لخدمة التوسعات العمرانية.. مدبولي يستعرض خطة تطوير المحاور والطرق بالإسكندرية    الجزائر تقاضي منظمة مراسلون بلا حدود بسبب " بيجاسوس"    مصر في طوكيو.. تعرف على مواعيد منافسات السبت بالأولمبياد    حفل وائل جسار بالإسكندرية.. صور    غاوي شهرة!!    وزيرة الدفاع اللبنانية تبحث أوضاع الجيش وتأمين قطع غيار الطائرات مع قبرص    الخارجية الألمانية عن أفغانستان: المخاطر التي يتعرض لها الجيش والنساء العصريات آخذة في الازدياد    سبب خطير وراء زيارة رئيس الوزراء العراقي ل أمريكا    التنمية المحلية: صوتك مسموع تلقت 562 شكوى خلال العيد أبرزها مشاكل القمامة    مفاجأة.. توتنهام يحسم موقفه من بيع هاري كين    القبض على مسؤول لاختراقه منظومة الخبز بالجيزة    إصابة 15 شخصا في مشاجرة بين عائلتين بسوهاج    حاد عن الفكر الصحيح.. إنهاء خدمة إمام مسجد حسن الخلق بزهراء مدينة نصر    بايدن يدعم بعثة امريكا بأولمبياد طوكيو: تمثلون روح القيادة لجعلنا منارة للعالم    مواطنون للسيسي: «العلمين جميلة أوي يا ريس».. ويرد: حلوة بيكم    محمد رمضان يشعل "الساحل الشمالي" ب أغنية "بوم بوم"    أتلتيكو مدريد يفوز على نومانسيا وديا استعدادا للموسم الجديد    التنمية المحلية: الإشغالات والقمامة ومخالفات البناء أبرز شكاوي «صوتك مسموع»    البحوث الزراعية: ثورة 23 يوليو غيرت من واقع المصريين بوجه عام (فيديو)    مقتل راقصة شهيرة .. القبض علي المجرم بعد تكثيف التحريات    أسعار الذهب اليوم الجمعة 23/7/2021 مع نهاية التعاملات اليومية    33 مشروعًا لمياه الشرب والصرف الصحى بدمياط    إصابة دراج ألمانى بفيروس كورونا قبل ساعات من مشاركته فى أولمبياد طوكيو    تردد قناة بين سبورت المفتوحة لمتابعة مباريات المنتخب الأوليمبي    الصين تفرض عقوبات قاسية علي أمريكا    واشنطن تشتري 200 مليون جرعة إضافية من لقاح فايزر    تعرَّف على حالة الطقس غدًا وتفاصيل درجات الحرارة طوال الأسبوع المقبل    تعرف على مواعيد برج القاهرة وأسعار التذاكر 2021    معيط: البدء في تطبيق حوكمة المنظومة المالية بالتزامن مع "مصر الرقمية"    قصور الثقافة تحتفل بثورة 23 يوليو بثقافة الغربية    شوبير يهنئ نور الشربيني ببطولة العالم للاسكواش للمرة الخامسة في تاريخها    حماس تؤكد على ضرورة استمرار «الشباب المقدسي» في التصدي للسياسات الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين    الخلاصة.. توازنات مصالح    أخر تطورات الحالة الصحية ل الفنانة ياسمين عبد العزيز    التعاقد على المياه بالمنوفية وفقًا للترتيب    إقبال كبير على مراكز التطعيم ضد كورونا في رابع أيام العيد بالبحيرة    الرئيس السيسي: "حياة كريمة" فضل من ربنا وأمر غير مسبوق    بالتعاون مع الأجهزة الأمنية.. إزالات فورية للتعديات على الأراضي الزراعية |صور    محافظ القاهرة: الدولة وفرت المناخ الهادئ لطلاب الثانوية العامة أثناء امتحاناتهم    بانكوك تغلق الحدائق العامة بعد ارتفاع أعداد إصابات كورونا    تعديل موعد سباقات التجديف في طوكيو    «الصحة» للمواطنين: لقاح كورونا آمن ويقلل من فرص الإصابة بالفيروس    خلال إجازة العيد.. تفاصيل إحباط حالتي زواج لطفلتين    افتتاح مسجد الفتح في أبوصوير بالإسماعيلية    في 24 ساعة.. ضبط 9888 شخصًا لعدم ارتدائهم الكمامة    شيخ الأزهر يهنئ الرئيس السيسي والشعب المصري بمناسبة ذكرى ثورة 23 يوليو    سحب 3117 رخصة لعدم تركيب الملصق الإلكترونى خلال 24 ساعة    المتهمون بقتل مزارع بالجيزة: تخلصنا منه رميا بالرصاص أخذا بالثأر    سون هيونج يجدد 4 سنوات للسبيرز    الهجرة في أسبوع| أبرزها..لا إصابات بين الجالية المصرية بحريق كنيسة مارجرجس في كندا    جامعة الملك سلمان الدولية تستعد لاستقبال الطلاب للعام الجامعي 2021 - 2022    3 طرق للتخلص من «الحموضة المعوية»    قرينة الرئيس: ثورة 23 يوليو امتد ضياؤها لكل بلد يرغب فى الحرية    ضبط صاحب مخبز بالجيزة استولى على 160 ألف جنيه من أموال الدعم    دعاء فك الكرب الشديد والحزن والضيق.. أدعية تريح القلوب    دعاء الجمعة.. أبرز 10 أدعية مستحبة في اليوم المبارك    هل توافق الزوجة على أمر زوجها لها بخلع الحجاب    حكم الشرع فى أن تكون العصمة بيد المرأة فى الطلاق    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



افتتاح المرحلة الأولى من مشروع ترميم تماثيل الكباش بالأقصر
نشر في البوابة يوم 02 - 01 - 2021

افتتح المستشار مصطفي ألهم محافظ الأقصر، صباح اليوم السبت، بحضور عدد من قيادات وزارة الآثار أعمال المرحلة الأولى من مشروع ترميم مجموعة من تمثال الكباش الموجودة خلف الصرح الأول بمعبد آمون رع بمعابد الكرنك.
وخلال الافتتاح استمع الحضور لشرح مفصل من الأثري صلاح الماسخ عن الأعمال التي تمت لترميم تماثيل الكباش، والتي تضمنت الانتهاء من ترميم 29 تمثالاً بالمنطقة الجنوبية، كما تم إعطاء إشارة البدء في تنفيذ أعمال المرحلة الثانية والتي تتضمن ترميم باقي مجموعة التماثيل الموجودة بالمنطقة الشمالية وعددها 19 تمثالاً.
كما أجرى الحضور جولة لتفقد أعمال حفائر البعثة الأثرية المصرية برئاسة مصطفى الصغير مدير معابد الكرنك، بطريق المواكب الكبرى حيث تم اكتشاف أساسات البوابة الخاصة بمعبد خنسو وهي عبارة عن أعتاب ضخمة من حجر الجرانيت معاد استخدامها من عصر الملك تحتمس الثالث، هذا بالإضافة إلى تفقد أعمال الترميم ببهو الأعمدة الكبرى.
وقال محمد عثمان رئيس لجنة تسويق السياحة الثقافية بالصعيد إن اللجنة وضعت أعمال الحفائر بموكب الاحتفالات الكبرى على برامج الرحلات السياحية لإطلاع السائحين على ما يقوم به الأثريين من أعمال لاكتشاف أسرار الحضارة المصرية القديمة.
يذكر أن مشروع ترميم طريق الكباش يعتبر من أكبر مشاريع الترميم التي يتم تنفذها منذ قرابة خمسة عقود، والذي بدأ في ديسمبر 2019، بعد عملية نقل 4 تماثيل من هذه الكباش إلى ميدان التحرير كجزء من خطة الحكومة لتطوير الميدان، حيث تبين أثناء عملية النقل أن تلك الكباش في حالة سيئة من الحفظ وأنها تعاني من انهيار وفقد لبعض من أجزائها، والتي صدر قرار اللجنة الدائمة للآثار المصرية بالمجلس الأعلى للآثار بالبدء الفوري في مشروع ترميم شامل لها.
وأثبتت أعمال الفحص والدراسات العلمية أن السبب المباشر في سوء حالة حفظ تلك الكباش هو تعرضها لأعمال ترميم خاطئة بمواد غير مناسبة في أوائل سبعينيات القرن الماضي عند إنشاء مشروع الصوت والضوء بمعابد الكرنك، حيث تم ترميم ورفع هذه الكباش على طبقة من الرديم الحديث المغطى بمونة من الأسمنت والطوب الأحمر وقطع صغيرة من الأحجار، الأمر الذي أثر سلبا عليها وسمح بتسرب المياه الجوفية فيما بين الجزء السفلي لها والوصول إلى القواعد الحجرية الأصلية للكباش والتي أدت إلى تحويل بعض من أجزائها إلى بودرة رملية مما ساعد في إحداث ميل لبعض من هذه التماثيل وهبوط فى البعض الآخر، بالإضافة إلى انفصال بعض الأجزاء من التماثيل نفسها. بالإضافة إلى نمو الحشائش والفطريات داخل الحجر.
وقال سعيد زكي رئيس قسم الترميم بمعابد الكرنك، أن أعمال ترميم المرحلة الأولى شملت طرق التوثيق المختلفة من تصوير فوتوغرافي ورسم توثيقي لإظهار مظاهر التلف الموجودة بالتماثيل، كما تم تحريك كل كبش على حدى على مخدات مستوية للبدء في إجراءات ترميمه بالكامل، حيث تم التنظيف الميكانيكي لكل كبش لإزالة الأتربة، وتقوية الأجزاء الضعيفة منها باستعمال المواد المخصصة لها والمتعارف عليها عالميًا، أما الأجزاء الكبيرة فتم استعمال الاستانلس المقاوم للصدأ لتجميعها.
وبعد الانتهاء من أعمال الترميم، تم وضع تلك الكباش على مصاطب بلغ حجم كل واحدة منها 38 م x 4 م، لتتحمل ثقل كل كبش والذي يتراوح وزنه ما بين 5 إلى 7 أطنان .
وبعد رفع الكباش، أجرى فريق العمل حفائر حول صف الكباش وأسفل المصطبة المفرغة، مما أسفر الكشف عن مجموعة من الفخار والكتل الحجرية المعاد استخدامها ويعكف أعضاء فريق العمل الآن على دراساتها لمعرفة التاريخ الصحيح لنقل تلك الكباش من مكانها الأصلي بوسط الفناء المفتوح إلى مكانها الحالي، و ذلك خلال العصور المصرية القديمة.
تنتمي كباش الصف الجنوبي التي تصور رأس كبش وجسم أسد رابطا إلى الملك رمسيس الثاني (1304- 1237ق.م).
وكانت تلك الكباش موجودة أمام الصرح الثاني، والذي كان الصرح الأول في عهد الملك رمسيس الثاني، لكن الملك طاهرقا (690 - 664 ق.م) قام بنقلها إلى هذا المكان لبناء معبده وسط الفناء المفتوح.
واكتشف عالم الآثار الفرنسي "جورج لاجران" ما بين أعوام 1895- 1910م، عدد 9 تماثيل من الناحية الشرقية، ثم اكتشف " شفيريه " عام 1926 -1940م عدد 10 آخرين، وفي عام 1942م اكتشف مفتش الآثار المصري "عبد الله عبد العليم" عدد 11 تمالاً آخر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.