6 جلسات نقاشية على هامش ملتقى الجامعات المصرية السودانية ب«عين شمس»    تعرف على قرارات مجلس الصحفيين الأخير    البابا تواضروس يدشن كنيسة القديس يوسف بدير أبو سيفين بمصر القديمة    الديهي: الرئيس السيسي لن يسمح بكسر مصر    الغزل والنسيج المصرى بين المد والجزر    خطة مشتركة بين فرنسا وألمانيا لدعم السياسة الصناعية في أوروبا    مستشار رئيس الوزراء الباكستاني: الاستثمار السعودي في مجال الطاقة سيساعد في خفض التكاليف    مستشار النمسا يبدأ زيارة رسمية إلى الولايات المتحدة تستمر 3 أيام    اليمن ينتقد الإحاطة الأممية أمام مجلس الأمن حول الوضع الإنساني وعدم الإشارة لانتهاكات الحوثيين    قطر تعزي مصر في حادث "تفجير الأزهر"    التشكيل الرسمى لمباراة أولمبيك ليون ضد برشلونة بدورى أبطال أوروبا    محمد صلاح يقود هجوم ليفربول أمام بايرن ميونيخ بدوري الأبطال    تعرف علي المشروعات التنموية والرياضية بأسوان منذ تتويجهاعاصمة للشباب الإفريقي    غياب ثنائي مانشستر سيتي عن مواجهة شالكه بدوري الأبطال    بالصور.. الفولي يتابع بروفات حفل افتتاح بطولة أفريقيا للباراتايكوندو    ابنة «حلاوتهم» ضحية الدرب الأحمر تتحدث.. وقت الانفجار قالت للجيران: «بموت خلوا بالكم من عيالي»    مصر دار كفر فى نظر «حماس».. و«مرسى» سمح بدخول عناصر ممنوعة إلى البلاد    مصرع ربة منزل إثر تناولها أقراص سامة فى البحيرة    «الرقابة الإدارية»: ضبط مسئولة بمديرية المساحة بالشرقية استولت على 30 مليون جنيه    لأول مرة.. حسين فهمي ضيف صاحبة السعادة    أول قصر ثقافة في الرديسية بأسوان    58 فيلما من 26 دولة في «شرم الشيخ للسينما الأسيوية»    بالفيديو .. محمد منير يُحرج أحد معجبيه بحفله الاخير    كيم كاردشيان عن لاجرفيلد: فقدنا أسطورة حقيقية    إليسا: تحية لأرواح الشهداء وكل التقدير للشعب المصري    الأزهر يوضح كيفية إخراج زكاة المال    الأزهر يوضح من الأحق بالهدايا والشبكة بعد فسخ الخطوبة    بالصور..محافظ القليوبية ورئيس هيئة التأمين يُتابعان أعمال الحملة القومية للأنيميا والسمنة في المدارس    نجم دورتموند يقترب من المان يونايتد ب شرطين    ضبط 500 كيلو مبيدات زراعية مدعمة بحوزة تاجر في طلخا    وفاة إيطالي أثناء ممارسة الشذوذ مع عامل    خبراء: كيف تستطيع الحكومة زيادة الصادرات إلى 20% سنويًا؟.    ولي العهد السعودي يصل إلى الهند المحطة الثانية في جولته الآسيوية    بيكسروا الشوارع.. البرلمان يُعلن التصدى لفوضي توصيل المرافق    10٪ لكبار السن.. وآخر موعد للتقدم 7 مارس    قطع المياه عن مدينة دمنهور 12 ساعة..لهذا السبب    غادة والي تشيد بمعرض "حوار الألوان"    خالد توحيد.. رئيس جمهورية الأهلي مؤلف "90 سنة زمالك"    محافظ الإسكندرية: اختيار 30 مدرسة للبدء في إجراءات تطويرها    شاهد.. تفاصيل اغتيال داخلية الانقلاب 16 مواطنا في سيناء    وزيرة الهجرة خلال ملتقى «أولادنا»: مصر محتضنة لكل الثقافات والديانات والجاليات    استمرار "المعارض الطوافة" بثقافة كفر الشيخ | صور    غدا.. طقس مائل للبرودة بالسواحل الشمالية والصغرى بالقاهرة 11    خبير: انعقاد القمة العربية الأوروبية بشرم الشيخ دعاية للسياحة    علي جمعة يكشف ما قاله النبي حينما آذاه بعض الأشخاص    مصر تعرض خطتها في تمكين المرأة    ختام ندوة «السلامة والصحة المهنية» بجامعة عين شمس (صور)    ما حكم الدين فيمن يقوم بعمليات تفجيرية وانتحارية ضد الأبرياء والآمنين ؟    تشكيل لجان الدورة رقم 11 لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي    إقالة مديري مستشفيي فارسكور وكفر البطيخ (تعرف على السبب)    نجم الأهلى يواجه الضياع.. 6 مشاهد تلخص أزمة مؤمن زكريا مع أحد السعودي    السيسي يستقبل رؤساء المحاكم الدستورية والعليا الأفارقة..صور    "الجدار الحدودي" يهدد تطلعات ترامب نحو ولاية ثانية    جامعة قناة السويس تنظم قافلة متكاملة في مركز بئر العبد    17.7 مليار جنيه حجم صناعة التمويل متناهي الصغر نهاية 2018    لتدفئة أسرتك.. اصعني اللحمة بصوص الكاري    «الصحة» توافق على إعادة طرح علاج الضغط الأكثر انتشاراً بين المرضى    الطريق إلي الله (4)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هرج بجلسة محاكمة المتهم بقتل طفليه.. والقاضى للمتهم: «إنت لسه بتنكر»
نشر في المصري اليوم يوم 20 - 01 - 2019

شهدت الدائرة الثالثة بمحكمة جنايات المنصورة، الأحد، حالة من الهرج أثناء استئناف محاكمة المتهم محمود نظمى السيد، 30 سنة، المتهم بقتل طفليه «ريان ومحمد» في أول أيام عيد الأضحى الماضى، مما دفع القاضى لرفع الجلسة واستكمالها في غرفة المداولة.
عقدت الجلسة برئاسة المستشار نسيم على بيومي، والمستشار هيثم الضو، والمستشار يحيي صادق، وبحضور عمرو الششتاوي، ومحمود محمد سوقي، وكيلي النائب العام، وأمانة سر أحمد الحنفي.
وحضر المتهم من محبسه بسجن جمصة العمومى قبل بدء الجلسة بنصف ساعة، وسط إجراءات أمنية مشددة، وفرضت قوات الأمن إجراءات مشددة في الدخول للمحكمة وشهدت الجلسة والدة المتهم وزوجته وشقيقتاه. وبدأ القاضى الجلسة بسؤال المتهم محمود نظمى السيد: «إنت لسه بتنكر ارتكاب الجريمة يا محمود ؟».. فرد المتهم: «أيوة يا أفندم».
وعرضت المساعدات الفنية بمديرية الأمن تنفيذا لقرارات المحكمة الأسطوانة المدمجة «سى دى» المقدم من محامى الدفاع من خلال شاشة عرض كبيرة داخل الجلسة وضمت الأسطوانة اعترافات للمتهم وهى الاعترافات التي عرضتها وزارة الداخلية من خلال الصفحة الرسمية.
وعندما سأل القاضى محمود: «إنت اللى بتتكلم في الفيديو؟» أجاب بالإيجاب ونفى علمه بمن يتحدث معه، وقال للقاضى: «أنا اتهددت بقتل زوجتى وعيلتى لو اتكلمت».
وفوجئ القاضى وحضور الجلسة بأحد الأشخاص يقف وسط الجلسة ويقول للقاضى: «أنا قابلت محمود في محكمة دكرنس أثناء التجديد له، وعايز أقول شهادة» فرفض القاضى قائلا: «أنا لم أأذن لك بالحديث» فهتفت والدة المتهم قائلة: «ابنى مظلوم واتهدد بقتل عيلته كلها لو اتكلم والله مظلوم»، بينما انهارت زوجته في البكاء وسادت حالة من الهرج والهمهمات داخل القاعة، مما دفع القاضى لرفع الجلسة واستدعاء المتهم والمحامين لغرفة المداولة لاستكمال الجلسة.
كان اللواء محمد حجى، مدير أمن الدقهلية، تلقى إخطارا من اللواء محمد شرباش، مدير المباحث، بورود بلاغ من محمود نظمى السيد، 30 سنة، في أول أيام عيد الأضحى باختطاف أولاده «ريان ومحمد» 4 و3 سنوات من الملاهى بميت سلسيل، وفى اليوم الثانى تم العثور على جثث الأطفال بترعة بفارسكور على بعد 100 متر من الكوبرى، وحاول الأب تضليل المباحث باتهام تجار آثار وسيدة مشبوهة بخطف أبنائه وقتلهما بسبب خلافات بينه وبينهم ولكن كاميرات المراقبة رصدت وجود الأطفال مع أبوهم في سيارة في طريق ميت سلسيل فارسكور في وقت وقوع الجريمة، كما شاهد عامل بنزينة الطفلين بصحبة الأب، وبمواجهته بالأدلة اعترف الأب بأنه قتل طفليه، لرغبته في التخلص من مسؤوليتهما وضغط أسرته عليه بترك المخدرات وأصدقائه وملذاته بسببهما.
وأدلى الأب باعترافات تفصيلية أمام النيابة بقتل طفليه بإلقائهما من أعلى كوبرى فارسكور بمحافظة دمياط إلى المياه ومثّل جريمته بالكامل، بحضور النيابة ووسط إجراءات أمنية مشددة.
ووجهت له النيابة تهمة قتل الطفلين مع سبق الإصرار والترصد، وقرر المحامى العام لنيابات شمال الدقهلية إحالته لمحكمة الجنايات وتداولت الجلسة وفى الجلسة الأولى اعترف محمود بقتل الطفلين عندما سأله القاضى «انت اللى قتلت ولادك يا محمود» ثم تراجع عن اعترافه في نفس الجلسة وادعى أمام القاضى أنه تم إجباره على الاعتراف بعدما اعتدى عليه الضباط بمركز شرطة ميت سلسيل، ثم ادعى أنه يوم العيد اعترض طريقه مجهولون وهددوه بقتل أطفاله ثم ألقوا بهما في مياه النيل من أعلى كوبرى فارسكور، ثم ادعى أنه يوجد خلاف بينه وبين عدد من تجار الآثار فوجئ بهم أثناء طريقه من ميت سلسيل لفارسكور يتشاجرون وأخذ شنطة بها آثار سقطت منهم وهرب وأنهم اتصلوا عليه وهددوه بقتل أطفاله لو لم يرد الشنطة ثم اختطفوا الطفلين وهربوا وفوجئ بالعثور على جثة الطفلين بعدها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.