فيديو| «الري»: قفزة كبيرة في مفاوضات «سد النهضة»    فيديو| تنسيقية شباب الأحزاب: منتدى شباب العالم أصبح قِبلة لطرح الأفكار    أحمد موسى: رئيس البرلمان يكشر عن أنيابه للحكومة.. فيديو    بطريرك الكاثوليك يُشيد بمشروع قانون مجلس الوزراء    انطلاق قمة الصلب بالشرق الأوسط.. وملفات الركود والفوائض الإنتاجية تسيطر على تحركات الكبار    إزالة 95 حالة إشغال ورفع 58 طن قمامة بمركز بدر    فيديو| وزير التنمية المحلية يكشف كواليس إقالة رئيسي حيي حلوان والمرج    فيديو.. دمياط للأثاث: توقيع مذكرة تفاهم للتصدير إلى الولايات المتحدة    "المالية": البيع دون فاتورة "تهرب ضريبي".. والعقوبة تصل إلى 5 سنوات سجنا    برلمانى: الحكومة أرسلت قانون صرف العلاوات الخمس لمجلس الدولة للمراجعة    "الأمريكية للتنمية": ملتزمون بدعم تحوّل مصر إلى مركز للطاقة    البحرين تعلن موقفها من المصالحة مع قطر    بوتين يلتقى نظيره الأوكراني على هامش قمة نورماندي    فيديو..طارق فهمي : مصر نجحت في تقريب وجهات النظر بين حماس وعباس    الداخلية والصحة العراقية: مقتل 11 شخصا جراء حادثة منطقة السنك ببغداد    حكومة النمسا تتبرع بمليوني يورو لدعم ميزانية الأونروا الطارئة    اقتصادي: منتدى أسوان للسلام والتنمية رسالة مصر للقارة الأفريقية    شاهد.. محمد صلاح يسجل هدفًا رائعًا في سالزبورج من زاية مستحيلة    محمد عبد السميع يعلن قائمة بترول أسيوط لمواجهة ديروط    تعليق غاضب من «بوتين» على استبعاد روسيا من الأوليمبياد    تجديد حبس قاتل شقيقة في الخانكة    الإسماعيلية تعوم فى مياه الصرف الصحي    التحقيق مع مسؤول محطة وقود متهم ببيع المحروقات في السوق السوداء بالمعادي    التحقيق مع عاطل متهم بالاتجار في المخدرات بالدقي    سمير سيف "يخرج من المشهد".. ووحيد حامد يبكيه    قطرات من دم الشعر وتحيا مصر.. قصائد ضمن فعاليات مؤتمر أدباء مصر    «المتاحف المصرية» ب«عيون» ألمانية    فيديو| بعد عرض الحلقة الأخيرة .. كندة حنا تعلق على مشاركتها في "ممالك النار"    لماذا لقبت عفيفة إسكندر بشحرورة العراق؟    إكسترا نيوز: داعية تركى يصف أردوغان ونظامه بالعبيد    غدا: انطلاق فاعليات منتدى أسوان الدولى للسلام والتنمية المستدامة    أستطيع إجبار مجلس الوزراء كاملًا على هذا الأمر    "مدنية لا عسكرية".. آلاف المتظاهرين يرفضون انتخابات الرئاسة بالجزائر    إقبال كبير من رجال الأعمال على معرض فوود افريكا للصناعات الغذائية    جهود أمنية لكشف غموض مصرع شخص مجهول فى ظروف غامضة بشبرا الخيمة    أردوغان: سأرفض جائزة نوبل للسلام حال منحها لي    فيديو| خالد الجندي: هؤلاء هم «الصحابة» في العصر الحالي    خالد الجندي: البشر الصالحون أفضل من الملائكة.. فيديو    وفاة شخص وإصابة 49 آخرين بإنفلونزا الخنازير في الأردن    "صحة النواب" تقر مشروع قانون رعاية المريض النفسي مبدئياً    باريس سان جيرمان يحدد القيمة النهائية للتخلي عن نيمار    صورة – كاف يشكر اتحاد الكرة بعد التنظيم "الاستثنائي" لأمم إفريقيا تحت 23    مواعيد امتحانات الفصل الدراسي الأول بمحافظة الإسكندرية    هل رغبة المتوفاة في الحج عن ولدها تعتبر وصية؟ .. المفتي يجيب    هل يجوز إعداد الطعام وتوزيعه على الفقراء بنية الصدقة للميت... الإفتاء تجيب    تجديد حبس 4 متهمين 15 يوما بتهمة الاشتراك فى إحياء وايت نايتس    الالتهاب الرئوي .. الأعراض والتشخيص وطرق الوقاية .. تقرير    بالصور.. قومي المرأة يختتم برنامج مناهضة العنف ضد المرأة بالوادي الجديد    مؤلف أغاني شعبان عبدالرحيم: «انتظروا كتابًا عن مشوارنا الفني»    محافظ كفرالشيخ يتفقد عدد من المنشأت الطبية والتعليمية ببيلا    مصدر: منح طلاب مدرسة بأسيوط أجازة بعد إصابة 12 تلميذا بالجديري المائي    تأجيل الزوجين للإنجاب.. حرام أم حلال؟.. "الافتاء" تجيب    تقرير إسباني: مدرب فالنسيا السابق في لندن للتفاوض مع أرسنال    الأهلي نيوز : تعديل موعد لقاء الأهلي وطنطا في بطولة الدوري العام    بالصورة .. حملة تبرع الضباط والأفراد والمجندين بالدم لصالح المرضى بالمنوفية    مديريات الأمن تشارك في المرحلة العاشرة من مبادرة كلنا واحد    عامل يطعن شقيق زوجته بكوب زجاجي مكسور في القليوبية    ستاد الأهلي .. موعد انسحاب النادي من اتفاقية حق الانتفاع ب ملعب السلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نقابة الأطباء تحدد 9 ملاحظات على مشروع قانون التأمين الصحى الجديد
نشر في اليوم السابع يوم 13 - 11 - 2017

حددت نقابة الأطباء سلسلة من الملاحظات على المسودة النهائية لمشروع قانون التأمين الصحى الشامل مطالبة أعضاء البرلمان بتلافيها فى النقاشات والتعديلات المرتقبة على القانون.

وتضمنت الملاحظات: -

1 - فى ضوء إلغاء المشروع الحالى للقانون رقم 3300 لسنة 1965 واستعراض مشروع القانون الحالى للموارد المالية للمستشفيات الجامعية فى المادة (12) ، وفى ضوء عدم صدور قانون التأمين الصحى والمفترض تطبيقه على مراحل بعد صدوره، فتتجدد المخاوف نحو عدم تقديم الخدمة العلاجية بالمستشفيات الجامعية سوى بأجر مما يعنى حرمان المواطن البسيط من الخدمة العلاجية المجانية بالمستشفيات الجامعية وأيضاً إطلاق المخاوف نحو خصخصة الخدمة العلاجية بالمستشفيات الجامعية ، حيث اشتملت المادة (12) على ( مقابل الخدمة الطبية التى تقدمها المستشفيات الجامعية بأجر، وتدفع التكلفة المباشرة للخدمة المقدمة للمرضى من نظام التأمين الصحى أو العلاج على نفقة الدولة أو أى جهة تأمينية أخرى أو القادرين من الأفراد بحسب الأحوال ) ولا يوجد تعريف محدد للغير قادرين فتكون المخاوف السابقة ذات معنى .

2 – فصل إدارة المستشفيات الجامعية عن إدارة كليات الطب المصرية تدعم ذات المخاوف نحو التوجه لخصخصة أو شراكة القطاع الخاص فى الخدمة العلاجية داخل المستشفيات الجامعية .

3 – بتتبع بعض مواد القانون ( 3 ، 6 ، 9 ) يتبين هيمنة ومركزية التعيين للأعضاء فى مجلس إدارة المستشفيات الجامعية والمجلس الأعلى للمستشفيات فى سلطة وزير التعليم العالى مما قد يفقد استقلالية الجامعات المصرية ومنها كليات الطب .

4 – هيمنة المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية الذى يرأسه وزير التعليم العالى وأعضائه المعينين من قبل ذات الوزير على وضع السياسات العامة والأُطر والضوابط لعمل المستشفيات الجامعية ، واقتصار دور مجلس إدارة المستشفيات بكل جامعة على تنفيذ سياسات المجلس الأعلى مما تكون معه مركزية القرار .

5 – أغفل المشروع فى تشكيل مجلس إدارة المستشفيات بكل جامعة تمثيل رؤساء جميع الأقسام الإكلينيكية المقدمة للخدمة بالمستشفيات الجامعية مما يعنى منع الأقسام من المشاركة فى وضع اللوائح والسياسات والتنسيق بينهما مما يشكل تهديداً لمستوى وسلامة الخدمة الطبية والتعليمية والبحثية بالمستشفيات الجامعية .

6 – أغفل المشروع ذكر أن رؤساء الوحدات العلاجية وأهمها الأقسام الإكلينيكية يكون حصرياً من أعضاء هيئة التدريس بالأقسام المعنية .

7 – المادة 14 من المشروع أعادت الشكوك نحو النية للفصل بين العمل الأكاديمى والإكلينيكى لأعضاء هيئة التدريس والتعاقد مع بعضهم فقط لتقديم الخدمة العلاجية وممارسة العمل الإكلنيكى داخل المستشفيات الجامعية ، خاصة وقد سبق فى مشروع قانون سابق النص صراحة على التعاقد مع أعضاء هيئة التدريس للعمل بالمستشفيات الجامعية حسب حاجة العمل ، وفى هذا المشروع أحال تفصيل التزامات أعضاء هيئة التدريس إلى اللائحة التنفيذية .

8 – أغفلت المادة 15 من المشروع حماية الأطباء الاستشاريين والاستشاريين المساعدين والزملاء الحاصلين على الدكتوراه والأطباء الذين فى مسارهم نحو الحصول على الدكتوراه والمعينين بالمستشفيات الجامعية من تطبيق هذا القانون عليهم بأثر رجعى وفصلهم بموجبه حيث قصرت المادة المذكورة التعيين على التخصصات النادرة والدقيقة .

9 – فى محاور ونقاط أساسية وحيوية أحال مشروع القانون تفاصيلها المهمة إلى اللائحة التنفيذية مما يثير العديد من الشكوك نحو صياغتها بشكل يهدد أساس عمل المستشفيات الجامعية.

وترى ورشة العمل ضرورة إدخال بعض التعديلات الهامة على مواد مشروع القانون المقدم وهى حسب المواد :

مادة (1) :

1) يتم تعديل جملة ( وتكون المستشفيات الجامعية وحدة مستقلة فنياً وإدارياً ) إلى ( وتكون المستشفيات الجامعية وحدة تابعة فنياً وإدارياً للجامعات ، وتعديل جملة ( وتعتبر جزء من كلية الطب ) إلى ( وتعتبر ملكاً لكلية الطب ).

مادة (2) :

2) يتم تعديل المادة إلى :

يشكل مجلس أعلى للمستشفيات برئاسة الوزير المختص بالتعليم العالى أو من يفوضه وعضوية أمين المجلس الأعلى للجامعات وعمداء كليات الطب والمديرين التنفيذيين للمستشفيات الجامعية ، و5 أعضاء من عمداء كليات القطاع الصحى الأخرى يعينون لمدة سنتين قابلة للتجديد مرة واحدة بقرار من الوزير المختص بالتعليم العالى بناء على ترشيح المجلس الأعلى للجامعات .
ويتولى أمانة المجلس أحد أساتذة كلية الطب يتم انتخابه من المجلس بعد تشكيله .

مادة (4) :

ضرورة استكمال اختصاصات المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية وعدم إحالتها إلى اللائحة التنفيذية .
مادة (6) : يتم تعديلها إلى :

يكون للمستشفيات الجامعية مجلس إدارة برئاسة عميد كلية الطب وعضوية رؤساء الأقسام الإكلينيكية بالمستشفيات الجامعية ويتولى أمانة المجلس المدير التنفيذى للمستشفيات الجامعية .

مادة (9) : يتم تعديلها إلى :

يقوم مجلس إدارة المستشفيات الجامعية بترشيح المدير التنفيذى للمستشفيات الجامعية من بين أعضاء هيئة التدريس بكلية الطب التابع لها المستشفيات الجامعية ويصدر به قرار تعيين من الوزير المختص بالتعليم العالى ، وذلك لمدة 3 سنوات قابلة للتجديد بناء على عرض مجلس إدارة المستشفيات الجامعية ، ويحدد قرار التعيين المعاملة المالية له .

مادة (12) :

يتم إضافة إلى بند (2) فقرة :
مع الإلتزام بتقديم الخدمة العلاجية بأقسام العلاج المجانى الموجودة حالياً للمواطنين خارج التغطية التأمينية والإلتزام بالعلاج المجانى للمواطنين فى حالة الطوارىء .

مادة (14) : يتم تعديلها إلى :

تعد من واجبات وإلتزامات جميع أعضاء هيئة التدريس بكلية الطب والمستشفيات الجامعية العمل بالمستشفيات الجامعية المختلفة كل فى تخصصه ، وذلك حسب الضوابط والنظم التى تضعها مجالس الأقسام المعنية ويتم اعتمادها فى مجلس إدارة المستشفيات الجامعية .

مادة (15) : يتم إضافة فقرة :

ولا يتم تطبيق تلك المادة على المعينين حالياً سواء الحاصلين على الدكتوراه أو الذين فى سبيل الحصول عليها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.