انتظام التصويت داخل لجان أول انتخابات لمجلس الشيوخ المصري بالغربية    "يحملن علم مصر"..السيدات في مقدمة صفوف الناخبين بمدرسة التوفيقية بشبرا    انتظام فتح اللجان والمقار الانتخابية في اليوم الثاني لانتخابات مجلس الشيوخ بالمنوفية    صور| استمرار امتحانات طلاب جامعة القاهرة ومناقشة 10 رسائل ماجستير ودكتوراة.. اليوم    انتخابات مجلس الشيوخ.. محافظ المنيا يتفقد عددا من اللجان في اليوم الثاني    للمرور على قوات تأمين الانتخابات.. محافظ الدقهلية يستقبل مدير إدارة المركبات بالقوات المسلحة    عبد العاطي وصبحي يبحثان أوجه التعاون المشترك بين الوزارتين    خلال 24 ساعة.. روسيا تسجل 5102 إصابة جديدة ب كورونا    رئيس البرلمان العربي يدين بشدة الاعتداء التركي السافر على سيادة العراق    وزير الصحة الروسى: إنتاج الدفعة الأولى من لقاح كورونا خلال أسبوعين    بسبب البرلمان.. عمومية الجبلاية تواجه شبح التأجيل الى أجل غير مسمى    "كورونا" تضرب صفوف "أتلتيكو مدريد"    تفاصيل صادمة.. مقتل وإصابة 41 في معركة بالفيوم    انتظام عملية التصويت في انتخابات مجلس الشيوخ لليوم الثاني بحلوان.. صور    مستشار الرئيس: الكلام واضح الموجة الأولى لسه مخلصتش    استمرار امتحانات طلاب جامعة القاهرة.. ومناقشة 10 رسائل ماجستير ودكتوراه اليوم    سعر الريال السعودي اليوم الأربعاء 12-8-2020 في مصر    بدء عملية التصويت بمصر القديمة | صور    اليوم.. نظر تجديد حبس المتهمين بسرقة فيلا محمود الخطيب    أحلام توجه رسالة للشباب اللبنانين:"احسنتم ياريتني جنبكم لكنت نظفت معاكم"    بعد ارتفاع غير مسبوق.. هبوط مفاجئ ب أسعار الذهب    رسميًا.. تأجيل تصفيات آسيا لكأس العالم 2022 بسبب كورونا    مصدر كويتى: ارتفاع إقامات الوافدين الملغاة إلى 75 ألفا    ثغرات عن شحنة الأمونيوم التي فجرت بيروت    كوريا الجنوبية تشهد أطول موسم أمطار فى تاريخها استمر لمدة 50 يوما    طقس حار بجنوب سيناء.. والعظمى بالطور 38 درجة    تعرف على خريطة الطرق المزدحمة بشوارع القاهرة والجيزة اليوم    شركة نفط الكويت تقول إنها احتوت وعزلت تسربا نفطيا    رد غير متوقع من أحمد فلوكس بعد هجوم هاني شاكر عليه    تدوينة مثيرة لمشاري راشد: هؤلاء مطرودون من رحمة الله    طلب جديد من مطارات دبي للمسافرين إليها.. تعرف عليه    52.٪ انخفاض فى عدد بؤر الإصابة بمرض الحمى القلاعية عام 2019    بالصور.. اليوم الثاني من انتخابات الشيوخ بجنوب سيناء يبدأ بانتشار أمني مكثف    تعرف على عدد مشاهدات "ضارب عليوي" لمصطفى شوقي (فيديو)    هل أنت من أهل الدنيا أم الآخرة؟ والشيخ الشعراوي يجيب | فيديو    بعد شائعة وفاته.. جمال عبد الناصر يوجه رسالة لمحمود ياسين    ما هي أبواب الجنة وكم عددها    بالفيديو.. مقتل شخصين بالهند في احتجاجات عنيفة خرجت للتنديد بمنشور مسيء للنبي محمد    انفجار إسطوانة غاز فى شقة سكنية بالإسكندرية والحماية المدنية تصل للحادث    خبير لوائح يكشف خطأ الأهلي في تمديد إعارة رمضان صبحي    محمد بيومي: مسئول باتحاد الكرة نفى تلقي معايير من الكاف بشأن نادي القرن    ترامب: أمريكا ستشتري 100 مليون جرعة من لقاح شركة مودرنا لعلاج كورونا    مدير المناعة بالمصل واللقاح: استمرار إجراءات كورونا الاحترازية حتى بعد اكتشاف اللقاح    إيهاب فهمي: نقابة المهن التمثيلية نعاني من الشائعات منذ فترة طويلة    أحمد سعد عن غنائه مع شاكوش: عملنا توليفة من الناس اللي بتعمل مزيكا حلوة.. ويؤكد: هخطب اليومين الجايين    تأجيل إطلاق لعبة Vampire: The Masquerade - Bloodlines 2    غارات إسرائيلية على مواقع في قطاع غزة    أستاذ أوبئة: لا أعتقد أن يغامر بوتين بسمعة بلاده من أجل لقاح كورونا    وزيرة الصحة تدعو للمشاركة في انتخابات الشيوخ: مطمئنون للإجراءات الاحترازية باللجان    الأزهر للفتوى: المشاركة في انتخابات الشيوخ واجبٌ من باب أداء الأمانة    أحمد فلوكس يخوض تجربة الغناء بأغنية «خليك صح»    محمد فضل يكشف موعد تحديد تكريم نادي المائة من اتحاد الكرة    بمشاركة مصر ..مجلس مركزي طارئ للإتحاد الدولي لنقابات العمال العرب من أجل "لبنان" ..غداً الخميس    محافظ المنيا يطمئن علي مصابي حادث تصادم سيارتي ميكروباص    شاهد.. ماندو العدل: هذا هو معنى "صاحب المقام" (فيديو)    ياسر عبد الرؤوف: الحكام يتعرضون للإهانة في وسائل الإعلام    ترامب: بايدن أهان الرجال باختياره سيدة نائبة له    مرجان: انتظروا الكثير من المفاجآت في حفل افتتاح استاد الأهلي.. وقد يحتضن مباراة الوداد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"التمساح" يحكم زيمبابوى.. إيمرسون منانجاجوا يؤدى اليمين خلفا لموجابى وسط إجراءات أمنية مشددة.. استقبال حافل للرئيس الجديد.. وعشرات الآلاف يشاركون بالتنصيب فى غياب موجابى.. منانجاجوا: الرئيس السابق سيكون آمنا
نشر في اليوم السابع يوم 24 - 11 - 2017

استقبلت زيمبابوى اليوم رئيسها الجديد إيمرسون منانجاجوا الذى وصل أحد ملاعب هرارى عاصمة زيمبابوى، صباح اليوم لحلف اليمين كرئيس لزيمبابوى خلفا لموجابى، وسط فرحة تغمر الشارع الزيمبابوى الذى عانى فترة من الاضطرابات وعدم الاستقرار لإجبار الرئيس السابق روبرت موجابى على التنحى عن الحكم.

فرحة الشارع الزيمبابوى
واستقبل الشارع الزيمبابوى رئيسه الجديد بفرحة كبيرة حيث تجمع عشرات آلاف الأشخاص لحضور حفل تنصيب الرئيس الجديد إيمرسون منانجاجوا خلفا لروبرت موجابى، كما أوردت وكالة فرانس برس.

وانتشر قناصة من حول الملعب الرياضى الوطنى وسط تدابير أمنية مشددة فيما توافد أنصار منانجاجوا لمتابعة مراسم التنصيب التى تجرى إثر تنحى موجابى التاريخى تحت الضغط بعد 37 عاما فى السلطة.

وأفادت صحيفة "ذى هيرالد" الرسمية، أن منانجاجوا "تحدث مع الرئيس المنتهية ولايته الرفيق روبرت موجابى وأكد له أنه سيحظى مع عائلته بشروط سلامة ورفاه قصوى" دون أن يتطرق للتفاصيل.
-إيمرسون-منانجاجوا-

ومن جهة أخرى حرص رئيس زيمبابوى إيمرسون منانجاجوا على طمأنة الرئيس السابق روبرت موجابى بأنه وأفراد أسرته سيكونون بأمان فى البلاد.

جاء ذلك بعدما تحدث الاثنان للمرة الأولى منذ عاد منانجاجوا إلى البلاد هذا الأسبوع، واكدت وسائل الإعلام الرسمية أن موجابى ومنانجاجوا اتفقا على أن الرئيس السابق قد لا يحضر مراسم التنصيب لأنه مجهد، وقد قال منانجاجوا فى تصريحات له عقب إقالة موجابى:"إن إرادة الشعب يحالفها دائما الانتصار، وأضاف، فى كلمة ألقاها فى أعضاء حزب "زانو بي" الحاكم: "نشهد اليوم بداية ديمقراطية جديدة فى بلادنا والأوضاع الاقتصادية فى زيمبابوى تتطلب منا جميعا أن نقف جنبا إلى جنب من أجل النهوض باقتصادنا".
اهتمام إعلامى بالحدث

اهتمام إعلامى كبير يحظى به الرئيس الجديد منانجاجوا، الذى غادر البلاد بعد إقالته من كل المناصب فى الحكومة والحزب الحاكم، و عاد إلى زيمبابوى رئيسا للبلاد، يأتى ذلك بعد أيام قليلة من استقالة الرئيس السابق روبرت موجابي، الذى كان يحكم زيمبابوى منذ عام 1980، وذلك فى أعقاب استيلاء العسكريين على السلطة ل "تطهيرها من المجرمين"، حسب تصريحاتهم.
الرئيس الجديد بصحبة زوجته لحلف اليمين

إقالة موجابى سبقها غقالة عدد من الشخصيات البارزة فى حزب "الاتحاد الوطنى الزيمبابوى الإفريقى – الجبهة الوطنية"، بمن فيهم النائب الأول لرئيس زيمبابوى، إيمرسون منانغاغوا، الذى ازداد التوتر حدة بينه وبين شخصيات بارزة أخرى فى الحزب، بمن فيهم زوجة موجابي، جريس.

من هو إيمرسون منانجاجوا؟
إذا أردنا التعرف على شخصية الرئيس الجديد علينا بالتدقيق فى حلفاء موجابى، حيث كان إيمرسون منانجاجوا من أقرب حلفاء روبرت موجابى، وقياديا بارزا فى حزب "الاتحاد الوطنى الزيمبابوى الإفريقى – الجبهة الوطنية"، كما كان قياديا فى "جيش التحرير الوطنى الإفريقى الزيمبابوى” وقت الحرب الأهلية فى روديسيا فى السبعينيات، والتى انتهت بإعلان استقلال زيمبابوى عام 1980.
الرئيس الجديد

مناصب تقلدها

ولد إيمرسون عام 1942 ومنذ عام 1980، كان يشغل عددا من المناصب الوزارية فى الدولة، أهمها منصب وزير أمن الدولة والمالية والدفاع، وفى عام 2014 تم تعيينه النائب الأول لرئيس زيمبابوى، واعتبره المراقبون الخلف الأكثر احتمالا لروبرت موجابى البالغ 93 عاما من العمر، كرئيس للدولة.
وأطلق عليه لقب "التمساح" فى الحزب الحاكم، حيث يطلق اسم "لاكوست" على مجموعة مؤيديه فى الحزب.
صراعات مع جريس موجابى
تفاقمت الصراعات داخل الحزب الحاكم منذ عام 2016، بين مجموعة من القياديين، تقودها جريس موجابي، زوجة الرئيس روبرت موجابي، وبين أنصار منانجاجوا. وصلت إلى حد محاولة اغتيال منانجاجوا الصيف الماضي.
موجابى

وفى مطلع الشهر الجارى تم الإعلان عن إقالة منانجاجوا من منصب نائب الرئيس ومن الحزب الحاكم بسبب "عدم الولاء" للرئيس، حسبما أعلن وزير الإعلام سيمون خايا،واضطر منانجاجوا لمغادرة البلاد، وتوجه إلى جمهورية جنوب إفريقيا، قبل أن يتحرك العسكريون من مؤيديه لتغيير الوضع السياسى فى البلاد.
وكان الآلاف من أبناء زيمبابوى خرجوا الثلاثاء الماضى إلى شوارع العاصمة هرارى وسط إطلاق أبواق السيارات للاحتفال باستقالة الرئيس روبرت موجابي، فيما حمل البعض صورا لقائد الجيش كونستانتينو تشيوينجا، والنائب السابق للرئيس إمرسون منانجاجوا والذى دفعت إقالته فى وقت سابق من الشهر الجارى الجيش للتحرك مما اضطر الرئيس موجابى للاستقالة.
فيما لاقت استقالة موجابى ترحيبا من بعض الدول فى مقدمتها فرنسا ، حيث ذكرت وزارة الخارجية الفرنسية -فى بيان- أن روبرت موجابى تحلى بالمسؤولية بدعوته إلى نقل السلطة بشكل سلمى وبدون عنف، معتبرة أن القرار الذى اتخذه سيفتح الطريق لانتقال سياسى سلمى يحترم التطلعات المشروعة لشعب زيمبابوى، وأكدت الخارجية الفرنسية، استعداد فرنسا مع شركائها الدوليين لدعم و مواكبة هذا التحول السياسى .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.