الأعلى للجامعات يوافق على لائحة القومي لعلوم المسنين ببني سويف    الاثنين.. "فنون تطبيقية" حلوان تستضيف أبطال فيلم الممر    البنوك تقرر خفض أسعار الفائدة علي قروض السيارات    وفد باڤوس القبرصية يزور البطريركية اليونانية «إيفانجيليسموس» بالإسكندرية    طارق عامر : صناع السياسة النقدية ملتزمون بمستهدفات التضخم    "نيو بلان" تشارك ب 3 مشروعات فى "العاصمة الادارية" خلال "نيكست موف"    حلول سريعة لعلاج مشكلة طفح مياه الصرف بشوارع منطقة الرحاب ببورسعيد    برلماني: مشروعات المدن الجديدة بوابة لاستقبال الاستثمارات الخارجية لمصر    إليسا عن تظاهرات اللبنانيين: ما فيه أجمل من الإرادة ضد الظلم    جواو فيليكس مهدد بالغياب 3 أسابيع عن أتلتيكو مدريد للإصابة    ارتفاع حصيلة تفجير مسجد ننجرهار بأفغانستان إلى 70 قتيلا بينهم أطفال    الزمالك يتصدر الدوري بثنائية أمام المقاولون.. مكاسب عديدة للأبيض قبل مواجهة جينيراسيون السنغالي.. عودة فرجاني ساسي للتهديف بعد غياب 6 أشهر.. وزيزو يقود الفريق لجمع 6 نقاط.. وترسيخ عقدة مواجهات الذئاب    شاهد.. التعادل الإيجابي يحسم مباراة يوفنتوس وبولونيا    إصابة 9 أشخاص بينهم 4 سياح فى حادثين منفصلين بطريق القصير - مرسى علم    مصرع طالبة سقطت من الطابق الثالث بمعهد الخدمة الاجتماعية في الدقهلية    عاجل.. سقوط عقار وإخلاء اثنين آخرين في الخليفة (صور)    استبعاد مدير مدرسة بطنطا على خلفية حبس طفل بعد انتهاء اليوم الدراسى    شاهد.. والد الشهيد عمرو صلاح: ابني قاتل حتى آخر نفس.. ومصر كلها أبطال    فيديو.. وزير الآثار يعلن عن 4 افتتاحات جديدة خلال أسابيع    نهال عنبر لعبير منير عن زفاف ابنتها "الفرح كان تخفة"    إليسا عن مظاهرات الغد: "لازم الطرقات تكون مفتوحة"    دار الإفتاء توضح حكم الدين في ترك الصلوات المفروضة عمدا    خطة التعليم لوقاية طلاب المدارس من الأمراض المعدية    لجنة إيراد النيل: استمرار زيادة وارد المياه بشكل يفوق المعدلات    أسطورة ليفربول يوجه نصيحة ل محمد صلاح بشأن مستقبله    ارتفاع جديد.. الأرصاد تعلن تفاصيل طقس الأحد (بيان بالدرجات)    قطار مونشنجلادباخ يتعطل في محطة بوروسيا دوتموند    بمشاركة 6 محافظات.. الدقهلية تستضيف نهائي الاتحاد العام لمراكز شباب القرى    بعد اغتصاب طفلة قليوب.. سولاف درويش تطالب بفصل القومى للطفولة عن وزارة الصحة    خطفا الأنظار | أحدث ظهور لحفيديّ هاني شاكر من ابنته الراحلة دينا..صور    100 ألف كتاب في أجنحة مصر بمعرض الخرطوم الدولي    فنان العرب وأصالة والجسمي نجوم هذا الأسبوع من موسم الرياض    مسؤول صيني: إحراز تقدم في التوصل إلى اتفاق تجاري مع أمريكا    البابا تواضروس الثاني يصل مدينة ليون الفرنسية ضمن جولته الرعوية لأوروبا    غدًا.. انطلاق حملة للقضاء على البلهارسيا في أسوان    افتتاح المرحلة الأولى من جناح العمليات بمستشفى الدمرداش    خطوات عمل الكيك بجيلى التوت    مجموعة متوسطة المستوى لمصر في بطولة إفريقيا لكرة اليد    برومو مسلسل "بلا دليل" على CBC (فيديو)    بالصور- جامعة أسوان تنهي استعداداتها لأسبوع الجامعات الأفريقية الأول    طلق زوجته "على الورق" حتى تأخذ معاش والدها.. رد حاسم من أمين الفتوى    النائب العام ورئيس "حماية المستهلك" يبحثان سبل ضبط الأسواق    الشرطة تخصص حراسة لبعض النواب البريطانيين لحمايتهم من غضب المتظاهرين بعد جلسة البريكست    الآلاف يتظاهرون في ألمانيا تنديدا بالعدوان التركي على سوريا    أعضاء النواب الليبي: ندعو لإقامة ملتقى وطني موسع للمصالحة    الخارجية الفلسطينية تطالب بتحرك دولي عاجل لحماية الشعب من جرائم الاحتلال    ممثلو 48 محكمة دستورية يشيدون باحترام مصر للقوانين    شاهد البوستر الرسمى لفيلم "حبيب" قبل عرضه بأيام قرطاج السينمائية    "الإنتاج الحربي" تصدر الفيديو السابع من "اعرف وزارة بلدك"    وزير التعليم العالي: أخصائي العلاج الطبيعي من الوظائف المطلوبة داخل مصر وخارجها    من صفات المنافقين خيانة الأمانة    4 فوائد لتناول كوب من الشاي بالعسل يوميًا    لامبارد يعلن تشكيل تشيلسي أمام نيوكاسل بالبريميرليج    جريزمان يفك عقدته خارج كامب نو (فيديو)    حصار الإخوان في فيلم تسجيلي عن المحكمة الدستورية    منظمة خريجي الأزهر تندد بالهجوم الإرهابي على مسجد "ننجرهار" بأفغانستان    تخصص في اختطاف صغار السن من الفتيات.. المتهم يعترف بتفاصيل جرائمه    الأقصر الأزهرية تعلن موعد إجراءمسابقة "الإمام الأكبر" لطلاب المعاهد ومكاتب التحفيظ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"أردوغان المتناقض" يطالب بالإفراج عن مرسى والإخوان ويمارس الديكتاتورية فى بلده..بكرى يطالب بتقديم شكوى لمجلس الأمن ضد تدخلاته..خارجية البرلمان:"إللى استحوا ماتوا".. وباحث سياسى:ينصب نفسه محامى الجماعة
نشر في اليوم السابع يوم 17 - 11 - 2016

أثارت تصريحات رجب طيب أردوغان الذى طالب فيها بالإفراج عن محمد مرسى، وقيادات الإخوان، غضبًا واسعًا من التدخلات المستمرة للرئيس التركى فى الشأن الداخلى المصرى، فى الوقت الذى طالب فيه نواب بالبرلمان بتقديم شكوى رسمية ضد أردوغان فى مجلس الأمن.

وطالب مصطفى بكرى، عضو مجلس النواب، وعضو لجنة الإعلام بالبرلمان، مصر بأن تتقدم بشكوى رسمية إلى مجلس الأمن ضد التدخلات المستمرة لأردوغان فى الشأن الداخلى المصرى، ووضع حد لهذا التدخل الذى وصفه بأنه فاق كل الحدود.

وقال بكرى فى تصريحات ل"اليوم السابع" أن تصريحات أردوغان المطالبة بالإفراج عن مرسى والإخوان هو كلام موجه لأردوغان شخصيا الذى يتخذ قرارات دون محاكمات، ويغلق صحف ويسرح كبار قادة الجيش ويتآمر على الوطن.

وأشار بكرى إلى أن التصريحات المتدخلة فى الشأن المصرى تأتى من أكبر ديكتاتور شهده العصر الحديث، اتخذ من الإجراءات التعسفية ما يهدد كيان الدولة التركية، ولكل ذلك يتوجب على مصر أن تتقدم بشكوى لمجلس الأمن بسبب التدخل فى الشئون الداخلية المصرية، وأصبح يمثل تآمرًا وتحريضًا ضد القضاء والدولة المصرية.

من جانبه قال طارق أبو السعد، القيادى المنشق عن جماعة الإخوان، إن تصريحات أردوغان لا تخرج عن كونها طلقات فشنك فى الهواء، والغرض منها التشويش على سير الإجراءات القضائية فى مصر، وصرف النظر عن الانتهاكات القانونية الحقيقية التى يقوم بها أردوغان وجماعته ضد أبناء مدارس الخدمة؟؟.

وتابع القيادى المنشق عن جماعة الإخوان: "فليحدثنا أكثر عن قيم الديمقراطية والحريات والعدالة وحقوق الإنسان وهو يقوم بفصل العشرات من معارضيه من وظائفهم أو من يلق القبض عليهم، أو حتى الذين قتلوا ورفض أردوغان أن يدفنوا فى مقابر المسلمين وتم دفنهم فى مقابر كانت للكلاب، وعلى أردوغان أن يهتم بشئونه أكثر.

وأضاف القيادى المنشق عن جماعة الإخوان: "هذه التصريحات تكشف عن حالة الإحباط لقيام مصر بإفشال مشروع السياسية والاقتصادى والعسكرى، كما يثبت أنه لم يعد ليده إلا الكلام البذىء لينفث به عن غضبه".

بدوره قال الدكتور يسرى العزباوى، الباحث السياسى بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، أن تصريحات أردوغان هى محاولة اسقاط منه على مرسى بسبب ممارساته الديكتاتورية القمعية، موضحا أن أردوغان مازال منصب نفسه محامى الإخوان والمدافع عنهم ثالثا نتيجة رهانه الفاشل على الإخوان من أجل السيطرة على المنطقة.

وأضاف الباحث السياسى بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، أن تصريحات أردوغان وتدخلاته المستمرة نتيجة نجاحات السيسي على الصعيد الداخلى والخارجى وفشل أردوغان على مختلف الأصعدة.

وأعربت الدكتورة آمنة نصير، عضو لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان، عن استغرابها من تصريحات رجب طيب أردوغان الرئيس التركى، الذى طالب بالإفراج عن محمد مرسى الرئيس المعزول، متابعة:"كأنه - أى أردوغان نسى ما حدث من يديه على أهل وطنه منذ عدة أسابيع، فمن استحوا ماتوا". وأضافت فى تصريحات ل"اليوم السابع" أن على أردوغان أن يدرك أنه يتكلم فى شأن ليس من شأنه، وعن وطن له حريته واستقلاله ولديه عدالة كاملة بدليل أن هذه المحاكمات تأخذ طريقا وتدرجها وفق العدالة.

وأوضحت نصير أن ما فعله أردوغان لا يخضع لقانون وما تم من اعتقالات لجيشه وأهل وطنه لا يدخل ضمن عدالة قانون ولا محاكمات تنتهى لما تنهى له فى إطار العدالة، موجهة رسالتها لأردوغان قالة: "لا تكن ناسيا حتى لا تكن كاذبا واحترم قولك ايها الرجل ولا تمد لسانك على ما لا يجب أن تتحدث عنهم".

وكان الرئيس التركى رجب طيب أردوغان واصل سقطاته السياسية وتدخلاته فى شئون دول المنطقة، زاعماً أن الرئيس المعزول محمد مرسى، وعناصر جماعة الإخوان الإرهابية الخاضعين للمحاكمة فى قضايا إرهاب وجرائم جنائية يعاقب عليها القانون "لا يتلقون محاكمة عادلة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.