فيديو| ياسر رزق: «المصالحة مع الإخوان مستحيلة.. الشعب لن يسمح»    فيديو.. الرئاسة تكشف تفاصيل لقاء السيسي مع مجلس محافظي المصارف المركزية    ما هي تقنية العلاج عن بعد التي أعلنت المصرية للاتصالات المشاركة فيها؟    تعليق عمرو أديب على استهداف "أرامكو" السعودية    بوتين تعليقًا على هجمات «أرامكو»: ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين    ولي العهد السعودي: تهديدات إيران ليست موجهة ضد السعودية فقط.. بل ضد المنطقة والعالم    الصفاقسي التونسي يفسخ التعاقد مع نيبوشا بعد الفشل فى الكونفدرالية    حسام البدري يعود للصورة بقوة لقيادة المنتخب الوطني    رسميا.. غياب نيمار ومبابي وكافاني عن سان جيرمان أمام ريال مدريد    بالفيديو.. إحباط تهريب 6 ملايين شمروخ ألعاب نارية داخل البلاد    ضبط أدوية بشرية منتهية الصلاحية بصيدليتين في دمنهور    صور| محافظ قنا يُقدم واجب العزاء لأسر «شهداء لقمة العيش» في أبوتشت    اتحاد كتاب مصر ينعي الناقد المسرحي أحمد سخسوخ    توقيع اتفاقية تعاون لتنظيم قوافل بيطرية في كفر الشيخ    مرزوق الغانم: الكويت تنظر إلى مصر على أنها قلب العالم العربي    أستون فيلا ضد وست هام.. التعادل السلبى ينهى الشوط الأول    766 فصلًا جديدًا لتخفيض كثافة الطلاب بالفصول الدراسية بالإسكندرية    ما هي تقنية ال True View لمشاهدة الأهداف؟.. معلومات مدهشة لا تعرفها    وكيل الأزهر يستقبل وزير الشئون الإسلامية بموريتانيا    اليوم..هيثم شاكر في ضيافة "صاحبة السعادة"    فتاة تسخر من إخفاء كريم فهمى لوجه ابنتيه.. والفنان يرد عليها    بعد الإفتاء بعدم أحقية الزوجة في معرفة راتب زوجها.. كاتبة: الزوج بيحس أن زوجته هتسمسر عليه    انتخابات تونس| نافست الرجال بقوة.. عبير موسى «امرأة لم ترض بالبقاء على الهامش»    عميد علوم القاهرة يتفقد تجهيزات الكلية لاستقبال أوراق الطلاب الجدد    بالصور .. رفع 20 طن قمامة ومخلفات صلبة في حملة للنظافة بأخميم    محافظ جنوب سيناء يبحث مشروعات الخطة الاستثمارية واستعدادات ملتقى التسامح الديني بكاترين    المصرية سارة غنيم تؤدي قسم الحكام في بطولة العالم للجمباز    الليلة.. ياسر ريان ضيف برنامج "الماتش"    عن عمر يناهز49 عامًا.. وفاة النجم الأمريكي برايان ترك بسرطان المخ    "لمبة الخطيب" تكشف الغطاء عن "المقاول المهرج": "محور المشير معمول عشاني"    سعيد الماروق ينتهى من مونتاج فيلم الفلوس    مؤسسة هيكل للصحافة العربية تستعد للحفل الختامي لإعلان جوائزها 23 سبتمبر الجاري    خطط للتوسع فى البنية الأساسية وشبكة نقل المنتجات البترولية    محافظ بني سويف يتابع منظومة العمل ب 12 إدارة مركزية شرق النيل    لمواجهة التزييف ..«عمال الإسكندرية»: دورات في التربية الإعلامية    ملثمون يقتحمون ويسرقون منزل نجم برشلونة صامويل أومتيتي    الإدارة العامة لمباحث رعاية الأحداث بقطاع الأمن :ضبط عصابة لبيع الاعضاء البشرية    أخبار الأهلي : أحمد حمودي ينضم الى صفوف بيراميدز رسميا فى صفقة انتقال حر    أردوغان: يمكن لنحو ثلاثة ملايين لاجئ سورى العودة إلى "منطقة آمنة" إذا تم توسيعها    الإفتاء توضح 6 فضائل ل صلاة التسابيح    كيفية صلاة الجنازة وحكم الصلاة على الميت بعد العصر    تعرفي على 4 مخاطر يسببها نقص فيتامين "د" في الجسم    تجديد حبس متهم في قضية "خلية الأمل" 15 يومًا    "الوطن حياة واستقرار".. واعظات الأوقاف يتحدثن عن دور المرأة في المجتمع    رسميا.. عبدالعزيز بن تركي رئيسا للاتحاد العربي لكرة القدم (الصور)    شاهد.. غواص يلتقط فيديو مذهل ومفصل لأناكوندا عملاق فى نهر بالبرازيل    تعرف على حالة الطقس غدا    ” الصحة” و” الإنتاج الحربي” و “الإتصالات” يناقشون ميكنة التأمين الصحي    الاستعانة بالله    لحظة أداء النائب العام ورئيس مجلس الدولة اليمين الدستورية أمام السيسي (فيديو)    ما حكم التوكيل في إخراج زكاة المال؟ الإفتاء تجيب    حملة أمنية مكبرة في مركزين بالمنيا    "أبو غزالة": الجامعة العربية تعمل على تعزيز جهود الحكومات لضمان حياة أفضل للمواطن العربي    "الشهاوي": تدريب "jcet" دليل على خبرة مصر في مكافحة الإرهاب    الوادي الجديد تستقبل قافلة طبية متكاملة مجانية    ياسر رزق: مُرحب بالصحفيين القطريين في جائزة دبي للصحافة    رئيس جامعة أسيوط يؤكد على أهمية مساهمة الشركات الوطنية في صناعة المستلزمات الطبية    غدا.. الصحة العالمية تحيي اليوم العالمي الأول لسلامة المرضى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بين النجومية والمرض والحجاب والاعتزال.. صندوق أسرار "مديحة كامل" في ذكرى ميلادها | صور
نشر في بوابة الأهرام يوم 03 - 08 - 2019

أحد أبرز أيقونات السينما المصرية عبر العصور، وفتاة أحلام الشباب لجيلين متعاقبين، بخفتها وحضورها وجاذبيتها، "مديحة كامل" بنت الإسكندرية التي تحل اليوم السبت 3 أغسطس، ذكرى ميلادها ال73 وهو ما دفع محرك البحث الشهير جوجل للاحتفاء بها اليوم على صدر صفحته الرئيسية.
طريق "مديحة كامل" إلى عرش النجومية لم يكن سهلا، وشهد الكثير من المحطات الصعبة، التي دفعتها في نهاية المشوار لاعتزال الفن، "بوابة الأهرام" تفتح صندوق الأسرار للنجمة الكبيرة التي أثارت الجدل لسنوات، وشغلت قلوب محبيها منذ منتصف الستينات وحتى رحيلها عن دنيانا في نهايات القرن الماضي.
محطة الميلاد كانت في عروس البحر المتوسط عام 1946، التي غادرتها عام 1962م في عمر السادسة عشرة، إلى العاصمة القاهرة، بحثا عن أحلام النجومية في الحقل الفني، وذلك بعد أن نجحت في أول أدوارها والذي حصلت من خلاله على لقب أحسن ممثلة مدرسية، حينما قدمت "رابعة العدوية" في مسرحية مدرسية تحمل نفس الاسم، خلال مرحلة الإعدادية بالإسكندرية، أما في القاهرة فالبداية كانت عام 1964م بعدة أدوار صغيرة في السينما والمسرح، كما قامت بالمشاركة في العديد من عروض الأزياء، قررت الالتحاق بكلية الآداب في جامعة عين شمس، عام 1965 لمواصلة دراستها، جنبا إلى جنب، مع المحاولات المستمرة لصعود سلم النجومية، والتي كللت بالنجاح أمام وحش الشاشة فريد شوقي، عندما شاركت في بطولة فيلم 30 يوم في السجن نهاية الستينات من القرن الماضي.
اختفت مديحة كامل عن الأنظار بعد بطولتها الأولى قليلا، تزامنا مع بعض الأزمات التي حاصرت صناعة السينما المصرية في ذلك الوقت، لكنها عادت في أدوار البطولة مرة أخرى، خلال حقبة الأفلام اللبنانية، التي شهدت إنتاج مصري لبناني مشترك، ورغم أن تلك الأفلام لم تحقق قبولا نقديا، لكنها كفلت لها انتشارا جماهيريا واسعا في أوساط الشباب، واعتبرها الجمهور واحدة من أجمل وجوه السينما المصرية.
التحدي الكبير جاء بعد ذلك مع المخرج كمال الشيخ بعد أن واففقت على بطولة فيلم الصعود إلى الهاوية أمام النجم محمود ياسين، وهو الدور الذي هربت منه أغلب نجمات السبعينيات، لتعلن مديحة كامل عن نفسها كممثلة من العيار الثقيل وليست مجرد وجه جميل يصلح في أدوار الأغراء فقط.
خلطة ما بين البراءة والإثارة في الأداء، بالإضافة إلى جاذبية الوجه، كانت عناصر القوة التي اعتمدت عليها مديحة كامل خلال مشوارها الفني، وقد قامت بتقديم ما يزيد على 70 فيلما منها الكثير من علامات السينما المصرية، رغم الظروف الصحية السيئة التي عانت منها حتى في المراحل المبكرة من حياتها، فتجربة الإصابة بسرطان الثدي لم تكن الأزمة الأولى التي واجهتها بل سبقتها متاعب مستمرة مع القلب سببت لها جلطة مفاجئة، أثناء تصويرها لمسلسل الأفعى عام 1975م.
عاشت النجمة الكبيرة في نهاية حياتها أيضا صفحات مؤلمة مع المرض امتدت لما يقرب من 10 شهور قضتها طريحة الفراش في مستشفي مصطفى محمود، وكان فيلم "بوابة إبليس" هو آخر أعمالها عام 1993 بجوار الفنانين محمود حميدة وهشام عبدالحميد، وقررت الاعتزال بعده.
كانت مديحة كامل تهوي تصميم الملابس، وخططت لإنشاء مصنع تريكو بعد اعتزالها الفن، لكن القدر لم يمهلها لتطوير هذا المشروع، وكان عشقها لتصميم الملابس دافعا لها للاحتفاظ ببعض المقتنيات الخاصة من مشوارها الفني حتى بعد اعتزالها، منها ملابسها في فيلم الصعود إلى الهاوية، ولم تكن مديحة كامل من هواة المكياج، وكانت تعتمد على براءة ملامحها في صناعة هالة من الجاذبية أحاطت بها طوال مشوارها الفني وكفلت لها محبة الجمهور، وكان أقرب أصدقائها من داخل الوسط الفني كل من النجمتين الكبيرتين ميرفت أمين وسهير رمزي.
تزوجت الفنانة الراحلة ثلاث مرات، الأولى كانت من رجل الأعمال "محمود الريس" وأنجبا ابنتهما الوحيدة "ميرهان"، ثم تزوجت بعد ذلك من المخرج السينمائي شريف حمودة، أما زواجها الأخير فكان من المحامي "جلال الديب".
ارتدت الفنانة مديحة كامل الحجاب في السنوات الأخيرة من حياتها، وتوفيت في منزلها صباح 13 يناير 1997 الموافق الرابع من شهر رمضان عن عمر ناهز 51 عاما، بعد أن صلت الفجر جماعة مع ابنتها وزوج ابنتها، ثم خلدت للنوم، قبل اكتشاف وفاتها ظهر اليوم التالي.
من أشهر أفلامها، "فتاة شاذة. باسم الحب، حب وكاراتيه، العقل والمال، العيب، مطاردة غرامية، أين حبي، أبواب الليل، عائلات محترمة، البنات والمرسيدس، قطط شارع الحمراء، السكرية، زمان يا حب، في الصيف لازم نحب، أبناء الصمت، الصعود إلى الهاوية، امرأة قتلها الحب، أذكياء لكن أغبياء، تجيبها كدة تجيلها كدة هي كدة، عندما يبكي الرجال، العفاريت".
أما على خشبة المسرح، فقدمت مديحة كامل مسرحيات، هاللو شلبي، لعبة اسمها الفلوس، الجيل الضائع، يوم عاصف جداً وغيرها، وعلى الشاشة الصغيرة شاركت في مسلسلات، العنكبوت. الأفعى. الورطة. البشاير. ينابع النهر، وغيرها.
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل
مديحة كامل


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.