ثانوية عامة 2019| انتحار طالب بالغربية بسبب صعوبة الامتحان    وزير الزراعة يفتتح اجتماعات اللجنة المشتركة لصحة الحيوان بدول حوض البحر المتوسط    التوترات بين واشنطن والصين قد يدفع النفط للتراجع إلى 30 دولارًا    ارتفاع جماعي لكافة مؤشرات البورصة بمستهل جلسة اليوم الأربعاء    محافظ البحيرة ل محلية النواب: إنشاء مزارع موالح بالتعاون مع اليونان    السعودية وكوريا الجنوبية تبحثان مستجدات الأحداث ذات الاهتمام المشترك    القوات الأفغانية تشن 20 غارة جوية خلال ال24 ساعة الماضية    رئيس كوريا الجنوبية: المفاوضات بين «كيم وترامب» تدار وراء الستار    الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة ويهاجم مراكب الصيادين الفلسطينيين    وزير خارجية بريطانيا يطالب إيران بالالتزام بالاتفاق النووي الكامل    أمم إفريقيا 2019| أسرع هدف وأول طرد ..تألق الكاميرون وكبوة غانا بالمجموعة السادسة    أمم إفريقيا 2019| لاعب مصري وحيد في التشكيلة المثالية للجولة الأولى    إصابة ضابط مباحث بالسويس في تصادم سيارتين بطريق «السويس - الأدبية»    مايكل جاكسون.. كيف كان يومه الأخير؟    دعاء الحر الشديد.. الإفتاء تنصح المواطنين ب5 كلمات تعتقك من نار جهنم    التعليم العالي: دعم المستشفيات الجامعية بمليار جنيه إضافية بالموازنة الجديدة    وزير التعليم العالي يوجه بتحسين الخدمة الطبية والعلاجية المقدمة للمواطنين فى المستشفيات الجامعية    "الإنتاج الحربي" تتابع مع مسئوليين صينيين تصنيع المركبات الكهربائية    بدء امتحاني الجغرافيا والكيمياء لطلاب الثانوية العامة بمدرسة المنيرة    استشهاد ضابط شرطة و6 جنود ومقتل 4 إرهابيين في شمال سيناء    جهاز تنمية 6 أكتوبر: رفع المخلفات المتراكمة على محاور الطرق    كثافات مرورية بالقاهرة الكبري يرصدها google earth.. فيديو    استشهاد ضابط و6 مجندين في هجوم إرهابي بالعريش    أسعار الخضروات في سوق العبور اليوم 26 يونيو    أحمد رزق يكشف عن كواليس "الممر" مع أمير كرارة في "سهرانين"    أمم إفريقيا 2019| تاريخ مواجهات مصر والكونغو الديمقراطية    مستشار المفتي يكشف عن أفعال يجب القيام بها قبل الذهاب للحج    جامايكا تتأهل برفقة كوراساو إلى دور الثمانية ببطولة الكأس الذهبية    ديفيد سيلفا يرحل عن سيتي بنهاية الموسم المقبل    دراسة: البكتيريا الحميدة قد تمنع الحساسية الغذائية    دراسة: قلة النوم تؤثر سلبا على مستوى الذاكرة لدى كبار السن    حملات مرورية موسعة لتسيير التكدسات أعلي الطرق الرئيسية    الرئيس الفرنسي يصل إلى اليابان في زيارة 4 أيام    جامعة الأزهر تستعد لمؤتمر قادة التعليم العالي بإفريقيا    مبروك عطية: في جنة 14 نجمة وجنة 3 نجوم    بعد عام على الرحيل.. يوفنتوس يقترب من إعادة بوفون    الفراعنة في مهمة حسم التأهل لدور ال16 أمام الكونغو    «السكة الحديد» تعلن التهديات والتأخيرات المتوقعة اليوم الأربعاء    طقس اليوم شديد الحرارة.. و18 مدينة +40 درجة    الصين تدعو إلى حل سياسى فى سوريا    وفاة مخرج فيلم "عوكل" بعد صراع مع المرض    قراران مفاجآن من "تركي آل الشيخ"    سوبر كورة.. شاهد أبرز رسائل الجمهور فى مدرجات أمم إفريقيا " فيديوجراف"    محافظ الإسكندرية يشدد على المتابعة الفورية لفعاليات مجموعة أمم أفريقيا    شريف منير: «الممر» وسام على صدري    اتركوا فلسطين محتلة ولا تركعوا.. انتقادات لاذعة من ضاحي خلفان ل صفقة القرن    بدوي شحات قائمًا بأعمال رئيس جامعة الأقصر    لو نسيت الركوع في الصلاة.. فتوى الأزهر توضح حكم الشرع بشأنه    وزيرة الثقافة تشهد حفل توقيع كتاب «حسين رياض صاحب الألف وجه»    «بوابة أخبار اليوم» تجري معايشة لاختيار المقبولين بالمدارس اليابانية    فيلم التحريك «البرج» يُعرض فى مخيمات فلسطين ولبنان لمدة عشرة أيام    هجوم ناري من تامر أمين علي مريام فارس بعد تصريحاتها    صحة البرلمان توضح عقوبة إدارة غير المتخصصين للصيدليات    دار الإفتاء: ما تنسبه بعض وسائل الإعلام إلينا من إباحة تناول الخمر ليس صحيحًا    كراكيب    مقر جديد لهيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء بالقطامية    اتحاد المؤسسات الإسلامية بالبرازيل يترجم كتب الأوقاف للبرتغالية    رئيس الأركان يشهد المرحلة الرئيسية للمشروع التكتيكى «باسل 13» بالجيش الثانى الميدانى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ذكية ويصعب التنبؤ بتصرفاتها.. مارلين مونرو ورثت صفات برج الجوزاء من والدتها
نشر في الشروق الجديد يوم 22 - 05 - 2019

وصفها البعض بالذكاء الحاد، مثلما فعلت الممثلة جاين راسل، حينما كانا يصوران معًا فيلم "الرجال يفضلون الشقراوات"، أما البعض الآخر، فأكد أنها جميلة ورقيقة لكن غريبة الأطوار، منهم المخرج بيللي وايلدر، الذي عمل معها بفيلم "البعض يفضلونها ساخنة"، وكان يجد نفسه في حيرة شديدة من تصرفاتها، "كانت دومًا صعبة المراس لأنه كان من المستحيل التنبؤ بتصرفاتها، ولم أكن أعرف أهي متعاونة معنا أم معوقة لنا في فريق العمل"، حسبما وصف.
عاشت مارلين مونرو، التي تعد واحدة من أشهر مواليد برج الجوزاء، حياة مليئة بالصعاب، حيث أن والدتها التي تعد هي الأخرى من مواليد ذات البرج، تزوجت مرتين، وأخفتها عن أشقائها لسنوات، ولم تكتشف أختها الكبرى غلاديس وجودها إلا بعد أن أصبحت في عمر ال13، حينما دخلت والدتهم المصحة لإصابتها بالشيزوفرنيا.
أمضت مونرو الكثير من سنوات حياتها في منزل أقاربها، لكن في التاسع عشر من يونيو عام 1942، تغيرت حياتها، حيث تزوجت من صديقها جيمي دورتي، وهي في عمر ال16، وعملت في معمل للذخائر الحربية بكاليفورنيا، لكن القدر كان يملك مستقبلًا آخر لها، فصورها التي التقطها مصور لها أحدثت ضجة على غلاف ثلاثين مجلة، فقررت حينها ترك عملها ودخول مجال عارضات الأزياء.
قررت مارلين، التي حصلت على عدة جوائز، منها جائزة جولدن جلوب، في عام 1946 الانفصال عن زوجها، واقتحام عالم التمثيل، واستطاعت خلال سنوات قليلة تحقيق نجاح جعلها نجمة هوليود في الخمسينيات، فكان أول فيلم لها هو "شجار على شقراء".
سريعًا حصلت النجمة الراحلة على دور بطولة، وكان ذلك عام 1957 في فيلم The Prince and the Showgirl أمام لورنس أوليفيه، لكن عدم حضورها إلى مواقع التصوير لعدة مرات، جعل البعض يقول أنها شخصية غريبة، ولسبب ذلك لم تنشأ علاقة جيدة بينها وبين فريق عمل الفيلم.
بدأ الحظ السيئ يدق باب مارلين، حينما أصيب بالتهاب الجيوب الأنفية المزمن، واضطرت لتأجيل تصوير مشاهدها في فيلم Something's Got to Give، وبعد عدة أيام عادت لاستكمال التصوير بالرغم من تحذير الطبيب لها، وهذا ما عرضها لوعكة صحية جديدة أثناء التصوير، وبعد تماثلها الشفاء لم تلتزم مونرو بمواعيد التصوير؛ ما ترتب عليه وقف الفيلم لمدة طويلة إلى أن انتهى الأمر بعرضه في خريف 1962.
بالرغم من أن مونرو حققت نجاحًا في عملها، إلا أن حياتها الشخصية كانت عكس ذلك، فقد مرت بعد تجارب عاطفية فاشلة، حيث أنها ارتبطت بأسطورة البيسبول جوي دي-ماجيو 1954، بعد أن طلق زوجته من أجلها، لكن طغى حب ماريلين لعملها ولجمهورها على علاقتها الزوجية، ما أدى لدمارها بعد 9 أشهر فقط، لتقع مارين في حب رجال غيره لكن دون أمل، إلى أن جمعتها علاقة غرامية مع الرئيس جون كيندي، لكن ظل الأمر غير مؤكد، حسبما وصفت صحيفة نيويورك تايمز.
في 5 أغسطس 1962، كان كتاب مارلين قد أغلق في الحياة، لينتهي بها الحال بجرعة زائدة من المنوم الذي كانت تستخدم لمساعدتها على النوم، لكن ظل هناك لغز، حول هل انتحرت أم قتلت.
دفنت مونرو بفستانها المفضل بعد 3 أيام من وفاتها، ونشرت جريدة لوس أنجيليس تايمز، باليوم ذاته، مقتطفات من محادثات ماريلين مع محللها النفسي، ووفقًا لجون مينر، المحقق المسؤول عن القضية فإن الراحلة كانت من المستحيل أن تنتحرت، قائلًا: "كانت لديها مشروعات مستقبلية محددة بدقة، وكانت تعلم ما الذي تريد فعله"، حسبما نقلت الصحيفة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.