رئيس الإنجيلية للوفد الأمريكي: مصر تواجه حربا إعلامية تنقل صورا مفبركة لما يحدث    السيسي لرئيس «كاف»: توفير جميع المتطلبات لنجاح بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019    1.7 مليار جنيه قيمة تداول بورصة الأربعاء    التلفزيون الياباني: ترامب سيقوم على الأرجح بزيارة رسمية لليابان في مايو    البيئة: رفع 800 طن مخلفات من النقطة الوسيطة في الشرقية    أسيوط تستضيف معرض «اوكازيون أثاث» دمياط    الفريق مميش يشهد توقيع 8 شركات مذكرات نوايا مع مركز الصادرات الروسي    لافروف: تهديدات واشنطن للجيش الفنزويلي تدخل مباشر في شئون دولة مستقلة    بوجدانوف: نواصل العمل مع الجهات المعنية لإنهاء تشكيل اللجنة الدستورية السورية    بوتين: على أمريكا التخلي عن «أوهام» التفوق العسكري    عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى    مبعوث كوريا الشمالية الخاص يصل فيتنام للتحضير لقمة «ترامب – كيم»    بث مباشر| مباراة طلائع الجيش والزمالك في الدوري    السيسي لرئيس الكاف: مصر جاهزة لإنجاح أمم إفريقيا 2019    بيكيه يسخر من شكوى ريال مدريد المتكررة من الحكام    تحرير 1009 مخالفات متنوعة خلال حملة مرورية بالإسماعيلية    “رويترز”: السيسي يقود ماكينة إعدام المعارضين بزعم تحقيق الاستقرار    «سنة سجن».. عقوبة عامل حضن طفلة وقبّلها في الشارع «عنوة» بالوراق    سيد رجب ينتهى من تصوير مسلسل "أبو العروسة" منتصف مارس المقبل    صافيناز: «الرقص الشرقي باظ»    شاهد.. محمد أنور ضيف أمير كرارة في سهرانين الجمعة المقبلة    كيف قتلت المنظمات الحقوقية 3 رجال شرطة في حادث الدرب الأحمر؟    اتفاق تعاون بين جامعة السادات وغرب كردفان بالسودان    مسؤول أممي ل"الوطن": نقف في صف مصر والسيسي لتجفيف منابع الإرهاب    د. محمد السعيطي يكتب: زعيم ووطن ضد الإرهاب الأسود    بالصور| "الزراعة" تواصل طرح منتجاتها بأسعار مخفضة للمواطنين    دوري أبطال أوروبا.. محركات سواريز معطلة خارج كامب نو    «سلمى على» تتأهل لنهائي بطولة أفريقيا «باراتايكوندو»    20 عضوا في لجان تحكيم مسابقات مهرجان شرم الشيخ للسينما الآسيوية    الليلة.. طرح الألبوم الجديد لأنغام حالة خاصة جدًا    السفير الإندونيسي: مصر تحظى بمنزلة خاصة لدى بلاده    الإفتاء: ترويج الشائعات إثم يُشيع الفتنة    "الصحة": 22 ألف في 17 محافظة استفادوا من القوافل الطبية    بالخطوات طريقة عمل التشيز كيك بالفراولة    الجزائر تفوز على السعودية 20-19 فى بطولة البحر المتوسط لكرة اليد    ضبط مسئول جمعية استهلاكية لبيعه مقررات تموينية بالسوق السوداء    خبير أرصاد يعلن توقعاته خلال الأيام المقبلة: الطقس مستقر    "مستقبل وطن" يفتتح دوري الحزب لكرة القدم.. غدا بدار السلام    «الإفتاء»: إيواء الإرهابيين والتستر عليهم كذب وتدليس على الشرع    طرح المنطقة الصناعية ببئر العبد أمام المستثمرين    العاملون ب«السيوف وبوليفار» للغزل يعلنون تأييدهم للتعديلات الدستورية    الأحد.. بدء حملة للتطعيم ضد شلل الأطفال بالمنيا    حملة "ضد أمراض الأنيميا والسمنة والتقزم" تستهدف 615 ألف تلميذ فى أسيوط    ماذا نفعل عند السهو فى صلاة الجنازة ؟    علي جمعة يوضح قيمة نفقة العدة وشرطها .. فيديو    الداخلية تقتحم "وادي سهب" وتطهره من 18 مزرعة للمواد المخدرة    المطربة جواهر: «عالكورنيش» حققت نجاحا كبيرا في الوطن العربي.. وأحضر لعمل جديد    وزير الداخلية يزور مصابى حادث الدرب الأحمر الإرهابى بمستشفى الشرطة|| صور    الرئيس الفنزويلى مادورو: لماذا لا يدعو جوايدو إلى انتخابات    صناع الخير والتضامن يطلقان أولى قوافل الكشف الطبى على أطفال بلا مأوى    10 مصريين يحصلون على 1.2 مليون جنيه مستحقاتهم بشركة سعودية    بسبب توك توك.. تعطل حركة طريق القاهرة الإسكندرية الزراعي بإيتاي البارود    محمد نجيب يبدأ تدريبات الجري بمران الأهلي    مايا خضري: جماعة الإخوان تستغل حقوق الإنسان في خداع أوروبا    النائب العام السعودي: الجرائم أصبحت عابرة للأوطان.. ويجب التعاون بين الدول لمواجهتها    محمود مسلم: 3 أسباب رئيسية وراء تراجع مبيعات الصحف الورقية    «أوقاف الإسكندرية» تعقد أمسية بعنوان «الحث على الزواج»    البنا حكما لمواجهة الأهلي والداخلية.. سجل جيد للأحمر ومتوازن للضيوف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تقرير أوروبى: حصار غزة يهدد بانهيار جميع القطاعات الحياتية
نشر في 25 يناير يوم 05 - 09 - 2013


حذر تقرير صادر عن منظمة أوروبية تعنى بحقوق الإنسان من انهيار حاد يتهدد مفاصل حياة المواطنين الفلسطينيين فى قطاع غزة، وذلك إثر وصول الحصار الإسرائيلى المفروض عليه منذ نحو سبع سنوات إلى مستويات غير مسبوقة. ورصد التقرير، الصادر عن "المرصد الأورومتوسطى لحقوق الإنسان"، ومقره الرئيسى جنيف، وحمل عنوان "الموت البطىء"، ما وصفه ب"الظلال القاتمة لعقاب جماعى إسرائيلى عمره سبع سنوات أطبق قبضته على نحو 6ر1 مليون فلسطينى يعيشون فى قطاع غزة، جلهم من اللاجئين، والآثار المدمرة على حياة سكانه بفعل الانقطاع الأخير فى إمدادات الغذاء والوقود عبر الأنفاق الواصلة بين القطاع والأراضى المصرية". وأشار التقرير إلى أن 57 فى المائة من سكان القطاع يعانون من انعدام الأمن الغذائى وفق أرقام الأمم المتحدة المعلنة قبل يوليو 2013، لكن الحملة التى انطلقت ضد الأنفاق أوائل يوليو الماضى، ستجعل النسبة مرشحة لارتفاع مخيف يصل إلى 65 فى المائة أن استمرت الإجراءات المصرية على ما هى عليه (وفقا للتقرير)، مضيفا أن نسبة البطالة التى وصلت مع نهاية شهر أغسطس إلى 5ر35 فى المائة ستحلق إلى 43 فى المائة مع نهاية العام، مسجلة رقما قياسيا عالميا فى بقعة تفتقر للموارد الذاتية. وتابع أن قطاع البناء والإنشاءات فى غزة سيواصل انهياره الحاد الذى بدأ منذ يوليو الماضى بسبب انعدام مواد البناء التى توقف دخولها عبر الأنفاق، بينما تفرض عليها السلطات الإسرائيلية قيودا تعجيزية عبر معبر "كرم أبو سالم". وحسب التقرير، تشير التقديرات إلى أن هذا القطاع يعمل فى سبتمبر الجارى بأقل من 15% من طاقته التشغيلية، ما يعنى أن 30 ألف فرصة عمل تم فقدانها خلال شهرين، بينما 12 ألف مواطن ما زالوا مشردين لعجزهم عن إعادة إعمار منازلهم التى دمرتها الحربين الأخيرتين على غزة. وقدر التقرير الخسائر التى تكبدها أهالى غزة فى جميع القطاعات الاقتصادية نتيجة هدم الأنفاق ب 460 مليون دولار، بينما يتوقع أن يؤدى الإغلاق المستمر للأنفاق إلى انكفاءة حادة فى معدل نمو الناتج المحلى للقطاع إلى ما دون 3% مع نهاية عام 2013، مقارنة مع معدل تراوح حول 15% حتى يونيو الماضى. وقال: حيث أن 45% من عبء المواد الخام اللازمة لتشغيل الشركات فى غزة يتم توريدها عبر الأنفاق، فإن هدمها سيؤدى إلى تعطيل ما يقدر ب60% من القدرة التشغيلية لهذه الشركات، ما يعنى بدوره انكماش عدد موظفى القطاع الصناعى من 27 ألف موظف قبل يونيو 2013 إلى 7500 موظف فقط، إلى جانب ما سيخلقه الحال من ارتفاع حاد على أسعار السلع فى قطاع يعيش أكثر من 70% من سكانه تحت خط الفقر". وأشار المرصد الأورومتوسطى فى تقريره إلى أن العجز المتراكم فى محطة توليد الكهرباء يقود إلى انقطاعات طويلة فى الخدمة قد تصل إلى 12 ساعة يوميا، بينما اعتماد ضخ المياه على الكهرباء يجعل من ربع منازل القطاع تتلقى المياه لمدة 4 ساعات فقط فى اليوم، فى بيئة تعانى أصلا من تلوث 90% من مياهها الجوفية. وفى قطاع الوقود، حسب التقرير، تعمل محطة توليد الكهرباء الوحيدة بسعة 68% من قدرتها الإجمالية بفعل العجز فى كمية الوقود اللازم للتشغيل، بينما يتلقى القطاع عبر المعابر الإسرائيلية 58% فقط من احتياجه الطبيعى من غاز الطهى. ومنذ تدمير خزانات الوقود المعدة للتوريد إلى غزة عبر الأنفاق، طفت على السطح أزمة شديدة التعقيد قادت مع مطلع سبتمبر الجارى إلى توقف 137 محطة وقود عن تقديم خدماتها للمواطنين الذين باتوا يفتقرون بشدة إلى بنزين السيارات وغاز الطهى. وأشار التقرير إلى أن القطاع الصحى الذى يعانى المواطن من انتكاسته منذ 2007 بدأ يسجل مؤشرات خطيرة بنفاد مخزون 128 صنفا دوائيا منذ يوليو الماضى، ما يعنى أن 27% من العلاجات الأساسية لدى المستودع المركزى للأدوية وصل إلى حد الصفر، بينما انخفض مخزون 78 صنفا دوائيا آخر بنسبة 16%، إلى جانب تكدس عشرات من المرضى أصحاب التحويلات الطارئة إلى الخارج بانتظار دورهم فى فتح معبر رفح. ودعا المرصد السلطات الإسرائيلية إلى تفكيك فورى للحصار الخانق لحياة الفلسطينيين فى غزة، بصورة ترقى إلى توصيف جرائم ضد الإنسانية وفق القانون الدولى. وأهاب المرصد بالمجتمع الدولى الضغط على إسرائيل ودفعها إلى تحمل مسؤولياتها القانونية تجاه القطاع انطلاقا من كونها قوة احتلال، وذلك وفق ما تمليه عليها اتفاقية جنيف لعام 1949. وتوجه بالنداء إلى المجتمع الدولى لا سيما الاتحاد الأوروبى والولايات المتحدة، من أجل دعم إنشاء ممر مائى يخول القطاع بالاستفادة من حقه بمياهه الإقليمية وفق القانون الدولى، وبصورة تعالج حاجته المتعاظمة للاستيراد الحر للبضائع، والسفر الدولى للأفراد دون قيود.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.