محافظ القليوبية يحضر تسليم التابلت لطالبات المدرسة الثانوية ببنها    للمرة الثانية.. وزير التعليم ينفي تعميم مبادرة توحيد زي المعلمين في كل المدارس    إطلاق منصة القضاء الدستوري الإفريقية    مؤتمر التعليم النوعي: ننقاش 60 بحثا حول العنف والتسرب من التعليم    وزيرة التخطيط تصدر قرارًا بتشكيل مجلس الخدمة المدنية    جامعة القاهرة: تجديد 4 شهادات ISO عالمية لمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس    16 مليون فدان مساحة منزرعة.. وانخفاض مساحة القمح والأرز والطماطم    وزير الإسكان يتابع مشروعات مياه الشرب قبل الصيف بمحافظة الجيزة    عاجل| الرئيس السيسي يلتقي نائب رئيس مجموعة «دايملر أيه جي» للسيارات بميونخ    افتتاح معرض المجلس الاقتصادي لسيدات الأعمال بالإسماعيلية.. صور    طارق عامر يقوم بجولة تفقدية على نماذج مشروعات مبادرة رواد النيل    مرصد الإفتاء: كلمة الرئيس في «ميونيخ للأمن» منهج عملي لمواجهة الإرهاب    سلطنة عمان تدين الهجوم الإرهابي بشمال سيناء    النظام السوري: أنقرة تعتزم دعم جبهة النصرة في إدلب    وزير الخارجية الباكستاني يجدد رغبة بلاده لتعزيز العلاقات مع واشنطن    متظاهرو هايتي يستنجدون بموسكو ويحرقون العلم الأمريكي    غدا.. «لاسارتي» يعقد محاضرة فنية للاعبين قبل مواجهة الداخلية    الزمالك ضد إنبي .. 4 أسباب تشعل مواجهة الليلة بين الأبيض والبترولي    كلوب يحسم قراره من انتقال محمد صلاح إلى يوفنتوس    بث مباشر.. مشاهدة مباراة الزمالك أمام إنبي في الدوري.. اليوم    فالفيردي: الرهان على ميسي آمن    "المتحدث العسكرى" يكشف حصاد ضربات الجيش للعناصر الإجرامية    تحذير مهم من "الأرصاد" للمواطنين    ضبط عامل هارب من حكم بالسجن المؤبد فى قضية قتل بسوهاج    النيابة الإدارية تحيل باحث قانوني متورط في أعمال إرهابية    تامر حسني يحقق ب«ناسيني ليه» مليون و400 ألف مشاهدة    " مهندس الإبادة " .. هكذا يرى المتعصبون كارل ماركس .. إقرأ التفاصيل    الليلة.. ياسر رزق يكشف أسرار «هيكل» على «المحور»    فيديو.. الإفتاء: لا يوجد في الإسلام جهاد أو قتال يخرج عن الحاكم أونظام للدولة    حملة "نصيبًا مفروضًا" توضح عقوبة ظلم المرأة في الميراث    صور.. وزيرة الصحة تتفقد مستشفى قفط التعليمى لمتابعة سير العملية الطبية    "الصحة" تؤكد: تطعيم الديدان المعوية آمن 100%    مطار القاهرة يحجز سودانيين للاشتباه فى إصابتهما بفيروس    "الصحة" تكشف عن تفاصيل عيادة "الإقلاع عن التدخين" بالمستشفيات الحكومية    بعد الإفراج عنه بعفو رئاسي.. وفاة أقدم سجين في مصر    فتح ميناء الصيد ببرج البرلس بعد تحسن الأحوال الجوية    ذبح مسنة بسبب ذهبها فى إمبابة    مصرع شخصين وإصابة اثنين في حادث تصادم بطريق "دار السلام – سوهاج"    ارتفاع مؤشرات البورصة بمستهل التعاملات بعد خفض أسعار الفائدة    تداول 577 ألف طن بضائع عامة بموانئ البحر الأحمر خلال يناير الماضي    شعراوي يبحث دعم اللامركزية مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي    برادلي كوبر يصدم جمهوره قبل حفل الأوسكار    سموحة: بيراميدز عالمي مثل سان جيرمان.. فريق ثمنه مليار جنيه أشبه بمنتخب القارات    مدرب الأهلي: السولية يعيش أفضل فتراته الفنية    مستشار "الفضاء الروسية": إطلاق أول قمر صناعي بأياد مصرية 21 فبراير    واشنطن بوست: ترامب وحملته يخططون لجعل الجدار الحدودى فكرة رئيسية لإعادة انتخابه    عبدالرحيم علي: السيسي أجهض محاولات "الإرهابية" لتقسيم المصريين    شاهد| “نظرية العصفورة”.. جديد “عالم موازي”    خبير في جراحة الأوعية الدموية بالمركز الطبي العالمي    اليوم.. فتح باب التقديم لمسابقة الأم المثالية بسوهاج    زعيم المعارضة الفنزويلي:استطعنا استقطاب أكثر من 600 ألف متطوع لنقل المساعدات الإنسانية    شاهد.. مصطفى فهمي يحتفل مع زوجته في الفلانتين "بالأحمر"    الريسوني يعترف: العلماء يحتاجون إلى إصلاح وتطهير    صباح البلد يستعرض مقال إلهام أبو الفتوح.. اللهم ارحم أمي.. فيديو    خالد سليم يبهر جمهور الإسكندرية على مسرح دار الأوبرا    ويزو ناعية شهداء سيناء: سلاما على من يحاربوا الإرهاب    اتحاد الكرة: عامر حسين يتحمل فوق طاقته    الغربية الأزهرية تدشن فعاليات مسابقة شيخ الأزهر لحفظ القرآن الكريم بمشاركة طلاب المعاهد ومكاتب التحفيظ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أكاديمية لتدريب معلمي المدارس الفنية
تطوير "الزراعية" وتوفير الخامات و التخصصات المطلوبة لسوق العمل

تسير وزارة التربية والتعليم في خطة تطوير التعليم الفني جنبا الي جنب مع مدارس التعليم العام حيث يعد التعليم الفني أهم خطة في الرؤية الاستراتيجية للدولة 2030 لدعم وتحسين الاقتصاد المصري والقضاء علي البطالة وافراز خريجين قادرين علي المنافسة في سوق العمل .
الخبراء يرون ضرورة أهمية تغيير النظرة الدونية لطلاب التعليم الفني وامداد المدارس بالامكانيات اللازمة وتوفير الخامات والاهتمام بالتدريب العملي وتجهيز المدارس الفنية وتحقيق الانضباط مع ضرورة تعليم الطالب اللغات والاستفادة من تجارب الدول المتقدمة.
أكد نائب الوزير للتعليم الفني أن هناك عدة محاور تعمل عليها الوزارة للنهوض بالتعليم الفني أهمها السير في تشكيل هيئة الجودة الجديدة التي دعا الرئيس الي انشائها في مؤتمر الشباب السادس والتي يتم مراجعة بنودها لعرضها علي مجلس الوزراء ثم مجلس النواب وانشاء أكاديمية لتدريبپالمعلمين علي التكنولوجيا الحديثة بالتعاون مع الجانب الألماني اضافة الي مناهج جديدة قائمة علي المهارات وتنمية روح الابتكار والابداع لدي الطلاب واتاحة تخصصات جديدة تخدم المشروعات التنموية مثل اللوجستيات والطاقة المتجددة واخرها تطوير جذري في المدارس الزراعية لتلبيةپاحتياجات مشروع الصوب الزراعية.
أكد د.محمد مجاهد نائب الوزير للتعليم الفني أن التعليم الفني والتدريب المهني أحد اهم الخطط الاستراتيجية في رؤية مصر 2030 ومن اهم آليات الدولة في مواجهة البطالة وتحقيق العدالة الاجتماعية وزيادة القدرة التنافسية للاقتصاد.
أضاف أنه جاري مراجعة مواد قانون تشكيل هيئة الجودة الجديدة لدعم برامج التعليم الفني والتي دعا اليها الرئيس السيسي في المؤتمر السادس للشباب والتي سيتم عرضه علي مجلس الوزراء ثم مجلس النواب حيث تهتم هذه الهيئة بالبرامج الجديدة وخريج التعليم الفني وسوق العمل .
اشار الي أنه سيتم توفير تخصصات جديدة تتماشي مع المشروعات التنموية التي تقوم بها الدولة مثل مشروع الصوب الزراعية التي افتتحها الرئيس وبناء عليه سيتم تطوير جذري في المدارس الزراعيه اضافة الي التخصصات الجديدة في الطاقة الشمسية واللوجستية والاتجاه الحالي لمساعدة الطالبپفي المدرسة علي اقامة مشروعات صغيرة ومتوسطة وتقليل البطالة والاطلاع علي تجارب الدول المتقدمة.
اوضح انه سيتم انشاء أكاديمية لمعلمي التعليم الفني بمساعدة المانيا والعديد من الخبراء لاعداد معلمي التعليم الفني وتزويدهم بالمهارات وطرق التدريس الحديثة والاستفادة من التكنولوجيا .
اضاف ان الخطة الحالية لتطوير التعليم الفني تعمل علي دعم الاقتصاد المصري وتفرز خريجين قادرين علي المنافسة عالميا مشيرا الي ان التطوير يتمثل في الاطار العام المبني علي الجدارات بالتعاون مع برنامج دعم وتطوير التعليم الفني والتدريب المهني والممول من الاتحاد الأوروبي والحكومةالمصرية وهو مجموعه اخري نظير المناهج التي تعتمد علي المهارات وليس الحفظ .
منهج واحد
اوضح أنه تم تطوير منهج موحد لطلاب التعليم الفني علي الابتكار وريادة الأعمال يتم تدريسه علي مدي ثلاث سنوات وينتهي بمشروع التخرج من خلال وحدات تيسير الانتقال لسوق العمل وبالتعاون مع شركاء التنمية وتم عقد العديد من بروتوكولات التعاون في التدريب المهني وريادة الأعمالپمع العديد من شركاء التنمية من منظمة العمل الدولية والاتحاد الأوروبي وهذه المناهج تطبق ولكن ليس له حصص مقررة ويدخل هذا المنهج في كل الموضوعات لاعداد طالب التعليم الفني القادر علي الابداع والابتكار والمنافسة.
أضاف أن هذه المناهج تساعد الطالب في امداده بالمهارات اللازمة وحل المشكلات وتنمية روح الابتكار والابداع لديهم وابتكار افكار خارج الصندوق.
قال د. احمد الجيوشي نائب الوزير السابق لا أحد يشكك في حجم الجهد الذي تبذله وزارة التربية والتعليم في الوقت الراهن لتطوير المنظومة التعليمية في مختلف مراحلها لاعلان هذه المنظومة والتي ستكون بمثابة ثورة حقيقية لبناء الطالب المصري الا أن التعليم الفني يحتاج خطة طموحةپتعمل علي عدة محاور أهمها الطالب وطرق التحصيل الدراسي والأنشطة والتدريبات المهنية الحقيقية حتي نتمكن من خلق فرص عمل حقيقية لمئات الآلاف من الشباب سنويا ينضمون لطوابير البطالة.
أكد سمير عبد الحليم مدرس لحام أن تخصصات التعليم الفني لابد أن تلبي احتياجات المجتمع وخاصة أن هناك العديد من المشروعات التنموية التي تمت علي أرض الواقع وتحتاج الي تخصصات جديدة كما أن هناك انفراجه في التعليم الفني في وجود تخصصات مثل الطاقة المتجددة واللوجستيات وتمپربط العديد من المهارات في المناهج .
أضاف أن المطلوب هو الاهتمام بالتدريب العملي وتوفير الخامات اللازمة ووجود كليات متنوعه خاصة بطلاب التعليم الفني وليس الاقتصار علي التعليم الصناعي والسياحة والتجارة .
اشار حسام عبد العزيز مدرس كهرباء الي أن التعليم الفني قاطرة المستقبل لتحقيق التقدم في المجالات المختلفة ونهضة الصناعة كما يجب الاهتمام بالحرف اليدوية التي تعبر عن تاريخ الشعب المصري والتي تتميز بها وتطويرها جنبا الي جنب مع التخصصات الجديدة موضحا أن هناك طلابا يفضلونپالالتحاق بالتعليم الفني رغم حصولهم علي مجاميع مرتفعه رغبة منهم في التعلم ولابد من تغيير النظرة الدونية لهؤلاء الطلاب وهذه النوعية الهامه التي تجد اهتماما بالغا في الدول المتقدمة مثل ألمانيا كما أن هذه النوعية تعتبر عائدا كبيرا حيث تقوم المدارس الفنيه بانتاج العديد من المنتجات ذات الجودة العالية.
أضاف أن امداد هذه المدارس بكافة الامكانيات والمعدات يمكن أن يساهم بشكل حقيقي في تطوير التعليم وصيانة المدارس الحكومية وتوفير احتياجاتها من ديسكات وسبورات واضاءة وتجديد الشبكات موضحا أهمية استفادة الطلاب من التكنولوجيا الحديثةپوتدريبهم علي الجديد والاستفادة من تجارب الدول الناجحة.
أكد محمد حندوسه مدير عام التعليم الفني بالجيزة انه يجب الاهتمام يطالب التعليم الفني وهو ماتسير الوزارة في اتجاهه لتحقيق التطوير المنشود مشيرا الي أهمية تعليم الطلاب اللغات للدول المتقدمة صناعيا مثل المانيا وايطاليا حتي يمكنه الاطلاع ويكون الخريج لديه العديد من المهاراتپالتي تمكنه من المنافسة في سوق العمل .
اشار الي أن منظومة التطوير الجديدة تشمل التعليم الفني وخاصة التخصصات الجديدة التي تنافس في سوق العمل المحلية والعالمية وتخصص اللوجستيك والطاقة المتجددة والرياح مع اتاحة التدريب للمعلمين علي طرق التدريس الحديثة .پ
قال وائل الورداني وكيل معهد بالمطرية انه يجب وضع خطة قومية تتبناها الحكومة تحقق جودة التعليم الفني خلال السنوات المقبلة لاننا مازلنا نعاني من تخريج دفعات لا تجيد القرءاة والكتابة ولا تفهم تخصصها وانما قاموا بالاقبال عليه بسبب مجموعهم الضئيل الذي حتمپعليهم الدخول الي الدبلوم او ظروف اسرهم المادية بعدم مواكبه دروس الثانوية العامة وان القضية أكبر من مجرد أشخاص بل تحتاج الي رؤية شاملة تتبناها الدولة خاصة في ظل المشروعات التنموية الضخمة التي تم اطلاقها خلال الفترة الماضية وتوفر ملايين فرص العمل للشباب خاصةپللمؤهلات القادرة علي التعامل مع متطلبات الصناعة والتكنولوجيا الحديثة .
اتفق معه د. مخلص محمود عميد كلية التربية النوعية بجامعة القاهرة ان المشكلة ليست بوزارة التربية والتعليم فقط بل في القطاعات كوزارة الصناعة والتجارة باعتبارها المنتج النهائي للتعليم الفني الذي تعتمد عليه الصناعة بصورة رئيسية وغيرها من الانتاج الحربي والهيئة العربية للتصنيعپبانه يجب مشاركة الوزارة في تدريب الطلاب اثناء دراستهم من اجل ارساء قواعد العمل لديهم وفهم ما يدرسونه لهذا يجب اتحاد كل هؤلاء مع بعضهم البعض بجانب رفع تنسيق الدبلومات من اجل انتاج عمالة فريدة من نوعها.
اوضح د. سمير عبد الفتاح استاذ علم الاجتماع بجامعة المنيا اننا نشهد ثورة حقيقية في التطوير ولهذا يجب ان يتم وضع خطة ليس لتطوير المناهج فقط بل تطوير الطالب ووضع له مناهج تساير العصر وان تكون طرق التحصيل عملية اكثر من النظرية وان يتم عمل دورات تدريبية للطلاب منپاجل التطبيق علي ارض الواقع ليتخرج وهو علي اتم الاستعداد للعمل وليس الانتقال الي طوابير البطالة.
ناشد رجال الاعمال بضخ استثماراتهم بالمشروعات التنموية التي تساعد البلاد علي النهوض وخلق فرص عمل للشباب ورفع اجورهم حتي لا يضطرون الي السفر الي الخارج او زيادة اعداد البطالة التي تضخمت في السنوات الاخيرة بسبب تخريج دفعات لا تعلم شيئا عما قامت بدراسته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.