علاء عابد يتقدم ببلاغ للنائب العام بشأن اعتداء شابين على طفل من ذوي الهمم    الكنيسة القبطية تعلن استمرار وقف الصلوات حتى 27 يونيو القادم    أسامة هيكل: هذا أمر من الرئيس    القتل خارج نطاق القضاء.. العفو الدولية: إثيوبيا أعدمت 39 معارضًا بلا محاكمة.. والشرطة ارتكبت عمليات اغتصاب بلا رحمة.. التقرير يربك آبي أحمد.. «دراسات الشرق الأوسط» بباريس: الإعدامات جريمة ضد الإنسانية    الإعلان عن وظائف حكومية بجميع المحافظات    تعرف على خطة الطائفة الإنجيلية لعودة فتح الكنائس    إحالة 20 مخالفة بناء في حي أول طنطا للنيابة العسكرية    إزالة 16 تعديا على أرض زراعية في الإسماعيلية    البورصة تستأنف جلسات تداولاتها غدًا بالمواعيد الاعتيادية    مصدر بالقوى العاملة: لا نية حاليا لإضافة فئات جديدة إلى مستحقي منحة ال500 جنيه    رصد وإزالة 5 مخالفات تغيير نشاط لوحدات سكنية في 6 أكتوبر    رئيس «مصر للطيران»: جاهزين لتشغيل حركة الطيران الخارجي..وفي انتظار موافقة الحكومة    طوارئ بحدائق الري إستعدادا لإستقبال الزائرين بعد إلغاء قرار الحظر    والي القضارف: هناك أطماع واضحة للجانب الأثيوبي في الأراضي السودانية    حاكم مينيسوتا يتوعد بقمع العنف في احتجاجات أمريكا    الجيش الوطني الليبي يسقط 3 طائرات تركية مسيرة بالقرب من بني وليد    العراق يوقف رحلات إعادة مواطنيه العالقين في الخارج لمدة أسبوع    دراسة فرنسية: عقار “أناكينرا” يحقق نتائج مشجعة في علاج كوفيد 19    الإتحاد الأوروبي يطالب الولايات المتحدة بإعادة النظر في قطع العلاقات مع «الصحة العالمية»    ترامب.. انسحابات بالجُملة من اتفاقيات ومؤسسات دولية    تسجيل 19 إصابة جديدة بفيروس كورونا في لبنان    اتحاد الكرة: لا نية لتشكيل مجلس تحكيم لإدارة شئون الحكام    لم نهدد رئيس "كاف".. محامي الترجي يكشف تفاصيل جلسة قضية مباراة الوداد    غير قابل للإيقاف.. بايرن يرفض التهاون أمام دوسلدورف بخماسية    بالصور.. "هجوم متبادل" بين عضو مجلس الأهلي وتركي آل الشيخ    قصة صور.. صالح جمعة غاوى بحر لغسل أحزان المصير المجهول فى الأهلى    اللجنة الخماسية تطمئن على حالة محمود سعد    تقرير..ليفربول يضع ديمبلي ضمن أهدافه في هذه الحالة    اينتراخت يتفوق على فولفسبورج في الشوط الأول بالدوري الالماني    ضبط شقيقين هاربين من جريمة قتل بالموسكي.. قاوما الشرطة بالرصاص    أول صورة للمختل عقليا المتهم بقتل 3 وإصابة 4 في الشرقية    السكة الحديد تقرر تشغيل قطارين علي الوجه البحري وتشغيل قطار مخصوص لمواجهة الكثافات العالية    وكيل تعليم كفر الشيخ: التوجه لديوان المديرية بخط سير    تجديد حبس مودة الأدهم 15 يومًا على ذمة التحقيقات    أول صور لحريق مخزن قطغ غيار السيارات بالحرفيين    ضبط 291 قطعة من السلع الغذائية الفاسدة بالفيوم    التصريح بدفن جثتى عاملين لقى مصرعهما داخل بلوعة صرف    حسن حسني يكتب مشهده الأخير    حظك اليوم السبت 30/5/2020 برج القوس على الصعيد المهنى والصحى والعاطفى.. صاحب نظرة ثاقبة    حفل محمد منير يتخطى ال300 ألف مشاهدة على "يوتيوب"    "بعد ارتفاع درجة حرارتها أمس".. بدرية طلبة تكشف الحالة الصحية لرجاء الجداوي    ماجدة منير: صفحتي على "فيسبوك" اتسرقت بعد دوري في "الاختيار"    علماء بالأزهر عن فتح المساجد: رخصة الصلاة بالبيت قائمة    3 أقوال فى حكم الجمع بين نية قضاء رمضان وصيام الست من شوال    أزهري: الله هو من ابتلانا بكورونا    عاجل.. بعد تسجيل 34 حالة اليوم.. مصر تقترب من 1000 حالة وفاة بكورونا    حملة لمكافحة القوارض والذباب في العريش    النائب محمد الحناوي يطالب الحكومة بتوفير الكمامات بأسعار مناسبة لمحدودي الدخل    فيديو.. جامعة عين شمس: أجرينا 8 تجارب علمية لمواجهة فيروس كورونا    برلماني يطالب بفيديوهات دعم نفسي للمواطنين بسبب كورونا    وكيل تعليم مطروح يناقش أعمال تنسيق الصف الأول الثانوي العام والفني    هل يجوز للمرأة قراءة القرآن بدون حجاب؟.. الإفتاء تجيب    إعلامية تنعي حسن حسني بكلمات مؤثرة    دعاء في الصباح أوصى النبي بترديده 3 مرات ليرضيك الله يوم القيامة    خالد أنور: مشهد المواجهة مع حلا شيحا في "خيانة عهد" استغرق 26 ساعة لتصويره    شاهد.. أرقام في مسيرة الفنان الراحل حسن حسني    أسعار الدواجن والبيض اليوم السبت 30-5-2020.. كرتونة البيض تسجل انخفاض غير مسبوق    جامعة بنها تحصل على المركز 59 عالميا في تصنيف الجامعات العالمية 2020    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أبو الغيط أمام مؤتمر ميونخ: الفلسطينيون لم يُهزموا والعرب لن يتخلوا عنهم

قال أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية إن الفلسطينيين عانوا الكثير من الخسارة، ولكنهم لم يُهزموا ولن يستسلموا، مُضيفاً أنه إذا قرر الفلسطينيون شيئاً بخصوص مستقبلهم فإن الدول العربية كلها سوف تؤيدهم، رافضاً ما يُثار حول إختفاء القضية الفلسطينية.
جاءت كلمات أبو الغيط خلال جلسة لمناقشة القضية الفلسطينية عُقدت اليوم ضمن فاعليات مؤتمر ميونخ الذي يُقام بالمدينة الألمانية سنوياً، ويُشارك فيه عدد كبير من الساسة والمسئولين الأمنيين والخبراء الدوليين.
وحذر أبو الغيط خلال مداخلته من أن بديل حل الدولتين معروفٌ، وهو حل الدولة الواحدة التي تضم شعبين، عِلماً بأن الشعب الفلسطيني سوف يكون أكثر عدداً في المستقبل القريب، ومن ثمَّ فإن هذه الدولة لن تكون ديمقراطية، إذ لن يرضى الإسرائيليون بمعاملة الفلسطينيين كمواطنين مساوين لهم، وهو ما يعني أنها ستكون دولة مؤسَّسة على نظامِ الفصل العنصري الذي عفى عليه الزمن، وهي نتيجة لا يمكن أن يقبل بها أحد، وينبغي التنيبه لتفادي مثل هذا السيناريو عبر العمل بسرعة على إنقاذ حل الدولتين.
ورفض أبو الغيط ما يُثار حول تخلي العرب عن قضية فلسطين، مشيراً إلى أن البعض روج إلى أن صدور الخطة الأمريكية للسلام المعروفة ب "صفقة القرن" لن يُقابل برفضٍ عربي، ثم فوجئوا باجتماع لمجلس الجامعة العربية بعد ثلاثة أيام، وصدور قرار قوي يرفض الخطة الأمريكية بإجماع عربي كامل.
وشدد الأمين العام لجامعة الدول العربية، بحسب بيان للجامعة العربية، على أن مبادرة السلام العربية تُمثل أسس التسوية السلمية مع إسرائيل من وجهة النظر العربية، وهي مبادرة شاملة تقوم على مبدأ الأرض مقابل السلام، ومعروضة من عام 2002، ولكن الإسرائيليين لم يقبلوا بها، مُضيفاً أن مواقف الفلسطينيين خلال جولات التفاوض المختلفة مع الإسرائيليين عكست قدراً هائلاً من العقلانية والاعتدال، إذ قبلوا بدولة منزوعة السلاح، وقبلوا بوجود قواتٍ دولية بينهم وبين إسرائيل لطمأنة الأخيرة، بل قبلوا حتى أن تكون هذه القوات من حلف الناتو أو من الولايات المتحدة الأمريكية، وبالتالي فلا محل لوصف الجانب الفلسطيني بالتعنت أو بتضييع الفُرص.
ولفت أبو الغيط إلى أنه يشعر بالقلق إزاء حديث بعض الإسرائيليين عن إزاحة أبو مازن باعتبارِه المشكلة أو العقبة في طريق السلام، مشيراً إلى أن مندوب إسرائيل لدى الأمم المتحدة عبرّ عن ذلك صراحةً خلال جلسة مجلس الأمن التي عُقدت قبل أيام لمناقشة الخطة الأمريكية، مُضيفاً أن هذا التوجه ينطوي على خطورة كبيرة وقد يُمثل تكراراً لتجربة الإسرائيليين مع عرفات، مؤكداً أن ما لن يقبل به أبومازن لن يقبل به أي فلسطيني، وأن المشكلة ليست في القيادة الفلسطينية وإنما في الجانب الإسرائيلي الذي لا يُريد السلام.
يُذكر أن كلاً من رئيس الوزراء الفلسطيني محمد أشتية، وووزير الخارجية الأردني محمد الصفدي، قد شارك في الجلسة التي حظيت أيضاً بحضور لافت من عددٍ من الخبراء ورجال السياسة المُهتمين بالقضية الفلسطينية والصراع العربي الإسرائيلي، في مقدتمهم الأمير تركي الفيصل، رئيس المخابرات السعودية الأسبق، وأنور قرقاش وزير الدولة للشئون الخارجية بالإمارات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.