اخبار ماسبيرو.. حوار لقائد القوات البحرية على راديو مصر غدا    فاروق الباز يكشف حقيقة تعرض سد النهضة للانهيار بسبب الزلازل    وزير النقل يكشف حقيقة تحريك أسعار تذاكر المترو    فاروق الباز: اكتشاف أنهار مياه في شرق العوينات    عمرو عبدالجليل وأحمد السقا ينعيان والد أحمد مكي    متخصص شئون دولية: ترامب لا يستطيع وقف عقوبات الكونجرس على تركيا    كريستيانو رونالدو يدعم نجله جونيور أمام ميلان    الاستخبارات العسكرية العراقية تعتقل إرهابيين اثنين في الموصل    "رياضة النواب" تبحث مع "صبحي" ملف تطوير مراكز الشباب والملاعب بالمحافظات    سيراميكا كليوباترا يفوز على 6 اكتوبر ويواصل تصدر تصفيات دوري القطاعات    خريطة الاحتراف المصرى.. ما لها وما عليها    كنزي هيثم تفوز بالمركز الثاني في بطولة مصر الدولية لتنس الطاولة    أمن الجيزة.. تفاصيل ضبط سوداني بحوزته 50 لفافة بانجو    إخلاء سبيل الموظفة المتهمة بالتسبب في وفاة مسن بعد ضربه بالحذاء    بيان مهم من النيابة العامة بشأن محاكمة راجح فى مقتل محمود البناء    إخماد حريق في سيارة محملة ب30 طن بنزين ب6 أكتوبر    دفاع «فتاة العياط»: تقرير الطب الشرعي في مصلحة موكلتي    نجوم الفن يشاركون بقوة فى احتجاجات لبنان من بينهم راغب علامة ورامى عياش    "الأقصر- أولى – بآثارها": خبراء السياحة: تجريف الأقصر من أثارها يهدد الحركة السياحية    المولود بين برجين| الحمل والثور .. مولود بين النار والتراب    تهمتان تلاحق «حمو بيكا» عقب فيديو الإساءة لنقابة الموسيقين.. وتلك العقوبة    موسم أفلام نصف العام.. منافسة شرسة بين هنيدى وأحمد السقا وكريم عبدالعزيز وتامر حسني    نسيج من الأصالة وخفة الدم.. كيف تشابهت ألحان محمد فوزي ومنير مراد؟    حكم كتابة اسم المتوفى على الصدقة الجارية والمصحف.. الأزهر يجيب    حكم صلاة الرجل بامرأته جماعة.. الإفتاء تكشف عن طريقة وقوف خاطئة تبطل الصلاة    خالد الجندى يكشف عن موقف صعب يدهش الإنسان يوم القيامة ..فيديو    الطقس غير مستقر من الغد للجمعة.. و"الأرصاد" تعلن أماكن سقوط السيول    البابا تواضروس يزور دير يوحنا كاسيان في مارسيليا    الرئاسة تنشر فيديو لحضور السيسي اختبارات كشف الهيئة لطلاب الكليات العسكرية    مانشستر يونايتد يحطم رغبة محمد ابن سلمان في شراء النادي    عمرو سليم يعلن انضمام التايكوندو لأنشطة وبطولات المدارس    "مسعود خان" يهدد بتسليح الكشميريين حال هذا الأمر    غارات جوية تستهدف مواقع مليشيا الحوثي في حجة    السلطات التونسية تعلن مقتل قيادي في القاعدة    حسام الخولي في ندوة "بوابة الأهرام": قضايا التعليم والصحة على رأس أولويات "مستقبل وطن"    افتتاح أسبوع الجامعات الإفريقية بإستاد أسوان الرياضي    قافلة طبية توقع الكشف على 1245حالة مرضية بقرية كوم بلال بقنا    رئيس جامعة بني سويف يؤكد حرص الجامعة على استقدام الرموز الوطنية    "السلع التموينية" تعلن أول مناقصة لشراء الزيت في العام المالي الجديد    حظر تجوال في تشيلي.. وتفريق متظاهري "هونج كونج"    محمود يس ما زال يحمل الرصاصة في جيبه    جنايات كفر الشيخ تعاقب عاطلا هتك عرض طفلة بالمشدد 15 سنة    تطوير العشوائيات: لن يسكن مواطن "عشة" أو "كوخ" في 2020    الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر تطلق فيديو حول استغلال أطفال بلا مأوى    فيديو وصور.. «حمو بيكا» يغني لأطفال مستشفى 57357    هل ترث الزوجة إذا طلقت في مرض الموت؟.. «الإفتاء» تجيب    اقرأ غدا في "البوابة".. "السيسي": نختار رجال القوات المسلحة بحيادية ونزاهة والأفضلية لمن يجتاز الاختبارات    "صحة الإسكندرية": لا توجد حالات التهاب سحائي وبائي في المحافظة    في اليوم العالمي لهشاشة العظام.. أطعمة يجب تجنبها    الحكومة البريطانية تصر على الخروج في الموعد من الاتحاد الأوروبي    أبوالرجال ثاني مساعد مصري يظهر في كأس العالم للأندية.. ولا وجود للساحة    شيخ الأزهر: حريصون على تعزيز التعاون مع دول القارة الأفريقية    كلوب يكشف سبب استبعاد صلاح أمام مانشستر يونايتد    تأجيل محاكمة أب وأبنائه بتهمة إحراز أسلحة نارية لجلسة 21 نوفمبر    "صحة البرلمان" تطلب تفاصيل خطة تطبيق نظام التأمين الصحي الشامل بحنوب سيناء    النواب يوافق على مشروع قانون هيئات القطاع العام    إمام بإدارة أوقاف العمرانية: من لا يذكر الله يضيق عليه في الدنيا    خبراء في جراحة العمود الفقري والحنجرة وزراعة الكبد بالمستشفيات العسكرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جاليتنا بإيطاليا تفجر مفاجأة باختفاء «مصريين جدد».. وسفيرنا بروما: نرجو موافاتنا بالتفاصيل.. وسنحقق في أي حالة جديدة

* إسلام السويسي: اختفاء مصري آخر منذ عام 93 ولا أحد يعلم شيئا
* رئيس الجالية المصرية بروما: اختفاء مصري آخر يبلغ 27 عاما بإيطاليا منذ عام ونصف ولا نعرف عنه شيئا
* عاطف عامر: المواطن المصري الأخير ليس الوحيد وهناك اختفاء لآخر منذ 3 سنوات
* سفيرنا بروما: بدأنا التحرك بعد ساعتين من بلاغ نجل المفقود ويوجد 170 ألف مواطن مصري ينتشرون في إيطاليا
فتحت أزمة مقتل الطالب الإيطالي بمصر، الطريق أمام وقائع الاختفاء التي وقعت ضد المصريين بإيطاليا خلال السنوات الماضية، وكان آخر منذ عدة شهور مضت، ورغم أن هناك تحقيقات تجرى بين الجانب المصري والإيطالي حول مقتل الطالب، الا أن المصريين المختفين بايطاليا لعدة سنوات لم يجر فيها تحقيقات توضح سبب الاختفاء وهل أحياء أم أموات.
بالبحث تبين أن هناك مصريين اختفوا في إيطاليا على مدار السنوات الماضية، ولم يعلم أحد عنهم أي شيء، ليس مصريا واحدا فقط، وانما هناك عدد من المختفين، على مدار السنوات الماضية، وحاول "صدى البلد" الكشف عن عدد المختفين عن طريق التواصل مع أبناء الجالية المصرية بايطاليا.
وكان عاطف متولي، أحد أبناء الجالية المصرية بإيطاليا، قال إن المواطن المصري المختفي بإيطاليا منذ عدة أشهر، كان قليل التواصل مع الجالية المصرية، لانهماكه في العمل وسعيه وراء الرزق، إلا أنه خلال لحظة علمنا من أصدقائه عن اختفائه، من المسكن، موضحا أنه تم تحرير محضر بعملية الاختفاء بقسم الشرطة القريب من مسكنه.
وقال إسلام السويسي، أحد أبناء الجالية المصرية بالخارج، إن المواطن المصري المختفي في إيطاليا منذ عدة شهور، لم يعد إلى منزله بعدما قام بتوصيل أهله إلى المطار بعد زياتهم له بالعاصمة الإيطالية روما، موضحا أنه بعد اختفائه قمنا كجالية مصرية ومعنا شقيقه بسؤال الشرطة الإيطالية عنه، وكان ردهم علينا في جميع المرات فيما معناه: "دا شغلنا ومالكوش دعوة بيه"، ولم يعطونا أي معلومات عن سبب اختفائه حتى الآن.
وأضاف "السويسي"، أن المصري المختفي كان معروفا بوجود خلافات بينه وبين أصحاب المطعم الذي كان يعمل به، وهم إيطاليون، وكان قد رفع قضية على أصحاب ذلك المطعم، موضحا أن المواطن المصري المختفي منذ عدة شهور ليس هو الحالة الوحيدة فهناك عدة مصريين مختفين منذ عدة سنوات من بينهم مواطن مصري اختفى منذ عام 93 ولا أحد يعلم شيئا.
وفي نفس السياق، قال المهندس، عادل عامر، رئيس الجالية المصرية بمقاطعة روما الإيطالية، إن المواطن المصري المختفي بايطاليا منذ 6 أشهر، قام بتوصيل كان يعمل بأحد المطاعم، وبعد أن انتهى عمله، قام أشخاص بتوصيله إلى المنزل إلا أنه بعد نزوله من السيارة على مقربة من منزله تركوه وانصرفوا، ولم يصعد إلى منزله، ومنذ ذلك الحين اختفى ولم يعلم أحد عنه شيء.
وأضاف "عامر" أن الجالية تقدمت ببلاغ بعد اختفاء بيوم إلى الشرطة الإيطالية، وبعد السؤال عدة مرات عما توصلوا إليه أخبرونا أنهم يقومون بالتحريات ولم تظهر أي نتائج منذ اختفائه وحتى اليوم، موضحا أنهم أبلغوا السفارة أيضا بعد عملية الاختفاء.
وأوضح، أن المواطن المصري الذي اختفى منذ عدة أشهر، لم يكن هو الوحيد من المصريين المختفين بايطاليا، مشيرا إلى أن شابا يقارب ال27 من عمره اختفى في مدينة اوستي الإيطالية منذ عام ونصف ولا نعلم عنه شيئا حتى اليوم، وتابع: أننا نقوم بتقديم بلاغات عقب كل حالة اختفاء بأقسام الشرطة، واعلام المسئولين بالسفارة، الا أن الأمر ينتهي بعدم وجود أي معلومات عن المختفين، ويتم الاكتفاء من قبل الشرطة الإيطالية باعلامنا بوجود تحريات عن ذلك.
وقال عاطف متولي، أحد أبناء الجالية المصرية بإيطاليا، إن المواطن المصري المختفي بإيطاليا منذ عدة أشهر، كان قليل التواصل مع الجالية المصرية، لانهماكه في العمل وسعيه وراء الرزق، إلا أنه خلال لحظة علمنا من أصدقائه عملية اختفائه، من المسكن، موضحا أنه تم تحرير محضر بعملية الاختفاء بقسم الشرطة القريب من مسكنه.
وفجر "متولي" مفاجأة، بعد أن كشف أن ذلك المواطن المصري المختفي منذ شهور، ليس الحالة الوحيدة من المصريين المختفين بايطاليا، فيوجد مواطن مصري آخر، اختفى منذ ثلاث سنوات، في ظروف غامضة، موضحا أنه كان أحد أصحاب المطاعم الصغيرة، ولم يتم التوصل إلى أي معلومات أخرى تخصه، إلا أن السفارة لديها علم باختفائه وهويته، لافتًا إلى أنه يتم البحث من قبل أعضاء الجالية المصرية لجمع معلومات عنه، وإلى أي محافظات مصر ينتمي.
وأضاف أنه بفتح ملف مقتل الطالب الإيطالي بمصر، برزت قضية المواطنين المصريين المختفين بإيطاليا، لافتا إلى أننا لانستطيع الجزم عن أسباب ذلك الاختفاء، وأننا نتمنى أن يكونوا على قيد الحياة.
فيما أكد عمرو حلمي، السفير المصري بإيطاليا، أن السفارة لن تتواني عن البحث والتحقيق في أي بلاغ يتم التقدم به إليها عن مصريين مختفين، بشرط أن يكون البلاغ مرفقا به اسم الشخص المفقود على الأقل وبياناته ، حيث يوجد في إيطاليا 170 ألف مصري منتشرون في أنحائها.
وأضاف سفيرنا ب"روما"، إن المصريين بإيطاليا يواجهون مشكلات مثلما يواجهونها في أي مكان آخر، ولكنها تكون على شاكلة التعرض للسرقة، تصادم سيارة، وعندما يتعرض مصري لحادثة فأقاربه أو السلطات الإيطالية تبلغ السفارة المصرية بالحادث، وهو ما حدث مع المواطن المختفي منذ 6 أشهر، لافتا إلى أنها حالة الاختفاء الوحيدة التي وصلت للسفارة حتى الآن.
في إطار البحث عن المصري معوض عبد الخالق المفقود في إيطاليا منذ 6 أشهر، أكد عمرو حلمي، سفير مصر ب"روما" إنه في يوم التاسع من أكتوبر 2015، حضر إلى مقر السفارة المصرية ب"روما" نجل المواطن المختفي عبد الخالق معوض ليبلغ عن اختفاء والده في 4 أكتوبر من نفس الشهر، أي بعد حوالي 5 أيام من تغيب والده، الذي خرج في ذلك اليوم برفقة شريكه "بركات مرسي".
وأشار إلى أن الإبلاغ عن المواطن المفقود تم في الثانية من ظهر ذلك اليوم الذي وافق يوم "الجمعة"، وفي تمام الرابعة من نفس اليوم أبلغت السفارة المصرية وزارة الخارجية الإيطالية رسميا بالأمر، ويوم الاثنين التالي أجري أول لقاء مباشر بالمسئولين الإيطاليين.
وعن تفاصيل الأمر، تابع السفير عمرو حلمي في تصريحات خاصة ل"صدى البلد"، أنه على الفور وبعد إبلاغ السفارة من نجل المتغيب، تم تحرير محضر في الشرطة الإيطالية ، وتقدمت السفارة المصرية مذكرة لوزارة الخارجية الإيطالية، تحثها فيها على استعجال البحث من جانب السلطات والوقوف في أسرع وقت على ملابسات اختفاء المواطن المصري.
وأضاف السفير: بعد ذلك قابلت المسئولين بإدارة البحث الجنائي بالشرطة الإيطالية يوم الاثنين 12 أكتوبر، وكذلك المسئولين بإدارة القنصلية الإيطالية، لحثها على الوقوف سريعا على ملابسات الحادث.
وفي 12 نوفمبر، قابلت مدير أمن روما، وقال حينها أنه تم توسيع دائرة البحث، لتشمل كافة الأشخاص الذين كان يتواصل بهم المفقود ، وتم توزيع نشرات بمواصفاته على كافة مديريات الأمن، و طلب مدير أمن روما إذن من النيابة لمراقبة الاتصالات التي قام بها المفقود وحسابه البنكي وبعض المشتبه بهم، وسعت السفارة المصرية مع النيابة الإيطالية لاستعجال إذن المراقبة.
وأضاف: بعد ذلك تقدمنا بمذكرة لوزارتي الداخلية والخارجية الإيطاليتين، ثم اتصلنا بالمسئول عن التحقيق في القضية، و حتى مساء أمس الاثنين كان الرد بعدم وجود أي جديد في القضية، وسألتقي بعد قليل بمديرة الإدارة القنصلية بالخارجية الإيطالية لمواصلة البحث.
وأضاف "حلمي"، إن سلطات الأمن الإيطالي "تبحث" عن المصري المختفي إلا أنه لا جديد حتى الآن، وتوجد وجهة نظر تفيد بأنه قد يكون غادر إيطاليا، وخرج عن حدودها لاسيما وأن الحدود هناك مفتوحة بين الدول الأوروبية بدون تأشيرات.
وأكد أن السفارة لن تتواني عن البحث والتحقيق في أي بلاغ يتم التقدم به إليها عن مصريين مختفين، بشرط أن يكون البلاغ مرفقا به اسم الشخص المفقود على الأقل وبياناته ، حيث يوجد في إيطاليا 170 ألف مصري منتشرون في أنحائها.
وأضاف سفيرنا ب"روما" إن المصريين بإيطاليا يواجهون مشكلات مثلما يواجهونها في أي مكان آخر، ولكنها تكون على شاكلة التعرض للسرقة، تصادم سيارة، وعندما يتعرض مصري لحادثة فأقاربه أو السلطات الإيطالية تبلغ السفارة المصرية بالحادث، وهو ما حدث مع المواطن المختفي منذ 6 أشهر، لافتا إلى أنها حالة الاختفاء الوحيدة التي وصلت للسفارة حتى الآن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.