فيديو.. نجل أحد المفقودين في لبنان: أرجح تواجد والدي داخل أحد المخابئ السرية لمرفأ بيروت    تسجيل 19 وفاة و 322 إصابة جديدة بكوفيد-19 في ولاية فيكتوريا الاسترالية    قائد منتخب مصر السابق يوجه رسالة قوية للحكام بعد عودة الدوري    رئيس المصري يُعلن عن تطورات جديدة بشأن تأجيل مواجهة حرس الحدود    شائعات بتعرض باسم ياخور لحادث سير.. والفنان يكشف الحقيقة    مواعيد الصلاة في جميع المدن المصرية 10 أغسطس    متظاهرون يطالبون رئيس وزراء كندا بدعم الشعب اللبناني    ترامب يعلن عن إرسال مساعدات إضافية ل لبنان    فيديو.. نائب لبناني مستقيل: الوجع الأكبر لانفجار بيروت عند المسيحيين    بيلاروس: خراطيم المياه والقنابل الصوتية لتفريق المحتجين في العاصمة مينسك    اليوم.. مصر الطيران تسير 22 رحلة دولية تقل 2000 راكب    «مساء dmc» يعرض فيديو شباب «مصنع السكر» المطلوبين من جهاز حماية المستهلك    مجدي عبدالعاطي: تقليص عدد اللاعبين الأجانب ضد مصلحة الكرة المصرية    مجدي عبد العاطي يكشف سبب رحيله عن تدريب أسوان    تظلمات الثانوية العامة.. تعرف على طريقة الاستعلام عن النتيجة    محافظ الإسكندرية يُكرم العامل المعتدى عليه أثناء إخلاء التجمعات بشاطيء النخيل    حماية المستهلك: نناشد المواطنين بالإبلاغ عن «مصانع بير السلم».. ونضرب بيد من حديد    القبض على مساعد شرطة سابق قتل شخصا وأصاب 4 آخرين خلال مشاجرة بالشرقية    أبطال الثانوية العامة!    الجيزة تكثف استعداداتها لانتخابات مجلس الشيوخ "صور"    وليد توفيق: هذا ما حدث لي في كارثة بيروت    رانيا محمود ياسين تنفي شائعة وفاة والدها    وزير الأوقاف : الدور الاجتماعي والتنموي للوزارة لم ولن يتوقف    عروس لبنان: الانفجار طيرنى فى الهواء    «حتمية التجديد الفقهي» أحدث مؤلفات وزير الأوقاف    تعرف على كم زوجة تزوجها سيدنا عمر بن الخطاب    لماذا سمى الصحابي أبوهريرة بهذا الاسم    قصة وفاة سيدنا أبى بكر الصديق    دعاء في جوف الليل: اللهم إني أسألك خيرات الدين بالرضا بقضائك والشكر على آلائك    الكويت: قرار حظر الطيران مع 31 دولة محل تقييم كل 10 أيام    عضو مجلس إدارة المصري: لن نلعب أي مباراة إلا بعد التأكد من سلامة كل اللاعبين    زادة: أمامنا 3 خطوات قبل تقديم ملف القرن للمحكمة الرياضية    هل ينضم محمد إبراهيم للأهلي؟.. اللاعب يرد    ضياء السيد: الأهلي فاز على إنبي بأقل مجهود    الولايات المتحدة تسجيل أكثر من 54 ألف إصابة جديدة بكورونا    الهجرة: يمكن للمصريين التصويت بالبطاقة الشخصية "منتهية الصلاحية"    فيديو.. عروس لبنان: الانفجار جعلني أتطاير مثل الزجاج    رئيس مدينة كفر الدوار يتفقد المقرات الانتخابية لبحث مستوى النظافة    عاجل.. أول تعليق لحسين الجسمي بعد شائعات إعلانه اعتزال الغناء بسبب حملة التنمر عليه    ضبط شخص نصب على مواطن واستولى على مبلغ 115 ألف جنيه    كشف غموض مقتل عريس قبل عقد قرانه في البحيرة    بعد طرح وحدات جديدة لمتوسطي الدخل.. صندوق الإسكان: نهدف لدعم التمويل العقاري    الجيزة: إزالة عقارات مخالفة مقامة على أرض زراعية في أبوالنمرس    الأنبا مارتيروس يكرم أوائل الثانوية العامة    مدير مستشفى النجيلة: أعدنا الفتح نتيجة توقعات قدوم موجة ثانية من كورونا    تنسيقية شباب الأحزاب: جولات ميدانية ولقاءات شعبية لنواب المحافظين    حسين الجسمى بعد تعرضه للتنمر: صمتنا بسبب احترام تربينا عليه    توفر 826 ألف فرصة عمل.. التنمية المحلية: 6 بنوك وطنية تشارك في مبادرة مشروعك.. فيديو    الانتهاء من التجهيزات الخاصة لانتخابات الشيوخ بالبحيرة    وزير الثقافة الأسبق: جمع أطلس الأوقاف في 92 مجلدا جهد ضخم لم يحدث من قبل    أبوشقة: الوفد لن ينسى الدور التاريخي للزعيم فؤاد سراج الدين    الإفتاء: لا يجوز للزوج أن يأمر زوجته بإسقاط الجنين ولا يجوز لها أن تطيعَه في ذلك    رابط نتائج صرف حساب المواطن الدفعة 33 برقم الهوية    تجهيز 15 مقرا في العمرانية لانتخابات مجلس الشيوخ    مشهد يحبس الأنفاس.. رجل يتدلى بطفل من حافة نافذة من طابق مرتفع.. فيديو    فيديو.. تقرير: 3 أيام فقط تفصل العالم عن أول لقاح معتمد لفيروس كورونا    لجنة كورونا بالصحة: لم ندخل موجة ثانية.. وجاهزون لكل الاحتمالات    أسعار الذهب اليوم الإثنين 10-8-2020.. المعدن الأصفر يستعد لاستئناف الصعود    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كيف تحمى طفلك من الغرق؟
نشر في الأهرام اليومي يوم 19 - 08 - 2016

برغم التحذيرات والإرشادات فى الشواطئ وحمامات السباحة، ورغم التوجيهات المقدمة للآباء والأمهات، فإن نسبة كبيرة من الأطفال معرضون للغرق كل عام، خاصة فى موسم الصيف بالشواطئ وحمامات السباحة، ونتيجة عدم الانتباه، لعمق المياه المناسب للطفل أو العوم مع زيادة موجة البحر أو لوجود دوامات. أو السباحة بعد تناول الطعام مباشرة أو لبذل جهد كبير فى رياضة أو لعب، فيحدث شد عضلى مفاجئ أو إرهاق يتسبب فى عدم قدرة الطفل على السباحة ويغرق.
........................................................
ينصح أحمد محمد طاهر خبير ومدرب الغطس الدولى فى شرم الشيخ، الآباء بضرورة ملاحظة الطفل فى أثناء السباحة، حتى لو كان ماهرا فيها. والالتزام بتعليمات منقذى البحر برفع الأعلام حول حالة الشاطئ، فالعلم الأبيض يعنى: مسموح بالسباحة والبحر هادئ، والأحمر يعنى: مسموح بالسباحة لكن البحر خطر ويجب عدم الدخول فى عمق البحر، والأسود يعنى غير مسموح بالسباحة تماما. كما يجب تعليم الأبناء والبنات مهارات السباحة والإنقاذ فى عمر مبكر والاسعافات الأولية للغريق، والجلوس فى الظل فى الحر وتجنب ضربة شمس التى تتسبب بالدوار فى أثناء السباحة، وكذلك تجنب نزول للبحر فى أوقات الذروة ما بين العاشرة صباحًا وحتى الرابعة عصرًا، والانتباه لقناديل البحر لأن لسعتها المؤلمة تمنع الإنسان من السباحة الجيدة .وتعرضه للخطر.
كما ينصح بمراقبة حركة الطفل فى أثناء السباحة لتجنب ابتلاعه للماء. والذى يظهر آثاره بعد السباحة، لدخول كمية من المياه إلى الرئتين. وتظهر أعراض ما يسمى بالغرق الجاف فى العطس بسبب تهيّج الرئتين، وصعوبة التنفس خاصة فى أثناء النوم، وألم بالصدر، وإفراز عرق غزير، وظهور زرقة فى الجلد بسبب نقص الأوكسجين فى الدم، ويجب نقله فورًا للمستشفى دون أى إبطاء.
وقال خبير الغطس: إن أفضل وسيلة لحماية الطفل من مثل هذه الحوادث هى عدم تركه وحده ولو ليستحم فى البانيو، وأن يكون تحت مراقبة دائمة، ووضع حواجز حول حمام السباحة، أو أبواب لمنع الأطفال من الدخول إليها وحدهم. والمراقبة اللصيقة للأطفال من قبل الآباء حتى من يبدأون بالمشى وحتى سن الخامسة، فيجب على الآباء عدم وضع حوض السباحة فى المنزل حتى بلوغ الطفل أكثر من خمس سنوات، فيكون حوض السباحة أحد أسباب الغرق، وعدم ترك الطفل الصغير يتجول بالقرب منه دون رقابة من الأبوين، حيث يمكن أن يسقط فى الماء دون أن يحدث صوتا. وكذلك تجنب استخدام الزحافات المائية، لسهولة انقلابها بالماء، وفى نفس الوقت فإن أى شخص يراقب الطفل يجب أن يكون على معرفة بعملية إنعاش القلب والرئتين التى يمكن أن تساعد كثيراً فى إنقاذ حياة طفل تعرض لحادثة غرق، وبتفريغ المياه من رئتيه وجوفه والاستعانة بطبيب لإنقاذه.
وينصح الخبير الآباء بعدم ترك الطفل يستعمل الألعاب أو العجلات المنفوخة بالهواء أو الأجنحة التى تلبس بالذراعين، لأن هذه الوسائل لا تقى من الغرق ولا تكون بديلاً عن سترات النجاة، لأن مثل هذه الأدوات تصبح خطرة وعديمة الجدوى إذا أفرغ منها الهواء فجأة، أو إذا أفلتت من يد الطفل، وهنا تكون سترات النجاة ضرورية، فيجب أن يرتديها كل فرد بالعائلة إذا كانوا على متن مركب فى رحلة بحرية أو نهرية، وتوجد سترات مخصصة حسب السن والحجم، كما أن الأطفال الكبار والمراهقين يتعرضون أيضاً لحوادث الغرق بالرغم من معرفتهم للسباحة، وتكون أغلب الحوادث فى الأماكن البعيدة عن المراقبة، وبخاصة المياه المليئة بالأحجار، فيعتقد السباح أنه يستطيع السباحة فيها بصورة أفضل، فكثير من السباحين يصابون بجروح خطيرة بسبب حوادث الغطس ويمكن أن يكون منها إصابات خطيرة فى العمود الفقرى وتحدث شلل عام وصدمات بالمخ، نتيجة ممارسة الغطس بصورة خاطئة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.