إهداء إلى شهداء الوطن.. شاهد أغنية الداخلية الجديدة "البلد ديه مبتنحنيش"    رفع 2500 طن قمامة ومخلفات بحي أول وثان طنطا خلال العيد    بين الفاسدين والمفسدين    الأربعاء المقبل .. محمود الخطيب يجتمع مع لجنة التخطيط للكرة بالنادي الأهلي    مجلس الشباب المصرى بالغربية يزور أسرة الشهيد محمود رجب شهيد ملحمة البرث    أمن الشرقية يعيد جثة سيدة مصابة بكورونا إلى مستشفى العزل بفاقوس    جنش يحتفل بعيد ميلاده ويوجه رسالة لزوجته    أفغانستان تطلق سراح أول دفعة من سجناء طالبان في اليوم الثاني من الهدنة    حبس 7 متهمين بالسطو على سيارة سجائر وسرقة نصف مليون جنيه من داخلها    داكس الألماني يقود ارتفاعات الأسهم الأوروبية    أتلتيكو مدريد يعلن إصابة جواو فيليكس    بالصور.. السيطرة على حريق بفناء مدرسة في دار السلام    نائب مدير مستشفى الحجر الصحي بالإسماعيلية ينفي حجز غرفتين ل"رجاء الجداوي"    كريم قاسم يستقبل العيد على طريقته الخاصة    قائد عسكري ليبي: نتائج دقيقة على الأرض بفضل تطوير القوات الجوية    محافظ بورسعيد يتابع سير العمل بمستشفى النصر التخصصى للأطفال خلال عيد الفطر المبارك    المركزى يقرر تمديد وقت العمل بالبنوك    صحيفة إيطالية تشيد بالشهيد أحمد المنسي وأبطال "الاختيار".. وبيتر ميمي يعلق    المرور ينشر أرقام خدمة الإغاثة المرورية    أسامة ربيع يكشف الإجراءات المتبعة لجذب خطوط ملاحية جديدة    مباحثات علمية بين مستشفيات عين شمس وجامعة صينية لمواجهة كورونا    جامعة أسيوط تقدم تطبيقا إلكترونيا للمقررات الدراسية لجميع كلياتها    ما حكم صيام الست من الشوال قبل قضاء ما مضى من رمضان؟.. البحوث الإسلامية يجيب    عروض إماراتية للاعب الزمالك لضمه في الصيف    بوتاجاسكو: توزيع 24 مليون أسطوانة خلال الربع الأول من 2020    مستشفى العزل بقها يوجه رسالة شكر للأطقم الطبية    وزير النفط الإيراني يهاجم تركيا    كوريا الجنوبية تعلن انتهاج سياسة مالية شبيهة بأوقات الحرب    فايلر يتسلم تقريرا طبيا عن مصابي الأهلي عقب إجازة عيد الفطر    الأندية ترفض تحمل تكاليف عودة الدوري مع الجبلاية    السيسي يهنئ ملك الأردن ورؤساء الأرجنتين وأريتريا بأيام الاستقلال والثورة.. ويعين 258 مندوباً مساعداً بمجلس الدولة    أول تحرك من "الأزهر" ضد إمام نبروه    حميدتي يكشف "مؤامرة قطرية خبيثة" ضد السودان بعد عزل البشير    خطوة جديدة.. الحكومة البريطانية تدعم عودة التدريبات في مختلف الرياضات    إخلاء سبيل المتهمين في واقعة صلاة العيد بأوسيم بكفالة 500 جنيه    ضبط 186 محكوماً عليهم في حملة أمنية بالقليوبية    إخلاء سبيل 4 متهمين في واقعة "صلاة العيد في أوسيم" بكفالة    الحكومة الألمانية تدرس تخفيف بعض قيود كورونا    تقرير تنظيم الاتصالات يكشف انخفاض وقت ذروة استخدام الإنترنت في رمضان    صرف 25 مليون جنيه ل50 ألف من العمالة غير المنتظمة بكفر الشيخ    أبطال مسلسل "خيانة عهد" ضيوف منى الشاذلي    توقعات الابراج حظك اليوم برج الميزان الثلاثاء 26-5-2020    25 مليون زائر و100 ألف مشترك بقناة "الثقافة" على يوتيوب خلال 60 يوما    خاص| نيللي كريم تكشف سر نجاحها مع كاملة أبو ذكري    "خريجي الأزهر" تدين التفجيرات الإرهابية في الصومال.. وتؤكد: سفك الدماء من أعظم الكبائر    استطلاع: 81% من المواطنين يخشون زيادة إصابات كورونا مع عودة الحياة الطبيعية    الفيفا يهنئ سيد معوض بعيد ميلاده ال41: عيد ميلاد سعيد    مدرب ليفركوزن يشكو من ضغط المباريات بعد عودة الدوري الألماني    فيديو.. نصائح المصل واللقاح لتقوية مناعة الجسم لمواجهة فيروس كورونا المستجد    بالصور... تعقيم منزل الحالة الجديدة المصابة بفيروس كورونا في العريش    تعرف على العيد في هدي النبي صلى الله عليه وسلم    عنقودان من العنب قاداه إلى الأسقفية .. الكنيسة تحتفل بتذكار القديس أبيفانيوس    الهند تسجل أعلى معدل إصابة بكورونا بنحو 7 آلاف إصابة جديدة    النيابة تصرح بتشريح جثة ربة منزل انتحرت في دار السلام    الإفتاء: صلاة الفجر في وقتها تجعلك في ذمة الله طوال اليوم    مخرج "الفتوة" يستبعد تصوير جزء ثان: حاجة طلعت حلوة وخلصت    دعاء في جوف الليل: اللهم إنا نسألك خفايا لطفك وفواتح توفيقك    جابر طايع: المساجد التزمت بتعليمات وزارة الأوقاف بشأن صلاة العيد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





احترس من الغضب والغيبة والنميمة
أخطاء تبطل الصيام

كثيرة هى المفاهيم الخاطئة، التى ترتبط بالصيام، وقد تجعل الصائم ينطبق عليه قول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم فى الحديث الشريف «رب صائم ليس له من صيامه إلا الجوع والعطش»، فالصيام عبادة تؤدى لحسن الخلق واحترام الآخرين والتحكم فى الغضب، لكن هناك الكثير من الأخطاء التى يقع فيها الصائم، ولا يدرى أنها قد تبطل الصيام، ومن أكبر هذه الأخطاء الغيبة والنميمة والغضب وإيذاء الناس، وإضاعة الوقت فى أمور لا تفيد، بل قد تخصم من رصيده وتضيع حسناته.
ووجه علماء الدين عددا من الرسائل للصائمين بضرورة التحكم فى الغضب، لأن الصيام ليس سببا فى التوتر أو القلق أو الانفعال أو غيرها من السلوكيات الخاطئة، كما طالبوا بالبعد عن مجالس الغيبة والنميمة، وأن يستغل المسلم أيام رمضان فى الذكر والطاعة، لأن التردد على المساجد وقراء القرآن الكريم والحفاظ على صلاة الجماعة، كلها تؤدى للحفاظ على الصيام، وفى نفس الوقت طالب العلماء من خطباء المساجد بضرورة توعية الصائمين بهذه الأمور، وأن تشمل الدروس الدينية بعض الأخطاء التى يقع فيها الصائم .
الحفاظ على الطاعات
ويقول الدكتور مختار مرزوق عبد الرحيم، عميد كلية أصول الدين السابق بأسيوط، أن أيام شهر رمضان هى أوقات للذكر والعبادة والطاعة، وعلى المسلم أن يستغل هذه الأوقات الكريمة فى عمل الخير وقراءة القرآن، والبعد عن المعاصى والذنوب والسلوكيات التى قد تبطل الصيام، ومنها الغضب والغيبة والنميمة، وعلى الصائم ألا ينشغل بأمور الآخرين، لأن كل هذه السلوكيات قد تبطل الصيام، وتجعله مجرد جوع وعطش.
الغضب مرفوض
ويوضح الدكتور مرزوق، أن المحظورات فى رمضان لها وجوه متعددة على رأسها الجماع والأكل والشرب وهذه مبطلات للصوم، وعلى من يرتكبها كفارة والقضاء لأن الصيام هو الامتناع عن شهوات البطن والفرج من طلوع الشمس إلى أذان المغرب والصيام عن كل المحرمات التى حرمها الله عز وجل ويسمى ذلك أهل العلم صيام الخصوص أو صيام الصالحين وذلك بالامتناع عن كل الكبائر المتعلقة باللسان من الكذب والغيبة والنميمة وسب الآخرين فلا يكون للمسلم ثواب وذلك لقول الرسول الكريم : من لم يدع قول الزور والعمل به فليس لله حاجة فى أن يدع طعامه وشرابه. وكذلك صيام المحرمات المتعلقة بالنظر وذلك بأن يمتنع الصائم عن مشاهدة الأشياء التى تخدش الحياء، وكذلك التجسس على الآخرين كما يحدث من بعض الناس أحيانا ولابد أن يعلم الإنسان أن الله حرم كل ذلك فى رمضان وغير رمضان وذلك لقولة تعالي: «إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُوْلَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا». بالإضافة إلى الابتعاد عن أكل المال الحرام فى رمضان وغيرة فلا يجوز أن يصوم الصائم عن المحرمات ويفطر على مال حرام.
النميمة تبطل الصيام
وفى سياق متصل، يقول الدكتور علوى أمين أستاذ الفقه بجامعة الأزهر، ان النميمة تبطل الصيام، وتعد من أكبر الأخطاء التى يقع فيها بعض الصائمين، والنبى الكريم صلى الله عليه وسلم حذر من الغيبة، ونحذر الصائمين من أن ثوابهم من صيامهم قد يضيع أو ينقص على قدر انخراطهم فى الغيبة، وذكرهم غيرهم بالذكر غير الطيب، لأن ذلك من المهلكات، فقد صح عن النبى الكريم أنه قال « اجتنبوا السبع الموبقات»، قيل ما هى يا رسول الله، قال: «الشرك بالله والسحر وأكل الربا وأكل مال اليتم وقتل النفس التى حرم الله إلا بالحق، والتولى يوم الزحف وقذف المحصنات» . ووجه مجموعة من النصائح للصائمين، تجعلهم يحافظون على الصيام، وأهمها الحفاظ على صلاة الفجر فى المسجد، لأن ذلك يجعل المسلم يشعر بالسكينة والراحة طوال اليوم، كذلك ضرورة أن يحافظ المسلم على قراءة القرآن الكريم يوميا فى رمضان، وأن يحضر دروس العلم فى المسجد، ويحافظ على الصلوات الخمس فى جماعة.
من جانبه، يقول الدكتور أسامة فخرى من علماء الأزهر: إنه يجب على الصائم امتثالاً لأوامره جل وعلا، واقتداءً بسنة نبيّنا صلى الله عليه وسلم، ألا يُعرِّض الصائم صيامَه لما من شأنه أن يفسدَه عليه أو يُضيّع عليه ثواب الصيام، فالإمساك فى الصيام ليس وقفاً على شهوتى البطن والفرج فى نهار رمضان وانتهى الأمر، وإنما بجوار ذلك أيضاً أن يمسك الصائم الأعضاء والجوارح عن كل ما يغضب الله عز وجل ويضيع صومه كالغيبة والنميمة، وكذلك القيل والقال، فقد قال رسول الله، صلى الله عليه وسلم: (رُبَّ صَائِمٍ لَيْسَ لَهُ مِنْ صِيَامِهِ إِلَّا الْجُوعُ وَرُبَّ قَائِمٍ لَيْسَ لَهُ مِنْ قِيَامِهِ إِلَّا السَّهَرُ). والمتأمل جيدًا والمُفَكِّرَ بعمق فى الغاية من الصيام بالإضافة للمعانى الرُّوحية المعروفة، سيجد أن الغاية هى (تحصيل التقوى)، وبناء على ذلك فكل ما من شأنه أن يُذهِب التقوى أو يُضعفها فإنه يذهب ثواب الصيام أو يضعفه، فقد قال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.