ضربات رادعة للمتعدين على الأراضى الزراعية بالشرقية    ارتفاع إجمالي إصابات كورونا عالميا إلى 554.3 مليون حالة    شبانة يهاجم رمضان صبحي بعد التطاول على الزمالك متطولش تعدي جنب سور النادي ..عبد الملك يؤكد إنفراجة فى أزمة طارق حامد مع الزمالك ويقول أيمن منصور صاحب لقب أقدم قاضية فى لقاءات القمة    فضت غشاء بكارتها.. تلميذة تهتك عرض طفلة جيرانها بالمنصورة    برج الجدي اليوم.. سوف تجد حلاً لمشكلتك    العائلة الملكية الدنماركية تدعو إلى الوحدة في أعقاب حادث إطلاق النار    وسائل إعلام: بولندا تلقت ضربة غير متوقعة من الاتحاد الأوروبي    خبراء الأمراض المعدية يحذرون الولايات المتحدة من خطر فقدان السيطرة على جدري القرود    كامل الوزير: مهندس في أمريكا قالي ياريت يبقى عندنا مونوريل زي اللي موجود في مصر    حازم نصر يكتب .. مستقبل التعليم الفني في مصر    طلاب جامعة الدلتا التكنولوجية يبدأون التدريب الصيفى بالهيئات والشركات | صور    مواقيت الصلاة اليوم الاثنين 4 -7 -2022 في القاهرة والمحافظات    وزير الداخلية السعودي ينشر فيديو لاستعدادات قوات أمن الحج    أستراليا.. إخلاء ضواحي سيدني بسبب الأمطار الغزيرة والرياح القوية    افتتاح قسم الصيدلة الإكلينيكية بمستشفى الصالحية المركزي| صور    الاحصاء: 11 مليار دولار قيمة تحويلات المصريين العاملين بالسعودية لمصر    الثانية على الجمهورية فى الشهادة الفنية: بحلم أكون دكتورة فى الزراعة لخدمةًً أهالى الوادي الجديد    شاب يتخلص من حياته شنقا لمروره بأزمة نفسية بالأقصر    أبرز 5 سيارات تويوتا SUV في السوق السعودي.. صور    بكلمات مؤثرة.. حسن الرداد ينعي شقيقه فادي في الذكرى 19 لرحيله    إلهام شاهين عن ثورة 30 يونيو: كانت بمثابة المنقذ الحقيقي للمستقبل المصري    علي جمعة: الحجاب فرض.. والنقاب عادة وليس عبادة «فيديو»    الجيش البريطاني يعلن استعادة حسابه على «تويتر» و«يوتيوب»    علاجات منزلية سريعة فعال للعيون الحمراء    حماية الأجنة من التشوهات.. فوائد العنب للحامل    طريقة عمل الثومية السوري    الصحة الكويتية: إتاحة الجرعة التنشيطية الثانية للقاح كورونا    أحمد دياب: مكافأة بطل كأس الرابطة أكبر من بطل الدوري    رابطة الأندية: التحكيم المصري قدرته 50% ونستهدف تطبيق العقاب الفردي على المشجعين    أوليفيرا: فوجئت بتعيين سواريش مدربًا للأهلي.. وشخصيته القوية تؤهله للنجاح.. فيديو    وكيل تعليم كفر الشيخ يتفقد استراحات مراقبي الثانوية العامة ليلاً.. صور    وزير المالية في رسالة طمأنة: الخزانة العامة للدولة تفي بكل التزاماتها واحتياجات المواطنين    من 1600 ل 1800 راكب في الرحلة.. القومية للأنفاق: القطار الخفيف يمثل أحدث تكنولوجيا النقل    ضبط 78 كيلو شعر طبيعي مهرب من بيروت مع راكب في مطار القاهرة    إصابة 3 في تصادم سيارتين على طريق مصر الإسماعيلية الصحراوى    مصرع شخص وإصابة 2 آخرين في حادث تصادم بالبحيرة    دعمًا للصناعة .. المالية: أنفقنا أكثر من 35 مليار جنيه خلال ال3 سنوات الماضية    الشرطة الدنماركية تعلن حصيلة ضحايا إطلاق النار في كوبنهاجن    دول العالم تواصل تسجيل إصابات ووفيات جديدة جراء عدوى فيروس كورونا    هاني شاكر يتقدم باستقالة رسمية من منصب نقيب الموسيقيين    3 ساعات من المتعة والإبهار .. المنتج محمد حفظي يشيد بفيلم كيرة والجن | شاهد    أيمن القيسوني يكشف أسرار تقديمه لبرنامج الدائرة.. فيديو    أيمن القيسونى: يوسف ضحية فى مسلسل يوتيرن    النائب العام السوداني يُشكل لجنة للتحقيق والتحري في أحداث مسيرات 30 يونيو    متى تبدأ عرفة 2022 ؟.. استعد لصيامها بعد 99 ساعة    جودة عبد الخالق: لدي رؤية خاصة بالاقتصاد وما وصل إليه وإجراءات الخروج    بالمواعيد.. تعرف على منافسات مصر يوم الإثنين بدورة ألعاب البحر المتوسط    كأس رابطة الأندية المحترفة    ملف مصراوي.. انطلاق دوري السوبر.. تأجيل أمم إفريقيا.. وفيوتشر والمحلة إلى نهائي كأس الرابطة    عامر حسين: خليلوزيتش سيكون من المرشحين لتدريب مصر في تلك الحالة    مصرع شخص فى حادث تصادم دراجة نارية بعربة كارو بالمنوفية    اليوم.. طقس البحيرة شديد الحرارة نهارا    البطلة بسنت حميدة: حلمى حصد ميدالية أولمبية    أخطاء شرعية يقع فيها الحاج والمعتمر    أخبار التوك شو.. السيسي: الإخوان عندهم مشكلة في عدم الفهم.. الوزير: تغليظ عقوبة التدخين أو التهرب من التذكرة    مسؤول بالأوقاف: صلاة عيد الأضحى في الساحات والمساجد الكبرى.. وأطفال البرنامج الصيفي يشاركون    ما حكم التدخين أثناء أداء مناسك الحج والعمرة ؟.. أمين الفتوى يجيب    جبالي: تعديلات "قادرون باختلاف" تشمل اسم الصندوق فقط وليس قانون ذوي الإعاقة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مدير الاستثمار ب"كايرو كابيتال": البنوك فشلت في تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة

125 مليون جنيه استثمارات صندوق "بداية 1" بقطاع تكنولوجيا المعلومات
الانتهاء من دراسة استحواذ "الوطنية للبذور" على شركة زراعية خلال شهر
إلغاء فكرة تدشين الصندوق الاستثماري مع "كينج ستيرج" الانجليزي
في إطار اهتمامها بتنمية وتدعيم شريحة الشركات الصغيرة والمتوسطة، بدأت شركة "كايرو كابيتال" المدير الاستثماري لصندوق "بداية1" التابع للهيئة العامة للاستثمار التفاوض مع عدد من الشركات المختلفة بقطاعات الزراعة والصناعة والخدمات وتكنولوجيا المعلومات لبحث مزيد من الفرص الاستثمارية لذلك الصندوق .
وقال عمر مغاورى، مدير الاستثمار بشركة "القاهرة المالية القابضة"، فى حوار خاص ل "أموال الغد" ، أن استثمارات الصندوق تعتمد على توجيه نحو 25% من إجمالي حجم الصندوق إلي قطاع تكنولوجيا المعلومات والذي يعد من القطاعات ذات فرص النمو المرتفعه على الرغم من عزوف وفشل البنوك في توفير الدعم اللازم لها.. وإلى نص الحوار:
كيف ترى مجال الاستثمار المباشر بالسوق المصرى؟
الاستثمار المباشر فى السوق المصرى مازال فى بدايته ويفتقد الكثير من المقومات لإنخفاض حجم الشركات العاملة به، ويعد مجال الاستثمار فى المشروعات الصغيرة والمتوسطة الأهم خلال الفترة الراهنة لكونه مجالاً كبيراً يسع قاعدة عريضة تشجع جميع الشركات على الدخول بقوة للاستثمار به .
متى سيتم تدشين صندوق "بداية 1" التابع لهيئة الاستثمار؟
ينتظر صندوق "بداية 1" موافقات الهيئة العامة للرقابة المالية ومن ثم إطلاقه الفوري لبدء تدعيم شريحة الشركات الصغيرة والمتوسطة بالسوق المصرية، من خلال رأسمال الصندوق البالغ نحو 500 مليون جنيه.
وتعتمد السياسة الاستثمارية للصندوق على انتقاء عدد من الشركات ذات فرص النمو الواعدة والتي تتراوح رءوس أموالها المدفوعة ما بين 2 مليون جنيه حتى 50 مليون جنيه، ومن الدخول في شراكات عن طريق زيادة رءوس الأموال والتخارج بعد فترات تصل إلى 5 سنوات عن طريق إحدى السبل الاستثمارية وأهمها بورصة النيل.
ما ابرز القطاعات التى يستهدف الصندوق الاستثمار بها؟
هناك أربعة قطاعات رئيسية من المقرر أن ترتكز استثمارات الصندوق عليها، بداية من القطاع الزراعي الذي يعد من القطاعات الحيوية التي ركزت الشركة على عدد من الشركات المتواجدة به لبدء الاستثمار فيها في ظل تمتعه بفرص نمو كبيرة، بالإضافة إلي قطاع تكنولوجيا المعلومات والذي يعد بمثابة قطاع الفرص الاستثمارية ورغم ذلك لا يجد الاهتمام الكافي من قبل الجهات التمويلية مثل البنوك.
كما قمنا بمخاطبة ثلاث شركات بالقطاع الصناعي للاستثمار بها بعد أن تأثرت شريحة الشركات الصغيرة والمتوسطة بصورة سلبية خلال العام ونصف الماضيين، وجاري حاليا مخاطبة عدد من الشركات خارج نطاق القاهرة الكبرى والتركيز على محافظات اخرى مثل "سوهاج"، "دمياط"، "الإسكندرية" إلي آخره. وأخيرا قطاع الخدمات والذي نحاول من خلاله تشكيل تكتلات بين عدد من الخدمات المتنوعة لتكوين مجموعة متكاملة يمكن الاستثمار بها ومن ثم تحقق عائد ايجابي .
قطاع تكنولوجيا المعلومات صاحب الفرص الواعدة.. ما ابرز ملامح استثمارات الصندوق المستهدفة لذلك القطاع؟
تستهدف السياسة الاستثمارية للصندوق استثمار نحو 25% من إجمالي رأس المال بما يعادل 125 مليون جنيه بذلك القطاع ، نظراُ للفرص الاستثمارية العديدة التي يتمتع بها فضلا عن عزوف العديد من الجهات التمويلية عن استغلال تلك الفرص خاصة البنوك والتي اثبتت فشلها بالاضافة إلي الصندوق الاجتماعي وفقاً لتجارب عديدة بذلك المجال، مما يتيح فرص استثماري جيدة مقارنة بباقي القطاعات.
ويجري حالياً مخاطبة غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات لشرح السياسة الاستثمارية للصندوق ومن ثم تحديد عدد من الشركات بما تتناسب مع شروط استثمارات الصندوق من ذلك القطاع .
وهل مازالت فكرة إعادة تدشين الصندوق الاستثماري مع الشريك الانجليزي "كينج ستيرج" قائمة ؟
اتخذت الشركة قراراً بإلغاء ذلك الصندوق نظراً للظروف غير المناسبة لتلك العملية الاستثمارية وتم تقديم اعتذار للجهات الخارجية عن الاستمرار في تنفيذ تلك الفكرة التي كانت عبارة عن صندوق استثمار عقاري برأسمال 100 مليون جنيه استرليني للاستثمار بالسوق المصرية .
ما رؤيتك للسوق المصرية خلال الفترة الحالية؟
السوق المصرية تمر خلال الفترة الحالية بحالة تذبذب كبيرة في اداء مؤشراتها ، نتيجة توالي الأحداث على الصعيد السياسي بمصر طوال الفترات الماضية وكثرة التحديات الراهنة والملفات السياسية التي تنتظر الحسم من قبل القائمين على المنظومة مثل التشكيل الحكومي ، مجلس الشعب إلى آخره.
وجميع تلك التحديات أثرت بصورة سلبية على كافة عناصر المنظومة، وعلى نفسية متعاملي البورصة وعلى خطط الشركات المدرجة بمختلف القطاعات .
وما أبرز السبل الواجب اتخاذها لزيادة قيم وأحجام التداولات ؟
نترقب خلال الفترة الحالية الانتهاء من تلك التحديات حتي يتسنى للجهات المسئولة القدرة على اتخاذ القرارات المناسبة لتفعيل وزيادة نشاط منظومة سوق المال ، حيث يعتبر تفعيل اية عناصر او ادوات او اللجوء إلى انهاء الاجراءات الاحترازية بمثابة عديم الفائدة خلال الفترة الحالية في ظل تواجد التحديات السابق ذكرها .
بورصة النيل ومرور عامين على بدء تداولاتها، ما تعليقك على تلك التجربة؟
بورصة النيل مازالت تحتاج إلي فترات طويلة في ظل توالي الاحداث على الصعيد السياسي ومعاناة السوق الرئيسية وافتقاده إلي تأدية دوره كأداة تمويلية للشركات .
فتجربة بورصة النيل، اثبتت ضرورة اتجاه الجهات المسئولة إلي التفاوض مع المحللين الماليين لتناول تلك الشركات المدرجة بها واعداد مزيد من التقارير لتسليط مزيد من الضوء عليها ومن ثم العمل على ترويجها لصناديق الاستثمار والتي تعد بمثابة الامل لانقاذ بورصة النيل خلال الفترات المقبلة وزيادة احجام التداولات بها .
وماذا عن الاتجاه لقيد "المقاصة سبورت" ببورصة النيل ؟
يعد ذلك الاستثمار اتجاهاً مختلفاً عن أنشطة الشركة الاخرى في مجال نشاط الاستثمار المباشر ، وتبلغ حصة "كايرو كابيتال" في "المقاصة سبورت" نحو 6% كحصة ثابتة ، وقامت "كايرو كابيتال" بتقديم ملف الشركة لقيدها ببورصة النيل خلال 2011 ولكن نظراً لتسارع وتيرة الاحداث سياسياً عقب ثورة يناير وتولي الدكتور محمد عبد السلام رئاسة البورصة لمرحلة انتقالية تم سحب الملف من البورصة وارجاء طرح الشركة بالبورصة على أن يعاد التفكير في طرحها مرة أخرى عقب انتهاء تلك الفترة .
ولكن مع تسارع الأحداث السياسية والاقتصادية وتفاقم الاوضاع في محافظة بورسعيد عقب انتهاء فترة تولي عبد السلام للبورصة وتوقف النشاط الرياضي واختفاء الإيرادات، أدى إلي تأجيل الفكرة مرة أخرى انتظاراً لم ستسفر عنه الاوضاع .
فبوجه عام مازالنا ننتظرعودة النشاط الرياضي مرة أخرى لبدء تعافي وضع الشركة مرة أخرى وتعويض حجم المعاناة التي تكبدها مساهمي الشركة خلال العام الماضي مع ثبات المصروفات واختفاء الايرادات، وقامت الشركة مع بداية العام الجاري برفع رأس مالها من 18 مليون جنيه إلي 40 مليون جنيه .
ما اخر التطورات بشأن الاستحواذ على "الشركة الوطنية للبذور"؟
تصل نسبة مساهمة "كايرو كابيتال" فى "الوطنية للبذور" إلي 51%، ونجرى خلال الفترة الحالية دراسة لاحد الشركات العاملة بنفس مجال الشركة تمهيداً للاستحواذ على حصة حاكمة لزيادة توسع الشركة في ذلك المجال الحيوي، ومن المقرر الانتهاء من تلك الدراسة خلال شهر.
هل هناك اتجاه لطرح "الوطنية للبذور" في بورصة النيل؟
تواردت تلك الفكرة لدى الشركة خلال الفترات الماضية، ولكن نظراً للظروف العامة في مختلف القطاعات وأوضاع بورصة النيل والسوق الرئيسي أدى إلي إرجاء اتخاذ قرار خاص بذلك الامر انتظاراً لاتضاح الامور وعودة الانشطة إلي سابق عهدها مرة أخرى الفترات المقبلة ومن ثم التفكير في طرحها سواء ببورصة النيل أو السوق الرئيسية.
Normal 0 false false false EN-US X-NONE AR-SA
مدير الاستثمار ب"كايرو كابيتال": البنوك فشلت في تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة
125 مليون جنيه استثمارات صندوق "بداية 1" بقطاع تكنولوجيا المعلومات
الانتهاء من دراسة استحواذ "الوطنية للبذور" على شركة زراعية خلال شهر
إلغاء فكرة تدشين الصندوق الاستثماري مع "كينج ستيرج" الانجليزي
span dir="LTR" style="font-size:15.0pt;font-family:" New="New" mce_style="font-size:15.0pt;font-family:" New="New" Roman","="Roman","" حوار- احمد فايز و إسلام صلاح :
في إطار اهتمامها بتنمية وتدعيم شريحة الشركات الصغيرة والمتوسطة، بدأت شركة "كايرو كابيتال" المدير الاستثماري لصندوق "بداية1" التابع للهيئة العامة للاستثمار التفاوض مع عدد من الشركات المختلفة بقطاعات الزراعة والصناعة والخدمات وتكنولوجيا المعلومات لبحث مزيد من الفرص الاستثمارية لذلك الصندوق .
وقال عمر مغاورى، مدير الاستثمار بشركة "القاهرة المالية القابضة"، فى حوار خاص ل "أموال الغد" ، أن استثمارات الصندوق تعتمد على توجيه نحو 25% من إجمالي حجم الصندوق إلي قطاع تكنولوجيا المعلومات والذي يعد من القطاعات ذات فرص النمو المرتفعه على الرغم من عزوف وفشل البنوك في توفير الدعم اللازم لها.. وإلى نص الحوار:
كيف ترى مجال الاستثمار المباشر بالسوق المصرى؟
الاستثمار المباشر فى السوق المصرى مازال فى بدايته ويفتقد الكثير من المقومات لإنخفاض حجم الشركات العاملة به، ويعد مجال الاستثمار فى المشروعات الصغيرة والمتوسطة الأهم خلال الفترة الراهنة لكونه مجالاً كبيراً يسع قاعدة عريضة تشجع جميع الشركات على الدخول بقوة للاستثمار بهspan dir="LTR" style="font-size:15.0pt;font-family:" New="New" mce_style="font-size:15.0pt;font-family:" New="New" Roman","="Roman","" .
متى سيتم تدشين صندوق "بداية 1" التابع لهيئة الاستثمار؟
ينتظر صندوق "بداية 1" موافقات الهيئة العامة للرقابة المالية ومن ثم إطلاقه الفوري لبدء تدعيم شريحة الشركات الصغيرة والمتوسطة بالسوق المصرية، من خلال رأسمال الصندوق البالغ نحو 500 مليون جنيه.
وتعتمد السياسة الاستثمارية للصندوق على انتقاء عدد من الشركات ذات فرص النمو الواعدة والتي تتراوح رءوس أموالها المدفوعة ما بين 2 مليون جنيه حتى 50 مليون جنيه، ومن الدخول في شراكات عن طريق زيادة رءوس الأموال والتخارج بعد فترات تصل إلى 5 سنوات عن طريق إحدى السبل الاستثمارية وأهمها بورصة النيل.
ما ابرز القطاعات التى يستهدف الصندوق الاستثمار بها؟
هناك أربعة قطاعات رئيسية من المقرر أن ترتكز استثمارات الصندوق عليها، بداية من القطاع الزراعي الذي يعد من القطاعات الحيوية التي ركزت الشركة على عدد من الشركات المتواجدة به لبدء الاستثمار فيها في ظل تمتعه بفرص نمو كبيرة، بالإضافة إلي قطاع تكنولوجيا المعلومات والذي يعد بمثابة قطاع الفرص الاستثمارية ورغم ذلك لا يجد الاهتمام الكافي من قبل الجهات التمويلية مثل البنوك.
كما قمنا بمخاطبة ثلاث شركات بالقطاع الصناعي للاستثمار بها بعد أن تأثرت شريحة الشركات الصغيرة والمتوسطة بصورة سلبية خلال العام ونصف الماضيين، وجاري حاليا مخاطبة عدد من الشركات خارج نطاق القاهرة الكبرى والتركيز على محافظات اخرى مثل "سوهاج"، "دمياط"، "الإسكندرية" إلي آخره. وأخيرا قطاع الخدمات والذي نحاول من خلاله تشكيل تكتلات بين عدد من الخدمات المتنوعة لتكوين مجموعة متكاملة يمكن الاستثمار بها ومن ثم تحقق عائد ايجابي .
قطاع تكنولوجيا المعلومات صاحب الفرص الواعدة.. ما ابرز ملامح استثمارات الصندوق المستهدفة لذلك القطاع؟
تستهدف السياسة الاستثمارية للصندوق استثمار نحو 25% من إجمالي رأس المال بما يعادل 125 مليون جنيه بذلك القطاع ، نظراُ للفرص الاستثمارية العديدة التي يتمتع بها فضلا عن عزوف العديد من الجهات التمويلية عن استغلال تلك الفرص خاصة البنوك والتي اثبتت فشلها بالاضافة إلي الصندوق الاجتماعي وفقاً لتجارب عديدة بذلك المجال، مما يتيح فرص استثماري جيدة مقارنة بباقي القطاعات.
ويجري حالياً مخاطبة غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات لشرح السياسة الاستثمارية للصندوق ومن ثم تحديد عدد من الشركات بما تتناسب مع شروط استثمارات الصندوق من ذلك القطاع .
وهل مازالت فكرة إعادة تدشين الصندوق الاستثماري مع الشريك الانجليزي "كينج ستيرج" قائمة ؟
اتخذت الشركة قراراً بإلغاء ذلك الصندوق نظراً للظروف غير المناسبة لتلك العملية الاستثمارية وتم تقديم اعتذار للجهات الخارجية عن الاستمرار في تنفيذ تلك الفكرة التي كانت عبارة عن صندوق استثمار عقاري برأسمال 100 مليون جنيه استرليني للاستثمار بالسوق المصرية .
ما رؤيتك للسوق المصرية خلال الفترة الحالية؟
السوق المصرية تمر خلال الفترة الحالية بحالة تذبذب كبيرة في اداء مؤشراتها ، نتيجة توالي الأحداث على الصعيد السياسي بمصر طوال الفترات الماضية وكثرة التحديات الراهنة والملفات السياسية التي تنتظر الحسم من قبل القائمين على المنظومة مثل التشكيل الحكومي ، مجلس الشعب إلى آخره.
وجميع تلك التحديات أثرت بصورة سلبية على كافة عناصر المنظومة، وعلى نفسية متعاملي البورصة وعلى خطط الشركات المدرجة بمختلف القطاعات .
وما أبرز السبل الواجب اتخاذها لزيادة قيم وأحجام التداولات ؟
نترقب خلال الفترة الحالية الانتهاء من تلك التحديات حتي يتسنى للجهات المسئولة القدرة على اتخاذ القرارات المناسبة لتفعيل وزيادة نشاط منظومة سوق المال ، حيث يعتبر تفعيل اية عناصر او ادوات او اللجوء إلى انهاء الاجراءات الاحترازية بمثابة عديم الفائدة خلال الفترة الحالية في ظل تواجد التحديات السابق ذكرها .
بورصة النيل ومرور عامين على بدء تداولاتها، ما تعليقك على تلك التجربة؟
بورصة النيل مازالت تحتاج إلي فترات طويلة في ظل توالي الاحداث على الصعيد السياسي ومعاناة السوق الرئيسية وافتقاده إلي تأدية دوره كأداة تمويلية للشركات .
فتجربة بورصة النيل، اثبتت ضرورة اتجاه الجهات المسئولة إلي التفاوض مع المحللين الماليين لتناول تلك الشركات المدرجة بها واعداد مزيد من التقارير لتسليط مزيد من الضوء عليها ومن ثم العمل على ترويجها لصناديق الاستثمار والتي تعد بمثابة الامل لانقاذ بورصة النيل خلال الفترات المقبلة وزيادة احجام التداولات بها .
وماذا عن الاتجاه لقيد "المقاصة سبورت" ببورصة النيل ؟
يعد ذلك الاستثمار اتجاهاً مختلفاً عن أنشطة الشركة الاخرى في مجال نشاط الاستثمار المباشر ، وتبلغ حصة "كايرو كابيتال" في "المقاصة سبورت" نحو 6% كحصة ثابتة ، وقامت "كايرو كابيتال" بتقديم ملف الشركة لقيدها ببورصة النيل خلال 2011 ولكن نظراً لتسارع وتيرة الاحداث سياسياً عقب ثورة يناير وتولي الدكتور محمد عبد السلام رئاسة البورصة لمرحلة انتقالية تم سحب الملف من البورصة وارجاء طرح الشركة بالبورصة على أن يعاد التفكير في طرحها مرة أخرى عقب انتهاء تلك الفترة .
ولكن مع تسارع الأحداث السياسية والاقتصادية وتفاقم الاوضاع في محافظة بورسعيد عقب انتهاء فترة تولي عبد السلام للبورصة وتوقف النشاط الرياضي واختفاء الإيرادات، أدى إلي تأجيل الفكرة مرة أخرى انتظاراً لم ستسفر عنه الاوضاع .
فبوجه عام مازالنا ننتظرعودة النشاط الرياضي مرة أخرى لبدء تعافي وضع الشركة مرة أخرى وتعويض حجم المعاناة التي تكبدها مساهمي الشركة خلال العام الماضي مع ثبات المصروفات واختفاء الايرادات، وقامت الشركة مع بداية العام الجاري برفع رأس مالها من 18 مليون جنيه إلي 40 مليون جنيه .
ما اخر التطورات بشأن الاستحواذ على "الشركة الوطنية للبذور"؟
تصل نسبة مساهمة "كايرو كابيتال" فى "الوطنية للبذور" إلي 51%، ونجرى خلال الفترة الحالية دراسة لاحد الشركات العاملة بنفس مجال الشركة تمهيداً للاستحواذ على حصة حاكمة لزيادة توسع الشركة في ذلك المجال الحيوي، ومن المقرر الانتهاء من تلك الدراسة خلال شهر.
هل هناك اتجاه لطرح "الوطنية للبذور" في بورصة النيل؟
تواردت تلك الفكرة لدى الشركة خلال الفترات الماضية، ولكن نظراً للظروف العامة في مختلف القطاعات وأوضاع بورصة النيل والسوق الرئيسي أدى إلي إرجاء اتخاذ قرار خاص بذلك الامر انتظاراً لاتضاح الامور وعودة الانشطة إلي سابق عهدها مرة أخرى الفترات المقبلة ومن ثم التفكير في طرحها سواء ببورصة النيل أو السوق الرئيسية.
span style="font-size:15.0pt;line-height:115%;font-family:" New="New" mce_style="font-size:15.0pt;line-height:115%;font-family:" New="New" Roman","="Roman",""
span dir="LTR" style="font-size:15.0pt;line-height:115%;font-family:" New="New" mce_style="font-size:15.0pt;line-height:115%;font-family:" New="New" Roman","="Roman",""


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.