“سعفان” أمام لجنة القوي العاملة بمجلس النواب: مستعدون لقبول أوراق أي لجنة أو نقابة لتوفيق أوضاعها طبقا للقانون    وزير قطاع الأعمال: خطة شاملة للنهوض بصناعة الغزل والنسيج واستعادة مكانة القطن المصري    «قسد» تُخلي المنطقة الآمنة في شمال سوريا    65.95 % نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية الكندية    اليمن: مقتل وإصابة 16 عنصرًا من ميليشيا الحوثي في صعدة    "الخارجية الفلسطينية" تدعو المجتمع الدولي لفرض عقوبات على إسرائيل    ضبط 14 ألف كيلو منشطات جنسية قبل تهريبها بالإسكندرية    دور المحليات في مواجهة المشكلة السكانية.. ندوة ب"دلنجات البحيرة"    بنك مصر أول بنك يوفر تكنولوجيا الشراء من نقاط البيع برمز الاستجابة السريع QR Code لعملاء محافظ الهاتف المحمول    "البحث العلمي": افتتاح معرض القاهرة للابتكار الخميس المقبل    "نقل البرلمان" تناقش نتائج زيارتها إلى مطروح    فيديو| تعليم البرلمان: جامعة زويل ينظمها قانون خاص    دفاع البرلمان: لا نية لاستخدام العنف تجاه دول حوض النيل    رئيس الوزراء يشكر وزارة السياحة لجهودها فى تنفيذ برنامج الاصلاح لتطوير القطاع    إيهاب عبد العال : قرار بريطانيا برفع الحظر عن شرم الشيخ ينعش حركة السياحة    مكتب الحريري: حكومات أجنبية تدعم أهداف لبنان للإصلاح    الهلال ضد السد.. الزعيم يتقدم مبكرا بهدف بعد 13 دقيقة.. فيديو    اتحاد الكرة يقرر تأجيل الدوري بعد أمم أفريقيا تحت 23 عاما    كوستا يقود هجوم أتلتيكو مدريد أمام بايرن ليفركوزن في دوري الأبطال    في الدرجة الثانية - الثلاثي الهابط من الممتاز لا يعرف الفوز.. ومفاجآتان في مجموعة بحري    الذهب ينخفض 30 قرشا في تعاملات نهاية اليوم    تأجيل محاكمة 215 إخوانيا في كتائب حلوان الإرهابية إلى 17 نوفمبر    تعرف على جهود الشرطة لحفظ الأمن خلال 24 ساعة..فيديو    مدحت العدل يعلق على أزمة حمو بيكا    ميريام فارس توجه رسالة نارية لبعض الفنانين اللبنانين    "تستطيع الخروج اليوم".. يمثل القومي للسينما في مهرجانات دولية    عبد الدايم : مصر الحديثة تسطر واقع جديد محوره الثقافة وبناء الانسان    أستاذ فقه يجيب عن سؤال سيدة: هل يجوز إعطاء الزكاة لابنتي للمساعدة في تجهيزها؟    "تعليم الإسكندرية" تكرم أبطال "إيلات" وتفتتح معرض الطلاب الموهوبين    الصحة: استعدادات الفوج الثالث من أطباء التأمين الصحي للسفر إلى إنجلترا    بالصور.....رئيس رياضة النواب يشارك باجتماع الجمعية العمومية للكشافة البحرية    القبض على 22 شخصا من عناصر جماعة الإخوان في مصر بعد “استغلالهم حادث مقتل الطالب محمود البنا فى إثارة الرأي العام”.    19 نوفمبر.. الحكم على 6 متهمين ب"الاتجار في البشر"    تعرف على الدعاء المستحب عند نزول المطر    #بث_الأزهر_مصراوي.. ما أفضل الصدقات الجارية التي ينتفع بها المتوفى؟    «أفريقية النواب» تُشيد بإدارة «الخارجية» ل«سد النهضة»    الإسماعيلى بزيه الأساسي أمام الجزيرة الإماراتي غدا    رئيس جامعة القناة يفتتح وحدتي العناية المركزة والحقن المجهري وقسم الأشعة بالمستشفى الجامعي | صور    فريق مسرح مصر يسافر إلى الرياض    رئيس الوزراء يعرض إتاحة بعض المستشفيات الحكومية للجامعات الخاصة    إطلاق اسم الشيخ عبد الباسط عبد الصمد على المسابقة العالمية للقرآن الكريم    هل يجوز اختلاء زوجة شابة مع زوج أمها المتوفاة في منزل واحد.. فيديو    إحالة 4 مشروعات بتعديل قوانين للجان النوعية    ضبط 6 ملايين قطعة من مستحضرات تجميل محظور استيرادها بميناء العين السخنة    إقالة علاء ميهوب من تدريب الترسانة    على أنغام الفرق الشعبية.. مئات الزائرين يحتفلون بتعامد الشمس على معبد أبو سمبل    رفع درجة الاستعداد بمديرية الصحة بالقليوبية لمواجهة العواصف الرعدية    الأبراج| اعرف مستقبلك العملي مع المهنة المناسبة لمواليد برجك    آلام في الظهر تجبر رئيس الفلبين على قطع زيارته لليابان    أمير عزمي: طارق حامد في يده أن يكون من أساطير الزمالك    مدارس «سكيلز» الدولية للغات .. نشاط متنوع ومناهج تعليمية على أعلى مستوى من الجودة    أول صورة ل "مكي" مع والده الراحل    في مراسم تتويج قديمة..إمبراطور اليابان يتعهد بالنهوض بواجبه    وزارة الشباب تطلق النسخة الرابعة من «الحلم المصري» لذوي الهمم    بالصور.. جامعة القاهرة تجدد طوارئ القصر العيني    دراسة تحذر من التدخين بجوار الأطفال: يضر عيونهم    بجوائز قيمة.. القوات المسلحة تنظم مسابقة ثقافية بمناسبة ذكرى انتصارات أكتوبر    المشدد 5 سنوات لعاطلين في اتهامهما بسرقة المساكن بالزاوية الحمراء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جدل جديد بشأن العمالة الموسمية بلجنة القوى العاملة في البرلمان
نشر في الوفد يوم 25 - 02 - 2018


كتب- محمود فايد:
واصلت لجنة القوى العاملة بمجلس النواب برئاسة محمد وهب الله، مناقشة الرؤية المطروحة لتوفير غطاء تأمينى للعمالة غير المنتظمة، في ضوء المبادرة المطروحة من الرئيس عبدالفتاح السيسي، ومشروعي القانون المقدمة من النائب إسماعيل نصر الدين و60 نائبًا بشأن التأمين على عمال اليومية من غبر العاملين بالجهات الحكومية، والنائب أشرف رحيم و60 نائبًا بشأن العمالة الموسمية.
انتقد النائب محمد وهب الله، عدم توافر احصائيات دقيقة لدينا أو رقم حقيقي للعمالة الحرة غير المؤمن عليها مثل الباعة الجائلين ولا العمالة غير المنتظمة في الشركات.
واشتكى عبدالمنعم الجمل نائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر ورئيس النقابة العامة للعاملين في البناء والأخشاب، من عدم تفعيل حصول عمال المقاولات على أموالهم لدى هيئة التأمينات الاجتماعية، لافتا إلى أن 80 مليار جنيه حصة صاحب العمل سددها وموجودة بهيئة التأمينات وغير مستغلة وهى موضوعة دون اسم، ومن يدفعون اشتراكات 240 ألف عامل في المقاولات فقط، رغم أن إجمال العاملين بالملايين، وما يدفع العمال للعزوف عن تسديد التأمينات هو عدم جدواها لهم لتدنى قيمتها وكثرة الإجراءات البيروقراطية.
وحول وثيقة تأمين العاملين، أكدت النائبة جليلة عثمان، عضو لجنة القوى العاملة بالبرلمان: "أنا لست ضد الوثيقة ولست مع استبدالها للتأمينات الاجتماعية لجميع المواطنين، المعاش لو ل5 سنين 200 جنيه ولو أصيب سيصرف 500 جنيه شهريًا، ومش هقول إنها حل للعمالة غير منتظمة، وغير مسموح إهدار حقوق هذه الفئات بحجة عدم دخولهم في الشمول المالي الذي أطلقه البنك المركزي، وإذا كنا نريد أن ننعش سوق التامين والشركات المتخصصة فإن من حق الشركات أن تعمل لكن ليس على حساب حقوق العمال، واستنكر عدم كفالة الوثيقة تامين صحي لحالات الإصابة وإذا توفي العامل ينقطع التأمين طالما مر ال5 سنوات".
ولفتت جليلة عثمان، إلى أن مبادرة الرئيس طالبت بحل دائم وليس حل مؤقت، مضبغة "إذا العامل مات موتة طبيعية فسوف تصرف أسرته 10 آلاف جنيه، وإذا كانت الوفاة غير طبيعية فإن أسرة العامل ستحصل على 50 ألف جنيه محذرة من عودة محامين التعويضات لكن في ثوب شركات التأمين هذه المرة".
وأكد وهب الله، أنهم يريدون أن يوفروا غطاء تأمين اجتماعي وتأمين صحى وتأمين ضد المرض والوفاة، وليس إجراء وثيقة تأمين لتحقيق الرفاهية للعامل، فيما انتقد النائب فايز أبوخضرة، "عدم وجود إحصائية دقيقة عن عدد العمال في اتحاد المقاولين قال رقم وفِي ناس قالت 10 مليون وناس قالت 2.9 مليون عامل ولازم نعرف عدد العمال اللي بنتكلم عنهم قبل أن نقوم بعمل أي شيء، مطالبا بضرورة إجراء حصر على مستوى المحافظات للعمالة غير المنتظمة في كل مديرية القوى العاملة".
وقال محمد عيسي وكيل وزارة القوي العاملة، إنه يجب
التفرقة ببن العمالة غير المنتظمة لدي صاحب عمل والعمالة غير المنتظمة التى ليس لديها صاحب عمل، فالعمالة غير المنتظمة لا تسدد مبالغ لوزارتي القوى العاملة والتضامن ولا تحصل علي مقابل لهذه المبالغ، ونيعي ان يكون هناك معاك وتأمين اجتماعي وصحي باشكالها المختلفة، وهو سهل تغطيته بالتنسيق الكامل بين وزارات القوى العاملة والصحة والتضامن الاجتماعي لكن العمالة غير المنتظمة مثل تباع الميكروباص والباعة الجائلين".
وقال النائب محمد وهب الله، سنكلف وزارت القوي العاملة والتضامن والمالية والصحة لإجراء تصور تشريعي لتوفير الغطاء التأميني للعمالة المنتظمة التي تعمل لدي صاحب عمل ، فيما قال المهندس محمود مرشدي رئيس هيئة التشييد والبناء، إن "صاحب العمل يخصم منه في مجال المقاولات عن مل عملية وتذهب الأموال لوزارتي التضامن والقوى العاملة ولا يحصل العامل علي شيء ، انت بتاخد فلوس لخيال مش لحاجة بتتعمل، والعامل لا يسدد حصته لعدم وجود ألية محددة".
وأضاف مرشدى، ووزيرة التضامن الاجتماعي أكدت أنها علي استعداد تعيين 10 أشخاص وينزلون الشوارع ليسجلوا أسماء وبيانات العمالية غير المنتظمة من خلال اجهزة كمبيوتر محمول.
وحذر أحمد الشحات المستشار القانونى لوزارة التضامن الاجتماعى، من الالتباس ببن وثيقة التامين للتأمين على الحياة في وشهادة الادخار وما يدر من عائد ضمن الشمول المالي لا دخل لها بالتأمين الاجتماعى على أسرة العمالة الموسمية، مطالبًا بعدم التركيز في وجود عجز تأمينى في وزارتى التضامن أو القوى العاملة بل يجب توفير حماية اجتماعية وفقًا للقانون الذي نريد الوصول إليه لكن في البداية تحديد عدد العمالة وهل هو 15 مليون عامل ومن قم تحديد الآلية والكيفية التي ستصرف بها.
من جانبه قال النائب إيهاب غطاطي، إن الاهتمام بالعمالة غبر المنتظمة هو استحقاق دستورى، مؤكدًا أن كل القطاعات في مصر بها عمالة غير منتظمة سواء في الأراضي الزراعية أو مزارع الدواجن أو المصانع، وطالب غطاطي، بإنشاء نقابة للعمالة غير المنتظمة لحصر أعداد العمالة غير المنتظمة سواء كان سائق توك توك أو أي عمل أخر.
وتساءلت النائبة سيلفيا نبيل عضو لجنة الخطة لمجلس النواب، هل العمالة غير المنتظمة ضمن الاقتصاد الرسمي أم غير الرسمي ليتم حصرهم.
وأضافت سيلفيا نبيل: القانون الجديد للتأمين الصحى تم تخطيطه علي المحافظات، فماذا سيكون مصير العمالة غير المنتظمة التي تتنقل بين المحافظات، وماذا عن تسجيل العمال غير المنتظمين الذين ليس لديهم صاحب عمل وما هى الجهة التي ستقوم بتسجيلهم.
من جانبه، اقترح محمد عيسي، أن يحصل العامل علي كارنيه يحق له من خلاله أن يحصل علي التأمين الاجتماعى ويدون فيه عمله مثل عامل باليومية في حال إذا لم يكن لديه صاحب عمل أما إذا كان له صاحب عمل فإن صاحب العمل سيقوم بتسجيله.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.