحن عاصرناها بالفعل وهو ملف أمن قومي وهذا المسلسل يرد علي تساؤلات كثيرة جدا كلنا كنا نبحث لها عن إجابات.
هل كنت تتوقع نسب المشاهدة العالية؟
- لم أكن أتوقع كل هذه النسب العالية من المشاهدة التي أسعدتني جداً وردود الأفعال عظيمة جداً وكل التعليقات على صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي كلها إيجابية ولم يصادفني إلى الآن أي تعليق غير إيجابي فالمسلسل حقق تريند على موقع التواصل "تويتر" أكثر من يوم والمسلسل مازال به من أحداث فنحن لدينا ثلاثة مسلسلات وهي "الاختيار 2" و"القاهرة كابول" و"هجمة مرتدة". تعرض الآن تكشف واقعاً أليما كلنا عايشناه ولكن لم نكن نعلم بكل تفاصيله وكلها مسلسلات هامة جدا لما بها من رصد للأحداث.
هل تم التصوير في الأماكن الحقيقية التي تمت فيها الأحداث؟
- بالفعل كل الأماكن التي تم تصوير المسلسل فيها كانت واقعية مثل أحداث المسلسل تمامًا.
نور ‬محمود ‬ضابط ‬المخابرات:‬ سعيد ‬بمشاركتى ‬فى ‬مسلسل ‬يحمل ‬رسالة
كتب: محمد التلاوى
التقينا بالفنان الشاب نور محمود الذي استطاع إبراز موهبته من خلال مشاركته وأدائه في تجسيده لدور ضابط المخابرات في مسلسل "هجمة مرتدة" نتعرف في هذا الحوار منه كيفية ترشيحه للمسلسل والصعوبات التي واجهته أثناء أدائه لهذه الشخصية وتفاصيل أخرى كثيرة.
ما الشخصية التي تجسدها في مسلسل "هجمة مرتدة"؟
- أجسد شخصية رامي وهو ضابط مخابرات تشغيل أو مسئول عن الحركة والعمليات في أوروبا.
كيف تم ترشيحك للدور وكيف تري مشاركتك في هذا العمل الوطني؟
- رشحني للدور مخرج العمل أحمد علاء الديب والمنتج الفني هاني عبد الله. ولي عظيم الشرف بمشاركتي في هذا العمل وإحساسي وسعادتي لا توصف خصوصا أنني أعمل ضمن كوكبة من النجوم يضمهم المسلسل مثل الفنان أحمد عز والفنانة هند صبري واللذين جمعتني بهما معظم مشاهدي في المسلسل والدور فيه مكتوب بعناية وحرفية عالية كبقية المسلسل والإخراج في تكنيك كبير وعالي.
هناك رسالة توعية يريد أن يوصلها مؤلف المسلسل فما رأيك؟
- المسلسل بالفعل يحمل رسالة وعي للجمهور وإظهار الدور والجانب الهام والوطني والتضحيات الكبيرة والمخاطر التي يقوم بها ويتعرض لها ضابط المخابرات المصري من أجل الحفاظ على البلد والمسلسل أحداثه واقعية حيث يلقي الضوء على الإنجازات التي حققها ضباط المخابرات الأبطال وكيف قام هؤلاء الأبطال بالمحافظة على وطننا في ظل ظروف صعبة كانت ومازالت يمر بها بلدنا الحبيب.
هل ترى أننا كنا نفتقد هذه الأعمال منذ فترة طويلة؟
- كنا مفتقدين مثل هذه الأعمال وبالفعل نحن نحتاج لتقديم الكثير من نفس نوعية هذه الأعمال الفنية ليكون هناك تواصل دائم مع المواطنين ليتعرفوا على ما يقوم به هؤلاء الأبطال من أجلهم ومن أجل المحافظة على بلدنا. وهذا هو دو الإعلام الحقيقي إبراز كل ما هو جيد على الأقل في هذه الفترة التي كثرت فيها الشائعات لتثبيط الهمم والتشويش على كل ما تقدمه الدولة المصرية من إنجازات كبيرة تتحقق على أرض الواقع من خلال المشروعات العملاقة والاستثمارية خصوصا أننا في ظروف استثنائية صعبة تمر بها كل الدول العربية.
هل تم تصوير المسلسل في أماكن الأحداث الحقيقية؟
- المسلسل كان من المقرر عرضه في رمضان من العام الماضي ولكن نظرا لظروف جائحة كورونا تم تأجيل المسلسل الذي بدأ تصويره منذ شهر ديسمبر من العام قبل الماضي حيث استغرق التصوير حوالي عام وأربعة أشهر ونظراً للظروف الصعبة للتصوير في أوروبا تم تصوير 99% من المشاهد في صربيا وقمنا بالتصوير في الأردن بدلاً من العراق.
ما الصعوبات التي واجهتك أثناء تصوير أحد المشاهد وهل كنت تشعر بمسئولية كبيرة؟
- مشاهدي كما قلت لك سابقا مع الفنان أحمد عز والفنانة هند صبري بالنسبة لي لا يوجد مشهد صعب وآخر سهل فكل المشاهد بالنسبة لي كانت تمثل مسئولية كبيرة فكل مشهد صورته كنت أهتم بكل جوانبه وتفاصيله حتي وإن كانت صغيرة خصوصا أنني أؤدي شخصية ضابط مخابرات الذي تعد كل حركة له بحساب وطريقة معينة.
مع بداية عرض الحلقات الأولى من المسلسل هل توقعت كل ردود الأفعال الإيجابية عن المسلسل؟
- بصراحة أسعدتني ردود الأفعال الإيجابية والكبيرة عن المسلسل خصوصا مع بداية عرض الحلقات وأتوقع مزيداً من المتابعة والالتفاف حول المسلسل طوال عرض الحلقات لما فيه من أحداث مثيرة وهامة فكل حلقة تحفزك لمشاهدة الحلقة التي تليها.
هاجر ‬الشرنوبى:‬ المشاركة ‬فخر ‬وشرف
تنتمي هاجر الشرنوبى إلى عائلة فنية فوالدها مصطفى الشرنوبي، وعماها الملحنان فاروق الشرنوبي وصلاح الشرنوبي، وهى ابنة عم الممثل الشاب والمطرب محمد الشرنوبى، تشارك فى "هجمة مرتدة" بخطوة كبيرة على طريق الشهرة والتألق.. وتقول هاجر:
- لي الشرف أن أشارك في هذا العمل الوطني وشعرت بالسعادة والفخر.
وتشير إلى أن هناك صعوبات كثيرة واجهتها أثناء التصوير أهمها الاقتراب من العامين في تصوير المسلسل وتقول: هذا كان موضوعا صعبا جدا لكي نستطيع أن نحتفظ بشكلنا الذي قمنا بالتصوير به والراكور أضف إلى ذلك أننا كنا نصور بعض المشاهد الخارجية في منطقة الحسين فوجدنا صعوبة في التصوير بسبب الازدحام وتعلمت الكثير من المخرج الكبير أحمد علاء والفنان أحمد عز مثل السرعة والجودة في العمل والتركيز في أكثر من شيء في وقت واحد.
ندى ‬موسى:‬ تم ‬ترشيحى ‬للدور ‬قبل ‬التصوير ‬بيوم ‬واحد
ندى موسى.. فنانة موهوبة استطاعت أن تحفر مكانتها فى قلوب المشاهدين تقدم فى هجمة مرتدة دورا جديدا تتألق به ويضعها بين كبار المتألقين فى دراما رمضان
توضح ندى أنه قد تم ترشيحها للمسلسل قبل تصوير المسلسل بيوم واحد، وتقول: كنت متوترة جداً ومحتاجة أقابل الشخصيات الحقيقية لأفهم أكثر طبيعة الشخصية لكن كان صعبا كشف الشخصيات الحقيقية.
وتوضح أن المدة الطويلة التى تم فيها تصوير المسلسل أثرت على تواجدها فى أعمال كثيرة لكنه عوضها بالظهور بشكل جيد في دراما رمضان هذا العام بالاضافة إلى مسلسل بنت السلطان ومسلسل بين السما والأرض ووصفته بأنه يعد عملا دراميا مختلفا تماماً وتقول: صعب وماندو مخرج العمل بذل مجهودا كبير وأنا أحببت كل الشخصيات التي قدمتها ودوري في هجمة مرتدة يعد نوعاً جديداً ومختلفاً بالنسبة لي حيث طريقة التقديم والتناول فيه تختلف عن أي عمل فني آخر وقد بذلت فيه مجهوداً كبيراً في الإعداد لهذه الشخصية واطلعت علي بعض الأعمال المشابهة لهذا العمل حتى أستطيع أن أكون قريبة من الشخصية لإبرازها بشكل مقنع للمشاهد.
إنجى ‬المُقدم:‬ جاسوسة ‬لأول ‬مرة
أبدت إنجي المقدم، سعادتها بالمشاركة في دراما شهر رمضان المقبل، بعملين فنيين وصفتهما ب«المهمين والمختلفين»، وهما «الاختيار2»، و«هجمة مرتدة»، وعن مسلسل «هجمة مرتدة»، قالت: «أنا هكون موجودة ضيفة شرف، وبعتبر نفسي محظوظة إني هشارك في عملين مهمين، بقوم بدور جديد عليا خالص، دور جاسوسة، مقدرتش أقول لا خالص لإنه مختلف وأول مرة ألعب الشخصية دي، ومش جاسوسة لبلدي، لا أنا جاسوسة ضدها»، واضافت «غالبا هتحدف بالطوب وهتكره في رمضان، وأنا بتفق على العمل كان عدد المشاهد مش كبير بس اتفاجئت إنه بيكبر فربنا يستر، ومش عارفة نهايتي هتبقى ايه».
أحمد ‬عز: ‬نقدم ‬حقائق ‬موثقة .. ‬والحكم ‬للجمهور
كتب: محمد خضير
أكد النجم أحمد عز، أن الدراما الوطنية تخلق حالة من الوعى عند الجمهور، وبدأت تحظى باهتمام جماهيرى كبير عند تقديمها بشكل جيد، ومن خلال ما يقدم من أحداث موثقة بحقائق مصورة عمن حاولوا الإضرار بمصر.
أضاف: "مسلسل هجمة مرتدة، عمل أعود به للدراما بعد ثلاثة أعوام من الغياب، ونقدم من خلاله ملحمة من ملفات المخابرات المصرية الحديثة، فى تجربة مختلفة تمتد جذورها إلى أعماق المواطن المصرى، خاصة أنها فى فترة زمنية عاشها جميع المصريين".. وتابع: "المسلسل مأخوذ من ملفات المخابرات المصرية، وأنا بطبعى أحب تلك النوعية وتجذبنى إليها بشكل كبير، وشخصيتى فى المسلسل واحد من الشعب المصري، ونحاول من خلال العمل رصد كل الأحداث التى تعرضت لها البلاد فى الفترة الأخيرة، فنُقدم حقائق موثقة ونترك الحكم للجمهور، ونتناولها بموضوعية وحيادية، واختيار الاسم يرجع للمؤلف باهر دويدار الذى استمده من نظرية أن الخصم حينما يهاجمك يتوقع لجوءك للدفاع".
قيس ‬الشيخ:‬ فخور ‬ببطولات ‬المخابرات ‬المصرية
الفنان السورى قيس الشيخ نجيب، قال إنه فخور بالمشاركة فى عمل كبير مثل هذا يتناول بطولات المخابرات المصرية ودورها الوطنى والنضالى ودعمها للقضايا العربية الكبري، بالإضافة إلى أنه يعمل فيه مع نجوم كبار مثل هند صبرى، وهشام سليم، وصلاح عبد الله، والمؤلف باهر دويدار، والمخرج أحمد علاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.