ساويرس يثير الجدل: عندك حق .. الخائن رخيص    إصابات كورونا في المكسيك تقارب نصف مليون ووفياتها تلامس 54 ألفا    قد تنفجر في أي لحظة.. شحنة جديدة تهدد بكارثة أخرى في بيروت    هل أنت من أهل الدنيا أم الآخرة؟ والشيخ الشعراوي يجيب | فيديو    أمريكا: عقدنا اتفاقا للحصول على 100 مليون جرعة من لقاح "مودرنا"    بعد شائعة وفاته.. جمال عبد الناصر يوجه رسالة لمحمود ياسين    طريقة إزالة شعر الوجه.. حيل متعددة أبرزها الكركم والجيلاتين    سقوط "كونتينر" من سيارة تريلا أسفل كوبرى أكتوبر بالمهندسين .. صور    16 توصية ل «إعلام القاهرة» من ندوة الممارسات الإعلامية خلال جائحة كورونا    بورصة وول ستريت تغلق منخفضة وسط قلق بشأن مأزق في محادثات التحفيز    ما الفرق بين الفوز المبين والكبير والعظيم فى القرآن الكريم    ترامب عن مرشحة بايدن: الأكثر لؤما وفظاعة في الشيوخ    تعرف على طقس ثاني أيام الانتخابات «درجات الحرارة بالمحافظات»    أتالانتا يتحدى باريس سان جيرمان في لقاء "الحلم الأوروبي"    الجيش العراقي يدعو تركيا لتوضيح ملابسات جريمة العدوان على أربيل    انفجار إسطوانة غاز فى شقة سكنية بالإسكندرية والحماية المدنية تصل للحادث    ورقة البيانات بخطي والإجابات بخط آخر.. طالب ثانوي يروي تفاصيل تظلمه بعد حصوله على 47%    ماذا تعرف عن الشركة الصينية التي تنافس جوجل؟    فلوكس يعلق على مداخلة هاني شاكر.. ويؤكد: أرفض الظهور مع الإبراشي    ألمانيا تشكّك في فعالية اللقاح الروسي.. و"الصحة العالمية" تتحفظ    الجيش الوطني الليبي يعلن استهداف رتل للمسلحين المدعومين تركيا غربي سرت    بالفيديو.. مقتل شخصين بالهند في احتجاجات عنيفة خرجت للتنديد بمنشور مسيء للنبي محمد    ما هي أبواب الجنة وكم عددها    موعد ظهور مرتضى منصور على شاشة قناة الزمالك    فيروس جديد في الصين يقتل 7 أشخاص ويصيب 60.. والأطباء يحذرون (التفاصيل)    محمد بيومي: مسئول باتحاد الكرة نفى تلقي معايير من الكاف بشأن نادي القرن    مصرع 4 وإصابة 5 في مشاجرة بين أبناء عمومة بالفيوم    اختبارات القدرات.. الفنون التطبيقية والجميلة والإعلام يتصدرون رغبات تنسيق الجامعات    مدير قسم المناعة بالمصل واللقاح: روسيا تتعامل مع دراساتها حول كورونا مثل الأسرار العسكرية    الأحد.. بدء بيع كراسات شروط حجز شقق الإسكان المتوسط مكاتب البريد في 5 محافظات    بيومي يكشف خطأ الأهلي في تمديد إعارة رمضان صبحي .. فيديو    وزير المالية: كورونا أثبت للعالم عدم انهيار الاقتصاد المصري    تأجيل إطلاق لعبة Vampire: The Masquerade - Bloodlines 2    خالد مهدي: جاهزون للأهلي رغم النقص العددي.. وستاد السلام نسخة من ملعب هزاع زايد.. فيديو    أستاذ أوبئة: لا أعتقد أن يغامر بوتين بسمعة بلاده من أجل لقاح كورونا    إيهاب فهمي: نقابة المهن التمثيلية نعاني من الشائعات منذ فترة طويلة    أحمد سعد عن غنائه مع شاكوش: عملنا توليفة من الناس اللي بتعمل مزيكا حلوة.. ويؤكد: هخطب اليومين الجايين    غارات إسرائيلية على مواقع في قطاع غزة    شاهد.. ماندو العدل: هذا هو معنى "صاحب المقام" (فيديو)    يارا تعلن طرح أغنية جديدة لبيروت    أحمد فلوكس يخوض تجربة الغناء بأغنية «خليك صح»    محافظ المنيا يطمئن علي مصابي حادث تصادم سيارتي ميكروباص    شاهد.. ميزة الحد من الرد على تويتر متاحة الآن للجميع    محمد فضل يكشف موعد تحديد تكريم نادي المائة من اتحاد الكرة    ميدو: دونجا وقع للزمالك منذ يومين في حضور مرتضى منصور    الأزهر للفتوى: المشاركة في انتخابات الشيوخ واجبٌ من باب أداء الأمانة    توليد الكهرباء.. علماء يكتشفون قدرات خارقة للطوب الأحمر.. صور    نواب "من أجل مصر" يلتقون وفد البرلمان العربي خلال جولتهم للجان الانتخابية    هاني محروس يتعاون مع شيماء شريف في "كان ليه" (فيديو)    بإشراف 18 ألف قاض داخل 27 لجنة عامة:استمرار عمليات التصويت بانتخابات "الشيوخ"لليوم الثانى..إقبال متوسط وزيادة العدد مع الساعات الأخيرة    انتخابات مجلس الشيوخ 2020| %2.57 نسبة حضور الناخبين بالإسماعيلية    بطلب سودانى وترحيب مصرى.. تأجيل مفاوضات سد النهضة ل 17 أغسطس    ياسر عبد الرؤوف: الحكام يتعرضون للإهانة في وسائل الإعلام    ارتفاع فى أسعار الخضروات والفاكهة والأسماك    248 راكبا يغادرون إلى العاصمة الأمريكية واشنطن على متن طائرة الأحلام    "الإرشاد الزراعي" يحث المزارعين على المشاركة بإيجابية في انتخابات مجلس الشيوخ    أخبار التوك شو.. تطورات اكتشاف لقاح روسي ل كورونا.. سهير شلبي تكشف تفاصيل سرقة شقة ابنها.. إليسا: الطبقة السياسية الفاسدة لن ترحل إلا على جثث اللبنانيين    ترامب: اتفقنا على توفير 100 مليون جرعة لقاح كورونا .. والجيش سيتولى توزيعها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفن بالميدان.. كان زمان
نشر في المساء يوم 23 - 03 - 2016

تشهد الأعمال الفنية والتماثيل بميادين الإسكندرية تخريبا متعمداً في ظل غياب الصيانة الدورية لأي عمل فني بميادين الإسكندرية.
ففي الوقت الذي تمكنت فيه آثار الإسكندرية من إنقاذ خمسة تماثيل بضمها لوزارة الآثار وتسجيلها كأثر وهي تمثال الإسكندر الأكبر بميدان باب شرقي بشارع أبو قير وتمثال سعد زغلول بميدان محطة الرمل وتمثال نوبار باشا بساحة مسرح سيد درويش وتمثال محمد علي باشا بميدان المنشية وتمثال إسماعيل باشا خلف المسرح الروماني اليوناني. إلا أن باقي التماثيل والأعمال الفنية لم يكن لها نفس الحظ.
يقول "حسن وصفي" وكيل النقابة الفرعية للفنانين التشكيليين بالإسكندرية: للأسف تحولت الحدائق العامة لوكر للمسجلين ومتعاطي المخدرات بلا حسيب أو رقيب وبالتالي أي عمل فني موجود بأي ميدان من الميادين يتعرض لأسوأ الأعمال التخريبية حتي وصل الأمر إلي قيام البعض بقضاء حاجتهم ويتبولون علي الأعمال الفنية بخلاف أعمال التخريب من الحفر وكتابة الأسماء الشخصية عليها.
موضحاً ان ما حدث لتمثال "كاتمة الأسرار" أبلغ دليل علي ذلك وهو نسخة مقلدة لعمل الفنان العالمي محمود مختار بينما أصل العمل موجود أمام دار الأوبرا بالقاهرة فقد فوجئنا جميعاً بأن التمثال تعرض لسلسلة طويلة من الاهمال والتدمير كان آخرها عمل تخريبي بقيام أحد الأفراد بضرب التمثال بالألعاب النارية أدت إلي إحداث فجوة بقالب التمثال وحتي الآن المحافظة لم تهتم بما تعرض له من تخريب. مؤكداً ان أي عمل فني مصنوع من المعدن أصبح مغرياً للسرقة ويقوم البلطجية بتفكيكها وسرقتها وبيعها كخردة في ظل غياب الرقابة الأمنية عليها.
أضاف وصفي انه وصل بنا الأمر إلي سرقة المقاعد الرخامية المصنوعة من الرخام بميدان الخديو إسماعيل التي وضعت لتجلس عليها الأسر كمتنزه بالميدان وذلك بعد تفكيكها لتستخدم اما كطاولة للجزارين لقطع اللحمة عليها أو وضعها علي مداخل العقارات والشقق.
أضاف وكيل نقابة الفنانين التشكيليين: ان أي عمل فني بحاجة إلي ترميم ورعاية وليس للإهمال ولابد من متابعة دورية للأحياء للحفاظ عليها لكننا نفاجأ بأن التماثيل التي تعبر عن عمل فني تقوم إدارة التراخيص بالحي بدهانها باللون الأخضر وهو ما تعرض له تمثال الخديو إسماعيل المصنوع من البرونز والذي أنقذته الآثار مؤخراً بضمه لها.
وأشار وصفي إلي أنه سبق وأن طالبنا أكثر من مرة من كل محافظ يأتي للإسكندرية بأن تكون هناك لجنة من كلية الفنون الجميلة أو النقابة للإشراف علي تطوير الميادين أو التماثيل والأعمال الفنية وللأسف لم يتفاعل معنا أي محافظ سوي اللواء "محمد عبدالسلام المحجوب" ولكن من خلال مجموعة خاصة كان يقوم بتشكيلها بينما كلية الفنون الجميلة بها قسم كامل للترميم الفني ولكن للأسف لم يتم الاستعانة بهم.
يضيف "محمد أبو الخير" مهندس معماري : انه من الغريب قيام حي وسط بهدم ميدان شارع الجواهر الذي كان يوجد به مجموعة من الفاخورات ذات المنظر الجمالي وتركه مجموعة من تلال الرمال لأكثر من شهرين دون أن تقوم بعمل جديد. مضيفاً ان جميع أعمدة الانارة الجمالية التي كانت توجد بحديقة مسرح بيرم التونسي تمت سرقتها بالكامل وبيعت كخردة لكونها كانت مصنوعة من معدن الزهر في ظل غياب الرقابة علي الأعمال الفنية والجمالية بالمحافظة والحدائق العامة.
أضاف الدكتور "هشام سعود" مستشار المحافظ لشئون التطوير أنه لا بد من تكليف واضح من المحافظة للمتخصصين في مجال ترميم الأعمال الفنية وإسناد أعمال ترميم التماثيل الفنية لكلية الفنون الجميلة لكونها بيت الخبرة بالمحافظة بهذا الشأن ولكن الآثار لم تكن جهة لترميم التماثيل الفنية بالميادين. مشيراً إلي أن كاتمة الأسرار الذي تعرض للتهالك هو نسخة مقلدة ومن السهل ترميمه وعلي الجامعة والمحافظة تحمل الأعباء المالية لإعادة التماثيل الفنية إلي رونقها الفني.
أشار سعود إلي أن التماثيل الفنية التي توجد بالميادين تجسد قيمة تاريخية ولا ترجع قيمتها فقط لأسماء الفنانين العالميين الذين صنعوها ولكن للأشخاص الذين تجسدهم ولذلك فهي قطع متفردة وإن التعامل معها لابد وأن يتم عن طريق متخصصين وبمنتهي الحرفية والدقة كما حدث في ترميم تمثال محمد علي باشا بميدان المنشية الذي شاركت في ترميمه منذ عدة سنوات خلال فترة تولي اللواء عبدالسلام المحجوب مسئولية محافظة الإسكندرية.
أكد "محمد متولي" مدير عام الآثار بالإسكندرية ان الوزارة قامت بضم خمسة تماثيل كأثر وهي تمثال محمد علي باشا بميدان المنشية الذي صنعه الفنان الإيطالي جاكومار وتمثال سعد زغلول الذي صممه الفنان محمود مختار ونفذه الفنان أندريا فيشا الإيطالي وتمثال نوبار باشا الذي صنعه الفنان الفرنسي بور وتمثال الخديو إسماعيل الذي صنعه الفنان الإيطالي مليوفوتيش بالإضافة إلي تسجيل تمثال الإسكندر الأكبر الذي يوجد بميدان باب شرقي وذلك رغم حداثته بالمقارنة بباقي التماثيل التي مر عليها أكثر من 100 عام تقريباً. لافتاً إلي أن تسجيل التماثيل التي توجد بالميادين يأتي من حرص الوزارة عليها والحفاظ عليها من أعمال الترميم الخاطئة بالإضافة إلي منع لصق الدعاية الانتخابية عليها أو تشويهها.
أضاف متولي: ان المحافظة طالبت الآثار بترميم تمثال كاتمة الأسرار ولكننا لم نستطع القيام بذلك لكونه غير مدرج كأثر وقيامنا باستخدام المواد الخام اللازمة لترميمه من الوزارة يعتبر إهداراً للمال العام ولكننا قدمنا طلباً للمحافظة بتوفير المواد الخام اللازمة ونحن سنقوم بإرسال مشرفو ترميم أثري للإشراف علي أعمال الترميم وعودته إلي ما كان عليه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.