هيئة الطيران المدني السعودية تعلن افتتاح مطار خليج نيوم    أحمد موسى: الداخلية لأول مرة تذكُر لفظ «الدول المعادية» في بيانها لهذا السبب    «بلا خسائر».. تفاصيل القبض على زعيم داعش باليمن    رئيس متسلط.. وبقايا ديمقراطية    أمريكا تتبرأ من سيناتور ظهر مع نائب رئيس «العسكري السوداني»    صور| أمم إفريقيا 2019| رئيس غانا يُشيد بتنظم مصر ل«الكان»    برشلونة يعلن انتقال جوميز لإيفرتون بشكل نهائي    مصرع شخص وإصابة آخرين في حادث انقلاب سيارة بطريق «الخارجة - أسيوط»    خالد عبد الجليل ينعي المخرج السينمائي محمد النجار    مساعد رئيس "المصريين": تعديلات قانون المحاماة استرداد لهيبة المحامين    محافظ دمياط تتابع أعمال طلاء واجهات المبانى والعمارات السكنية    لاعب دورتموند يتفوق على مبابي فى القيمة التسويقية    معرض لمنتجات المرأة المعيلة بمقر حزب الوفد بالإسكندرية    خبراء أمنيون: ضربات الداخلية الاستباقية تقضي على منابع الإرهاب    رئيس قطاع المعاهد الأزهرية: طلاب الثانوية الأزهرية ضربوا أعظم الأمثلة في الالتزام    فيديو| لحظة ضبط عصابة سرقت 200 طن بترول خام    القبض على رئيس مكتب تموين عين شمس و3 بدالين لتلاعبهم في المخصصات التموينية    لليوم الثالث.. اندلاع حرائق في مستوطنات إسرائيلية بفعل بالونات حارقة    ماجي أنور عضو لجنة تحكيم بمدريد السينمائي الدولي    حكاية وطن ولحظات فارقة" بثقافة جنوب سيناء    الإفتاء توجه رسالة حول «فتوى إباحة الخمر»    غادة والى تشهد افتتاح مستشفى الأطفال الجديد ومستشفى المسنين    ارتفاع في الحرارة تصل ل 46 درجة.. تعرف على طقس الغد في مباراة المنتخب    مدافع مصر السابق: الونش البديل المناسب لأحمد حجازي    الرئيس السيسي يستقبل مبعوث رئيس جمهورية جنوب السودان ورئيس جمهورية غانا (فيديو)    «الوطنية للصحافة»: رفع أسعار الصحف من الشهر القادم.. وخطة لتطوير المحتوى التحريرى    دمج هيئات المتابعة والإصلاح الإداري.. و"التخطيط": لن يضار أي موظف حكومي    فرنسا تدعو لإنهاء النزاع اليمني والحل السياسي للأزمة    «هويدا مصطفى» تفوز بجائزة التفوق التابعة للمجلس الأعلى للثقافة    في الذكرى العاشرة لوفاة "ملك البوب".. الشرطة تكشف تفاصيل جديدة عن جثة مايكل جاكسون    مخرجو حفل افتتاح كأس الأمم الإفريقية: فى 12 دقيقة أبهرنا العالم    نفذ رصيدكم.. محمد عبد العزيز يوجه نصيحة ل محمد سعد بعد فشل فيلمه الأخير    أسود الكاميرون تسعى لافتراس ثعالب بيساو    ما أبرز ملامح خطة تطوير القناطر الخيرية وكورنيش بنها؟    الخير.. أول يوليو    «صحة النواب» توافق على قانون الهيئة الدواء المصرية    رئيس جامعة بني سويف: التصحيح داخل الكليات فقط.. ولا تأخير في إعلان النتائج    حلمي عبدالباقي يترشح لعضوية مجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية    توقيع 363 عقدًا لتقنين أوضاع أراضٍ زراعية ومبانٍ لأملاك الدولة بالمنيا    سوهاج.. أهالى نجع حمودة والزرابى يحلمون بكوب مياه نظيف    اختبارات القدرات لطلاب الثانوية العامة «سبوبة».. ولأول مرة "الإعلام" تدخل القائمة    أرميا مكرم: بيت العائلة يلعب دورًا مفيدًا وإيجابيًّا في المجتمع    هل يشترط الطهارة.. حكم من انتقض وضوؤه أثناء السعي بين الصفا والمروة    الصحة التونسية: أسباب طبيعية وراء حادثة الوفاة الجماعية للرضع بمستشفى نابل    شاهد.. لحظة انفجار صاروخ "فالكون" الفضائي الثقيل    سعيد حساسين :توقعات البنك الدولى بوصول معدل النمو ل 6 % دليل على نجاح الاصلاح الاقتصادى    كيف كون خامنئي إمبراطوريته الاقتصادية؟ ..تفاصيل مثيرة    هل يجوز للمشجع المسافر لمشاهدة المباراة الصلاة في الحافلة.. عالم أزهري يجيب    ضبط متهمين بالاستيلاء على الأموال بدعوى توفير فرص عمل بالخارج    «النقض»: ترقية 58 مستشارًا لدرجة نائب رئيس محكمة    أسرار صفقات الدوري الغامضة.. أبطالها فرج عامر ومرتضى منصور والجمهور آخر من يعلم    في هذه الحالة تضمن أجر وثواب 50 من الصحابة.. فيديو    هيئة المحطات النووية: مصر تواصل جهودها لتنفيذ برنامجها النووي السلمي    رئيس الأركان يشهد المرحلة الرئيسية للمشروع "باسل 13"    تذكرتي: لن يُسمح بدخول الاستاد دون بطاقة المشجع والتذكرة    بعد إنقاذ ثنائي الكاميرون ونيجيريا من الموت.. رئيس اللجنة الطبية يوضح دورها في أمم إفريقيا    دار الإفتاء : الرياضة مجال خصب لنشر الفضائل والقيم .. واللاعبون في ملاعبهم قدوة للجماهير    الهواتف الذكية يمكن أن تسبب التوتر والقلق عند الأطفال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أحزاب وقوى سياسية تتظاهر ضد التعديلات الدستورية.. وانقسام داخل «اتحاد شباب الثورة»

أعلن عدد من الأحزاب والحركات السياسية مشاركتها فى المظاهرة، المقرر تنظيمها اليوم، ضد الاستفتاء على التعديلات الدستورية، من بينها التجمع والوفد والناصرى والجبهة الديمقراطية وائتلاف شباب الثورة وجزء من اتحاد شباب الثورة والحملة الشعبية لدعم البرادعى، ورفض ائتلاف شباب الاستقرار وجزء من اتحاد شباب الثورة المشاركة فى المظاهرة.
قال ناصر عبدالحميد، عضو ائتلاف شباب الثورة، سنشارك فى المظاهرة لكننا لن نتظاهر إذا جاءت نتيجة الاستفتاء بالموافقة على التعديلات، فيما طالبت الصفحة الرسمية للائتلاف على «فيس بوك» الشعب المصرى بتبنى المقترح الذى يتمثل فى إعلان دستور مؤقت لإدارة البلاد وتشكيل مجلس رئاسى من 3 أفراد، اثنين مدنيين وعسكرى، تمهيدا لانتخابات تشريعية ورئاسية، إلى جانب تشكيل جمعية تأسيسية لوضع دستور جديد للبلاد مع تعديل القوانين المكملة للدستور وإلغاء مجلس الشورى.
وأصدر اتحاد شباب الثورة بيانين أكد فى الأول رفضه التعديلات الدستورية ومشاركته فى مظاهرة، اليوم، مشيراً إلى أن الدستور القديم سقط بالفعل بعد ثورة 25 يناير وما يجرى عليه من تعديلات باطل، ودعا المصريين إلى التظاهر السلمى تحت اسم «جمعة الرفض» لإعلان رفض التعديلات الدستورية والمطالبة بدستور جديد، وجاء فى البيان الثانى موافقة الاتحاد على الاستفتاء، وإرسال لجان شعبية من أعضائه لمراقبة ومتابعة الاستفتاء الشعبى حول التعديلات الدستورية ومنع أى جهة أو تيار سياسى من توجيه المواطنين نحو التصويت برأى معين سواء بنعم أم لا، ودعا الاتحاد جميع المواطنين للمشاركة فى الاستفتاء فى ظل هذا المناخ الديمقراطى الذى تشهده مصر لأول مرة فى تاريخها خاصة مع وجود ضمانات نزاهة الاستفتاء المتمثلة فى تأمين القوات المسلحة له. وأكد فؤاد بدراوى، نائب رئيس حزب الوفد، مشاركة حزبه فى مظاهرات اليوم احتجاجاً على التعديلات الدستورية والمطالبة بوضع دستور جديد، وأصدر الحزب بياناً طالب فيه بإقامة الدولة المدنية العادلة التى تحافظ على الحقوق والحريات، وقال إن الترقيع لا يجدى مع الدستور الحالى الذى يصنع من الرئيس الجديد ديكتاتوراً جديداً، مطالبا بجمعية تأسيسية لوضع دستور جديد ديمقراطى.
من جانبه، قال سامح عاشور، النائب الأول لرئيس الحزب الناصرى، إن الحزب سيشارك فى جميع المظاهرات الرافضة للتعديلات الدستورية فى جميع المحافظات اليوم، وأضاف أنهم يرفضونها لأنها تجعل البلد فى خطر، وتنهك الشارع لأن التصويت على الاستفتاء لو جاء بنعم ستجرى جميع الانتخابات البرلمانية والرئاسية، ثم يتم وضع دستور جديد، ما يوجب إجراء انتخابات جديدة، وتساءل: «لماذا كل هذا الإنهاك للشعب؟»، وتابع: «لا داعى للعجلة خاصة فى عدم وجود الأمن».
وقال خالد تليمة، أمين تنظيم اتحاد شباب التجمع، إن شباب الحزب سيشاركون فى مظاهرة الخميس، تماشيا مع الموقف السياسى للحزب الرافض للتعديلات، والذى يطالب بوضع دستور جديد للبلاد.
ودعت الجمعية الوطنية للتغيير والبرلمان الشعبى وجبهة دعم الثورة الشعب المصرى بكل أطيافه للتظاهر اليوم الذى أطلقت عليه «جمعة رفض التعديلات» فى الميادين العامة وفى مقدمتها ميدان التحرير، لإعلان رفض تعديلات بعض مواد الدستور القديم (دستور 1971).
وقالت الجمعية فى بيان أصدرته، الأربعاء، إن هذه التعديلات التى أجرتها اللجنة القانونية، تعيد الاعتراف بالدستور القديم الذى سقط مع رحيل الرئيس السابق، وبه 39 مادة تسهل عودة الاستبداد إذا أراد الرئيس الجديد الانقضاض على مكاسب الثورة واستعادة النظام الديكتاتورى الذى يجعله حاكماً بسلطات إلهية.
وقال الدكتور عبدالجليل مصطفى، المنسق العام للجمعية الوطنية للتغيير، ل«المصرى اليوم» إن الشعب المصرى من حقه أن يكون له دستور جديد بعد الثورة التى قام بها، فالمغرب رغم أن بها دستوراً أفضل من دستورنا إلا أنها على رياح الثورة التونسية قررت تغيير دستورها الحالى بآخر أكثر رقياً، رغم أنها لم تشهد ثورة، فما بالنا بمصر التى قامت فيها ثورة «عظيمة».
وأصدر ائتلاف شباب الاستقرار بيانا، الخميس، أكد فيه موافقته النهائية على التعديلات الدستورية، مطالباً المواطنين بعدم الاستجابة لضغوط القوى السياسية التى تطالب بالتصويت ب«لا»، والخروج إلى لجان الاستفتاء للموافقة على التعديلات.
أضاف البيان أن التعديلات الدستورية تمثل انتصاراً للإرادة الشعبية التى أسقطت النظام السابق وأن رفض أحزاب المعارضة للتعديلات يأتى انطلاقاً من أجنداتها الخاصة، التى تتعارض اليوم مع المصلحة العليا للبلد، وأكد البيان تدشين الائتلاف حملة ورقية لحث المواطنين على التصويت ب«نعم» تحت اسم «نعم للتعديلات الدستورية» فى جميع المحافظات.
وتابع أن الدعاوى التى تطالب بتأسيس مجلس رئاسى انتقالى، وانتخاب لجنة تأسيسية لا تلائم ظروف المرحلة الراهنة، التى بلغ الانفلات الأمنى فيها الأفق، وأصبح يهدد سير العمل اليومى لمؤسسات الدولة ويبث الذعر فى نفوس المواطنين.
وأوضح البيان أن دعوة القوى السياسية المستمرة لوضع دستور جديد تناسب مرحلة أخرى بخلاف الحالة التى عليها مصر حاليا، يتولى خلالها أى مرشح رئاسة الجمهورية، ما يجعل مطالبهم وقتها مشروعة ووسيلة ضغط حقيقية على الرئيس.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.