البرازيل تكتسح بيرو برباعية في كوبا أمريكا    وزير الآثار يؤكد حماية صناعة السياحة من الكيانات غير الشرعية    عاجل.. السلطات الصحية الهندية تسجل 62480 إصابة جديدة ب«كورونا»    فتح مراكز الاقتراع للانتخابات الرئاسية الإيرانية.. وخامنئي يدلي بصوته    أسعار الأسماك بسوق العبور اليوم 18 يونيو    رضا عبد العال: أكرم توفيق الأفضل لتعويض غياب محمد هاني أمام الترجي    الأرصاد تعلن حالة الطقس اليوم الجمعة 18 6 2021.. مائلا للحرارة على القاهرة    تعليم شمال سيناء يستعد لامتحانات الثانوية العامة والأزهرية والدبلومات    أوقاف شمال سيناء تستعد لصلاة الجمعة بتعقيم المساجد    صحة المنوفية: زيادة الفرق المتنقلة لإعطاء اللقاح لأكبر عدد من المواطنين    ماذا يقول الإنسان إذا أراد أن يرقي نفسه؟    المنفي يدعو الرئيس السيسي لزيارة العاصمة الليبية طرابلس    متحدث الكهرباء: تم تركيب 240 ألف عداد مسبق الدفع للمباني المخالفة    منتخب البرازيل يكتسح بيرو برباعية فى كوبا أمريكا 2021.. فيديو    إسقاط طائرة مسيرة إسرائيلية غرب مدينة غزة    فيديو.. محافظ الشرقية: وفرنا 70 ألف فرصة عمل بتمويل يقدر ب2 مليار جنيه    رجاء حسين : «اشتغلت ب 4 جنيهات وعمري ما قبضت اللي العيال بيقبضوه حاليا» (فيديو)    تعرف على مضامين سورة يونس    تعرف على أهداف سورة يونس    بالصور.. رئيس المحكمة الدستورية العليا يزور دير سانت كاترين ومتحف السادات    الإصابات تتراجع.. الصحة تعلن بيان كورونا ليوم الخميس    الرئيس السيسي يُشارك فى 172 مؤتمراً دوليًا ومحليًا خلال 7 سنوات    «زي النهارده».. وفاة أحمد نبيل الهلالي 18 يونيو 2006    إطلاق البرنامج الثالث للتدريب عن بعد ب«التربية والتعليم»    هل يمكن للطالب تغيير اجابته في ورقة البابل شيت بامتحانات الثانوية العامة ؟    النشرة الدينية| أبرز خواطر الشعراوي في ذكرى رحيله.. وأمين الفتوى: الدعاء أفضل عند الله من النذر    «المصري للدراسات» يطلق إصدارا باللغة العربية حول مستقبل الحكومة الإسرائيلية الجديدة    اقتصاديون: تقدم مصر فى مؤشرات النزاهة والشفافية فرص لجذب المزيد من الاستثمارات    فيديو.. نجوى فؤاد تكشف تفاصيل حالتها الصحية.. وسبب اعتذارها للجمهور    "الإسكندرية السينمائي" يكرم الناقدة السينمائية خيرية البشلاوي في دورته ال 37    أول تعليق من مصطفى قمر بعد زفاف ابنه    اليوم.. قطع المياه عن 8 مناطق كبرى بالجيزة لمدة 12 ساعة    وزير الأوقاف : ثوابت السياسة المصرية ترتكز على صوت الحكمة    مطار الغردقة الدولى يستقبل أولى الرحلات الجوية لشركة مصر للطيران قادمة من براغ    مصرع شخص وإصابة اثنين لخلاف على أولوية ري الأرض بأبنوب    صحة الغربية: ضبط 53 صنف أدوية غير صالحة للاستهلاك الآدمي    تفاصيل مكالمة رئيس الزمالك مع فرجاني ساسي    حمد إبراهيم يوضح مستقبل إيهاب جلال مع الإسماعيلي    مستشار الرئيس: هناك حالات قد لا تستجيب مع لقاحات فيروس كورونا    روح.. رواية جديدة لمحمد علي إبراهيم عن دار تبارك    الفرح تحوّل ل مأتم.. مصرع وإصابة 29 من معازيم حادث المنيا | فيديو وصور    السيطرة على حريق محدود بغرفة أعلى عقار قديم وسط الإسكندرية    بعد إعلان إطلاقها.. 10 معلومات عن الجامعات الأوروبية في مصر    وزير قطاع الأعمال: 50 ألف جنيه حافز لشراء السيارة الكهربائية الجديدة    لا أكاد أصدق.. هكذا تحدث ولي العهد السعودي عن مصر (فيديو)    وزير الطاقة اللبناني: دعم البنزين سينتهي قريبًا    تشكيل كوبا أمريكا – نيمار وجيسوس وباربوسا يقودون البرازيل ضد بيرو    برج الدلو اليوم.. قد تواجهك عدد من المشاكل في العمل    انطلاق قافلة طبية تابعة لجامعة الأزهر لمستشفى أبو رديس المركزى غدًا    مواقيت الصلاة اليوم الجمعة 18/6/2021 حسب التوقيت المحلي لكل مدينة    إبراهيم عبدالله يكشف حجم التبرعات للزمالك خلال 24 ساعة.. ويؤكد: ميزانية النادي مليار جنيه    محافظ كفرالشيخ يتابع حفل تكريم القائمين على تنفيذ الانتخابات الإليكترونية لبرلماني الطلائع    تكريم لاعبى الكاراتية بمركز شباب المدينة بالسويس    عاجل.. ننشر النص الكامل لكلمة مفتي الجمهورية أمام مجلس اللوردات البريطاني    تعليم الجيزة تبدأ استقبال تظلمات الشهادة الإعدادية لمدة 15 يوما    سميرة عبد العزيز: «محمد رمضان شتمني وقالي يا شحاتة أنا باخد 20 مليون وأنتي 20 ألف»    شريف عامر: انفراجة كبيرة في مفاوضات تعويضات السفينة الجانحة بقناة السويس    الكشف على 304 مواطن خلال القافلة الطبية بقرية الحمراوين التابعة لمدينة القصير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تقرير: قطاع غزة والضفة الغربية تشهدان يوما داميا مع تصاعد التوتر مع إسرائيل
نشر في الشروق الجديد يوم 15 - 05 - 2021


(د ب أ)
تصاعد "التوتر" اليوم الجمعة بين الفلسطينيين وإسرائيل في كل من قطاع غزة والضفة الغربية ما خلف مقتل 34 فلسطينيا ومئات الإصابات ضمن موجة توتر مستمرة لليوم الخامس على التوالي.
وقالت مصادر فلسطينية إن إسرائيل "صعدت" هجماتها الجوية والمدفعية على قطاع غزة وسط تركيز على مقار حكومية ومباني ومنازل سكنية فضلا عن مواقع تابعة للفصائل الفلسطينية.
وأعلنت وزارة الصحة في غزة عن مقتل 23 فلسطينيا خلال غارات اليوم ما رفع إجمالي عدد القتلى منذ يوم الاثنين الماضي إلى 126 من بينهم 31 طفلا و20 سيدة و950 إصابة بجراح مختلفة.
وقصفت طائرات حربية إسرائيلية مقر قيادة وزارة الداخلية والأمن الوطني في مجمع أنصار غرب غزة، ما تسبب بتدميره بالكامل وبأضرار كبيرة في عدد من المقار الحكومية المجاورة.
وقالت وزارة الداخلية في غزة إنه تم مسبقا إخلاء وتأمين جميع النزلاء من مركزي الإصلاح والتأهيل، والسجن العسكري المجاورين للمقر المستهدف، ضمن الإجراءات الاحترازية التي تتخذها في حالات الطوارئ.
وفي السياق قصفت طائرات حربية إسرائيلية مبنى سكنيا يضم بنكا محليا بدعوى أن حركة حماس تستخدمه في معاملتها المالية، وهو ثاني بنك تستهدفه إسرائيل في جولة "التوتر" الحالية.
وأعلن المكتب الحكومي الإعلامي في غزة عن خسائر بأكثر من 73 مليون دولار في القطاع جراء هجمات إسرائيل المتواصلة.
وقال رئيس المكتب الحكومي الإعلامي سلامة معروف خلال مؤتمر صحفي في غزة إن إسرائيل استهدفت 60 مقرا حكوميا تنوعت بين مقرات شرطية وأمنية ومرافق خدماتية و3 فروع لبنك محلي.
وبحسب معروف فإن إسرائيل شنت أكثر من 750 غارة على قطاع غزة طالت تدمير 500 وحدة سكنية ما بين هدم كلي وجزئي وتضرر 350 وحدة سكنية بشكل متوسط وطفيف، فيما تم قصف 32 برجا وبناية سكنية وهدمها بشكل كلي.
وأوضح أن أضرارا طالت 23 مدرسة وعيادات رعاية صحية و23 مقرا إعلاميا ومؤسسات اقتصادية وجمعيات فضلا عن مزارع حيوانية وأراضي زراعية بقيمة 5 ملايين دولار.
في المقابل صعدت جماعات مسلحة فلسطينية إطلاق قذائف صاروخية من غزة باتجاه مستوطنات ومدن إسرائيلية لاسيما أسدود وعسقلان وبئر السبع.
وأعلنت وسائل إعلام إسرائيلية أنه تم رصد إطلاق نحو 170 قذيفة صاروخية من قطاع غزة باتجاه إسرائيل ما خلف إصابات وأضرارا مادية، وتم رصد تضرر 868 مبنى و858 مركبة في إسرائيل منذ بداية جولة التوتر في غزة.
وفي تطور ميداني أعلن الجيش الإسرائيلي إسقاط طائرة بدون طيار اخترقت المجال الجوي الإسرائيلي انطلقت من قطاع غزة.
وأعلنت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة حماس أنها استهدفت مصنعا للكيماويات في "نير عوز" بالقرب من مدينة سديروت المحاذية لقطاع غزة بطائرة مسيرة محلية الصنع.
في هذه الأثناء شهدت الضفة الغربية "مواجهات عنيفة غير مسبوقة" منذ أشهر بين مئات الشبان الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي للاحتجاج على "التوتر" في القدس وقطاع غزة.
واندلعت المواجهات في كافة مدن الضفة الغربية على نحو غير مسبوق منذ ساعات الصبح واستمرت حتى المساء وجرت أشدها عند حاجز "بيت إيل" العسكري قرب رام الله وفي عدة مناطق في نابلس والخليل.
وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان صحفي عن مقتل 11 فلسطينيا وإصابة أكثر من 220 آخرين من بينهم 20 حالة وصفت بالخطيرة.
وأدانت الرئاسة الفلسطينية عمليات القتل "الوحشية المبرمجة" من الجيش الإسرائيلي ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية وغزة، محملة الحكومة الإسرائيلية المسؤولية عن "التصعيد الخطير".
واعتبر الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة في بيان أن اسرائيل "تشن حرباً على الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته، وتجر المنطقة إلى وضع لا يمكن لأحد تحمل عواقبه من خلال المس بمصالح المنطقة والعالم".
وقال أبو ردينة إن "صمت الادارة الأمريكية على ما تقوم به اسرائيل، والقول إنه دفاع عن النفس أدى إلى مجازر في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس".
وأضاف "لذلك نطالب الادارة الأمريكية بالتحرك بشكل جدي وفعال كونها الجهة الوحيدة في العالم التي تستطيع وقف العدوان الإسرائيلي إذا كانت حريصة على السلم والأمن الاقليمي والدولي".
وفي السياق طالب رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، الأمم المتحدة بالتحرك العاجل لوقف "العدوان" الإسرائيلي في قطاع غزة والضفة الغربية ومدينة القدس فورا.
وأكد اشتية في بيان صحفي حق الشعب الفلسطيني المشروع ب "النضال دفاعا عن أرضه ومقدساته الإسلامية والمسيحية التي تتعرض للانتهاكات ومحاولات السيطرة عليها لتهويدها".
ودعا اللجنة الرباعية الدولية إلى فتح مسار سياسي جدي يفضي لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.
من جهته صرح عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" حسام بدران بأن ما يجرى "هبة شعبية" للدفاع عن القدس "أثبت أن الشعب الفلسطيني قادر على قلب كل الحسابات وتغيير الوقائع".
وحمل بدران "الاحتلال الإسرائيلي كامل المسؤولية عن جولة التصعيد الأخيرة وكل ما ترتب عليها، فقد سبق أن حذرناه من مغبة ارتكاب أي حماقة، وقلنا له إن القدس خط أحمر، ولكنه أصر أن يلعب بالنار، وعليه الآن أن يدفع الثمن".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.