رغم تحديه كورونا.. تدهور صحة «الغنوشي» بعد تجميد البرلمان ب6 أيام    رفع الإشغالات ومتابعة تطبيق الإجراءات بسنورس في الفيوم    وزير الخارجية: نتابع باهتمام بالغ ما يحدث الآن في تونس ونثق بهم (فيديو)    مانشستر سيتي يخوض مباراة ودية قبل مواجهة ليستر    قرار جديد بشأن شاب لقي مصرعه أسفل سيارة بطريق بلبيس في القليوبية    بعد الإعلان عن زواجها من هشام عاشور.. زيجات سابقة لنيللي كريم    الصحة لتكنولوجيا المعلومات: 126 مركزًا لإصدار شهادات الحاصلين علي اللقاح    شكري: نثق في القيادة التونسية.. ونأمل سرعة تشكيل الحكومة اللبنانية    الوفد تتقدم بخالص التعازي إلى الدكتور وجدي زين الدين في وفاة ابن شقيقه    طب بنين الأزهر تنظم دورة تدريبية للقيادات الأكاديمية في الجودة    وزير الرياضة يتابع الأعمال التنفيذية بتطوير مضمار الدراجات    خبير بأسواق المال يحلل أداء البورصة المصرية.. خلال أسبوع    سكرتير عام محافظة الإسماعيلية يقوم بجولة ميدانية في حي ثالث    عامل يقطع يد زميله ب «سيف» في الغربية    تنشيط سياحة الأقصر يستقبل سائحي أولى رحلات الطيران القادم من أسبانيا    استمرار العمل في المشروعات الخدمية بالبر الغربي للأقصر | صور    فيديو.. بعد استجابة الرئيس السيسي لعلاج طفلة فلسطينية.. والد "بيان": مصر عظيمة برئيسها    بدأت بالتعرض لسيدة.. النيابة تكشف التحقيقات الأولية لمشاجرة الأسلحة النارية بالمرج    سيارة طائشة تدهس شابًا بطريق «بلبيس الصحراوى» فى «الخانكة»    وزيرة خارجية السودان تبحث مع نظيرها الجزائري تطورات قضية سد النهضة    إجلاء السياح بعد تجدد انتشار فيروس كورونا بإحدى مدن مقاطعة هونان الصينية    فريدة عثمان: فخورة بتمثيل مصر للمرة الثالثة بمنافسات الأولمبياد    بنك فيصل الإسلامي يطلق بطاقات الدفع اللاتلامسية «فيزا ميزة»    تجارة طريف تنفذ 281 جولة رقابية على المنشآت التجارية وتباشر 43 بلاغًا    ارتفاع جديد بدرجات الحرارة.. ننشر تفاصيل حالة الطقس غدا    الطريق الصعب ووثيقة الأخوة الإنسانية    أول تعليق من "الموسيقين" على تصريح حمو بيكا بشربه للخمرة    درجة حرارة غير معتادة.. الأرصاد تكشف موعد انتهاء الموجة الحارة    برشلونة يهزم شتوتجارت بثلاثية وديا    بعد تراجع إصابات كورونا.. سيناريوهات «الأوقاف» لعودة عمل المساجد بكامل طاقتها    هل يأثم المريض حينما يتأوّه؟.. عاشور: ما كان بالطبع فالشرع يهذبه ولا يمنعه    السودان يعلن الاستنفار بعد ارتفاع مناسيب مياه النيل الأزرق    وزير التعليم: امتحان الثانوية العامة هذا العام بمثابة «مفاجأة» رغم تنبيهات 3 سنوات (صور)    وزيرة الصحة بمستشفى العلمين: مصر سجلت أكبر انخفاض لإصابات كورونا    داعية إسلامي: النبى محمد اهتم بالساجد قبل المساجد | فيديو    رمضان عبدالمعز يكشف مواصفات وسمات القلب السليم | فيديو    وزيرة التضامن: الدولة خصصت دعمًا نقديًا للأسر وجعلته دعمًا نقديًا مشروطًا    تونس: سجن نائب لمدة شهرين بتهمة تحقير الجيش    السويدي ستاهل يحرز ذهبية رمي القرص في أولمبياد طوكيو 2020    سان جيرمان وليل يتواجهان على كأس الأبطال من دون حسابات    "الرعاية الصحية" تطلق أول منصة رقمية للتواصل بين العاملين بالهيئة    وفاة الفنانة الكويتية انتصار الشراح عن عمر ناهز 59 عاما    إنفوجراف| في ذكرى ميلاده .. ملامح من حياة الراحل سعيد صالح    الأهلي يشكو فضائيتين والغندور.. ودعوى قضائية ضد المتجاوزين    ضبط 2 طن دواجن مذبوحة بدون رقابة بيطرية فى الغربية    ثقافة اسيوط تبدأ غدا فعاليات ثقافية وفنية ضمن مبادرة حياة كريمة بساحل سليم    مطار القاهرة يستقبل الوفود المشاركة فى المؤتمر العالمى السادس للإفتاء    أعمل كوافيرة فما حكم تهذيب الحواجب؟.. وأمين الفتوى: "شوفي شغلك"    تنظيم ملتقى توظيف لذوي الهمم والعزيمة    تعيين 2123 شابًا.. منهم 27 من ذوي القدرات بالمنوفية    الفريق محمد فريد يشهد إجراءات تفتيش الحرب لإحدى وحدات المنطقة الجنوبية    رانيا يوسف تنشر صورتين جديدتين من رحلتها في برشلونة    البابا تواضروس يستقبل الأنبا فام أسقف إيبارشية شرق المنيا    طالب بجامعة كفرالشيخ يحصل على المركز الثاني في مسابقة «ابداع»    برج القوس اليوم.. سيكون هناك تقارب ملحوظ بينك وبين الحبيب    بفرمان من الخطيب.. أمير توفيق يتحرك لتجديد عقد 3 لاعبين بالأهلي    البرازيل: 41 ألف إصابة جديدة بكورونا و963 حالة وفاة    الصحة: تسجيل 45 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا .. و 4 حالات وفاة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



رمضان شهر الصدقات
نشر في الفجر يوم 08 - 08 - 2011

تعتبر الصدقة من أنبل الأعمال وأفضلها، وشهر رمضان من الشهور التي ينبغي للمسلم أن يتحرى فيه الإنفاق في سبل الخير ووجوه البر وذلك عملاً بسنة النبي - صلى الله عليه وسلم حيث كان ينفق في رمضان ما لا ينفق في غيره, وقد ثبت في الصحيح عنه أنه كان أجود الناس وكان أجود ما يكون في رمضان.
وقد حث الله على أداء الصدقة في عدة مواضع بكتابه الكريم فقال جل من قائل: {والذين في أموالهم حق معلوم للسائل والمحروم} [المعارج: 24 - 25] وبيّن الله سبحانه وتعالى الثواب العظيم الذي يترتب على هذا الإحسان فقال: {وأنفقوا مما جعلكم مستخلفين فيه فالذين آمنوا منكم وأنفقوا لهم أجر كبير} [الحديد: 7]، كما أخبر النبي عن اجر الصدقة في أحاديث كثيرة منها قوله: (اتقوا النار ولو بشق تمرة). وأخبر النبي في حديث آخر أن المتصدق بالمال يتقبل الله صدقته بيمينه ويربيها له حتى تكون مثل الجبل.
صور الصدقة في رمضان
تكون الصدقة في رمضان أفضل من الصدقة في غيره؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم سماه "شهر المواساة‏".‏ وللصدقة في رمضان صور كثيرة منها:‏
-إطعام الطعام: قال تعالى:{ويطعمون الطعام على حبه مسكيناً ويتيماً وأسيراً}، وقد كان السلف الصالح رضوان الله عليهم يحرصون على إطعام الطعام بل ويفضلونه على كثير من العبادات وذلك عملاً بقول رسول الله: (يا أيها الناس أفشوا السلام وأطعموا الطعام وصِلوا الأرحام وصلّوا بالليل والناس نيام تدخلون الجنة بسلام).‏
كما يترتب على إطعام الطعام الكثير من العبادات منها التودد إلى إخوانك الذين أطعمتهم فيكون ذلك سبباً في دخول الجنة لحديث النبي صلى الله عليه وسلم:(لن تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ولن تؤمنوا حتى تحابوا). كما ينشأ عنه مجالسة الصالحين واحتساب الأجر في معونتهم على الطاعات التي تعودوا عليها بطعامك.‏
- إفطار الصائمين‏
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:( من فطّر صائماً كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيء) وفي حديث سلمان: (من فطّر فيه صائما كان مغفرة لذنوبه وعتق رقبته من النار وكان له مثل أجره من غير أن ينقص من أجره شيء)، فقالوا: يارسول الله ليس كلنا يجد ما يفطر به الصائم فقال رسول الله: يعطي الله هذا الثواب لمن فطّر صائما على مزقة لبن أو تمرة أو شربة ماء ومن سقى صائماً سقاه الله من حوضي شربة لا يظمأ بعدها حتى يدخل الجنة.‏
فضل الصدقة
ورد في فضل الصدقة عدة أحاديث منها ما رواه أبوهريرة رضي الله عنه حيث قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: "سبعة يُظلهم الله تعالي في ظله يوم لا ظل إلا ظله، إمام عادل وشاب نشأ في عبادة الله ورجل قلبه معلق في المساجد، ورجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه، ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله، ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه، ورجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه"، رواه البخاري ومسلم.
والشاهد في الحديث قوله صلى الله عليه وسلم: "ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه"، وفي هذا بيان لفضل الصدقة وأن تكون في السر، وأن تكون بعيدة عن الرياء وحب الظهور بين الناس.
وعن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه أيضا قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: "ما تصدق أحد بصدقة من طيب ولا يقبل الله إلا الطيب إلا أخذها الرحمن بيمينه وإن كانت تمرة تربو في كف الرحمن حتي تكون أعظم من الجبل كما يربي أحدكم فلوه أو فصيله" رواه مسلم.. و(الفلو) هو المهر و(الفصيل) ولد الناقة.
فشهر رمضان يجود الله تعالى فيه على عباده بالرحمة والمغفرة والعتق من النار فمن جاد على عباد الله الفقراء والمساكين جاد الله عليه بالرحمة والعطاء وسعة الرزق, إذ أن الجزاء من جنس العمل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.