ميزانيته 300 مليون جنيه..برلمانى يهاجم وزيرة الثقافة بسبب المركز القومى للترجمة    مشروع قانون جديد تحت قبة البرلمان لتكريم ضحايا العمليات الحربية    الشعب الجمهوري: نرفض تدخل الكونجرس الأمريكي في الشأن الداخلي المصري    حسما للجدل.. التعليم العالى: اجراء الامتحانات عقب انتهاء إجازة نصف العام مباشرة    تطبيقية حلوان تعلن عن دورات تدريبية في تصميم الباترون    انفوجراف .. ارتفاع إجمالي الودائع في الجهاز المصرفي المصري إلى 4.7 تريليون جنيه    اقتصاد الإمارات..توزيعات نقدية سخية للبنوك ترفع مكاسب الأسهم الى 9.9 مليار درهم    إزالة 9 حالات تعد على الأراضي الزراعية بالمنوفية    بدء تطوير شارع أحمد عرابي بشبرا الخيمة    بريطانيا ترحب بتمديد روسيا والولايات المتحدة لمعاهدة "ستارت 3"    رئيس وزراء اليابان يعتذر للشعب عن خرق نائبين إجراءات كورونا الاحترازية    خلال يوم.. قفزة جديدة في إصابات كورونا بالسعودية.. وتعافي 205 حالات    قرار لبايدن ينهي تفويض الشركات لإدارة السجون الخاصة    خاص| لجنة الانتخابات الفلسطينية: 90 ألف مواطن سجلوا أسماءهم حتى الآن    خالد صقر رئيسا لهيئة الطاقة الذرية    مدرب بيراميدز: التعادل مرضي وصبحي وإكرامي كانا على المستوي المطلوب    بيان رسمي.. الاتحاد يعلن تأجيل مباراة غزل المحلة بسبب حالات كورونا    رسميا.. اتحاد الكرة يطلب تنظيم نهائي الأبطال وأمم أفريقيا للشباب    حارس الزمالك ينشر صورة غامضة عبر إنستجرام    المنافسة تشتعل.. تزايد فرص هاني أبوريدة في الاحتفاظ بمقعد "تنفيذي الفيفا" أمام فوزي لقجع    حبس تشكيل عصابي يضم سيدة ونجلها لاتجارهما في الهيروين    زوج يطالب بإجراء تحليل DNA لإثبات نسب طفل له بالمحلة الكبرى    حملة على المقاهي والكافيهات بالشرابية لمتابعة إجراءات الوقاية من كورونا    وكيل نقل النواب ل إيناس عبد الدايم: "قصور الثقافة أصبحت مهجورة"    نجوم يتمردون على السباق الرمضانى بمواسم جديدة    8 مليون و782 ألف إيرادات «الصندوق الأسود» في 13 أسبوع عرض    انطلاق المرحلة الثالثة من اختبارات مسابقة بورسعيد الدولية للقرآن    الصحة تعلن أعداد متلقى لقاح كورونا من الأطقم الطبية حتى الآن    ضبط 13492 سائق نقل جماعى لم يرتدوا الكمامات خلال 24 ساعة    «السبكي»: 5 مليار جنيه تكلفة البنية التحتية التكنولوجية للتأمين الصحي الشامل    محافظ الدقهلية يلتقي أعضاء لجنة التراث المعماري    وزاره التخطيط: مصر تحتل المرتبة 93 من 141 دولة فى مؤشر التنافسية العالمى    أستاذ إدارة محلية: حوالي 58 مليون مواطن يستفيدون من مشروع تطوير القرى    قبل مواجهة توتنهام.. كلوب: لدينا القدرة على القتال من أجل اللقب.. سنحاول ونرى    ب مجوهرات لافتة.. ياسمين صبري تبرز جمالها على إنستجرام    القوات المسلحة تواصل خطتها لتنفيذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية لمجابهة الموجة الثانية لفيروس "كورونا"    عبدالدايم: السيسي يؤمن بأن الثقافة والفن هما أساس بناء الشخصية المصرية    «الصحفيين»: مخاطبة «وزيرة الصحة» حول إمكانية إجراء انتخابات النقابة في موعدها    بوليتيكو: يوتيوب يمدد تعليق قناة ترامب ويفرض قيودا جديدة على جوليانى    التعليم: نتطلع لبناء 10 مدارس للتكنولوجيا التطبيقية سنويا    حنين حسام تصل محكمة العباسية لنظر الاستئناف على إخلاء سبيلها بكفالة    5 سنوت تحت المراقبة.. المؤبد للداعشي المتهم بالهجوم على قسم الضواحي    سنن منسية غفل عنها كثيرمن المسلمين    المشدد 10 سنوات ل4 متهمين بانتحال صفة ضباط شرطة وسرقة المواطنين بالبساتين    رمزي صالح: الكرة المصرية تسير إلى طريق مجهول    محافظ المنوفية يشدد على اتخاذ التدابير البيئية للحد من الروائح الكريهة    محكمة ليبية تبطل اتفاقية ترسيم الحدود والتعاون الأمنى بين الوفاق وتركيا    الصحة العالمية: ننتظر نتيجة تأثير تلقي بعض الشعوب للقاح كورونا    حكم قراءة الفاتحة للمأموم مع الإمام.. الإفتاء تحسم جدل الفقهاء    طقس بارد ورياح شديدة بمطروح    حظك اليوم الأربعاء 27-1-2021 برج الحمل على الصعيد المهني والعاطفي    عميد طب أسنان عين شمس مشرفا على قسم العلاج التحفظي    مصر أكثر الدول استقبالا للاستثمار الاجنبي| أهم المعلومات عن منظمة الاونكتاد    مطرانية المنيا تستأنف كل الأنشطة المفيدة بشرط الالتزام ب25%    تعرف على نتائج قرعة دوري أبطال آسيا 2021    وفاة والد المذيع تامر شلتوت    «تدريب المدربين» ورشة عمل «أونلاين» بألسن عين شمس    الذكري الأولي لرحيل فضيلة الشيخ إبراهيم الشرقاوي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





50 عام على بحر البقر.. دماء على كراريس التلامذة
نشر في الوفد يوم 08 - 04 - 2020

في مثل هذا اليوم، الثامن من أبريل عام 1970م، فقدت مصر 30 طفًلا من أبناء مستقبلها، حملوا في قلوبهم البراءة والنقاء، وسالت دماءهم على جدران مدرسة "بحر البقر" وصاروا ضحايا الغدر والكراهية تحت أنقاضها، وكان ذلك بعد أن شنت عليها القوات الجوية الإسرائيلية هجومًا من أشنع ما شهدت الإنسانية على مر التاريخ.
المجزرة البشعة
قصفت طائرات تابعة للجيش الإسرائيلي من طراز فانتوم الأمريكية، صباح يوم الثامن من أبريل 1970، مدرسة بحر البقر الابتدائية المشتركة الواقعة بمحافظة الشرقية في مصر، بخمس قنابل وصاروخين، وأدى الهجوم الغابر إلى مقتل ثلاثين طفلًا وإصابة خمسون أخرين تحت رماد المدرسة.
السبب الحقيقي وراء وقوعها
ويكمن السبب الحقيقي وراء هذا الهجوم تصعيد الغارات الإسرائيلية على مصر للقبول بإنهاء حرب الاستنزاف، ولكن زعمت إسرائيل أن هدفها كان قصف أهداف
عسكرية وليست مدرسة، بينما نددت مصر بالحادث واتهمت إسرائيل أنهاشنت الهجوم عمداً بهدف الضغط عليها لوقف إطلاق النار في حرب الاستنزاف.
الأطفال يعبرون غضبهم وحزنهم
عبر أطفال بحر البقر بعد جريمة هدم مدرستهم عن غضبهم وحزنهم من خلال إرسال رسالة إلى البيت الأبيض الذي يدعي أنه راعي السلام، ووجهوها مباشرتًا إلى باتريشيا نيكسون زوجة الرئيس الأمريكي آنذاك وسألوها : "هل تقبلين أن تقتل الفانتوم أطفال أمريكا ؟ وهل نستطيع وأنت أم لجولي وتريسيا وجدة لأحفاد أن نحكي لك ما فعله زوجك المستر نيكسون؟"
عملية الثأر لأطفال بحر البقر
قام الجيش المصري بعملية عسكرية نوعية للثأر لأطفال بحر البقر قتل فيها 45 ضابطاً وجنديا إسرائيلياً
ودمر خمس دبابات، وأسر جنديا إسرائيليا وعاد به من الخطوط الخلفية .
وقال اللواء المصري عبد الحميد خليفة:" هذه العملية جاءت في وقت حساس جداً، حيث وقعت بعد العدوان الغاشم الذي شنته الطائرات الإسرائيلية على مدرسة بحر البقر الابتدائية في 8 أبريل 1970، واستشهد فيه 46 مصرياً من بينهم 30 طفلاً، كما أنها جاءت في أعقاب استشهاد رئيس الأركان المصري عبدالمنعم رياض"
وقد أسمت جولد مائير عملية الثأر ب" يوم السبت الحزين".
ردود فعل العالم
استنكر الرأي العام العالمي هذا الهجوم العنيف، وأدى تأثيره إلى إجبار الولايات المتحدة ورئيسها نيكسون على تأجيل صفقة إمداد إسرائيل بطائرات حديثة، ورغم أن الموقف الرسمي الدولي كان سلبيًا ولم يتحرك على النحو المطلوب، ولكن أدى الحادث إلى تخفيف الغارات الإسرائيلية على المواقع المصرية.
بعض أسماء الأطفال الشهداء
ومن أسماء أطفال مذبحة بحر البقر: حسن محمد السيد الشرقاوى، إيمان الشبراوى طاهر، محسن سالم عبدالجليل محمد، نجاة محمد حسن خليل.
اقرأ أيضًا:
من العمر لحظة ل "لموا الكراريس"| الفن يؤرخ مذبحة مدرسة بحر البقر


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.