مصر تعرب عن صدمتها وقلقها من تصريحات رئيس الوزارء الأثيوبي بشأن سد النهضة    بسبب التقلبات الجوية.. الصحة: رفع درجة الاستعداد للقصوى بالمستشفيات    برلمانية: العمالة غير المنتظمة من أهم أولوياتنا بالمجلس    السيسي: مصر من أكبر الأسواق في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا    أمين عام أوبك: الحوار مع الصين ضرورة للنهوض بصناعة النفط العالمية    نموذج مُحاكاة لتسريع الاستجابة المحلية للقضية السكانية بسوهاج    تراجع سعر الدولار في عدد من البنوك اليوم الثلاثاء    وزير الدفاع الأمريكي يتعهد بالدفاع عن أمن السعودية    دورى ابطال اوروبا.. ملخص مباراة أتلتيكو مدريد ضد ليفركوزن    رغم الفوز.. ترودو لن يتمكن من تشكيل الحكومة بصورة مستقلة    الحكومة اليمنية: تعطيل الحوثيين لاتفاق ستوكهولم يؤكد عدم جديتهم في الجنوح للسلام    «المقاصة» راحة 4 أيام.. وميدو يكشف سر التحول أمام دجلة    سيرجيو راموس يتخطى رقم روبرتو كارلوس    الطرابيلي ينهي اجراءات استقبال بعثة المصري بسيشل    جمارك مطار القاهرة تضبط محاولة تهريب كمية من المنشطات والمكملات الغذائية    كثافات مرورية أعلى دائري البراجيل إثر حادث تصادم    مصرع طفلة غرقا بمركز زفتى والتحفظ على الجثة لدفنها    19 نوفمبر.. الحكم على 6 متهمين في قضية "الاتجار بالبشر"    بعد دفاعه عن حمو بيكا .. تأجيل حفلة تامر عاشور    كليب " باشا اعتمد " ل" أبو الأنوار" يحقق نصف مليون مشاهدة على يوتيوب    زكاة الزروع والثمار .. أحكامها ونصابها ومقدارها    ختام أعمال القافلة الطبية بقرية أبودنقاش بالفيوم    لليوم الثالث على التوالى..استمرار ورشة "تسريع الاستجابة المحلية للقضية السكانية"    "اللهم استغفرك من ذنب يحبس الرزق..اللهم صبيًا نافعًا" تعرف على دعاء المطر    الأوقاف تطلق اسم الشيخ الراحل عبد الباسط عبد الصمد على المسابقة العالمية للقرآن    بسبب التزويغ.. إحالة 260 من الأطباء والعاملين بمستشفى بالبحيرة للتحقيق    الهلال ضد السد.. الزعيم يتأهل لنهائى دورى أبطال آسيا بعد إقصاء بطل قطر    موجة جديدة.. للربيع العربى    رفع جلسة البرلمان.. والعودة للانعقاد 3 نوفمبر    30 مليار درهم حجم الاستثمارات الإماراتية المباشرة في مصر    فيديو.. خالد الجندى: الأنثى أكثر كرامة عند الله من الرجل    "الشؤون التربوية" يدعو لتوفير دعم دولي لاستمرار عمل "الأونروا" في قطاع غزة وتأهيل المدارس والمؤسسات التعليمية    على مسئولية مديرية الصحة .. سوهاج خالية من الإلتهاب السحائي    صور| نفق «الثورة» يكشف فشل المحليات بمصر الجديدة    سيد رجب ينشر البوستر الرسمي ل"حبيب"    مقتل عنصر إجرامي عقب تبادل إطلاق النيران مع القوات بالإسماعيلية    ياسر رضوان يرهن بقاءه فى بيلا بصرف المستحقات المتأخرة    رئيس جامعة القناة يفتتح قسمي العناية ووحدة الحقن المجهري    هالة زايد تستعرض إنجازات «الصحة» أمام البرلمان    "نقل البرلمان" تناقش نتائج زيارتها إلى مطروح    بمشاركة 600 محام.. افتتاح الدورة الثالثة لمعهد المحاماة بالإسكندرية    تأجيل محاكمة 215 إخوانيا في كتائب حلوان الإرهابية إلى 17 نوفمبر    عبد الدايم : مصر الحديثة تسطر واقع جديد محوره الثقافة وبناء الانسان    الإسماعيلى بزيه الأساسي أمام الجزيرة الإماراتي غدا    بالصور.....رئيس رياضة النواب يشارك باجتماع الجمعية العمومية للكشافة البحرية    «أفريقية النواب» تُشيد بإدارة «الخارجية» ل«سد النهضة»    فريق مسرح مصر يسافر إلى الرياض    «مدبولي» يعرض توجيهات الرئيس بإتاحة مستشفيات حكومية للجامعات الخاصة    هل يجوز اختلاء زوجة شابة مع زوج أمها المتوفاة في منزل واحد.. فيديو    ننشر اعترافات المتهمين باستغلال قضية «شهيد الشهامة» في إثارة الفوضى    الأبراج| اعرف مستقبلك العملي مع المهنة المناسبة لمواليد برجك    على أنغام الفرق الشعبية.. مئات الزائرين يحتفلون بتعامد الشمس على معبد أبو سمبل    آلام في الظهر تجبر رئيس الفلبين على قطع زيارته لليابان    أمير عزمي: طارق حامد في يده أن يكون من أساطير الزمالك    أول صورة ل "مكي" مع والده الراحل    وزارة الشباب تطلق النسخة الرابعة من «الحلم المصري» لذوي الهمم    بالصور.. جامعة القاهرة تجدد طوارئ القصر العيني    بجوائز قيمة.. القوات المسلحة تنظم مسابقة ثقافية بمناسبة ذكرى انتصارات أكتوبر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محاولات أوروبا الأخيرة لتجنب الحرب التجارية مع أمريكا
نشر في التحرير يوم 23 - 07 - 2018

"أصبحت أمرًا واقعًا"، هكذا وصف وزير المالية الفرنسي برونو لومير، الحرب التجارية مع أمريكا خلال اجتماع وزراء مالية قمة العشرين في بروكسل.
لومير أضاف أن السياسة التجارية الأمريكية الحالية، المعتمدة على فرض الرسوم الجمركية من جانب واحد، تقوم على "قانون الغاب"، حيث وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأسبوع الماضي، الاتحاد الأوروبي، بأنه "عدو".
إلا أنه يبدو أن هناك ضوءا في نهاية النفق، حيث أشارت صحيفة "فاينانشيال تايمز" إلى أن بروكسل تقوم بمحاولة أخيرة لإقناع ترامب بعدم المضي قدمًا في فرض الرسوم الجمركية العقابية على قطاع السيارات في الاتحاد الأوروبي، وسط انهيار الآمال في إمكانية تجنب حرب تجارية شاملة مع الولايات المتحدة.
ومن المقرر أن يجتمع جان كلود يونكر رئيس المفوضية الأوروبية، مع ترامب في واشنطن يوم الأربعاء، في اجتماع قال مسؤولو الاتحاد الأوروبي إنه يهدف إلى "إزالة التوتر" من خلال استكشاف "السبل المختلفة" لمحادثات التجارة.
ولكن في إشارة إلى الجدية التي تتخذ بها بروكسل التهديد الأمريكي لصادراتها من السيارات، فإن المفوضية الأوروبية تمضي قدما في العمل لتحديد المنتجات الأمريكية التي يمكن أن تُفرض عليها رسوم جمركية انتقامية إذا فشلت المبادرة.
اقرأ المزيد: هل تنشب حرب تجارية بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي؟
حيث ذكر أحد كبار المسؤولين في الاتحاد الأوروبي أن المفوضية الأوروبية تدرس خيارات مختلفة، بما في ذلك احتمال أن تفرض رسومًا جمركية بنسبة 20% على منتجات أمريكية بقيمة 10 مليارات يورو.
أو اختيار قائمة أكبر تشمل منتجات أمريكية بقيمة 18 مليار يورو مع فرض الحد الأدنى من الرسوم الجمركية عليها، وتشمل هذه المنتجات الحقائب ومركبات البناء وآلات التصوير الضوئي.
وتأتي زيارة يونكر بعد تهديدات متكررة من ترامب بفرض رسوم جمركية على نحو 50 مليار يورو من السيارات وقطع غيار السيارات المصنعة في الاتحاد الأوروبي، وهو ما أشار إليه رئيس الولايات المتحدة بأنه يمكن تحديده بنسبة 20%.
وتصاعد هذا الخطاب العدائي بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة في الأيام الأخيرة، حيث وصف الرئيس الأمريكي الاتحاد الأوروبي بأنه "عدو" استغل "الولايات المتحدة" في التجارة.
وكان ترامب قد طبق بالفعل رسومًا جمركية على صادرات الاتحاد الأوروبي من الصلب والألومنيوم، وفي الوقت الذي تخوض فيه الإدارة الأمريكية حربًا تجارية آخذة في الاتساع مع الصين، تقوم حاليًا بالتحقيق فيما إذا كانت واردات السيارات الأوروبية تشكل تهديدًا للأمن القومي.
اقرأ المزيد: بريطانيا تحذر أمريكا وأوروبا من مخاطر حرب تجارية انتقامية
وتأتي استعدادات بروكسل للرد على الرسوم الجمركية الأمريكية، في إطار تقديرها بأن أي تحرك أمريكي لضرب صناعة السيارات من شأنه أن ينتهك قواعد منظمة التجارة العالمية، مما يسمح للاتحاد الأوروبي باتخاذ إجراءات مضادة في حدود قانونية معينة.
وصرحت المفوضة التجارية بالاتحاد الأوروبي سيسيليا مالمستروم، التي سترافق يونكر في الرحلة إلى واشنطن، الأسبوع الماضي، أن الهدف هو "محاولة رؤية كيف يمكننا العمل معا" لمعالجة المخاوف التجارية.
وأضافت: "دعونا نتعامل مع هذا الأمر من منطلق كوننا حلفاء وشركاء نعيش معًا"، مشيرة إلى أن الزيارة ستشمل أيضا اجتماعات مع أعضاء في الكونجرس الأمريكي ومسؤولين آخرين في الإدارة.
وتشمل الأفكار التي رسمتها بروكسل إمكانية إجراء محادثات "متعددة الأطراف" بين الدول الرئيسية المصدرة للسيارات في العالم، بشأن اتفاق لتخفيض الرسوم الجمركية، أو عقد مفاوضات ثنائية بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة للتوصل إلى اتفاق تجاري من شأنه خفض الرسوم الجمركية على نطاق أوسع من السلع الصناعية.
إلا أن مسؤولي الدول الأعضاء في الاتحاد، ومسؤولي الاتحاد الأوروبي، قللوا من احتمال حدوث انفراجة في الأزمة، لأسباب عدة من ضمنها أن الولايات المتحدة لم تعط أي إشارة تذكر على أنها مهتمة بأي من المفاوضات التي تقترحها بروكسل.
اقرأ المزيد: هل تتأثر مصر بالحرب التجارية بين الصين وأمريكا؟
حيث أكد أحد الدبلوماسيين الأوروبيين البارزين أنه "لا يوجد أحد متفائل".
وأشارت "فاينانشيال تايمز" أن يونكر يواجه أيضًا عملية توازن دقيقة بعد أن أوضح عدد كبير من الحكومات، بما فيها فرنسا وهولندا، خلال اجتماع كبار الدبلوماسيين الأسبوع الماضي أنه يجب على الاتحاد الأوروبي ألا يتفاوض تحت التهديد.
وقال دبلوماسيون أوروبيون إن هذا يعني أن المحادثات التفصيلية لا يمكن أن تبدأ إلا بعد أن يسقط ترامب الرسوم الجمركية التي فرضها على الصادرات الأوروبية من الفولاذ والألومنيوم وينهي تهديداته بفرض رسوم جمركية على السيارات الأوروبية، وأن أي صفقة مع الولايات المتحدة يجب أن تقدم منافع متساوية لكلا الطرفين.
من جانبها، اتخذت ألمانيا، التي يتحمل قطاع صناعة السيارات الضخم الخاص بها، العبء الأكبر من الرسوم الجمركية الأمريكية، خطًا أكثر مرونة بشكل ملحوظ.
حيث شددت الحكومة الألمانية على ضرورة استكشاف جميع الخيارات لمنع نشوب الحرب التجارية، التي حذرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، الأسبوع الماضي، من أنها تمثل "خطرًا حقيقيًا على رخاء كثير من الناس في العالم".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.