شاهد| تأهيل طلبة الكليات العسكرية وتدريبهم على أحدث نظم التسليح    معامل تنسيق الجامعات 2019 الإلكتروني بعين شمس تستقبل 1706 طلاب    وكالة الطاقة الدولية مستعدة للتحرك للإبقاء على إمدادات كافية بسوق النفط    الحضري لشباب اليد: ننتظر منكم المزيد في المونديال    البورصة توافق على قيد أسهم «فوري لتكنولوجيا البنوك والمدفوعات الإلكترونية»    رئيس الجمعية الوطنية الكينية: حريصون على دعم علاقتنا الاستراتيجية بمصر    تفاصيل زيارة وزير الأوقاف لشيخ الأزهر    أشقاء الزوجة كلمة السر.. شادى محمد يكشف تفاصيل اقتحام وسرقة شقته    تأجيل محاكمة المتهمين ب «أحداث السفارة الأمريكية الثانية»    وبخه أمام العاملين.. موظف يمزق جسد زميله في مجلس مدينة بالمنيا    ضبط طن لحوم فاسدة خلال حملات بيطرية في كفر الشيخ    ننشر تفاصيل سرقة شقة لاعب الأهلي شادي محمد    وزير الآثار يشهد وصول 10 قطع من مركب خوفو إلى المتحف الكبير    دار الإفتاء توضح محظورات الإحرام في الحج    انطلاق فعاليات التدريب البحري المصري الأمريكى المشترك ( تحية النسر - استجابة النسر 2019 )    بن ناصر يصل ميلانو للخضوع للكشف الطبي قبل الانضمام لميلان    الاتحاد الأوروبي: هدم المباني بالقدس الشرقية المحتلة غير قانوني    حصريا| شاهد كواليس كليب محمد رمضان وسعد لمجرد «إنساي»    محافظ المنيا: أنشطة وخدمات متنوعة لقوافل المواطنة ب34 قرية    الوادي الجديد: تخصيص رحلات شاطئية إلى الإسكندرية لذوي الاحتياجات الخاصة    مديرو الكليات العسكرية: القوات المسلحة توفر أحدث الإمكانيات لإعداد ضباط مقاتلين    ترامب ينفي اعتقال إيران 17 شخصًا تتهمهم بأنهم جواسيس لأمريكا    “أدنوك” تبرم اتفاقا مع “سنوك الصينية” بشأن الغاز المسال وأنشطة المنبع والمصب    وصول 614 ألفا و918 حاجًا إلى الأراضي السعودية حتى أمس لأداء مناسك الحج    عمليتان نوعيتان بطرابلس.. كيف انتقم الجيش الليبي من الإرهابيين في العاصمة؟    الصحة: فحص فيروس سي ل5 ملايين طالب إعدادي في العام الدراسي المقبل    تطعيم 2 مليون و598 ألف طفل في الحملة القومية بالشرقية    الحكومة تعقد أول اجتماعاتها بمقر مجلس الوزراء بالعلمين الجديدة الأربعاء المقبل    القومي لثقافة الطفل يحتفل بثورة يوليو بحديقة السيدة زينب غداً    محمد سعد نجم ستار أكاديمي يطرح "عايش وخلاص" (فيديو)    «الأسطورة والمعلم».. 24 مليون مشاهدة في ثلاثة أيام ل«إنساي»    95% نسبة النجاح بألسن عين شمس    إحالة صاحب محل كشري للجنايات بتهمة قتل فرارجي بروض الفرج    كوبري في التدريبات وتجاهل ميسي له.. جريزمان يروي تفاصيل علاقته بلاعبي برشلونة    هل يجوز قراءة سورة الملك قبل النوم وجعلها ورداً يوماً؟.. أمين الفتوى يرد    #فتاوى_الحج.. ماحكم شم الروائح الطيبة بالنسبة للمحرم؟    "الإفتاء" توضح حكم الصلاة بملابس "الجماع"    الأهلي يعلن مواعيد اختبارات الناشئين لأبناء الأعضاء    موشن جرافيك| الإفتاء: من مقاصد الحج السامية تحقيق وحدة المسلمين    طريقة عمل ساندوتش شاورما بالجبنة    دراسة جديدة: العملية القيصرية تؤثر سلبا على تطور التوائم النفسي    دراسة طبية: فقدان السمع مرتبط بأمراض أخرى لدى كبار السن    «الإسكان» توفر أراضٍ بمساحة 4400 فدان بقيمة 42 مليار جنيه بنظام التخصيص المباشر    وزارة الاستثمار تعرض الفرص الاستثمارية على كبار المستثمرين فى مجال السياحة    الأرصاد الجوية: طقس الغد حار رطب    الرئيس السيسي يكلف ببدء العمل في تطوير سوق العتبة بحي الموسكي    وفاة يوكيا أمانو المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية    النوم سلطان.. عريس يدخل في ثبات عميق على كتف عروسه خلال زفافه    الصين: شينجيانج جزء لا يتجزأ من بكين رغم محاولات تشويه التاريخ    The Lion king يتصدر ال بوكس أوفيس في الأيام الأولى من عرضه.. فيديو    خادم الحرمين الشريفين وولى العهد يهنئان الرئيس السيسى بذكرى ثورة 23 يوليو    وفاة فنانة وإعلامية بحرينية شهيرة    أول صدام بين "رونالدو" ومدرب يوفنتوس الجديد    هذا هو رد حنان ترك على صورة هبة مجدي في الحرم    السيسي يصدر قراراً جمهورياً بمد حالة الطوارئ 3 أشهر    "الفلاحين" تزف بشرى سارة للمواطنين بشأن لحوم الأضاحي    "التعبئة والإحصاء" يكشف معلومة هامة بشأن سكان مصر    فرج عامر: نفضل بيع حسام حسن للأهلي على بيراميدز    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كل يوم
دارفور وكردفان وأمن السودان!
نشر في الأهرام اليومي يوم 16 - 06 - 2019

لا أستطيع أن أكتم مخاوفي مما بدأ يتسرب في وسائل الإعلام العالمية عن احتمال عودة الصدامات المسلحة في إقليم دارفور ومحاولة تشجيع بعض أطراف الصراع السياسي في السودان علي امتلاك جرأة تمهيد الأجواء لتسويغ شرعية الاستقواء بالقوي الأجنبية والسعي لاستقدامها لمساعدتهم علي تحقيق ما يتمنون تحقيقه في بلادهم تحت وهم الاعتقاد بأن القوي الأجنبية تجهز جيوشها وتنفق عليها وتضحي بأفرادها في أعمال خيرية وإنسانية.
إن القوي الأجنبية إذا وضعت أقدامها – تحت أي مسمي – فإنها لا يمكن أن تتركها إلا بعد أن تحصل علي ثمن باهظ أقله نهب ما يمكن نهبه من الثروات.. فهل مثل هذه الحقائق الواضحة وضوح الشمس يمكن لها أن تغيب عن أذهان من هم في طريقهم للانزلاق نحو كارثة جديدة في إقليم دارفور برفع وتيرة المطالبة بتدخل القوي الأجنبية.
إن الحل الجذري لما يجري في دارفور وفي مناطق الصراع والتوتر الأخري مثل إقليم كردفان ينبغي أن يكون حلا ذاتيا من الداخل السوداني وإذا اقتضي الأمر دورا للوساطة أو تقريب وجهات النظر فإن مظلة الاتحاد الإفريقي يمكن لها أن تلعب هذا الدور بالتعاون مع الجامعة العربية خصوصا وأن من يرأس الاتحاد الإفريقي حاليا هو الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس أكبر دولة عربية.
إن الحل في اعتقادي يتمثل في ضرورة المكاشفة ووضع النقاط علي الحروف وإبراز الحقيقة التي يراد إعادة تغييبها من جديد في الإعلام الغربي وهي أن ما يجري في دارفور أو كردفان حربا أهلية ولا هو صراع عرقي يستوجب تدخلات أجنبية وإنما هو في الأساس لعبة صراع سياسي يراد تجديده الآن كأحد أهم إفرازات الحراك السوداني المنفلت في الخرطوم بعد إقصاء نظام عمر البشير وهو ما شجع بعض القوي الدولية والإقليمية علي معاودة السعي لاختراق العقول والضمائر في صفوف هذه الحركات السودانية المعارضة تري في الذي جري في الخرطوم فرصة لتعزيز أوراقها التفاوضية فإن ذلك يمثل خطأ في الحساب السياسي والاستراتيجي لهذه الحركات التي بلعت طعم الانضواء تحت رايات ما يسمي بإعلان قوي الحرية والتغيير المناوئة للمجلس العسكري الانتقالي الذي يسعي بكل جهد مستطاع لحماية الوطن السوداني من مخاطر الانقسام والتشرذم بينما لسان حال هذه القوي لا يتحدث إلا عن استلام السلطة وعيونها لا تري الأخطار المحدقة بالوطن السوداني في الأفق!
وعلي كل من يهمهم أمر السودان وضمان سلامته واستقلاله ووحدة أراضيه سواء في الاتحاد الإفريقي أو الجامعة العربية أن يسرعوا الخطي وأن يتعاملا مع نذر الخطر المحتملة لمحاصرة سيل الأوهام التي تستهدف العبث بعقول البعض في دارفور وكردفان.
خير الكلام:
من لم يستفد من تجاربه تتكرر أخطاؤه وتكثر نوائبه!
[email protected]
لمزيد من مقالات مرسى عطا الله


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.