صحيفة أمريكية: واشنطن تتعهد بتقديم دعم واسع لأوكرانيا لإصلاح خسائر القصف الروسي    تكدسات مرورية بالقاهرة الكبرى فى الفترة الصباحية    أداء إيجابي لمؤشرات البورصة بمستهل تعاملات اليوم الأربعاء    وزير الإسكان يعلن عن طرح أراضِ سكنية للأفراد بالمدن الجديدة في ديسمبر    ضبط مُعلم استولى على 685 ألف جنيه من 3 مواطنين بسوهاج    مسرحية سيدتي الجميلة.. يقدمها أحمد السقا بعد 53 عاما من عرضها    بالأسماء.. 6 قيادات محلية جديدة بالقاهرة وعدد من المحافظات    سكرتير عام أسوان يستمع لمشكلات ومطالب 40 مواطناً    سعر صرف الدولار مقابل الجنيه المصري في البنوك اليوم 30 نوفمبر 2022    وزير التنمية المحلية: تركيب 3.1 مليون كشاف موفر للطاقة بتكلفة 2.6 مليار جنيه    ما هو المطلوب لإعفاء القرى من شرط المعاينة في التصالح بمخالفات البناء؟    الجمعة.. قطع المياه عن بعض المناطق بمركزي أوسيم وكرداسة في الجيزة    120 دقيقة متوسط تأخيرات القطارات بمحافظات الصعيد.. الأربعاء 30 نوفمبر    تداول 14 ألف طن بضائع عامة ومتنوعة بموانئ البحر الأحمر    وكيل تعليم مطروح: نسعى لخلق جيل واع بقضايا العالم    أستاذ هندسة: مصر لها السبق في الاستثمار بالفضاء.. يحقق عائدًا استثماريًا هائلًا    مراسل «القاهرة الإخبارية»: توافق أمريكي فرنسي كامل على دعم أوكرانيا    مقتل وإصابة العشرات في تفجير انتحاري استهدف دورية للشرطة في باكستان    أوروبا في مأزق.. النرويج تتراجع عن وعودها في المساعدة لحل أزمة الطاقة    وزير الخارجية يتوجه إلى إيطاليا اليوم فى زيارة لتعزيز علاقات البلدين    زيلينسكي: نبذل قصارى جهدنا لإنشاء محكمة خاصة للجرائم الروسية    النمسا تسجل 2993 إصابة جديدة بكورونا وحالتي وفاة    مباريات الأربعاء.. مهمة للسعودية وتونس.. صراع بولندا والأرجنتين.. و3 مواجهات بالدوري    مواعيد مباريات اليوم.. تونس مع فرنسا والسعودية أمام المكسيك    في حضور الخطيب.. الأهلي يعلن اليوم عن الراعي الثاني لفريق الكرة بمؤتمر صحفي    أخبار الرياضة| بيراميدز يُفاجئ الأهلي بشأن بيع نجمه.. وتحرك جديد من الزمالك ضد كهربا    استجابة ل«صدى البلد»|«القومية لمياه الشرب» ترد على شكوى بخصوص الصرف الصحي بقري المحلة    للوقوف على حالتها.. قرار عاجل بشأن المدارس المنشأة منذ أكثر من 15 سنة    حالة الطقس اليوم في مصر.. خريفي لطيف وتراجع فرص سقوط الأمطار    السيول تغرق منازل وتغلق شوارع رئيسية بلبنان    أدارت صفحة لممارسة الرزيلة بفيسبوك.. سيدة تواجه الحبس 3 سنوات وغرامة 300 جنيه    الهرم وكوبري القبة وأكتوبر الأكثر زحاما وتحويلات بهذه المنطقة.. الحالة المرورية اليوم    حبس وغرامة.. عقوبة الاعتداء على مقدم الخدمة بقانون المسؤولية الطبية الجديد    مايان السيد ترفع علم مصر في كأس العالم بقطر.. شاهد    الشيخ عبد الباسط عبد الصمد.. صوت ذهبي أجمع عليه مسلمين وأقباط.. وهذه حكايته مع الملوك والرؤساء    حكم الشرع في إفشاء بيانات الآخرين الخاصة.. «الإفتاء» توضح    عاشور والخشت يتفقدان الأعمال الإنشائية بمستشفى 500 500 بالشيخ زايد    الصحة: مناظرة 743 حالة بوحدات التشخيص عن بُعد داخل 5 مستشفيات للصدر    وزير الصحة يوجه بحل جذري لأزمة إعطاء الحقن بالصيدليات ..ونواب : أقسام الطوارئ والاستقبال بالمستشفيات عالية التجهيزات ..وبرلمانية : أصبحت سبوبة وبيزنس    خطوة تاريخية.. دواء جديد يبطئ الزهايمر    بدء التشغيل التجريبي للاستقبال بمستشفى المسلة للحميات بأسوان    أمير مرتضى يهنئ مصطفى محمد بعيد ميلاده    طاقم تحكيم نسائي يدخل تاريخ المونديال في مباراة ألمانيا وكوستاريكا غدًا        ميدو: «لولا حسام أشرف وفيريرا مكناش هنشوف حسام عبدالمجيد»    هل يجوز للإنسان التبرع بأعضائه بعد وفاته؟.. البحوث الإسلامية تجيب (فيديو)    فرج عامر: «لولا مدافع الليز وتقصير اتحاد الكورة كانت مصر في كأس العالم بقطر» (فيديو)    «الإفتاء» توضح حكم العمل في وظيفة مندوب فى شركة لبيع السجائر والمعسل    مريض نفسي يقتحم مدرسة فى البحيرة ويخلع ملابسه والطلاب يفرون (فيديو)    درس حميمى من حكيمى    لبلبة: والدتي كانت معترضة على مشاهد البوس بيني وبين الزعيم ولكن السيناريو كده    سعد الدين الهلالي: أجر صلاة الفجر مثل الصبح.. وعباس شومان يحسم الجدل    أحمد صفوت يشارك عمرو سعد بطولة الأجهر    لبلبة: «مش حاسة إني كبيرة في السن» (فيديو)    إحالة 3 متهمين بالإتجار في المخدرات بالمقطم للمحاكمة    العثور على جثتي عروسين في ظروف غامضة داخل شقتهما بالبحيرة    يحيى خليل: عزت أبو عوف وهانى شنودة ووجدى فرانسيس بدأوا معى    السجيني: تطبيق قانون «تنظيم المركبات» في 2020 أحدث بلبلة بالشارع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الاتحاد الأفريقى: وقف إطلاق النار والحوار هما السبيل الوحيد لحل الأزمة فى إثيوبيا
نشر في اليوم السابع يوم 01 - 12 - 2021

أكد رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقى موسى فقى، أن وقف إطلاق النار والحوار السياسي السبيل الوحيد لحل الأزمة في إثيوبيا، وقال "فقى"، عبر حسابه على موقع التواصل "تويتر"،: ما زلنا نتحدث مع الأطراف (الاثيوبية) ولكن للأسف الأعمال العدائية مستمرة".

وأضاف أن وقف إطلاق النار الفوري والحوار السياسي هما السبيل الوحيد لحل هذا الصراع... سيواصل الممثل السامي بمنطقة القرن الأفريقي أولوسيجون أوباسانجو، جهود الوساطة مع أطراف النزاع في إثيوبيا.

وتستمر الحرب الدامية بين الجيش الإثيوبى والجبهة الشعبية لتحرير شعب تيجراي، والتى اندلعت منذ نحو عام، وتكبدت فيها الحكومة الإثيوبية خسائر فادحة، أمام تقدم كبير للجبهة وسيطرتها على مزيد من المدن الهامة، الأمر الذى دفع حكومة آبى أحمد باتخاذ قرارات مفاجأة من تعبئة الشعب الأثيوبى للحرب وفرض حالة الطوارئ.
وفى أحدث مستجدات الصراع، تم إيقاف وزيرة التخطيط والتنمية إيلينى جبريميدين من منصبها كمستشارة اقتصادية مستقلة لمشاركتها فى اجتماع عقد لمناقشة تشكيل حكومة انتقالية ضد الحكومة الإثيوبية.
وقال بيان للمجلس المستقل للاستشارات الاقتصادية: "نعلن عن إيقاف إيلينى جبريميدين والتى كانت تعمل كمستشارة اقتصادية مستقلة فى 28 نوفمبر 2021"، وذلك بعد الكشف عن فيديو مُسرب فى مؤامرة للإطاحة بالدولة، وكان مؤتمر الفيديو نظمه مركز السلام والتنمية الدولى (PDCI) والعديد من المنشورات فى وسائل التواصل الاجتماعى، وأن الدكتورة إيلينى جبري-ميدهين، العضو النشط فى ICEA، قد تورطت فى تصريحات طرحت تساؤلات حول التزاماتها بتقديم مشورة اقتصادية غير حزبية إلى حكومة إثيوبيا".
ميدانيا، أصبحت جبهة التحرير وحلفاءها على أبواب العاصمة أديس أبابا تهدد بإسقاط رئيس الوزراء أبى أحمد.
واتهمت جبهة تحرير تيجراى الجيش الإثيوبى بتدمير أجزاء كبيرة من مدينة "كاساغيتا" فى إقليم "عفر" حيث تحتدم المعارك مع قوات تيجراى والفصائل المتحالفة معها للسيطرة على نقاط استراتيجية فى الطريق الحيوى الطويل الذى يربط أديس أبابا عاصمة إثيوبيا.
وبحسب تقرير للعربية الإخبارية، بثت حسابات ومواقع تابعة للجبهة صورا تظهر حجم الدمار فى المدينة بعد تعرضها لقصف وصفته ب"الوحشى"، واستخدمت فيه "الطائرات المسيرة التى حرقت الأخضر واليابس ودمرت المساجد والمدارس ومنازل المدنيين".
وفشل أعضاء مجلس الأمن الدولي ال15 في الاتفاق على تبني بيان يدعو إلى وقف إطلاق النار في تيجراي بإثيوبيا، فيما أعرب عن القلق حيال اعتقالات مزعومة على أساس الهوية العرقية.
وحذر الاتحاد الإفريقي من أن النزاع فى إثيوبيا من شأنه تقويض الاتحاد والقارة، كما حملت الولايات المتحدة رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد مسؤولية الصراع.
وأطلقت بلدان عربية وأوروبية تحذيرات لرعاياها بمغادرة البلاد وتقليص بعثتها الدبلوماسية كما فعلت أمريكا ولبنان والكويت والسعودية وبريطانيا.
وتسببت الحرب فى خسائر بشرية هائلة وبأزمة إنسانية مروعة ويقول برنامج الأغذية العالمى التابع للأمم المتحدة، إن 5.2 ملايين شخص، أو 91% من سكان تيجراى يحتاجون إلى مساعدات غذائية طارئة.
وفى أغسطس استولى مقاتلو جبهة تحرير شعب تيجراى على موقع لاليبيلا التاريخي في أمهرة المدرج على لائحة اليونسكو للتراث العالمي بدون قتال، إذ انسحبت قوات الأمن قبل تقدمهم. وفى نوفمبر 2021، تحالفت جبهة تحرير شعب تيجراي مع جيش أورومو وقوى أخرى معارضة للحكومة الإثيوبية فى الخارج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.