أحمد موسى بعد إعدام 9 من قتلة الشهيد هشام بركات: تحية للقضاء الشامخ    قطع المياه عن هذه المناطق بالقاهرة غدا الخميس    رئيس النيابة العامة بالسودان ل"الوطن": التعاون مع مصر يشهد تطورا كبيرا    الأهلي يتقدم بهدفين نظيفين أمام الداخلية في الشوط الأول    السلع التموينية تتعاقد على استيراد 360 ألف طن قمح من فرنسا وأوكرانيا وروسيا ورومانيا    محافظ الوادي الجديد يوقع اتفاقية تعاون لإنشاء مزرعة نخيل في واحة بلاط    فيديو| قناة سعودية تكشف الانقسامات في صفوف "الإخوان" بتركيا    بالصور.. «الجبير» يفتتح مبنى السفارة السعودية في الهند    «بوتين»: 19 مليون روسي تحت خط الفقر    تغييرات في فريق كوريا الشمالية التفاوضي بعد انشقاقات واتهامات بالتجسس    طائرات الاحتلال الإسرائيلي تستهدف مخيم العودة وسط غزة بصاروخين    الاحتلال يعتدي علي المصلين في «الأقصي» ويعتقل 40 فلسطينيا    إشبيلية أول المتأهلين ل ثمن نهائي الدوري الأوروبي بعد إقصاء لاتسيو    “الإعدام”.. كلمة تعني الإبادة لمن يقف أمام جنرال إسرائيل    "التضامن": فحص 1660 سائقا بدمياط.. وانخفاض نسبة التعاطي ل4.6%    الأرصاد: طقس الخميس معتدل والعظمى بالقاهرة 20 درجة    ضبط مصنع لسم الفئران بدون ترخيص ببندر الفيوم ثان    القبض على 5 عاطلين بحوزتهم أسلحة بيضاء فى الإسماعيلية    تنمية مهارات ذوي القدرات الخاصة بثقافة الغردقة    زوجة الموزع أحمد إبراهيم تقيم دعوى طلاق بعد زواجه من أنغام    باسل الخياط عضو لجنة تحكيم بمهرجان الأقصر للسينما الأفريقية    للصحفيين.. اعرف مكان لجنتك الانتخابية عبر ال"sms"    إحلال وتجديد خط مياه الشرب بديروط البحيرة    محافظ الدقهلية يدشن حملة للتشجير من مدرسة أحمد زويل بالمنصورة    وزير التعليم من بورسعيد: تصنيع التابلت محلياً و إنشاء 30 مدرسة في دول حوض النيل    توصيات ملتقى الجامعات المصرية - السوادنية.. إنشاء صندوق مشترك ومشروعات تخدم البلدين    الإرهاب.. والشقق المفروشة!!    إصابة 3 مواطنين في حريق داخل منزل بالمنيا    سلمى علي تتوج بفضية بطولة أفريقيا للباراتايكوندو    لاعبو الأهلي ينعون خالد توحيد    في اجتماع مع مدبولي وصبحي السيسي يوجه بالتنسيق لخروج «الأمم الإفريقية» بالصورة المثلي    غادة عبد الرازق تبدأ تصوير حدوتة مرة ل المنافسة فى سباق رمضان    الأوقاف تفتتح 25 مدرسة قرآنية    محافظ القليوبية يتفقد مستشفي بهتيم للجراحات التخصصية    22 ألف مواطن تلقوا الخدمة الطبية بالمجان عبر 18 قافلة    27 فبراير.. علي الحجار يحيي حفله الشهري على مسرح ساقية الصاوي    وزير الداخلية يزور مصابي حادث الدرب الأحمر    اللجنة المصرية للتراث العالمي ترصد الخطوات المقبلة لإنقاذ "أبو مينا"    شاهد.. أجمل إطلالات نرمين الفقي في الآونة الأخيرة    صافيناز: «الرقص الشرقي باظ»    اليونسكو: العدالة الاجتماعية مبدأ أساسي للتعايش السلمي داخل الأمم    بيكيه يسخر من شكوى ريال مدريد المتكررة من الحكام    بالصور.. المتحدث العسكري يعلن جهود قوات مكافحة الإرهاب بشمال سيناء (نص البيان)    دوري أبطال أوروبا.. محركات سواريز معطلة خارج كامب نو    بالخطوات طريقة عمل التشيز كيك بالفراولة    الإفتاء: مجاهدة النفس وأداء الحج وقول الحق جهاد في سبيل الله    العاملون ب«السيوف وبوليفار» للغزل يعلنون تأييدهم للتعديلات الدستورية    الجزائر تفوز على السعودية 20-19 فى بطولة البحر المتوسط لكرة اليد    الإفتاء عن حكم ترويج شائعات ونشر الأخبار دون تثبت: إثم تترتب عليه مفاسد    الأحد.. بدء حملة للتطعيم ضد شلل الأطفال بالمنيا    الداخلية تقتحم "وادي سهب" وتطهره من 18 مزرعة للمواد المخدرة    الرئيس الفنزويلى مادورو: لماذا لا يدعو جوايدو إلى انتخابات    ماذا نفعل عند السهو فى صلاة الجنازة ؟    علي جمعة يوضح قيمة نفقة العدة وشرطها .. فيديو    صناع الخير والتضامن يطلقان أولى قوافل الكشف الطبى على أطفال بلا مأوى    10 مصريين يحصلون على 1.2 مليون جنيه مستحقاتهم بشركة سعودية    محمد نجيب يبدأ تدريبات الجري بمران الأهلي    النائب العام السعودي: الجرائم أصبحت عابرة للأوطان.. ويجب التعاون بين الدول لمواجهتها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





درس «أبوالجودة»
نشر في الأهرام اليومي يوم 19 - 06 - 2018

كان رجل يعمل نجارًا وكان مبدعًا متقنًا طلب من رئيسه فى العمل أن يُحيله إلى التقاعد؛ ليعيش بقية عمره مع زوجته وأولاده، فرفض ورغَّبه بزيادة راتبه، إلا أن النجار أصرَّ على طلبه! فقال له صاحب العمل: إن لى عندك رجاءً أخيرًا، وهو أن تقوم بالإشراف والرعاية على هذا المنزل الأخير، وستحال إلى التقاعد، بعد ذلك وافق النجار على مضض، وبدأ العمل، ولعلمه أن هذا العمل هو الأخير، لم يحسن الصنعة، ولم يتقن العمل، وأسرع فى الإنجاز، دون الجودة المطلوبة، ودون إبداعه المعتاد، فلما أنهاه سلَّم صاحب العمل مفاتيح المنزل، وطلب منه السماح بالرحيل، إلا أن صاحب العمل استوقفه، قائلًا: إن هذا المنزل هدية لك مقابل سنين عملك فى المؤسسة، فصعق النجار من المفاجأة، وندم على الإهمال؛ لأنه لو علم أنه سيؤسس منزله، لأخلص العمل وأتقن الأداء.
فى عام 1950 وعندما كانت اليابان تضمد جراحها وتنهض من الرماد، أراد قادة الصناعة اليابانية النهوض باقتصادهم فاستدعوا أبو الجودة، المهندس العبقرى ويليام ديمنغ الذى قام بتأصيل وترسيخ الإتقان فى العقيدة الصناعية اليابانية. وبالفعل قاد الصناعة هناك إلى أعلى مقاييس الجودة وأصبحت المنتجات اليابانية فى مصاف الأفضل والأطول عمراً، ولم تنس اليابان «أبوالجودة» فأسست جائزة الإتقان التى حملت اسم المهندس «ديمنغ» عرفاناً بفضله عليهم، وكررت كوريا الجنوبية التجربة نفسها، ورفعت منتجاتها من مستويات رديئة إلى أعلى درجات الجودة المقرونة بالسعر المنافس، مما جعل المنتجات الكورية تكتسح العالم على حساب المنتج الياباني، وحين تتأمل ارتباط الجودة العالية والرديئة بنجاح الأمم وفشلها، فستدرك كيف أن ترسيخ «ثقافة الإتقان» هو الخطوة الأولى والأهم فى بناء دولة قوية، وعلى العكس، فالتهاون مع انتشار ثقافة إنجاز العمل كيفما اتفق وبأسهل الطرق وأسرعها دون الاهتمام بالجودة والإتقان هو أحد مؤشرات الفشل الأكيدة.
إننا بحاجة ملحة لأن يكون الإتقان والجودة عقيدتنا فى كل شيء ، وليس فقط فى الصناعة، وهذا الأمر لن يكون يسيراً بعد أن تجذرت فينا الحلول السهلة والطرق المختصرة التى لا تضع الإتقان فى أولوياتها بل ما يهم هو الإنجاز ولو كان عبر حلول مؤقتة، والسؤال: كيف يمكن أن نؤصل هذا المبدأ فى مجتمعنا؟.. ويكمن الجواب دائماً فى المدرسة، فاليابان عندما أرادت أن تنهض وضعت أفضل المعلمين فى الصفوف الابتدائية، فمن خلالها نستطيع غرس ما نريد ونكون مطمئنين إلى أن ما تعلموه لن يتم هدمه بسهولة.. إن الإتقان المطلوب يكون فى الأداء, سواء أداء الفرد أو الفريق أوالمؤسسة , فلاشك أن ثقافة الإتقان هى سبيل التقدم.
محمد مدحت لطفى ارناءوط
موجه عام سابق بالتعليم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.