«السيستم مش واقع».. طلاب 93 مدرسة في الإسكندرية يؤدون الامتحان بالتابلت    سفير مصر في برلين يستضيف حفل إفطار    سفير الاتحاد الأوروبي بالقاهرة : 28 مليار يورو حجم التبادل التجاري مع ومصر    الموافقة على 17 مشروعا استثماريا جديدا بالبحيرة    محلل يتوقع ارتفاع المؤشر الرئيسى للبورصة لمستوى المقاومة بين 13800- 14100 نقطة    موسكو: تصرفات إيران لم تخرج عن إطار الاتفاق النووي    بوتين يبحث مع ميركل وماكرون الأوضاع في سوريا    تفاصيل لقاء رئيس اتحاد الجالية بأوكرانيا بالقائم بأعمال السفير السعودى    وزير الخارجية الإماراتي يبحث مع رئيس الوزراء المالي تعزيز العلاقات في مختلف المجالات    جرينبلات: صفقة القرن ليست اقتصادية فقط    تشيك يعود إلي تشيلسي في منصب جديد    شوط أول سلبي بين اتحاد جدة والوحدة الإماراتي بدوري أبطال آسيا    نور الشربينى تتأهل إلى دور ال16 ببطولة بريطانيا للاسكواش    منتخب الجودو يغادر المركز الأوليمبى للمشاركة فى بطولة الجائزة الكبرى    اختلال عجلة القيادة سبب انقلاب سيارة ترعة الجيزاوية    التعليم: 97% من طلاب الصف الأول الثانوي أدوا امتحان اليوم إلكترونيا    احذر..طقس الغد شديد الحرارة والعظمى بالقاهرة 43 درجة    النيابة تطلب تقرير الأدلة الجنائية لتحديد أسباب اشتعال النيران بمخزن أخشاب أطفيح    تعرف على برنامج 17 رمضان بمراكز الإبداع أبرزها السيرة الهلالية ومعرض رمضانيات    نقل الفنان مصطفى حشيش للعناية المركزة    فيديو.. حسام موافي يكشف سبب إصابة أهل الريف بنقص الحديد    مجلس الأهلي يوافق على تشكيلات الأجهزة الفنية للموسم الرياضي الجديد    وصول معصوم مرزوق والقزاز و3 نشطاء لقسم ترحيلات الجيزة تمهيدا للإفراج عنهم    12 شرطا للانضمام للمدارس العسكرية الرياضية .. تعرف عليها    مع قرب إعلان "صفقة القرن".. أبومازن يلتقي أمير قطر    كلبش 3 الحلقة 16.. إطلاق النار على هشام سليم.. وأمير كرارة يلاحق الفاعل    فتح باب تقديم مشروعات الأفلام ل«ملتقى القاهرة السينمائي»    بالتفاصيل.. السيسي يناقش خطة "التحول الرقمي" مع الحكومة    رفع حالة الطوارئ بصحة البحر الاحمر لاستقبال حالات الاجهاد الحراري    «المالية»: لا تعيينات بالحكومة باستثناء تكليفات الأطباء والتمريض    سفير الكاميرون: إرادة الرئيس السيسي تحقق قفزات عملاقة في تنفيذ «أجندة» الاتحاد الأفريقي    2020 ..«الإسكندرية» أول جامعة مصرية تعمل بنظام الساعات المعتمدة    الجمهور مش عايز كده    العام للقوات المسلحة يلتقى عدداً من دارسى المعاهد التعليمية بالقوات المسلحة    محمد الشرنوبي يتصدر تويتر بعد حلقة رامز في الشلال    خالد الجندي لمهاجمي السنة النبوية: عدم طاعة أوامر النبي مخالفة لله ..فيديو    قرعة صعبة لمنتخب شباب اليد في مونديال إسبانيا    اللهم جنبني مرافقة الأشرار.. من دعاء اليوم السادس عشر من رمضان    ليست واجبة على الأغنياء فقط.. الإفتاء تحدد شروط إخراج الفقراء لزكاة الفطر    رانيا بدوي عن «زلزال»: محمد رمضان أدائه ضعيف.. وحلا شيحة صدمتني    مرصد الكهرباء: 19 ألفا و150 ميجاوات زيادة احتياطية متاحة عن الحمل اليوم    حى البساتين يطَّهر شوارعه من الإشغالات والمخالفات    الداخلية تكشف حقيقة إلغاء الشهر الممنوح لتجديد تراخيص السيارات وفرض غرامة تأخير    ضبط 8 أطنان أسمدة زراعية مدعمة بالفيوم    محافظ سوهاج يشهد حفل تكريم 11 فتاة مقبلة على الزواج ومنحهن جهاز العروسة    طريقة تحضير الريش المشوية للشيف هالة فهمي ..فيديو    "أوقاف الإسماعيلية" تعلن ضوابط الاعتكاف بالمساجد فى رمضان ..تعرف عليها    قهوجي ينهي حياته شنقا لمروره بأزمة نفسية في الفيوم    أحمد الحيوي أمينًا عامًا لصندوق تطوير التعليم برئاسة مجلس الوزراء    احتجاجات فى إندونيسيا بعد تأكيد فوز جوكو ويدودو بفترة رئاسية جديدة    اليوم.. 18 سفينة إجمالي الحركة بموانئ بورسعيد    لمحبي القهوة.. حلول بسيطة للتخلص من إدمانها في رمضان.. فيديو    عمل فني جديد يجمع "بكيزة وزغلول".. إليك التفاصيل    وزير الكهرباء: إجمالى استثمارات القطاع وصلت خلال العام الحالي ل 22 مليار جنيه    مواجهة سعودية خالصة في دور 16 بأبطال آسيا    صفحة اتحاد الكرة تحذف قائمة المنتخب المعلنة    دراسة: الرضاعة الطبيعة قد تقلل من خطر إصابة المرأة بأمراض القلب    الدور المصرى ومشاهد من الذكرى ال71 للصمود الفلسطينى فى "وفقا للأهرام"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تكريم الفائزين بجائزة الشارقة للإبداع العربي
نشر في صدى البلد يوم 17 - 04 - 2019

انطلقت صباح اليوم الأربعاء فعاليات جائزة الشارقة للإبداع العربي الإصدار الأول الدورة ( 22 ) و تستمر حتى 19 إبريل 2019 ، بدار الأوبرا في القاهرة بحضور كل من الدكتور سعيد المصري أمين عام المجلس الأعلى للثقافة في مصر ، عبدالله محمد العويس رئيس دائرة الثقافة في الشارقة، ومحمد إبراهيم القصير الأمين العام لجائزة الشارقة للإبداع العربي مدير إدارة الشؤون الثقافية في الدائرة، وصالح السعدي ممثل سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في مصر ومثقفين و مبدعين و إعلاميين و فائزين بالجائزة بدورات سابقة.
بدأ البرنامج بعرض تسجيلي وثائقي عن جائزة الشارقة للإبداع العربي، تلاه كلمة وزارة الثقافة المصرية التي ألقاها الدكتور سعيد المصري أمين عام المجلس الأعلى للثقافة في مصر.
وقال: إن جائزة الشارقة للإبداع العربي - الإصدار الأول - تعد مناسبة متجددة لرعاية الشباب المبدع، التي تنظمها الشارقة تطلعًا إلى إبداع يرفد الساحة الثقافية العربية، واليوم وبعد مسيرة تحل الجائزة في القاهرة كأول وجهة لها خارج إمارة الشارقة، بتوجيه و دعم من الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، حيث تهتم الجائزة بالشباب المبدع إيمانًا بأن الوطن العربي يَكنِز طاقات و مواهب ترفد المكتبة العربية بكل ما هو جديد في مختلف المجالات الثقافية.
وتابع : كما أن الجائزة ترعى الشباب و تضعهم على خارطة المثقفين والمبدعين العرب، ونسعد بأن الجائزة استطاعت أن تحافظ على مستوى رفيع من الشّفافية وأن تحقق نجاحًا كبيرًا في دعم المبدعين الشباب منذ بداية مسيرتهم ، وسببًا معنويًا وماديًا لمواصلتهم لمسيرتهم الإبداعية، وتحقيق النجاحات تلو النجاحات.
وقال عبدالله العويس رئيس دائرة الثقافة في الشارقة : "تتجدّد مشاعر البهجة والسعادة، كلّما انعقد لقاء عربي يجتمع فيه المثقفون والمبدعون العرب، في مناسبة هي حلقة من حلقات الفعل الثقافي العربي المستدام، الذي يحظى برعاية الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة، حيث تلقى هذه الرعاية التعاون الأخوي من قبل الدول العربية الشقيقة وقد نتج عن هذا التعاون تأسيس وانطلاق العديد من المبادرات الثقافية العربية، تغطّي أرجاء الوطن العربي الكبير.
وأضاف: "ها نحن اليوم في مناسبة انعقاد جائزة الشارقة للإبداع العربي – الإصدار الأول في دورتها الثانية والعشرين، حيث ترسّخت هذه الجائزة خلال واحد وعشرين عامًا، شارك فيها آلاف من الكتّاب العرب، وفاز بها في جوائز حقولها المئات من المبدعين، حلّوا إخوةً أعزاء في الشارقة، مرحّبةً بهم في بلدهم الإمارات.
وتابع: حظيت هذه الجائزة بتشريفٍ عزيزٍ، وهو توجيه حاكم الشارقة، بانتقال انعقادها في البلاد العربية، وفي استجابةٍ سريعةٍ، لقيت هذه المبادرة الترحيب الأخوي من جمهورية مصر العربية، من خلال وزارة الثقافة التي أكّدت بترحيبها هذا على عمق العلاقات الراسخة بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية في ظل القيادة الرشيدة في البلديين.
وقال العويس : "عندما تحتفل جائزة الشارقة للإبداع العربي بالفائزين في حقولها، فإنما يأتي ذلك من حرص حاكم الشارقة على أن يلقى المبدعون من الشباب العربي العناية الكاملة، وأن يأخذوا دورهم في مجتمعاتهم، لهذا كان التوجّه بأن تنتقل في دول الوطن العربي، كما سيُستَكمل هذا الاحتفاء بدعوة الفائزين، كلٌ في بلده، لإظهار إبداعه لجمهوره المحلي، وذلك من خلال التنسيق مع المؤسسات الثقافية العربية وبيوت الشعر المنتشرة في الوطن العربي، وذلك من أجل إتاحة الفرصة للمبدع العربي الشاب في التواصل مع الساحة الثقافية."
وقال الامين العام لجائزة الشارقة للإبداع العربي _الإصدار الأول محمد القصير في كلمته : "في العام 1997 وضع الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد، حاكم الشارقة،حجر الأساس لجائزة تنفرد في طرحها الإبداعي، وهي جائزة الشارقة للإبداع العربي (الإصدار الأول)، لتصبح بعد عقودٍ من الكشف عن أسماءٍ شعرية وروائية، وقصصية، ونقدية، ومسرحية، مركزًا مهمًا للمبدعين العرب وأضاف ، كانت الشارقة على مدار واحد وعشرين عامًا الحاضن الأول للجائزة، وجاءت توجيهات حاكم الشارقة ، لأن تتوسّع عربيًا واختيرت جمهورية مصر العربية كأول بلد عربي يحتضن الجائزة، من أجل أن تعمّ الفائدة الثقافة في كافة أقطار الوطن العربي، وعطفًا على الآليات السنوية الخاصة بقواعد المعايير لجائزة الشارقة للإبداع العربي – الإصدار الأول، في مجالات الفرز والتحكيم والإشهار، وبناءً على نتائج الدورة الثانية والعشرين لعام 2018م، نتقدم بالتهاني للفائزين من مبدعي الجغرافيا الثقافية العربية الشبابية، متمنين لهم جميعًا المزيد من الألق والعطاء.
وكما ينص إعلان الجائزة، فإن باب استلام النصوص المتسابقة قد أغلق في 30 اكتوبر 2018 حيث بلغ مجموع المشاركات في محاور الجائزة (350) مشاركة من جميع الدول العربية وبعض الدول الأجنبية (ناطقين بالعربية ومقيمين في هذه الدول)، وجاء ترتيب المشاركات حسب الدول على النحو التالي (جمهورية مصر العربية (111) مشاركة ، الجمهورية العربية السورية (55) مشاركة، المملكة المغربية ( 37) مشاركة، الجمهورية الجزائرية ( 34) مشاركة، جمهورية العراق ( 28) مشاركة، الجمهورية اليمنية (17) مشاركة، المملكة الأردنية الهاشمية (14) مشاركة، فلسطين (10) مشاركات، المملكة العربية السعودية (9) مشاركات، جمهورية السودان (9) مشاركات، سلطنة عمان ( 7) مشاركات، مملكة البحرين (5) مشاركات، الجمهورية التونسية (5) مشاركات، دولة الإمارات العربية المتحدة مشاركتان، الجمهورية الإسلامية الموريتانية مشاركتان، الكويت مشاركة واحدة، الجمهورية اللبنانية مشاركة واحدة، ليبيا مشاركة واحدة.
بعدها كرم كل من إيناس عبدالدايم وعبدالله العويس الفائزين بجائزة الشارقة للإبداع العربي _ الإصدار الأول الدورة ( 22 ) ، الفائزون في مجال الشعر الأول لؤي أحمد محمود عبدالله (الأردن) عن مجموعته (ناقف الحنظل)، الثاني وفاء مطاوع سعيد جعبور (الأردن) عن مجموعتها (تقولُ القصيدة)، والثالث مصعب يوسف بيروتية من (سوريا) عن (كُنتُ أراوغُ ظلِّي)، ونوهت لجنة التحكيم بمجموعة (يمضي كزيتونة عالية) لمحمد محمود محمد أبو عرب (الأردن) ومجموعة (لن تحمله) لمحمد أمين بكرو من (سوريا)، الفائزون في مجال القصة القصيرة: الأول أيمن سليمان الأحمد (سوريا) عن مجموعته (أنثى الماء)، الثاني فضيل عبدالرحمن محمد أحمد (السودان) عن (زمهريق)، والثالث شريف عبدالحميد سيد عبدالخالق علي (مصر) عن (تحت الكوبري)، كما نوهت لجنة التحكيم بكل من: (الماءَ المقذوفُ بحصاة) لخديجة المسعودي (المغرب)، و(هدايا البحر للغريق) لنورس إبراهيم علي (سوريا)، و( نريد أن نمشي) لأحمد السبياع من (المغرب).
وتضمنت أسماء الفائزين في مجال الرواية: أسامة السعيد قرطام (مصر) عن روايته (رواق البغدادية) في المرتبة الأولى، وحل في المرتبة الثانية همدان زيد دماج (اليمن) عن روايته (جوهرة التَّعْكر)، وذهبت الثالثة مناصفة بين كل من: آمال عبدالحليم عبدالحليم (مصر) عن روايتها (روثمان أزرق) وميلود بن علي يبرير من (الجزائر) عن (جنوب الملح)، ونوهت لجنة التحكيم برواية (أحمد سليل الوجد النيسبوريّ) لشفيق بن عبدالرحمن طارقي (تونس)، و(شطحات أنثى) لعيون ليلى (الجزائر)، الفائزون في مجال المسرح فهم: إبراهيم بن حامد الحارثي (السعودية) عن مسرحيته (ولم يكُ شيئا) في المرتبة الأولى، و د . حسام رشاد الأحمد (سوريا) عن مسرحيته (بارانويا) في المرتبة الثانية، وذهبت الثالثة لعلي عدنان آل طعمة (العراق) عن مسرحيته (يوسف ملك إسبانيا)، ونوهت اللجنة بمسرحية (الطريق إلى يثرب . . سيرة سلمان الفارسي) لحسن عامر علي عامر (مصر)، و(نقوش الحصاد) لمحمد سالم أحمد سالم عبادة من (مصر).
أما جائزة أدب الطفل، ففاز بالمركز الأول رامة محمد عيان من (سوريا) عن مجموعتها (الشجرة الباكية وقصص أُخرى)، وفاز بالمركز الثاني هاني عبدالرحمن القط (مصر) عن مجموعته (تحت سماء الله)، وذهبت الثالثة مناصفة بين كل من: هند سيف أحمد البار الظهوري من (الإمارات) عن مجموعتها (الحقول الذهبية)، وسارة محمد عابدين محمد (مصر) عن (أسرار القمر)، ونوهت اللجنة بكل من: (فارس ودروعه العشرة) لندى أحمد عطية فردان (البحرين)، و(لعبة النظارة) لحمد محمد الإسماعيل (سوريا)، وذهبت نتائج الفائزين في مجال النقد إلى د . رجاء علي محمد علي من (مصر) والتي احتلت المركز الأول عن دراستها (الخطاب البصري في قصص الأطفال "اللون، الخط، الصوت، الحركة")، وحصل على المركز الثاني رحمة الله أوريسي (الجزائر) عن دراستها (علم جمال) قصص الأطفال من الحوامل المكتوبة إلى الحوامل المرئية)، واحتل المركز الثالث أحمد جمال أحمد عيد (مصر) عن دراسته (الأدوات البصرية لأدب الطفل المصوُر وأثرها في إبداع الطفل وثقافته البصرية دراسة تحليلية)، ونوهت لجنة التحكيم ب(روافد أدب الأطفال: شعر، أغاني، أناشيد) لفادى خيرى فرج إبراهيم (مصر) و تم تكريم المشرف العلمي على الجائزة الدكتور شريف الجيار ( مصر ).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.