شاهد .. انهيار نجم الأهلي في حضن جمال مبارك .. وعلاء يبتسم    ليلى علوي تعترف بحبها لفنان على الهواء: أنا بحبك    وفاة المفكر و الداعية الإسلامي "محمد عمارة" .. وهذه وصيته    الأمم المتحدة: زيادة كبيرة فى عدد المحتاجين إلى مساعدات إنسانية فى السودان    مفاجأة ليفربول مهدد بضياع حلمه في حصد البيرميرليج لهذا السبب    وفاة المفكر الإسلامي محمد عمارة.. وصلاة الجنازة اليوم في مسجد الحمد بالتجمع الخامس    الشأن المحلي يتصدر اهتمامات وعناوين صحف القاهرة    30 صورة من حفل زفاف ابنة مدحت شلبي وشيرين وجدي بحضور نجوم الفن والإعلام    لماذا رفضت الجزائر دعم خطة أردوغان؟    «الخارجية»: نأسف لتغيب أثيوبيا غير المبرر عن مفاوضات سد النهضة    اليوم.. نظر تجديد حبس عامل استولى على 800 ألف بزعم استثمارها بإمبابة    انفانتينو يكشف كورونا يهدد الاجندة الدولية والكاف يزنق المنتخب فى 72 ساعة    المصري كيدز: «النزلة الشعبية»..الأسباب والعلاج    كوريا الجنوبية تسجل 594 إصابة جديدة بفيروس "كورونا"    مشاهدة مباراة الأهلي وصن داونز بث مباشر يلا شوت بلس yalla shoot كورة ستار يلا شوت الأهلي وصن داونز بث مباشر    ألمانيا تلغي أكبر معرض للسياحة في العالم بسبب فيروس "كورونا"    بالأرقام .. تعرف على أبرز جهود الإدارة العامة للمرور المركزى خلال 24 ساعة    عاجل.. السيطرة على حريق هائل في "مول" تجاري بطنطا (صور)    زعيم كوريا الشمالية: عواقب وخيمة حال انتشار فيروس كورونا داخل البلاد    ترامب يعين مديرًا جديدًا للاستخبارات الأمريكية    بالأسماء.. ننشر الفائزين بانتخابات التجديد النصفي بنقابة المهندسين في القليوبية    ديانا كرزون ترقص في حفل عقد قرانها على أغنية محمد رمضان| فيديو    هل الغياب مدة سنة عن الزوجة يوجب التفريق بينهما    نقابة الإعلاميين تهيب بممارسي النشاط الالتزام بالمهنية    ترامب: مستعد لقاء نظيري الصيني والروسي والفرنسي لمناقشة ملف مراقبة الأسلحة    عاجل.. مرتضى منصور يعاقب عمرو الجنايني بقرار مفاجىء    ضبط عاطل بحوزته 120 طربة حشيش بقيمة 840 ألف جنيه بالدقهلية    أخبار الفن.. عمرو دياب ودينا الشربيني في عزاء مبارك.. تطورات الحالة الصحية ل أحمد فلوكس.. مصير مقتنيات أحمد زكي    ضبط 15 هاربًا من تنفيذ أحكام في حملة أمنية بمطار القاهرة    الإفتاء تؤكد: العمل الصالح في شهر رجب كالأشهر الحرم ثوابه عظيم    ما حكم الدين فى العادة السرية    ما حكم قول تقبل الله عقب الصلاة    أمريكا تنصح رعاياها بعدم السفر إلى إيطاليا    الصحة العالمية: ليس بالضرورة إصابة الحالتين الفرنسيتين بكورونا فى مصر    في خطوة واحدة.. استرجاع أرقام هاتفك من خلال فيسبوك    محافظ الوادى الجديد يوجه التنفيذيين بحصر نسبة الأمية فى مركزى الداخلة وبلاط    أسعار الذهب في مصر اليوم السبت 29-2-2020 بعد تراجع الأسعار العالمية    مرتضى منصور يشطب عضوية عمرو الجناينى من الزمالك    عمرو أديب: "حكم الزمالك والترجي عاقل وراسي و10 على 10"    بهدف وصناعة أولى لكل منهما.. نورويتش "المتذيل" يهزم ليستر    المركز الكاثوليكي للسينما يهدي صلاح عبد الله جائزة الريادة السينمائية    فيديو| أحمد السقا: محمد هنيدي من أحب النجوم إلى قلبي    السودان يعلن منح الاتحاد الأوروبى مزايا تفضيلية لصادراته    اليوم.. انقطاع المياه بعدة مناطق بالقاهرة «12 ساعة»    تصرف مزعج من مسافرة أثناء تواجدها بالمطار يعرضها لانتقادات واسعة.. شاهد    أول تعليق من عمرو أديب على الجنازة العسكرية لمبارك ومشاركة السيسي (فيديو)    وزير الأوقاف: الأوبئة ليس لها علاقة بالكفر أو الإيمان    هشام طلعت مصطفى "عملاق" قطاع العقارات.. مجموعته "نمبر وان" في المبيعات والأرباح    حالة الطقس المتوقعة اليوم السبت على مدن ومحافظات الجمهورية    أول عربي يتماثل الشفاء من كورونا يكشف كواليس إصابته    غدًَا.. انطلاق المبادرة القومية "صحة الأم والجنين" بالقليوبية    اليوم.. مواجهة نارية بين الأهلى وصن داونز فى دورى الأبطال    أديب عن مفاوضات سد النهضة: "الوضع مقلق جداً"    فيديو| السقا: «يحيى الفخراني علمني إزاي أبقى ممثل»    19 إصابة جديدة بكورونا في فرنسا ترفع الإجمالي ل57 حالة    وفد رئاسة الطائفة الإنجيلية يقدم واجب العزاء لأسرة مبارك    القبض على أجنبية عقب دخولها البلاد مطلوبة في قضية آداب    "الصحة" تكشف حقيقة انتشار فيروس كورونا في مصر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المنير: الإصلاحات المالية ترفع مساهمة الضرائب ل 18.5% من الناتج المحلي
خلال مؤتمر "موازنة المواطن":
نشر في الوفد يوم 29 - 09 - 2016

أكد عمرو المنير نائب وزير المالية للسياسات الضريبية ان موازنة المواطن للعام المالي الحالي 2016/2017 تتبني العديد من الإصلاحات المالية خاصة الضريبية حيث يمثل تطوير النظام الضريبي المصري أولوية بالغة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة في اطار رؤية مصر 2030، لافتا إلي أن موازنة العام المالي الحالي تستهدف تحقيق إيرادات ضريبية بقيمة 433 مليار جنيه اي 13.4% من الناتج المحلي الإجمالي مقابل 137 مليارا فقط عام 2007/2008.
وأضاف أنه لتحقيق هذا الهدف، لابد من إجراء بعض الإصلاحات الهيكلية في المنظومة الضريبية، وهو ما يتطلب دعم وتعاون كل الأطراف المعنية بالمجتمع مشددا علي أن وزارة المالية تستهدف وضع سياسة ضريبية مستقرة على المستويين قصير وطويل الأجل تحقق كلاً من الأهداف المالية والاقتصادية والاجتماعية للضريبة وزيادة نسبة الإيرادات الضريبية من خلال زيادة نسبة الحصيلة إلى الناتج المحلي ب 1% سنوياً للوصول إلى نسبة 18.5% بحلول العام المالي 2021/2022.
جاء ذلك خلال فعاليات مؤتمر موازنة مواطن للعام المالي 2016/2017 تحت عنوان حقك تعرف موازنة بلدك التي اطلقتها وزارة المالية اليوم للعام الثالث علي التوالي.
وقال عمرو المنير إن الاصلاح الضريبي يستند علي أربع ركائز اساسية هي سياسة ضريبية واضحة وتشريع ضريبي قوي وادارة ضريبية فعالة ومجتمع ضريبي متعاون، لافتا إلي أن وزارة المالية بدأت بالفعل خطوات الاصلاح بقانون الضريبة علي القيمة المضافة الذي يهدف للوصول إلى نظام ضريبي حديث ومتكامل، وذلك لتوسيع القاعدة الضريبية وتفادي أوجه القصور وعلاج تشوهات قانون ضريبة المبيعات وتحقيق العدالة الاجتماعية كخطوة أولى فى منظومة الإصلاح الضريبى.
وأضاف أن الخطوة الثانية التي نفذتها الوزارة بالفعل علي طريق الإصلاح قانون إنهاء المنازعات الضريبية الذي وافق عليه مجلس النواب تخفيفاً للأعباء الواقعة عليهم وإرساءً لثقافة جديدة فى التواصل مع المجتمع الضريبى واستعادة الثقة بين الممول ومصلحة الضرائب.
واوضح ان الوزارة تعمل حاليا على وضع مشروع نظام ضريبي مبسط للمشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر تلتزم الحكومة بالإنتهاء منه خلال 6 أشهر من تاريخ تطبيق قانون ضريبة القيمة المضافة و يتضمن: استحداث نظام عادل وفعال للمشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر يجمع بين ضريبتى القيمة المضافة والدخل يقوم على فئتين:
- فئة المنشآت الصغيرة (رقم الأعمال أكبر من 50 ألف جنيه حتى 500 ألف جنيه): يتم تحديد الضريبة المستحقة على أساس نسبة من رقم الأعمال على أن يكون هناك سعرين أحدهما للمشروعات الخدمية وأخر للمنشآت التجارية.
- فئة المنشآت متناهية الصغر (أقل من 50 ألف جنيه): يتم تحديد الضريبة المستحقة كقيمة مالية ثابتة سنويا وتزيد بزيادة رقم الاعمال.
وقال إن هذا النظام يتواكب مع تفعيل عدد من الإجراءات المطلوبة لإدخال الاقتصاد غير الرسمى في المنظومة الرسمية وأهمها: تفعيل استخدام الفاتورة الضريبية من خلال تحفيز المواطن على استخدام الفاتورة وتشديد عقوبة عدم إصدار الفواتير، وإصدار نظام لتخفيض حجم التعامل النقدي فى السوق المصرية.
وأضاف أن خطوات الإصلاح تشمل أيضا مشروع القانون الجمركى الموحد الذي تم الانتهاء من إعداده ولائحته التنفيذية لتحقيق إصلاح المنظومة الجمركية، حيث يهدف القانون الى: وضع ضوابط لضمان جودة المنتج المستورد وأيضاً لحماية الصناعة الوطنية والعمل على رفع جودة الصناعة الوطنية بشكل مستمر، وبناء منظومة الكشف بالأشعة بالمنافذ الجمركية، وضع آليات تضمن تحصيل فعال للضرائب الجمركية من خلال إنشاء قاعدة معلومات سعرية، وتحقيق التكامل بين مصلحتي الجمارك والضرائب.
وكشف عن تخطيط وزارة المالية لمراجعة قانون الضريبة العامة على الدخل لتحقيق المزيد من الوضوح والشفافية فيما يتعلق بضريبة الدخل، كما يجري حالياً تنقية جميع التعليمات التفسيرية والتنفيذية الخاصة بقوانين الضرائب وإصدار التعليمات اللازمة لتحقيق مزيد من الوضوح والشفافية.
واضاف ان مكافحة التهرب الضريبي والممارسات الضريبية الضارة على المستويين المحلى والدولى من اولويات خطة عمل الوزارة ايضا وذلك بالعمل علي محورين الاول منع التهرب الضريبي المحلى وتجفيف منابعه من خلال تبسيط القوانين والإجراءات لتشجيع المواطنين على الإلتزام الضريبى، ورفع كفاءة وتطوير الإدارة الضريبية وتوفير المعلومات اللازمة لسهولة الوصول الى المتهربين، بجانب إجراءات دمج الاقتصاد غيرالرسمى فى المنظومة الضريبية.
واضاف ان المحور الثاني يتمثل في مكافحة التهرب الضريبي الدولي من خلال العمل على مراجعة وتحديث اتفاقيات منع الازدواج الضريبي، حيث أصبحت مصر عضواً فاعلاً بين 96 دولة تشارك في مجموعة العمل (OECD Multilateral Instrument Ad Hoc group) التي شكلتها منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في هذا المجال، بجانب التعاون مع المؤسسات الضريبية الدولية حيث انضمت مصر في يوليو الماضي إلى الإطار الشامل (BEPS Inclusive Framework) لتنفيذ برنامج مكافحة "تآكل الوعاء الضريبى ونقل الأرباح" المعروف ب (BEPS) تحت إشراف منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، حيث ستعمل مصر علي تنفيذ عدد من الإجراءات مثل إجراء 5: منع الممارسات الضريبية الضارة، وإجراء 6: منع استغلال الاتفاقيات الضريبية، وإجراء 13: توثيق تسعير المعاملات، وإجراء 14: تحسين آليات فض المنازعات.
وقال ان اصبحت مصر العضو رقم 135 فى مجموعة عمل تبادل المعلومات مع الدول الاخرى تحت إشراف منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (Global Forum on Transparency and Exchange of Information)، وكل هذه الاجراءات ستساعدنا علي تفعيل مبادئ تسعير المعاملات والسعر المحايد من خلال التنسيق مع المنظمات الدولية، والاستفادة من مبادرة «فحص ضريبي بلا حدود TIWB» لتدريب مأموري الفحص في مختلف المجالات الضريبية كالضريبة على القيمة المضافة.
واشار الي ان اصلاحات الوزارة تركز ايضا علي رفع كفاءة الادارة الضريبية من خلال العمل علي عدة محاور منها تكنولوجيا المعلومات باعتبارها الركيزة الأساسية لأي نظام ضريبي حديث، حيث أن وجود نظام الكتروني متكامل يربط كل الكيانات الحكومية ومأموريات الضرائب سيحقق الكفاءة فيما يتعلق بسير العمل، ومهام الفحص الضريبي وإمكانية التحليلات للبيانات إلى جانب المتابعة والرقابة ومحاصرة الفساد.
وقال ان تحديث وتطوير الإدارة الضريبية يتضمن ايضا العمل علي تنقية البيانات لتحديد العدد الحقيقى لممولى الضريبة على الدخل وحجم إيراداتهم والضرائب المستحقة عليهم وهو ما نعمل عليه الان، الي جانب الإسراع في الإنتهاء من عمليات الفحص الضريبى للسنوات السابقه من خلال ميكنة نظم الفحص، والإنتهاء من الربط بين المصالح الإيرادية والتحصيل الإلكترونى، وايضا من ميكنة مصلحة الجمارك المصرية، وتفعيل قنوات الاتصال المميكنة في المصالح الإيرادية، وتعزيز ونشر آلية التقديم الإلكتروني للإقرارات التي تقتصر علي اقرارات الضرائب العامة على المبيعات فقط حاليا ، كما نخطط لانشاء موقع إلكتروني لتلقي الشكاوى والمقترحات، وزيادة كفاءة وفاعلية تطبيق قانون الضريبة العقارية، وتحسين عملية إدارة الدين وتحصيل المتأخرات الضريبية.
واضاف انه بالنسبة للعنصر البشري للإدارة الضريبية، حيث نعمل حاليا علي رفع كفاءة وتطوير أداء الإدارة الضريبية، وتحسين الحصيلة من بعض الأنشطة وفى مقدمتها الضرائب على المهن الحرة والضريبة على التصرفات العقارية، وكذلك الضرائب المرتبطة بالقطاع المالى من خلال التدريب لتعزيز القدرات النوعية للعاملين بالادارة الضريبية من خلال التدريب وبناء قدرات الكوادر العاملة بالادارة الضريبية، حيث يتم حالياً الإتفاق مع عدد من المؤسسات الدولية لوضع برامج تدريبية وتوفير التمويل اللازم.
بيئة العمل: يتم حالياً اجراء مسح للاحتياجات من المبانى و مقار العمل للمأموريات وتحديد الأماكن غير المستغلة، لافتا الي انه سيتم البدء بانشاء مراكز متطورة لمأموريات شركات الأموال وإدارات مكافحة التهرب الضريبى والتصرفات العقارية والمهن الحرة.
ومن جانبها، اوضحت سارة عيد مساعد اول بوحدة السياسات المالية بوزارة المالية والمنسق العام لمبادرة الشفافية ان موازنة المواطن هي دليل مبسط لشرح موازنة الدوله التي هي خطة الدولة لتلبية احتياجات المواطن الاساسية واهم المشروعات التي تم تم تنفيذها بالفعل خلال عام مضى والتي سوف يتم تنفيذها خلال العام المقبل.
موضحة أن موازنة المواطن ليس الهدف منها فقط هو اتاحة المعلومة ولكنها اداة للتواصل واشراك المواطن فى ترتيب اولويات الانفاق وفى النهاية تفعيل الرقابة الشعبية من خلال خلق اليات للمحاسبة خصوصا عند تطبيق بنود الموازنة فى المحليات من خلال حلقات نقاشية تفاعلية سوف تتم على الاقل فى محافظتين خلال العام المقبل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.