أحمد موسى يشيد بدور الأزهر في تخفيف عبء الطقس على الطلاب    إزالة تعديات على أراضٍ تابعة لهيئة الأوقاف شرق الإسكندرية    شاروبيم : 155 ألف طن قمح تم توريدها لصوامع وشون الدقهلية    ممثل الاتصالات للنواب:زيادة موازنة الوزارة هذا العام لتنفيذ خطة التحول إلى مجتمع رقمى.    الحكومة الصينية تدخل على خط أزمة "هواوي"    سوريا.. لماذا لجأت روسيا إلى احتلال سهل الغاب في حماة؟    رسميًا.. فيفا يعلن عدد المنتخبات المشاركة بكأس العالم 2022    تركي آل الشيخ: قريبًا إعلان مسابقة الهجرة    إصابة 4 أفراد في انفجار أسطوانة غاز داخل منزل بكرداسة    حملة أمنية مكبرة بالإسماعيلية لضبط الهاربين ومراقبة الأسواق    قصر ثقافة الاسماعيلية يواصل ليالى رمضان    بالفيديو.. مي عز الدين تقع في حب أمير المصري في "البرنسيسة بيسة"    مش شرط تكون حافظ ... تركي آل الشيخ يدعو أصحاب الأصوات العذبة لمسابقة القرآن بمجموع جوائز 12 مليون ريال    تراجع أسعار النفط اليوم    صور.. محافظ الدقهلية يتفقد "سماد طلخا".. ويؤكد: المصنع ثروة قومية    حملات لتشجيع المواطنين لتحويل السيارات للغاز    مكتبة مصر العامة تحتفى بالكاتبة العمانية جوخة الحارثي    صورة.. ياسمين صبري وسارة نخلة في كواليس مسلسل "حكايتي"    وزير الدفاع: مستمرون في التصدي لأي محاولات تستهدف المساس بأمن مصر    خالد الجندي: الشائعات وسيلة المنافقين لهدم المجتمعات.. فيديو    «الجو نار».. وانخفاض تدريجي للحرارة من الغد    بسبب السرعة الزائدة.. تصادم 5 سيارات بمحلة أبو على في الغربية    سقوط ديلر الهيروين في قبضة الشرطة بكفر الزيات    المجلس العسكري في السودان يلغي تجميد التنظيمات المهنية    خلافات في الائتلاف الحاكم تعرقل استمرار الحكومة الإيطالية    عريقات: من يريد السلام عليه البدء بإنهاء الاحتلال    «المحافظين» ينظم حفل إفطاره السنوي بملتقى قرطام الثقافي    مضاعفات السرطان تطارد "إليسا" وتدهور حالتها    انتحار عاملة منزلية آسيوية شنقا بأحد المنازل بمنطقة الحجيات بالبحرين    أمير الكويت يبحث مع رئيس الوزراء العراقى أطر دفع مجالات التعاون المشترك    دعاء الحر.. الأرض تلتهب والمصريون يلجأون لرب السماء    الرئيس التونسى يبحث مع رئيس حكومة الوفاق الليبى مستجدات الأوضاع على الساحة الليبية    حلا شيحة تتصدر تويتر بعد حلقة رامز في الشلال    عنف وتدخين وخيانة في زي الشمس وحدوتة مرة..تقرير قومي المرأة عن دراما رمضان    الجهاز الطبي يعلن موعد عودة سعد سمير لتدريبات الأهلي.. وتطورات إصابة «نيدفيد»    إسراء أبو الفتوح تكتب: سقطة أمريكية جائرة    700 جنيه تدفع عاملا لقتل ربة منزل بعين شمس والنيابة تأمر بحبسه    بحضور القمري.. حفل إفطار جماعي بجامعة كفر الشيخ.. صور    وزيرة الصحة: «مصر كانت وستظل تمد يد العون لكافة الدول التي تحتاج للمساعدة في كل المجالات»    ساري: أتمنى استمرار هازارد.. وأشعر بالأسى لغياب مخيتاريان عن آرسنال    محافظ أسيوط : سرادقات للكشف عن فيرس سي أمام المساجد خلال شهر رمضان    الجزائري غربال يدير المباراة الافتتاحية لمونديال الشباب    «حاول الهروب من الحر فابتلعهُ النيل».. مصرع طالب غرقًا في المنيا (تفاصيل)    محافظ جنوب سيناء يتفقد معرض مستقبل وطن للملابس الجاهزة بالسوق التجارية.. صور    افتتاح صيدلية للبيع الحر بمستشفي سوهاج الجامعي    الإفتاء: يجوز شرعا تبرد الصائم بالمياه اتقاء للحر    اللهو الخفى.. محمد رمضان يكشف عن أغنيته الجديدة.. فيديو    تعليق قوي من رئيس لاتسيو عن تولي مدرب فريقه ل اليوفنتوس    شغب في إندونيسيا بسبب الانتخابات.. والمتظاهرون يلقون المولوتوف على الشرطة.. فيديو    المسيحيين والمسلمين نسيج واحد.. محافظ القاهرة يستقبل وفد الطائفة الانجيلية للتهنئة بعيد الفطر    دراسة تربط بين توقف التنفس المؤقت أثناء النوم عند النساء وتشخيص السرطان    رئيس الأرصاد: درجة حرارة الخميس 45.. وأي قياسات أخرى غير دقيقة    محمد أبو الغار يتأهل لربع نهائي بطولة بريطانيا المفتوحة للاسكواش    كل ما تريد معرفته عن تعديل قانون هيئات القطاع العام وشركاته    أيام رمضان في التاريخ (17).. غزوة بدر    تيتو جارسيا: نتقبل الانتقادات حول القائمة .. وهذه رسالتي للجماهير    "الإسلام دعوة عالمية".. كتاب العقاد الذى صدر برمضان بعد وفاته فى "اقلب الصفحة"    مدبولى يتابع تنفيذ تعليمات الرئيس للمجلس القومى للمرأة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"9" أفلام عالمية في القسم الرسمي لمهرجان القاهرة السينمائي مشاركة عراقية كبيرة في الدورة الحالية
نشر في المساء يوم 03 - 11 - 2010

يعرض في إطار القسم الرسمي خارج المسابقة للدورة ال 34 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي الذي يقام في الفترة من 30 نوفمبر الحالي ولمدة تسعة أيام تسعة افلام من مختلف دول العالم تعد من أهم وأفضل الأفلام التي عرضت في العام الجاري والعام الماضي وقد نال بعضها جوائز كبري في مهرجانات دولية وهذه الافلام هي فيلم "عام آخر" انتاج انجلترا عام 2010 وتدور أحداثه حول "توم وجيري" وهما زوجان يعيشان حياة اسرية سعيدة ومستقرة علي الرغم من كونهما في خريف العمر. وفيلم "نسخة طبق الأصل" وهو انتاج ايطالي فرنسي مشترك من اخراج المخرج الايراني عباس كيار وستامي.. وتدور أحداثه حول مقابلة رجل وامرأته في قرية صغيرة في جنوب ايطاليا تنشأ بينهما قصة حب رغم اختلاف جنسيتهما وفيلم "السر في عيونهم" وهو انتاج اسباني عام 2009 وقد نال جائزة اوسكار أحسن فيلم اجنبي في شهر فبراير الماضي وهو اخراج خوان جوسيه كامباتيلا وتدور احداثه طوال ال 25 عاما حاصرت الجريمة عقل شاب اعتاد علي ارتكابها وتفنن في اشكالها وفيلم "الضواحي" رومانيا انتاج 2010 وإخراج بوجدان جورج بيتر وتدور أحداثه حول مايلدا اطلق سراحها لمدة 24 ساعة من سجنها حيث ستشهد هذه الساعات محاولة لهروبها خارج البلاد "الشعر" انتاج كوري أرجنتيني مشترك عام 2010 إخراج وتأليف تاتج دوتج لي وتدور احداثه حول "ميجا" التي تعيش في ضاحية صغيرة تمتد علي طول نهر "هان" وهي سيدة مسنة تهتم بكتابة الشعر.
وفيلم الأم تيريزا صاحبة القطط وهو انتاج بولندا عام 2010 وتدور احداثه حول شقيقين يقبض عليهما البوليس بسبب ارتكابهما جريمة قتل ويحاولان من خلال احداث الفيلم اثبات براءتهما. "الرحلة" من نيجيريا انتاج 2009 وتدور أحداثه حول فتاة تربت في الريف وتحاول اختها اقناعها بالهجرة إلي الولايات المتحدة الأمريكية ولكنها ترفض فتسافر هي إلي أمريكا ويتم اتهامها في قضية قتل ثلاثة رجال معا. وفيلم "المرأة العجوز في الخلف" من الأرجنتين انتاج عام 2010 وتدور أحداثه حول روز وهي سيدة مسنة تعيش في منزل صغير فتصاب بالاكتئاب الذي ينعكس علي سلوكياتها مع الآخرين. وفيلم "إذا لم تمت البذور" وهو انتاج روماني عام 2008 تدور أحداثه حول ابوين احدهما من رومانيا ويبدأ في محاولة للبحث عن ابنته التي أجبرت علي ممارسة الدعارة في كوسوفو.
مشاركة عراقية كبيرة تشهدها الدورة الحالية للمهرجان إذ وصل عدد الأفلام العراقية التي ستشارك في الأقسام المختلفة لهذه الدورة إلي أربعة افلام منها فيلم في المسابقة الدولية لأفلام الديجيتال وهو فيلم "متشابك باللون الأزرق" انتاج مشترك بين العراق وايطاليا وانجلترا والامارات العربية. اخراج حيدر رشيد وبطولة فلاح هاشم وزوي ريجبي وايان اتفيلد والفيلم يطرح معاناة وغربة شاب انجليزي من اصل عراقي يعيش في لندن حيث تسيطر عليه حالة من الضياع والفشل فهو ينام في سيارته تاركا بيته ويتسكع في شوارع لندن بلا هدف ولا يدري ما يريد ويحاول الخروج من عزلته وتجاوز محنته لكن لا يعرف كيف ذلك.. لضعف شخصيته كما انه شاب مستقيم ليس لديه علاقات عاطفية إلا مع صديقة مغربية يحبها في صمت منذ اربع سنوات ولا يحب الاختلاط بالعالم أو الاتصال بأحد أو ان يتصل به أحد حتي انه لا يملك هاتفا جوالا ليتصل بوالدته ويحاول اكتشاف والده الكاتب العراقي المشهور من خلال الأشرطة التي سجلها والده التي تعكس حبه وعشقه وحنينه للعراق ويبحث عن ناشر لكتاب يتحدث عن والده الذي تم اغتياله بعد عودته إلي العراق عقب سقوط نظام صدام حسين.
المخرج حيدر رشيد ولد عام 1985 في مدينة فلورنسا بايطاليا لأب عراقي وأم ايطالية وتربي في ظل ثقافات متعددة في ايطاليا وكان دائما يبحث باهتمام عن القصص ذات الثقافات المختلطة.
انخرط في العمل السينمائي منذ سن صغيرة فعمل في البداية كممثل في عرض تليفزيوني يتحدث عن التراث العربي في شرق ايطاليا بعدها تحول للعمل كمخرج ومصور ومونتير في أفلام قصيرة في سن التاسعة عشرة انتقل للندن لدراسة الاخراج ولكنه قرر عدم الذهاب للجامعة واستغل الروايات التي جذبت انتباهه في عمل أفلام قصيرة ومنها فيلم "بين أرضين" الذي يناقش قضية الجيل الثاني من المهاجرين العراقيين الذين يقيمون في لندن.
ويعد فيلم "متشابك باللون الأزرق" أول أفلامه الروائية الطويلة كما يقوم حاليا بالاعداد لفيلم روائي طويل آخر يتناول فيه الحرب العراقية الايرانية من منظور إنساني.
** فيلمان في قسم مسابقة الأفلام العربية
* فيلم "حتي خيالات المآتة" انتاج 2010 وإخراج حسن علي وبطولة عبدالله شوكت وفاليد معروف وسولاف غريب وتدور أحداثه حول اسراب الغربان التي تهاجم الأراضي الزراعية ويحاول أصحابها حماية محاصيلهم من هذه الغربان فتقوم معركة شرسة بين الجانبين "الغربان" و"أصحاب الأراضي" ينتج عنها أن يكون اطفال هم الضحايا.
* فيلم "ابن بابل" انتاج عام 2009 وإخراج محمد الدراجي وبطولة بشير الماجد ويتناول المخرج علي مدي 90 دقيقة قضية المفقودين العراقيين منذ حرب الخليج عام 1990 وقد اطلق المخرج إلي جانب فيلمه حملة لجمع مليون توقيع من أجل التقدم بالتماس بفتح التحقيق حول المفقودين وعند بلوغ الحملة المرافقة لعروض الفيلم العدد المنشود سيتم رفع الالتماس إلي الأمم المتحدة والجامعة العربية والاتحاد الأوروبي.. وتدور أحداث الفيلم في شمال العراق عام 2003 بعد مرور اسبوعين علي سقوط صدام حسين من خلال قصة الولد الكردي احمد الذي يبلغ من العمر 12عاما ويعيش مع جدته وتسمع الجدة ان بعض اسري الحرب وجدوا احياء في الجنوب فتقرر أن تعرف مصير ابنها المفقود والد احمد الذي لم يعد إلي منزله قط منذ حرب الخليج عام 1991 وطوال الرحلة من جبال الشمال إلي أرض بابل كانا يستوقفان العربات ليركبا مجانا متطفلين علي الأغراب والتقيا بالكثير من الرحالة مثلهما يقومون برحلات مشابهة فأخذ أحمد يتبع خطي منسية لأب لم يعرفه قط محاولا فهم ما تبحث عنه جدته وأثناء الرحلة ينمو الولد وينضج.
نال فيلم "ابن بابل" جائزتين في مهرجان برلين السينمائي الدولي لعام 2010 جائزة منظمة العفو الدولية وجائزة نوبل للسلام للابداع السينمائي كما تم ترشيحه لجائزة اوسكار لأفضل فيلم أجنبي لعام 2011 بدعم من وزارة الثقافة العراقية.
* فيلم في قسم السينما العربية الجديدة
* فيلم "ضربة البداية" انتاج 2009 وإخراج شوكت كوركيشي وبطولة شوان عطوف وكوفار أنور وسهيلة حسن وناصر حسن وتدور أحداث الفيلم حول مجموعة من الأسر المهاجرة تعيش في ملعب كركوك الدولي حيث يربط الفيلم بين لعبة كرة القدم وتأثيرات الحرب علي تلك الأسر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.