مجلس الشيوخ الأمريكي يتسلم لائحة الاتهام ضد ترامب    بايدن يشدد سياسة شراء المنتجات الأمريكية داخليا دعما للوظائف    أمريكا: الاصابات بكورونا تصل إلى 25.2 مليون إصابة والوفيات إلى 419621    مونديال اليد| خبراء: التركيز واللعب الجماعي سلاحنا في ربع النهائي    تصل ل2 في بعض المناطق.. تعرف على درجات الحرارة اليوم الثلاثاء    اليوم.. إعادة محاكمة المرشد السري للإرهابية في «اقتحام الحدود الشرقية»    إيرادات الإثنين| «وقفة رجالة» في الصدارة ب270 ألف جنيه    التراجه مستمر.. انخفاض نسب شفاء مرضى كورونا في مستشفيات العزل    إيطاليا تحذر "فايزر" بشأن تأخر تسليم اللقاحات    هل يرحل باتشيكو عن الزمالك ويتكرر هروبه مجددا؟ مدرب الأبيض يجيب    أوكا: مشاكل الإسماعيلي لا تتغير وفشلت في انتقالي للأهلي    عايدة رياض تصور مشاهدها في "اللي ملوش كبير" للنجمة ياسمين عبد العزيز وأحمد العوضي    باتشيكو: نحتاج للتعاقد مع مهاجم.. وسنصل للنهائي مجددا هذا الموسم    الرئيس الصيني يحث على تعاون عالمي وثيق وعدم التدخل خلال منتدى دافوس    سر عدم تجديد فاسكيز عقده مع ريال مدريد    أحمد خالد صالح: مسلسل الاختيار ثروة للصغيرين.. وهنادي صوتها حلو أوى    استكمال محاكمة 5 متهمين ب«داعش أكتوبر» اليوم    وزير الطاقة السوداني: الشائعات حول زيادة الأسعار سببت أزمة الوقود    بريطانيا: 80% من الذين تجاوزوا 80 عاما تلقوا جرعة لقاح كورونا الأولى    منظمة إسرائيلية: النتائج الأولية للقاح "فايزر" المضاد لكورونا مشجعة    علي الدين هلال يفتح خزائنه.. ويكشف أسرارا جديدة عن يناير 2011    الحبيب علي الجفري: حال الدعوة الإسلامية يشوبه الألم والأمل    يسرا تهنئ صلاح عبدلله بعيد ميلاده    وزير الثقافة السابق: يجب أن يكون الطلاق موثقا أمام القاضي وليس شفهيا.. فيديو    تقرير أممى يتوقع قفزة فى الاقتصاد المصرى خلال 2021 رغم تبعات كورونا    دعاء الاستخارة بدون صلاة .. 10 حقائق عنه تهديك للخير ولا يعرفها كثيرون    باتشيكو: لم أخرج من بيتي عقب خسارة نهائي القرن أمام الأهلي    اندلاع احتجاجات جديدة في تونس بعد وفاة محتج    "أسترازينيكا": التقارير حول عدم فعالية لقاحنا ضد كورونا غير صحيحة    جابر عصفور: يجب نقل التعليم الأزهري لإشراف هيئة مدنية (فيديو)    بايدن: ضحايا كوفيد-19 في الولايات المتحدة تتجاوز 600 ألف شخص    دعاء في جوف الليل: اللهم إني أستودعك أهلي فاحفظهم برعايتك واكلأهم بعنايتك    الروح والطموح.. الأهلي يختبر قوته أمام بيراميدز قبل رحلته العالمية    اللواء عصام سعد يزور مركز شرطة ساحل سليم وبعض الاكمنة والتمركزات الامنية    بدء تعويض أصحاب المنازل المقرر إزالتها بسبب توسعة الدائري    نائب محافظ القاهرة: الشرطة ستظل مبعث فخر واعتزاز للشعب المصري    البحرين تسجل أعلى حصيلة إصابات بفيروس كورونا    «أصحاب الشرطة».. مبادرة المكفوفين وضعاف البصر بشمال سيناء    وزير القوى العاملة يوضح ل"البرلمان" كيف تتعامل الوزارة مع شكاوى وحقوق العمال    اليوم آخر موعد للتقديم.. وظائف خالية في البنك الزراعي المصري بجميع المحافظات    متحدث العاصمة الإدارية يكشف موعد بدء العمل في الحي الحكومي    عمرو أديب عن ثورة 25 يناير: «الإخوان خدوا شجرة التفاح كلها»    التلفزيون ..التليفون ..التابلت اكثر أسباب التوحد لذوى الاعاقة    بالفيديو.. لأول مرة ... تفاصيل خطيرة يكشفها رئيس جهاز أمن الدولة الأسبق بشأن ما حدث فى 25 يناير    السيطرة على حريق بمقر الجمعية الإستهلاكية بمركز الواسطى ببني سويف    "نهاية حياة الاختبار وبداية حياة الجزاء".. علي جمعة يوضح أحكام الجنائز وكيف يتصرف المسلم عند الموت    طارق سليمان يحذر الأهلي والزمالك    كشري: الأهلي يتفوق على بيراميدز في الهجوم    أسامة هيكل يشكر لجنة الإعلام بمجلس النواب عقب اجتماع اليوم    تركيا تعلق الرحلات الجوية من وإلى إسرائيل بسبب زيادة إصابات كورونا    خيري رمضان لإبراهيم عيسى: ضميرك مرتاح عن شهادتك في قضية مبارك.. شاهد رده    بروتوكول تعاون بين جامعتي السويس والبريطانية بمصر    ميناء دمياط يستقبل 26 سفينة حاويات وبضائع عامة    حقيقة العفو عن رئيس قطار "شهيد التذكرة"    ضبط 5 أطنان أسمدة زراعية مدعمة محظور بيعها    بروتوكول تعاون بين أوقاف قنا وجامعة جنوب الوادي لتدريب الأئمة والواعظات    هل يجوز أن أعطي أخي الفقير المديون من زكاة مالي    فيديو.. خالد الجندي لأهالي شهداء الشرطة: وجدتم من يشفع لكم يوم القيامة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انسحاب معظم المتظاهرين من محيط البرلمان اللبناني واستمرار إطلاق المفرقعات النارية

تمكنت قوات الأمن اللبنانية من تفرقة السواد الأعظم من تجمعات المتظاهرين اللبنانيين في محيط مجلس النواب، عبر إطلاق كثيف لقنابل الغاز المسيل للدموع، بعد أن كانت ساحة النجمة ومنطقة وسط بيروت التجاري برمتها، قد تحولت إلى ساحة للاشتباكات العنيفة والمواجهات بالغة الحدة التي استُخدمت فيها الحجارة والمفرقعات النارية والأدوات الحديدية والخشبية ضد قوات الأمن ومكافحة الشغب.
وغيمت سحب كثيفة من الدخان الأبيض على وسط العاصمة اللبنانية بيروت؛ جراء الإطلاق المكثف والمستمر لقنابل الغاز المسيل للدموع من قبل قوات مكافحة الشغب، على نحو أعاق الرؤية سوى لبضعة أمتار قليلة.
وأعلن الصليب اللبناني أن عدد الإصابات جراء اشتباكات وسط العاصمة بيروت (والمستمرة حتى الآن) بلغ حتى الآن 30 إصابة جرى نقلها إلى المستشفيات القريبة من محيط وسط بيروت، إلى جانب تقديم الإسعافات إلى 45 شخصا آخرين على الأرض، كما قامت سيارات الدفاع المدني والصليب الأحمر بنقل المصابين من عناصر القوى الأمنية وقوات مكافحة الشغب الذين أصيبوا جراء الرشق بالحجارة والأدوات الصلبة الأخرى التي استخدمها المحتجون.
واضطر المتظاهرون إلى التراجع والتفرق في الشوارع الفرعية أو الابتعاد كلية بعدما كانوا يحاولون تطويق مقر البرلمان، في حين تواجدت مجموعات من الأشخاص الملثمين الذين أطلقوا بشكل مكثف المفرقعات والألعاب النارية الهوائية التي تُحدث أصوات تفجيرات مدوية صوب القوى الأمنية المتمركزة عند مداخل مقر المجلس النيابي بساحة النجمة، وهو الأمر الذي قوبل بإطلاق مكثف للقنابل المسيلة للدموع.
واستعانت قوات مكافحة الشغب بعربات مدرعة مثبت أعلاها أجهزة إطلاق أوتوماتيكية لقنابل الغاز المسيل للدموع تشبه قاذفات الصواريخ، كما أعادت القوى الأمنية تموضعها وأخذت قوات مكافحة الشغب في التقدم ببطء في سبيل محاصرة مجموعات المتجمهرين من اتجاه ساحة الشهداء وحديقة سمير قصير وشارع فوش ومنطقة وسط بيروت التجاري، وذلك لاستلام زمام الأمر وإبعاد مجموعات المتجمهرين وإحكام السيطرة على وسط بيروت.
وتحولت شوارع وسط العاصمة إلى ساحة قتال أشبه بالمناطق المنكوبة تملؤها الأحجار والحطام الناتج عن تدمير واسع أصاب الممتلكات العامة والخاصة، والذي بلغ حد انتزاع مجموعات المتجمهرين لبلاط الشوارع والرخام الذي يُغطي أعمدة الدعم الخرسانية للمباني واستخدامها في رشق القوى الأمنية وقوات مكافحة الشغب، فضلا عن تدمير عدادات انتظار السيارات وإشارات السير المرورية واللافتات وواجهات المحال التجارية المحيطة.
وتوسع نطاق الاشتباكات والتي وصلت إلى ساحة الشهداء ومنطقة (الصيفي) حيث مقر حزب الكتائب اللبنانية، حيث تمركزت قوات مكافحة الشغب مدعومة بالعربات المدرعة عند أطراف ساحة الشهداء وأخذت في صد هجمات المتجمهرين عبر إطلاق القنابل المسيلة للدموع.
وكانت دعوات للتجمع أمام مقر مجلس النواب في ساحة النجمة عند الساعة الخامسة من عصر اليوم بتوقيت بيروت، واتجاه مسيرات احتجاجية للانضمام إلى التجمعات، وذلك لإعلان الرفض لتشكيل الحكومة الجديدة وفق التوزيع والمحاصصة الطائفية والسياسية بمعرفة القوى والتيارات والأحزاب والتأكيد على مطلب تشكيل حكومة حيادية من الاختصاصيين (تكنوقراط) المستقلين عن القوى السياسية، غير أن المواجهات اندلعت بصورة مفاجئة قبل الموعد المحدد للتجمع بساعة كاملة، حيث لا تزال المواجهات مستمرة بين المتظاهرين والقوى الأمنية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.